القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الامبراطور القاسي الفصل الرابع 4 بقلم سمر احمد

رواية الامبراطور القاسي الفصل الرابع 4 بقلم سمر احمد


_ هناء:- لا خلاص استنى البنت شكلها طيبة هروح ادور واتاكد تانى ،طلعت هناء ورجعت بعدها بشويه:-معلش يبنتى ظلمتك اصل طلعت كنت شيلاها وناسية مكانها
_نعمة:- لتانى مرة اقولك انا مش حرامية
_عزت:- تانى مرة تتاكدى كويس عملتك دى كانت هتاثر على انتخاباتى
_هناء:- حقك عليا يابو بدر
_خدت هناء نعمة من أيدها ودخلت اوضتها :- انتى جبتى الهباااب اللى ف ايدك ده منين
_نعمة ببرود:- مش مهم المهم لو حاولتى تطلعينى من البيت هقول لعزت بيه عن حمل هند وانك عايزة تلبسيها لابنه وساعتها مش هتقدرى تنكرى لان الحمل هيثبت
_هناء:- انتى طلعتيلى من أنهى داهية..
____في بيت امير وهما قاعدين بيفطروا___
_سمية:- بفكر اروح اشوف وتين النهاردة
_امير بلهفة:- بجد ياامى طب اجى معاكى
_سمية:- تاجى معايا فين هو انا رايحة الملاهى هروح وأما ارجع هقولك عملت ايه
_امير:- هستناكى أما ترجعى مش هتحرك من مكانى
_سمية بضحكة:- ماشى
___قامت سمية وشالت الفطار وبدأت تجهز نفسها وهي مبسوطة، لبست وركبت العربية ووصلت عند وتين
_وتين :- ازيك ياطنط نورتى
_سمية :- دا نورك ياحبيبتى اومال فين بدر
_وتين بقرف:- هو بيقعد ف البيت اصلا امتا بس واخلص منه يارب ،يارب هون عليا لانى تعبت بجد
_سمية:- طب انا عايزة اتكلم معاكى شويه
_وتين:- اتفضلى دانا مابصدق الاقى حد يسلينى
___طلعوا هما الاتنين اوضة وتين وبدوء يتكلمو...
_سمية:- ممكن تحكيلى عن مامتك الله يرحمها
_وتين بعياط:- انا معرفش حاجة عن ماما غير حاجتين
_سمية:- ايه هما
_وتين ثوانى ،راحت وتين لحد الدولاب وجابت شنطة فتحتها :- الحاجة الاولى هي الصورة دى
_سمية:- ماشاء الله نسخة منك قمر طب والحاجة التانية؟!
_طلعت وتين من الشنطة لعبة عبارة عن نص قلب اول ماشافتها سمية وقفت مبلمة وتلفونها وقع من أيدها وبارتباك؛- اي.... اي ...اي دى؟!
_وتين:- بابا قالى أن ماما اول ماانا اتولدت جابتلى اللعبة دى ،كانت كاملة بس ده النص اليمين وهوقالى النص الشمال ضاع، بس مالك ياطنط اتوترتى ووشك اصفر كدا ليه
_سمية :- لا ياحبيبتى دا من جمالها بس ممكن اصورها
_وتين:- اكيد.ياطنط
_صورتها سمية :- استأذن انا بقا عشان الحق اجهز الاكل لامير ابنى لانه مش بياكل غير من ايدى
_وتين:- مابدرى ياطنط
_سمية:- معلش تتعوض ياحبيبتى
__مشيت سمية واول ماروحت البيت كانت عايزة تدخل أوضة امير بس هو كان قاعد فيها قعدت تفكر ازاى تخليه ينزل :- امير ياحبيبى ممكن تنزل تجبلى برشام الضغط بتاعى لانه خلص وانا جاية دايخة اووى
_امير:- طب اقعدى لحد ماارجع متتحركيش هجبهولك بسرعة
_اول مانزل امير دخلت اوضته وفتحت دولابه وطلعت نص لعبة زى بتاعة وتين دى كانت مع أمير يوم ما لقيناه جنب عربيتنا بيعيط، معقول دى صدفة،طلعت تلفونها وفتحت الصورة لقيت أن بتاع وتين يمين وبتاعته شمال ومكتوب عليهم نفس التاريخ ونفس الكلام
_امير:- ماما ماما
_شالت سمية اللعبة بسرعة وتلفونها :-:تعالى يبنى انا هنا
_امير:- انا جبتلكم البرشام ياماما يلا خديه
_سمية بتوتر:- لا انا بقيت كويسة
_امير:- انتى باين عليكى التوتر والتعب ،هو حصل حاجة عند وتين
_سمية:- لا..لاء...هيحصل ايه يعنى احنا قعدنا شويه واتكلمنا بس جتنى مكالمة أن صاحبتى ف المستشفى ولازم انزلها دلوقت
_امير:- استنى طيب اوصلك
_سمية:- لااا خليك انت ،نزلت سمية وكانت عايزة تروح محل بتاع لعب وتسأل عن اصل اللعبة دى لحد اما لقيت محل كبير وواقف فيه راجل عجوز وباين على المحل أنه من زمان دخلته:- بقولك ايه لو سمحت عايزة أسألك عن حاجة
_الراجل العجوز:- اتفضلى يامدام تحت امرك
