أخر الاخبار

رواية السيد المغرور عمار ونور (الجزء الثاني ) الفصل الحادي عشر11 بقلم جهاد محمد

رواية السيد المغرور عمار ونور (الجزء الثاني ) الفصل الحادي عشر11بقلم جهاد محمد 

 

الفصل الحااااادي عشر،

في غرفة نور وعمار
جلست نور علي فراش وهيا تحسس علي بطنها المنفوخة
اقترب منها عمار بجورها علي فراش وهو الاخر يتحسس بحب اردف قائلا
امتي بقي ولي العهد يشرف
نور:لسه بدري يا حبيبي انا لسه في السابع
عمار:كلها شهرين امتي بقي يعدو
نور:نفسك تشوفة يا عمار
عمار:نفسي دنا هموت واشوفة ولي العهد المغرور الصغير
نور:لالا يا بيبي مفيش الا مغرور واحد كفاية ابعد عن الواد خالص
عمار:الله ابني وعايزة يطلع زيي كده
نور؛بلاش زيك ونبي ليضرب مراتة ويعذبها زيك يا قاسي
عمار:يوووه يا بنتي الموضوع ده فات عليه اربع شهور ولسه بردو فاكره قلبك اسود
نور:اوي اوي يا حبيبي
عمار:وهو ينهض من علي فراش
انا هقوم اروح شغلي بدل منتخانق
نور:ايه ده هتسبني وتمشي
عمار:اعمل ايه ورايا شغل كتير يا حبيبتي
نور:عمار حبيبي بليز خليك معايا عشان خاطري بليز بقي
تنهد عمار ثم جلس بجورها هو يحسس علي بطنها المنفوخة
خلاص عشان خاطر عادل بس مش عشان خاطرك خالص
نور:عادل انت مصمم تسميه عادل
عمار :اه مصمم عندك مانع يا هانم
نور:بابتسامة لا حبيبي انا اقدر عادل عادل
ثم امسكت بطنها بوجع
عمار:مالك يا نور
نور:وهيا تمثل بخبث عادل عايز ياكل ويشرب جعان اوي يا عمار
عمار:وهو يقلدها جعان اوي يا عمار ثم تابع بنفعال خفيف
ده انتي لو شرية فلبنية مش هتعملي فيها كده يا بنتي كل الي في القصر ضحك عليا بسببك
نور:الله مش ابنك الي نفسة ياكل من ايدك
عمار:ابني بردو ولا امة الي عايزة تطلع عيني
نور:بطفولة وبرائة انا يا موري
عمار:مطبطلي موري دي بدل مزعلك
نور:متقدرش تزعلني يا حبيبي عادل ابني حبيبي هيدافع عني
عمار:بقي كده طيب وريني بقي عادل ابنك ياختي هيعمل ايه ثم نهض وهو يحملها ويدور بيها في الغرفة
نور:بضحكة عالية عمار بطل جنان نزلني يا مجنون
عمار:مش هنزل الا لما تقولي
نور:طيب اقول ايه
عمار:اسفة يا سي عمار
نور:طيب نزلني وبعدين هقلها
عمار:مضمنكيش
نور:خلاص اسفة ياسي عمار اسفة يا روحي و يا تاج راسي
نزلها عمار وهو يبتسم علي كلمها
نور:بخبث:فرحان
عمار:بطفولا اه اوي اوي اول مرة احس ان غلبتك
نور:ههههههههههه طيب يا حبيبي يلا علي مطبخ
عمار؛انا عمار اكبر رجل اعمال اكبر رجال في بلد بيعملو الف خساب
يجي المفعوص وامة يبهدلوني كده
نور:عجبك ولا مش عجبك
عمار :عجبني يا ستي
نور:طيب يلا شلني لحد تحت نتفرج عليك انا ودولا وانت بتطبخ
عمار:كمان ماشي يا ستي
رفعت نور يداها بطفولا ثم حملها عمار وخرج بيها خارج الغرفة
************
اقترب اكرم من سالي الذي كانت تمدد في الفراش بتعب
اكرم:هتفضلي نايمة كده كتير ها
سالي:اعمل ايه يا اكرم تعبانة اوي
اكرم:كان يوم اسود لما جوزتك يا شيخة بقالي اكتر من اربع شهور تئجلي الخطة لحد امتي اسمعي يا سالي انا بدئت ازهق
سالي:حرام عليك يا اكرم انا مالي هيا الي،مبتخرجش خالص عشان اعرف احطلها المخدرات ده عمار مش بيسبها خالص
اكرم:ماشي يا عمار الكلب
سالي:ممكن بقي تسيبك منها تخليك معايا انا تعبانة يا اكرم مش عارفة حاسة ان مش مظبوطة
اكرم :اعملك ايه يعني هتلقيه حبت تعب او برد
قامت سالي وهيا ترقض ثوب المرحاض
نظر لها اكرم بستغراب ثم دخل خلفها المرحاض
اكرم:انتي فيكي ايه بظبط
سالي:بعد ما فرغت ما في معتدها غلست وحها
اكرم:هطلبك الدكتور يشوفك
سالي:ياريت يا اكرم ياريت ثم وقعت مغشي عليها
اقترب اكرم منها وهو يحاول يعيد وعيها
سالي سالي يا نهار ابوك اسود فيكي ايه انا ناقص ثم حملها وخرج بها خارج المرحاض ثم مددها علي فراش
انا لازم اتصل بدكتور يشوف فيها ايه البلوة دي
***********
كانت تتسوق في الماركت وهيا تبحث عن ما يلزم القصر ونور
وقفت جملة تمسك في الخائط وهيا تحس بدوران شديد
اقترب رجل في الخمسينات يمسكها بخفة
مدام في حاجة
جميلة:وهيا تبتعد عنه لا ابدا بس حسيت بدوغة
رجل:طيب تحبي اوصلك لي اي حته
جميلة:لالا شكرا ربنا يخليك السواق بتاعي برة
متشكرا جدا
رجل :علي ايه بعد ازنك ثم ذهب بعيدا عنها
اكملت جميلة تسوقها وبعد مرور ساعة من تسوق
خرجت الي الخارج تبحث عن سوقها
ثم احست بهذا دوران مرة ثانية وفي لحظة وقعت مغشي عليها
رقض رجل ثوبها وكان من صدفة كان يقف في نفس المكان
رجل هو يحاول يهز جسدها
يا مدام يا مدام رودي عليا
حملها رجل الي عربيته الخاصة ثم قاض بيها الي اقرب موستشفي
*******
كان تجلس علي طولة وهيا تحرك قدميها بطفولا تشاهد زوجها يطبخ
نور:متخلص يا عمار
عمار:وهو يقطع السلطة كمان اخلص يا عمار والله اسيب الاكل وامشي
نور:ايه ده بقي كده ثم لمست بطنها وهيا تحادث ابنها داخل بطنها شوفت يا دولا بابا بيزلني ويزلك ازاي شوفت عشان تعرف
اقترب عمار وهو يخبئ يداه خلف ظهرو
يعني بعد كل ده انا بزلك
نور:بدلع اه بقالك اكتر من نص ساعة بتعمل في حبت اكل

