القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية خادمتي الفصل الرابع 4 بقلم صابرينا

رواية خادمتي الفصل الرابع 4 بقلم صابرينا 


الرابع
تحمل بالحقن المجهرى غير كدا لا .
........................
عوض ... دا اخر كلام ي ريهام
ريهام.... ايوا ي بابا اخر كلام
انا موافقه
عنيات زرغطت بعلو صوتها .... لووووووولي لوووووولي
دا عين العقل اخدت عنيات ريهام في حضنها وباستها واتكلمت
انا رايحه ابلغ الهانم بالموافقه
"""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""
في اوضه جميله
........................
كانت جميله بتفكر في ريهام وهل هاتوافق ولا لاء
لقت الباب بيخبط
جميله .... ادخل
دخلت عنيات الاوضه بفرحه واتكلمت ريهام وافقت ي هانم
جميله... متاكده
عنيات... دى هاتطير من الفرحه كمان
جميله...... اعملي حسابك كتب الكتاب بعد شهر وابعتيلي ريهام اوضتي عايزاها
عنيات...... حاضر ي هانم
خرجت عنيات من الاوضه وهي بتفكر في بنتها الي هاتطلعهم من الفقر وهايبقوا اصحاب القصر
..........................................................
بعد عشر دقايق
في اوضه جميله
دخلت ريهام الاوضه
جميله ... تعالي ي ريهام هنا عاوزاكي
ريهام ... نعم
جميله..... انتي عارفه انك مولوده هنا علي ايدى
ريهام ....ايوا ماما حكيتلي
جميله.... مش هااخبي عليكي وهاقولك كل حاجه
انا عاوزه حفيد منك او من غيرك
بس لما شوفتك وشوفت الحب في عيونك بقيت عوزاكي مرات ابني وهاساعدك تخطفي قلبه ويكون ليكي
ريهام بفرحه.... بجد
جميله.....يعني بتحبيه
ريهام ...اوي اوي ي ست هانم
جميله... اي ست هانم دى اسمي ماما جميله
ريهام.... ي ماما جميله
جميله ...طب يلا تعالي معايا انا لاحظت انك عندك عبايات سودا كلاسين
ريهام بااحراج ... دول عيابات ماما
جميله.... عنيات دايما بخيله مع انها بتقبض كتير مش شويه
ريهام.... يدوب عشان دوا بابا
جميله.... احلا حاجه فيكي انك قنوعه يلا تعالي معايا
اخدت جميله ريهام المول
..........................
قعد جميله وريهام يلفوا علي المحلات واشترت لريهام بناطيل جينز وبلوزات كتيره وقمصان نوم وفساتين واحذيه وملابس داخليه وجهزتها بلبس كتير اوووى
ريهام .... الله اي الهدوم دى كلها
جميله...
عشان تعرفي تغلبي عدوتك لازم تتجهزي صح
اخدت جميله ريهام لصالون التجميل
ريهام بنوته عندها ١٩ سنه شعرها كيرلي احمر وعيونها خضرا وبشرتها بيضا جميله لكن قله الاهتمام كانت دفناها بالحيا
لبست ريهام بنطلون ابيض قصير وبلوزه خضرا
وخرجت علي جميله بشكلها الجديد
جميله وقفت مزهوله من جمال ريهااام وقد اي كانت جميله
جميله.... اهو كدا يبدا الشغل
ريهام حضنت جميله
ريهام.... انا مش عارفه اشكرك ازاى انتي خلتيني جميله اووى
جميله.....انتي الي قمر ي مرات ابني
روحت جميله وريهام القصر
جميله... روحي ي ريهام اوضتك ارتاحي وغيري هدومك
ريهام.... حاضر ي ماما جميله
راحت جميله اوضه زينب
&______________________________&
في اوضه زينب
دخلت جميله اوضه زينب الي كانت نايمه علي السرير
زينب بتتاوب ... اااي مفيش تخبيط قبل ماتدخلي
جميله.. ماهو بردو مفيش نوم لحد اربعه العصر هي البعيده جاموسه
زينب... تعبانه طول الليل ي حماتي