_سمية طلعت الصورة اللى على تلفونها:- عايزة اسال عن اللعبة دى
_الراجل العجوز:- اه دى ايام وراحت لحالها لعبة طلعت فترة من زمان واختفت تانى
_سمية:- يعنى ايه المميز فيها
_الراجل العجوز:- المميز انها يوم ماطلعت كانت اى ام عندها اتنين اخوات كانت بتجيبها وزى ماانتى شايفة هي بتبقى جزئين سواء دائرة أو وردة أو قلب الجزئين دول اول مابيتركبوا ف بعض بتشتغل اغنية أو تسجيل
_سمية:- يعنى ممكن اى جزئين اهم حاجة نفس الشكل
_الراجل:- لا الجزئين بيبقوا بشفرة
_سمية:- تمام شكرا جدا ليك
__وهي راجعة البيت:- يعنى ايه ابنى ممكن يروووح منى بعد السنين دى كلها ،يعنى يوم مايتجوز ممكن يتجوز أخته بس وتين مقلتش حاجة عن اخوها انا لازم اروحلها واتاكد بنفسى، رجعت على البيت لقيت أمير مش موجود خدت اللعبة وشالتها ف شنطتها
___تانى يوم__
_فرحة:- ياامى شكلها فعلا وتين متعرفش حاجة عن اخوها
_تهانى:- يعنى ايه اخت متعرفش حاجة عن اخوها اسمعى لو معرفتيش ف خلال السبوع ده هجوزك لابن عمك حسين
_فرحة:- لا ياما كله الا حسين حاضر هحاول اجبلك معلومات
_تهانى:- يلا على البيت
_فرحة :- حاضر يما
___جت سمية تانى لوتين استغربت وتين
_سمية:- مستغربة ليه ياحبيبتى بصراحة أنا امبارح حسيت انك تعبانة شويه فقولت اجى اطمن عليكي
_وتين:- دا بيتك ياطنط اقعدى
_سمية:- تعالى نقعد ف اوضتك عشان ناخد.راحتنا
_وتين:- تمام
_طلعوا الاوضة وقعدوا شويه وبزعل متصنع:- الصورة بتاعة لعبة امبارح اتمسحت
_وتين:- متزعليش نفسك اجبهالك تانى وتصوريها اول ماجابتها سمية بمكر:- اااه ااااه راسى بتوجعنى الحقييينى يابنتى بشوية مية بسكر ،نزلت وتين بسرعة ،طلعت سمية اللعبة من شنطتها ومسكت لعبة وتين ركبتهم ببعض اتركبوا وفجأة اللعبة اشتغلت بموسيقى وبعدها تسجيل :- حبايب قلبى اللى مليش غيرهم اسد ووتين.... ،حطت سمية أيدها على بوقها من الصدمة هو اخوووها امير وقتها مكنش بيقول غير اسد اسد اول ماحست أن وتين جاية خلعت اللعبة من بعضها وشالت الجزء بتاعها تانى ف شنتطها وعملت نفسها تعبانة
_وتين:- اشربى ياطنط
_سمية :- انا بقيت كويسة اهم حاجة انتى كويسة
_وتين:- الحمد لله وبدموع انتى الوحيدة اللى بقيتى بتسالى عنى هستناكى علطول متغبيش عليا
_سمية حضنتها :- انتى بنتى ياوتين ومتقلقيش هطمن عليكى علطول بس امشى انا بقا يادوب الحق اجهز الغدا
_وتين :- تمام ياطنط
__هي مشيت من هنا وبدر دخل على وتين ومسكها من شعر*ها :- بقا انتى يطلع منك دا كله يابنت ....
_وتين بعيااط وعصبية:- اياااك تكملها يازبااالة ،سيرة بابا متجيش على لسانك الز*فر
_بدر:- دانا هفر*مك رايحة تفضحينى قدام حنين حبيبتى وتبعتليها وتقوليلها على جوازنا وكمان بتبعتيلها صور وانا جنبك
_وتين:- انا مبعتش حاااجة وسيب شعرى وبعدين أنهى حبيبة دى يابتااااع البنات كله عارف انك وس*خ
_بدر :- فاكرة انى كدا هطلقك بسرعة دانتى ايامك زرقة معايا النهاردة بقا شوفى انا هعمل فيكى ايه باليل
_وتين بصرااخ:- طلقااااانى بقا
___كانت واقفة هناء بتراقبهم :- يلا طلقها ،انا كنت فاكرة انك هطلقها معرفش انك هتعند اكتر والخطة تتقلب على دماغى
_احم احم
_هناء :- انتى تانى
_خدتها نعمة من أيدها:- انا عيزاكى ف موضوع ومشيوا برا البيت
_هناء:- اخلصى عايزة ايه
_نعمة:- انتى عايزة بدر يتجوز هند صح
_هناء:- ولنفرض يعنى انتى مالك
_نعمة:- واللى يساعدك
_هناء :- وانتى بقا اللى هتساعدينى يابتاعة انتى
_نعمة:- من غير غلط ،انتى عايزة تسترى على بنتك وانا عايزة معلومة وحدة بس وبالرغم من أن وتين بتثق فيا مش عارفة اخد المعلومة دى
_هناء:- تقصدى ايه
_نعمة :- انا اساعدك ف طلاق وتين وانتى تساعدنى ف انى اعرف اسد اخو وتين فين
_هناء بصدمة:- هي وتين ليها اخ
_نعمة :- اه قولتى ايه؟!
