القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية كالعمر الضائع الفصل الثالث 3 بقلم سلمي شريف

رواية كالعمر الضائع الفصل الثالث 3 بقلم سلمي شريف 

  



بعد ساعة جالنا المأذون علشان اتطلق منه
انا مكنتش اعرف انه متجوز وعنده اولاد اكبر مني كمان!!
كنت حاسة اني قي حلم ومحتاجة حد يفوقني بس دة الواقع المرير للاسف
كنت محتاجة حد يطبطب علي قلبي ويقولي كل حاجة هتبقي احسن..!
المأذون خلص الاجراءات ومشي
فوزي: يلا هاتي هدومك عشان هنروح ل سليم ابني
آيه: مقولتليش انك متجوز وعندك اولاد يعني
فوزي: متنسيش نفسك
يلا هاتي شوية الهدوم الي عندك بسرعة
بطلع فوق لاوضتي وبلم هدومي
وقبل مااخرج من الاوضة بصيت نظرة اخيرة للاوضة الي كانت بالنسبالي اكتر من كابوس
Flash back..
فوزي: انا مش قولتلك انتي الي تعملي الاكل بدل الخدامة!!
آيه بخوف: ايوة ايوة والله دة اكلي
فوزي: انتي كدابة
وانا بكره الكدابين!
ومسك الحزام وضربني كعادته
back..
نزلت دمعة مني ف مسحتها بسرعة
انا عارفة كويس ان هيجي يوم وحياتي هتتصلح وكل الي آذوني ربنا هياخدلي حقي منهم!
نزلت ب شنطة هدومي والدادة خدتها مني وودتها لعربية فوزي
فوزي: استنيني ف العربية
كان قاعد بيشرب سيجا*رته كعادته وحاطط رجل علي رجل
آيه: ح حاضر
جريت بسرعة للعربية وانا قاعدة مستنية مصيري الي انا معرفهوش
بعد شوية جالي وركب وبدأ يسوق
دام الصمت ما بينا كتير لغاية ماهو قاطعه
فوزي: ابني عنده ٢٦سنة
قدرتي تساعديه هتبقي كويسه وحياتك هتتحسن
اما لو معملتيش حاجة ف انتي عارفة ايه الي هيحصل كويس
كان بيقول كلامه ببرود
مكنتش فاهمة قصده ايه لغاية ما وصلنا ل فيلا متواضعة جدا بس شكلها مبهر من بساطتها
دخلنا جوا وفوزي نادي علي دادة من الفيلا
فوزي: دي الخدامة الي هتبقي مسؤولة عن حالة سليم خديها ليه علشان تفهم اكتر
نادتني الدادة وكان علي وشها تعابير الشفقة تجاهي
وقفنا قدام اوضة
الدادة: دي اوضة سليم باشا
ادخلي شوفي حالته علشان تفهمي
شكرتها ومشيت
فتحت الباب براحة وانا بشوف منظر مشوفتوش قبل كدة..!


تعليقات