أخر الاخبار

رواية اتجوزني علشان اربيله ابنه الفصل الخامس عشر 15 بقلم رحاب القاضي

رواية اتجوزني علشان اربيله ابنه الفصل الخامس عشر 15 بقلم رحاب القاضي


 اتجوزني عشان اربيله ابنه«١٥».. 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

وصل معتز البيت ونزل من العربيه بسرعه لقي عربيات اسعاف قدام بيته.. دخل بسرعه وقابله اياد علي السلم وقال وهو بيعيط... 


اياد 

بابي الحق تيته.. 


معتز بصدمه ودموع

امي.. 


_دخل بسرعه بس اتفاجئ لما لقي مامته قاعده علي الكنبه بتشرب مايه ومريم وفاروق جنبيها.. 


معتز 

اي ده انتو عايشين اهوو يعني؟.. 


مريم 

طبعا ما انت مستني تيجي تلاقينا سايحين في دمنا، بجد الله لا يسامحك علي اللي بيحصلي معاك ده.. 


معتز

هو ايه حصل بالظبط حد يفهمني.. 


مريم 

انت كلمتني وقولتلي ادخل من البلكونه وحد ضرب عليا نار، امك قلبها رهيف واغمي عليها والجيران قلبهم ارهف من امك وطلبولها الاسعاف.. 


معتز 

يا شيخه منك لله مش تكلميني تقوليلي طيب،ده انا كنت هموت من القلق عليكي.... 


الفت بقلق

مين دول يا ابني انت لازم تسيب الشرطه.. 


معتز

بس يا ماما والنبي قال اسيب الشرطه قال.. 


فاروق

معتز تعالي معايا عايزك.. 


_دخل معتز مع باباه في المكتب بتاعه، وفاروق زعق فيه وقال.. 


فاروق 

انا فضلت خمسه وعشرين سنه شغال في شرطه وما حدش قدر يقرب من عيلتي ولا يلوي دراعي.. 


معتز

يا بابا انا اا.. 


فاروق

لو مش قد القضيه اللي انت ماسكها دي يبقي سيبها يا معتز.. 


معتز 

مستحيل طبعا اسيبها، ابنك مش قليل عشان يخاف من شوية التهويش اللي بيعملوهم دول.. 


فاروق 

عايز تكمل فيها كمل بس عياتي ما تحصلهاش حاجه انت فاهم امك وابنك ومراتك ما يدفعوش تمن عندك مع ناس مش هتقع يا معتز.. 


معتز 

اوعدك يا بابا ان اللي حصل ده مش هيتكرر تاني، وكمان اوعدك ان قريب فخري وابنه هيتلف حبل المشنقه علي رقبتهم.. 


_خلص كلامه وطلع وهو متعصب، وطلعت وراه مريم وقالت بقلق.. 


مريم 

خد. يالا هنا انت واخد في وشك كده ورايح فين؟.. 


معتز

ما تقلقيش هروح مشوار مهم وجاي، وهكلم شركة امن هيبعتو حراس هنا علي البيت.. 


مريم 

معتز هو انت خوفت عليا، يعني لو كانت الرصاصه جات فيا انت كنت هتعمل ايه؟.. 


معتز بخبث 

كنت هعمل كولدير مايه ساقعه.. 


مريم بغيظ

لا والله؟.. 


معتز 

وبفلتر كمان عشان بس تعرفي بحبك اد ايه... 


مريم 

امشي غور من هنا يالا انا اللي غلطانه... 


مسك ايدها وقال بسرعه 

يا غبيه هو انا اقدر اعيش من غيرك.. 


مريم بتوتر

لا لا انت فهمتني غلط علي فكره، انا بس كتت عايزه اعرف بس انت هتعمل ايه لما انا اموت وخصوصا لما مش هتلاقي وحده ترضي بيك وانت مش بتعيشلك حريم.. 


معتز بغيظ

مش بتعيشلي حريم؟!... 


مريم 

جيبت حاجه من عندي انت اللي فقر.. 


معتز 

اطلعي فوق يا مريم وما تطلعيش من البيت غير لما اعرف.. 


مريم 

حاضر وخلي بالك من نفسك.. 


معتز 

خايفه عليا يعني؟.. 


مريم 

لا مش خوف علي قد ما هو مش هلاقي حد اشتمه واحرق دمه انا ومتعصبه.. 