جميله..... ليه شغاله في ساقيه ي روح حماتك
زينب ... عايزه اي ي حماتي
جميله..... انا وانتي من زمان كارهين بعض من لما ابني اتجوزك وبقي بيصرف علي عيلتك وانا كارهاكي وياريتك طلعتي ناصحه وعرفتي تجبيله حته عيل
زينب..... انتي بتعايرني
ابتسمت جميله وقربت من زينب وقعدت علي السرير واتكلمت
لا انا بعقلك عشان الي جاي هاتوافقي وانتي حاطه الجذمه في بوقك
زينب.... اي هو الي جاي
جميله.... جاسم هايتجوز
قامت زينب من علي السرير واتخصرت باايديها
نعععععم نعععععم مين دا الي هايتجوز ان شاء الله
اسمعي كويس ي عقربه انتي
كانت هاتتكلم لكنها لقت ايد بتضربها علي وشها وقعت من طولها علي السرير
جميله باابتسامه .... كويس انك جيت وسمعت بودنك احترامها ليا عموما اما هااسيبك ياابني
تأديب مراتك عليك
خرجت جميله من الاوضه وسابت جاسم وزينب
زينب .... بتضربني
تعمدت زينب تبين جزء من صدرها ورجليها وهي بتتكلم لكن جاسم كان صارم معاها واتكلم بزعيق
انتي ازاااى تهيني امي
انتي ناسيه نفسك ولا اااي
زينب.... ولما هي هانتني باني مبخلفش وانك بتصرف علي اهلي
جاسم .... ماانتي فعلا مبتخلفيش وانا بصرف علي اهلك غلطت في اي بردو
زينب ... طب طلقني
لما انت شايفني كدا طلقني
جاسم .... زي العاقله هاتروحي لامي وتتاسفيلها علي الي قولتيه واحمدى ربنا اني ماسك اعصابي واكتفيت بالقلم وبس
وبعدين اتكلم بنرفزه وعصبيه
انتي سامعه !!!!!!!!!
خرج جاسم من الاوضه غضبان ونزل تحت مش شايف الي قدامه
في اوضه زينب
خرجت زينب تليفونها وحكت لامها الي حصل كله بالحرف الواحد
الام.... متخربيش علي نفسك ي بت بطني هاوديهم وطاطي واتسهوكي لحد ماتتمكني
زينب ... دا عايزني اروح اتاسفلها
الام ... وبوسي ايديها كمان بدل ماتترمي في الشارع واحنا كمان معاكي
وبعدين فيها اي اما يقولك بصرف علي اهلك ماهو بيصرف علينا ولا انتي عايزه تتطلقي وترجعي تشتغلي ممرضه في المستشفي ب ٥٠٠ جنيه في الشهر ااي وحشك الشقي والمرمطه
زينب...... لالا انا هاروح اتاسفلها
راحت زينب لبست فستان قصير اسود كان باين صدرها ورجليها بطريقه مستفزه وحطت ميك اب وراحت لاوضه جميله
&_____________________________&
كان جاسم عطشان ودخل المطبخ يشرب
وكان بيشرب لحد ماشاف ريهام داخله عليه وهي لابسه فستان ابيض قصير وقد اي كانت جميله
وقعت كوبايه الميه من ايد جاسم
اتخضت ريهام عليه وقربت منه
ريهام... انت كويس
جاسم...هه
ريهام بخوف بدات تشوفه ومسكت ايده وبعدته عن الازاز
ريهام ... انت كويس
جاسم ... انتي مين
ريهام بضحكه وقعت قلب جاسم الارض
ريهام.... انا ريهام ي جاسم بيه انت مش عارفني
جاسم وقع عليه جردل ميه سقعه
جاسم.... ام كلسون
ريهام بعبوس .... الله الله اي دا بقي
جاسم بضحكه عاليه ... خلاص خلاص بس انتي قمر ي صغنن
ريهام... انا كبيره
جاسم .. كام ي صغننن
ريهام.... ١٩ سنه وكام شهر
جاسم... لسه صغنن
قعدت ريهام تضحك جاسم شويه قد ااي كان حزين ومهموم النهارده اول مره يمد ايده علي زينب بس هي الي استفزته
&_____________________________&
في شقه سلوى
دخل احمد غضبان
سلوى ... خير مالك
احمد.... مش لاقيها دورت في كل حته في الشوارع والمستشفيات والاقسام
سلوى .... دور في بيوت الدعاره هاتلاقيها