عمار:وهو يطلع يداه في في وجها
نور:اف اوعي يا عمار ايه القرف ده
عمار:ده عجينه الي مش عاجب حضرتك
نزلت نور من علي طولة ثم هددته بنفعال
لو سمحت اعتزر
عمار:مش هعتزر ثم ابتعد عنها يكمل تقطيع الخضروات
اخذت نور بعض من القمح ثم اقتربت من عمار بدون ما يحس بها ثم نفخت القمح اتجاهو
عمار:وهو يكح ايه ده يا مجنونة
نور:عشان تاني مرة تهزر معايا
عمار :طيب وحيات امي منا سيبك ثم رقض خلفها
رقضت نور في المطبخ وخلفها عمار
نور:مش هتعرف تمسكني هاهاها
عمار:وقع عمار اثناء رقضو خلفها
عمار:بخبث اه رجلي شوفتي بسببك حصلي ايه
نور:لالا مش هاتكل معايا
عمار:وهو يغمض عيناه بصوت باكي
اه يا رحلي تعالي سعديني يا شيخة
اقتربت نور منه .اوعي يا عمار
عمار:اوعي ايه بس تعالي اسنديني
انحت بجسدها ثم لمس قدمة ثم تابعة
حد قالك تقف قدامي تستاهل
اخذها عمار بحركة مسرعة ممدها علي ارض واصبح فوقها وهو يمسك يداها بقوة
نور:اوعي يا عمار انت غشاش ضحكت عليا
عمار:ابوة انا غشاش وريني بقي هتهربي من تحت ايدي ازاي
نور:بدلع انا اقدر اهرب منك يا بيبي
عمار:دلوقتي بقيت موري
نور:ابوة يا قلبي يلا بقي سبني
عمار:مستحيل لازم استغل الوضع ده ثم نظر لشفتيها برغبة شديدة
نور:عمار بطل جنان احنا في مطبخ
عمار:صراحة مش قادر اقومهم ثم اقترب بأنفاسه الحارة علي شفتيها
نور:وهيا تغمض عيونها بضعف امامة ثم همسة عمااار
طبع عمار قبلتة بحب ورغبة شديد
ثم حرر شفتيها من قبلتة المشتعلة ثم توجه الي عنقها
نور:بطل جنان احنا في المطبخ
عمار:عادي مفيش حد في القصر
نور:عماار
اسكتها عمار بقبلة ثانية برغبة شديدة
******



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
close