_‌ميل يقلع الجزمه وهي جريت لفوق وهي بتضحك، وهو ركب عربيته واتنهد بغضب وراح لـ.... 


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

_في بيت تاني بسيط كان قاعد يوسف مع راجل عجوز وبنت جميله وبيقول.. 


يوسف

مش هقول تاني قومي يا بنت الناس غيري هدومك عشان ترجعي بيتك.. 


ندي 

لا مش هرجع يا يوسف، وبعدين ايه البجاحه اللي انت فيها دي، بقي بعد ما اديتني علقه وكسرت عضمي جاي ترجعني، قوله انت حاجه يا اباا.. 


فوزي

ما يصحش برضو اللي انت عملته ده ابني، دي البنت جاتلي خلصاانه خالص ويارب اكون قولت الجمله البي محفظهالي صح.. 


يوسف 

ما تشوفها هي الاول عملت ايه، هو انا واخدها غصب عشان تاخد برشام منع الحمل وتحرمني من حتت العيل اللي هموت عليه.. 


ندي

وانا اخلف منك ليه، اجيب عيل مك ليه وانا مستنيه في اي لحظه يقوليلي الحقي جوزك اتقبض عليه او سايح في دمه.. 


يوسف 

وكنتي اتجوزتيني ليه من الاول يا روح امك؟.. 


ندي

كنت عيله صغيره غبيه فرحانه بالظيطه اللي انت بتعملها في الحته هنا وانك بتحبني ورايح جاي ورايا بس خلاص ما بقتش اكل من الكلام ده، روح اضحك بيه علي غيري يا بتاع السلا*ح والمخد*رات.. 


يوسف 

شايف بنتك يا حج فوزي عشان لما اقوم انزل الجزمه علي دماغ اللي جابها ما تزعلش.. 


فوزي 

كتر خيرك يا ابني.. 


ندي 

بقولك ايه يا يوسف سيبك من ابويا خالص، ورجوع ليك مش هرجع وعايزه اطلق يا اما هخلعك.. 


_خلصت كلامها ولقيت قلم نزل علي وشها ومسكها من شعرها وقال.. 


يوسف

وحياة امك يا ندي لو ما اتعدلتي وعقلتي لاكون متجوز عليكي ومخلف وهسيبك زي البيت الوقف كده وكل ما حد يعصبني هاجي واحط عليكي انتي.. 


_قال كلامه وسابها ومشي، وهي بصت لابوها وقالت بعصبيه.. 


ندي

يعني ارضيك يا اباا اتضرب قدامك وانت قاعد ماسك السبحه بتاعتك وساكت.. 


فوزي

انتي مين يا بنتي وبتعملي ايه هنا؟.. 


ندي

انت لحقت تنسي تاني يا ابااا، يااربي انت شايف حالي لوحدك. اهووو. 


_كان يوسف راجع بيتهم، وفجاه وقفت قدامه عربية معتز، نزل يوسف من عربيته وقال.. 


يوسف 

خير يا باشاا هي الحكومه بقيت تقطع الطرق دلوقتي؟.. 


معتز حط ايديه في جيوبه وقال

انا لا دلوقتي ظابط ولا حاجه، انا واحد انت جيت علي اهله وعملتلهم ازعاج.. 


يوسف 

طيب ما انت بتعملي ازعاج في شغلي وبتخسرني كتير، ولا هو حلال ليك وحرام عليا.. 


معتز

ولاااااا انا عديت قلة ادب ابوك وانه خطف مراتي انما هتفضل تتنطط زي الفار حوالين عيلتي والله العظيم امشيها معاكم. شمال...


يوسف

والله ليا شوق اشوف الشمال بتاعك..


_لكمه معتز في وشه جامد،وردهاله يوسف بسرعه وفضلو يتخانقو هما الاتنين وكانو تقريباً في قوة بعض،مسكه معتز من رقبته جامد وقال..


معتز بغضب

اقسم بالله لو قربت من عيلتي تاني لكون مصفيك،ومش هستني حبل المشنقه فاهم..


يوسف 

لما تبعد عن شغلي الاول..


معتز

ده عند امك الله يرحمها،امك اللي ابوك قتلها فاكر ولا نسيت..


زقه يوسف جامد وقال بعصبيه 

لحد هنا وعندك يا باشاا،وقولتهالك كلمه هتسيبني في حالي هسيب اهلك..