_هناء:- انا معرفش بس اعرف حد ممكن يعرف ،بس ايه اللى يخلينى اصدقك
_نعمة:- انى مقولتش لعزت على حمل بنتك
_هناء:- تمام اتفقنا
_____رجعت سمية على البيت ودخلت اوضتها لقيت جوزها حامد ف الاوضة قفلت الباب وبخوف وعياط:- ابناااى هيروح منى بعد السنين دى كلها ،البنت اللى عايزة يتجوزها طلعت أخته أخته ياحامد
_حامد:- انتى بتخرررفى وتقولى ايه
_سمية:- زى مابقولك كدا انا امبارح روحت لوتين و......
_امير اول ماعرف أن أمه جت راح اوضتها عشان يسألها على وتين خبط عليهم ودخل لقيى أبوه وأمه متوترين
_امير بخوف :- ف اي
_حامد :- لاااء مفيش امك تعبانة شويه
_امير:- انتو مخبيين عنى ايه
_امير خاف احسن أمه لقدر الله تكون عيانة بمرض وهما مش راضيين يقولوله وهما خافو احسن يكون سمع حاجة
_حامد:- هنخبى ايه عنك بس يبنى صحبة مامتك ماتت النهاردة وهي زعلانة عشانها
_امير:- متزعليش نفسك ياامى ربنا يرحمها وخرج من الاوضة :- اكيد مخبين حاجة ولازم اعرفها بعدها بشويه حامد خد سمية وطلعوا برا البيت عشان يعرفوا ياخدوا راحتهم ويشوفوا حل لأنهم خافوا لامير يسمعهم
_اول ماطلعوا دخل امير اوضتهم وفتح الدولاب لقى تحاليل وتقارير واشاعات وفيه منهم اللى من سنين طويلة صور كل حاجة وبعتها لواحد صاحبه دكتور عشان يقوله أمه فيها ايه
_بعدها بربع ساعة لقى صاحبه بيرن
_انت لازم تاااجى حالا
_امير:- مالك يبنى قلقتنى امى فيها ايه
_تعالى بس يامير تعالى انا ف مكتبى وقفل ف وشه
_طلع امير وهو قلقان واول ما وصل عند صاحبه :- التقارير والتحاليل دى فيها ايه
_الدكتور ابراهيم صحبه:- التقارير فيها أن الناس اللى انت عايش معاهم دول مش هم أهلك
_امير بصدمة :- انت بتقوووول ايه ياابراهيم
_ابراهيم:- بقول اللى شايفه قدامى ابوك وامك مبيخلفوش والاتنين مش واحد بس
_امير:- يااخى مايمكن خلفوا احنا هنقف قدام امر ربنا
_ابراهيم:- حتى لو كانو هيخلفوا بعدها تقدر تقولى ازاى الست سمية هتخلف وهي شايلة الرحم ،سمية كان عندها مرض ف الرحم والعلاج الوحيد هو شيل الرحم
_امير وهو بيحاول يستوعب:- برضو يمكن شالوه بعد ماخلفونى
_ابراهيم:- بص كدا على تاريخ التحليل من ٢٨ سنة وانت عندك كام
_امير بصدمة:- ٢٦المفروض
_ابراهيم:- يبقى ازاى ابنهم ،بص ياامير انا مقدر حالتك بس كنت لازم اعرفك الحقيقة عشان تعرف مين هما اهلك وهويتك الحقيقية، وحاجة اخيرة هقولهالك أن سمية هانم عندها مرض ف الكبد
_اميربانهيار:- كفااااية ياابراهيم بالله عليك كفاية ،وطلع من عنده من غير مايتكلم ورجع البيت
__حامد اتفق هو وسمية أنهم هيخبوا عنه وهيرفضوا وتين بحجة أن سمية سالت عنها وطلعت بنت مش كويسة ،فتحوا الباب ودخلوا البيت لقيوا امير واقف ف وشهم بكل برود
_سمية:- مالك واقف كدا ليه ياحبيبى اكيد قلقت علينا
_مردش عليها
_قربت عشان تحضنه بعدها امير عنه بعصبية :-انا


الخامس من هنا

تعليقات