احمد بغضب مسك سلوى من شعرها
مش هااسمح لحد انو يلمسها
دى ملكي
ملكي انا وبس
&________________________________&
في شقه اسماعيل
دخل اسماعيل الشقه لقي ليلة قاعده بتاكل فول مع سندس وبتاكلها باايديها
اسماعيل .... لقيتلك شغل يابت المحظوظه
ليلة ... بجد
ااي
اسماعيل ..... كلمتلك مركز تخديم وهايبعتوكي لناس عليوى اوووى عشان تشتغلي عندهم
ليلة... امته
اسماعيل ..... بكرا
&__________________________&
في اوضه جميله
دخلت زينب الاوضه بتتمايل بفسها ماشيه بتتمخطر
زينب... سورى ي جميله هانم
وكانت ماشيه لكن جميله نادت عليها
جميله.... كتب كتاب جاسم بعد شهر
زينب ...انتي بتقولي ااااي
وبدات تكسر في الحاجه الي موجوده في الاوضه
وتصوت وتزعق
&______________________&
كان جاسم في المطبخ وسمع صوت تكسير وزعيق زينب
جرى لفوق اوضه جميله ودخل الاوضه لقي زينب بتزعق وتصرخ
انت هاتتجوز عليا
جاسم .... زينب اهدى
زينب... ازاى اهدى انت هاتتجوز عليا
جاسم.... اه
جميله..... فهمها ي جاسم
جاسم..... هاتجوز عشان اخلف واول مايجي البيبي هانديها قرشين ونربي الولد وهايتكتب بااسمك
زينب ... موافقه بس بشرط
جاسم.... اي هو
زينب...... تحمل بالحقن المجهرى غير كدا لا
يعني متلمسهاش
جاسم..... موافق
جميله في سرها... اما نشوف
&________________________________
الساعه ١٢ بالليل
في البار ...
كان هشام بيشرب كحول ومش عاطي اهميه للبنات الي بترقص حواليه
طلع تليفونه وكلم جاسم
هشام..... بقولك اااي صاحبك شرب علي الاخر ومش قادر اقوم تعالا خودني
جاسم.... عادتك ولا هاتشتريها جايلك
قفل جاسم الفون مع هشام
بعد ساعه
وصل جاسم البار واخد هشان وصله البيت
هشام كان وحداني اهله كلهم ماتوا وكان بيعتبر جاسم كل حياته هما اصدقاء وبيحبوا بعض من وهما صغيرين عمرهم مااتخانقوا ابدا
قعد هشام وبدا يضحك ضحك هيسترى
شرب جاسم مع هشام وبدا يضحك هو كمان
خرج جاسم من شقه هشام وراح القصر بتاعه
&___________________________&
كانتريهام لابسه قميص نوم اسود طويل
وراحت تشرب ميه هووووب اتخبطت في جاسم كانت هاتقع فحضنها جاسم
جاسم ... انتي حلوه اوووي
بدا جاسم يقرب من ريهام وباسها بوسه طويله
بعدت ريهام عنه وضربته بالقلم الي فوقه
&_______________________________&
كانت جميله شايفه الي بيحصل قدامها ازاى ريهام ضربته بالقلم وجرت علي اوضتها
جاسم بغضب بص لاثر ريهام
ازاى حته عيله زى دى تضربه بالقلم
جاسم .... جحيمك علي الارض ابتدا ي ريهام
&________________________________&
اليوم التالي
...............
اخد اسماعيل ليلة لشقه هشام عشام تشتغل خدامه هناك
خرج هشام وهو لابس شورت ابيض ونسي يلبس قميص
هشام .... انتوا مين
ليلة بصت للارض
اسماعيل..... احنا الي بعتونا ليك مركز التخديم
هشام ... اه
ادخلي
&____________________________&
في غرفه زينب
كانت زينب تتمايل بخصرها قدام جوزها بقميصها المفتوح لكن جاسم كان مشغول ازاى ينتقم من القلم الي ريهام عطتهوله
ولاقي الفكره
&______________________________&
كانت ريهام بتحط الفطار علي السفر
مسك جاسم ايد ريهام واتكلم
تتجوزيني ..................
بحبكم
صابرينا


الخامس من هنا

تعليقات