معتز

وانا حذرتك برضو وانصحك ما تجربش تشوف الوش التاني وخلينا بعيد عن اهلنا عشان لو سر ان ابوك هو اللي قتل امك بعد ما شافهة مع راجل تاني ظهر انت مش هتكون ليك عين ترفعها في وش حد..

 

_خلص معتز كلامه واخد عربيته ورجع بيته، ويوسف كمان اللي اول ما دخل البيت لقي سماح قاعده مع ابوه... 


يوسف 

امشي يا بت انتي غوري فوق.. 


سماح 

طيب بس ما تزوقش.. 


فخري

انت ايه اللي عمل في وشك كده؟ 


يوسف

مين غيرنا يعرف السر بتاع مراتك؟.. 


فخري

قصدك امك اصلا ما كانتش مراتي بس كانت امك.. 


يوسف 

للاسف،بس مين يعرف السر ده؟.. 


فخري

انا وانت والمرحومه والمرحوم اللي كان معاها.. 


يوسف 

اومال الظابط ده ابن ال... عرف منين اللي حصل؟.. 


فخري

الواد ده عاملي زي العمل الاسود.. 


يوسف

كتفني مش هعرف اعمل معاه اي موقف يحرق دمه تاني.. 


فخري

ومين قالك كده، اومال البت اللي زقينها علي ابوه دي بتعمل ايه؟.. 


يوسف 

معاك حق يا حج تعجبني دماغك... 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

_رجع معتز البيت وكانت مريم قاعده بتخيط في حاجه في ايدها.. قعد جنبيها وقال... 


معتز 

بتعملي ايه؟.. 


مريم

بعمل حاجه لـ اياد و.. يا نهار اسود ايه اللي في وشك ده مين عمل فيك كده.. 


معتز

ما تاخديش في بالك كنت في مأموريه.. 


مريم 

هو انت بتروح الماموريات دي تضرب وترجع صح؟.. 


معتز بغيظ 

في ايه يا مريم ما تتلمي علي المسا وتقومي وتجيبيلي علبة الاسعافات انا وشي متدمر... 


كتمت. ضحكتها وقالت

حاضر هجيبلك.. 


_قامت هي تحيب ليه اللي طلبه، وهو مسك اللي كانت بتخيط فيه ولاقاها فوطه ومكتوب عليها اول تلات حروف من اسم اياد بالانجلش.. 


مريم 

خد.. 


معتز 

ايه خد دي تعالي حطيلي القطن والميكركوم علي وشي يلاا.. 


مريم 

يعني انت تضرب وانا اشرب المر، هات وشك.. 


قعدت قدامه وهو سالها وقال

هي ايه الفوطه دي اللي عليها اسم اياد؟.. 


مريم

اياد شاف ولد معاه وحده زيها وطلب مني وحظه بس يكون عليها اسمه، سالت عليها ومالقتهاش قولت اعملها ليه بنفسي.. 


معتز

ياريتني اياد حرفيا عشان اتحب منك زي ما بتحبيه.. 


ابتسمت مريم وقالت

انت ابو اياد بنفسه بس مش اياد للاسف.. 


معتز غني وقال

حلو الحلو بكل خصاله الا دلاله ما يعجبنيش.. 


مريم بحماس 

انت عرفت منين اني بحب الاغنيه دي ماما قالتلك صح؟.. 


معتز

لا والله انا بحبها وبحب شكوكو اصلا، وحسيتها لايقه عليكي.. 


حرك ايده في شعرها وقال

حلو الحلو بكل خصاله الا دلاله ما يعجبنيش، قالو بيهجر قولت ومالو يهجر يهجر بس بعيش حلو الحلو.. 


ضحكت مريم وقالت

 معاك حق هو لازم يعيش والا كانت هتبقي مشكله بالنسبالك هههه.. 


مسك المخده وضربها بيها وقال

ايه خفت الدم اللي علي المسا دي با بت.. 


مريم 

بعض من عندكم.. المهم انا رايحه الحضانه بكره انا واياد.. 


معتز

لا مش وقته.. 


 مريم 

هو ايه اللي مش وقته بجد. لازم اروح في اطفال مسؤلين مني ولازم اروحلهم.. 


معتز

طيب هوصلكم وما تطلعوش من هناك تاني غير لما اجي واخدكم.. 


مريم 

طيب ما تسيب القضيه بدل الرعب ده كله.. 


معتز

انا تقريبا حليت مشكلتكم انتو، ودلوقتي مشكلتهم معايا انا لوحدي.. 


مريم

انت غبي يعني هو انت عادي يعني ما برضو هكون خايفه. وو وعادي يعني مش فارقه معايا.. 


ضحك معتز اووي وقام وقال

هههههه انا داخل انام ما تحني عليا بقي يا قاسية القلب انتي وتيجي معايا.. 


مريم وهي بتمسك الفوطه بتاعت اياد

وانت من اهل الخير يا معتز.. 


معتز

بوووومه والله.. 


_دخل هو اوضته وهي بصتله وابتسمت، وبعد شويه دخلت نامت عند اياد.. 


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

_تاني يوم الصبح في اوضة نيره، صحيت هلي صوت موبيلها اللي بيرن برقم سيف، قعدت بخوف وردت وسمعت صوته بيقولها.. 


سيف

هو مش لما تموتيني تتاكدي موت ولا كانت مجرد اغماءه بسيطه.. 


نيره

انت عايز ما تتكلمش هنا. تانى.. 


سيف

انا بره قدام بيتك، اطلعي يلاا.. 


_قال كلامه وقفل في وشها وهي اتنفضت بخوف، وقامت طلعت بره الشقه ولقيته واقف، وكان احساس الخوف هو اللي مسيطر عليها.. 


سيف

شااطره وبتسمعي الكلام، ليه بقي عملت كده؟.. 


نيره

انت شايف ان ده مكان مناسب نتكلم فيه؟. 


سيف

ايوه، انتي مين بعتك تخلصي عليا انطقي.. 


نيره 

هقابلك بره بس والنبي امشي من هنا.. 


نزل حازم من شقته ولما شاف سيف قال

مين حضرتك وواقف معاها كده ليه؟.. 


سيف بص لنيره وقال

هي ترد عليك.. 


مسكه حازم من هدومه وقال

استني يالل انا مش بكلمك.. 


نيره بخوف

سيبه يا حازم ده.. ده زميلي من الجامعه جاي يطمن عليا.. 


_سابه حازم وسيف نزل وهو متعصب، وحازم مسك نيره من دراعها وقال.. 


حازم 

مين ده وازاي يجي لحد هنا؟.. 


نيره

مانا قولتلك، وسيب ايدي بقي.. 


حازم 

ماشي يا نيره اما نشوف اخرتها معاكي..  


_خلص كلامه وسابها ونزل، وهي فتحت موبيلها لقيت سيف باعتلها «هستناكي بالليل في كافي جنب الشركه بتاعتي واياكي ما تجيش هتندمي».. 


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

_وقف معتز بعربيته قدام الحضانه بتاعت اياد، وقال بعصبيه.. 


معتز 

ما تخلصو يا مريم وتنزلو بقي متأخر علي شغلي.. 


مريم

استني الروج بتاعي وقع من الشنطه.. 


معتز بعصبيه 

نعمم يا اختي هو الروج ده بتاعك انتي؟.. 


مريم 

اومال هيكون بتاعك انت.


معتز 

انزلي يا بت انتي مفيش حاجه اسمها روج.. 


مريم

اي هو ده، علي فكره خفيف ومش بيبان.. 


معتز

قولت اتنيلي انزلي، فاكره نفسك متجوزه عيل كوكو.. 


مريم

ياريت والله ارحم منك يا بوز الاخص... 


_وميلت علي الارض ومسكت طوبه وجات تحدفها عليه بس هو مشي بسرعه وهو بيضحك.. ووصل الشغل بعد شويه ولما سال علي حازم قالولو تحت في الحجز.. ولما نزل لاقاه قاعد مع المساجين وبيتكلم معاهم.. 


حازم 

وانت يا حج عبده حكايتك ايه قول وسمعني.. 


معتز 

قوم يا تافهه شوف شغلك... 


وقف حازم بسرعه وقال

معتز ما تفهمش غلط انا كنت بحللهم مشكله.. 


واحد من المساجين 

ما تتفضل معانا يا معتز باشا.. 


معتز بعصبيه 

اكتممم ياااه بدل ما اجيلك وقوم فز منك ليه لما ادخل... 


وقف الكل وقال هو لحازم 

حصلني علي بره يا بيه يا محترم.. 


حازم 

حاضر وراااك اهووو.. 


وطلع حازم بره وقال

في ايه يا معتز هيبتي باظت قدام المساجين.. 


معتز

هي لسه هتبوظ، لم نفسك بقي شكلك بقي عره قدام زمايلنا.. 


حازم 

سيبك من ده كله، انا موبيلي اتلطش جوه، خليك جدع بقي وادخل هاته والنبي.. 


معتز 

مع نفسك انا طالع مؤموريه اصلا وجاي اقولك تمسك مكاني يلا غدا القااك.. 


حازم

معتز اعمل حسابك النهارده بالليل عازمك انت والمدام علي العشا في مطعم وهجيب معايا نيره.. 


معتزز

اشمعنا يعني؟.. 


حازم 

عايز مراتك تقرب منها تصاحبها هما تقريبا قريبين من بعض في السن، انا حاسس البت بتضيع مني يا معتز.. 


طبطب معتز علي كتفه وقال

حاضر يا حازم ما تقلقش ان شاء الله كل حاجه تتعدل.. 


_وخلص معتز شغله بس قبل ما يرجع البيت، وقف بعربيته في شارع مقطوع وركبت جنبيه سماح اللي قالت.. 


سماح 

مصيبه يا بيه؟. 


معتز

في ايه انطقي؟.. 


سماح 

فخري مسلط بنت من اياهم وعرفت منه انه مخليها... والنبي يا بيه مش عارفه اجيبهالك ازاي؟.. 


معتز

يا بت ما تنطقي في ايه قبل ما حد يشوفنا؟.. 


سماح

مسلط بنت ومخليها متجوزه البيه ابوك عرفي في السر... 


اتعصب معتز وقال

ابن ال...... 


سماح 

وكمان في شحنه جيالهم من بلد عربيه، بس مش عارفه المواعيد.. 


طلعلها فلوس كتير وقال

امسكي دول وقبل بكره زي دلوقتي اعرف تفاصيل الشحنه.  


سماح

اعتبره حصل يا بيه يلا فوتك بعافيه.. 


معتز لنفسه بعصبيه

ليه يا بابا كده ليه ليه ليه... 


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

_في مكتب سيف كان ماسك موبيله وبيقرا رسالة نيره انها هتجيله الشركه الصبح، وبعدين شاف رسالة الراجل اللي مخليه يراقب معتز وشاف صور لسماح وهي بتركب معاه العربيه.. 


سيف

العب طلع خاين هو كمان يا مريم يا وجع قلبك، بس معلش لما هترجعيلي انا هطبطب عليكي كويس.. 


_وبعت الصور لمريم، اللي طلعت من اوصتها وهي لابسه فستان ازرق لتحت الركبه باكمان خفيفه شكله جميل وفارده شعرها علي ضهرها وقالت.. 


مريم

ها يا ميزو ايه رئيك فيا.. 


بص معتز وراه وقال 

انتي تقصديني انا.. 


مريم 

ايوه انت هو في حد غيرك هنا.. 


معتز وقف وقال

لا هو انا ملاحظ من بعد اخر خناقه والمعامله اتغيرت.. 


مريم

بص هو انا كنت عماله اقنع نفسي واقول ان الرجاله كلهم خاينين، بس قولت اغيرها واقول ان كلهم خاينين معادا انت.. 


معتز 

والله العظيم عمري ما هخونك يا مريم، بس انا كل اللي محتاجها فرصه.. 


مريم 

واعتبر الفرصه بدأت من النهارده.. 


ابتسم ليها ومسك ايدها باسها وقال

اوعدك. ان عمرك ما هتندمي علي الفرصه دي.. 


مريم بتوتر

طيب نمشي طيب عشان اتاخرنا علي صاحبك وقريته.. 


معتز بغمزه 

طيب ما تيجي نكنسل العزومه دي واديني الفرصه بضمير.. 


مريم 

لا بقولك ايه هتقل ادبك انا اللي هكنسل ام الفرصه اللي طالعه بالعافيه دي اصلا.. 


معتز 

خلااص يا بومه انتيلي قدامي.. 


مريم 

بطل تقولي بومه دي يا وجه السلعوه انت.. 


_ضحكو هما الاتنين ومشيو ونسيت مريم الفون بتاعها، وما شافتش الرسايل.. 


_تفتكرو ايه هيحصل لما تشوفها؟... 


_وايه هيحصل لو هي ونيره بقيو صحاب؟.. 


_يتبع... 


السادس عشر من هنا

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
close