القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية جحيم اعمي الفصل السابع 7 بقلم دعاء احمد

رواية جحيم اعمي الفصل السابع 7 بقلم دعاء احمد 


نور ايديها كانت بتنز"ف بشده والد"م على ايديها وبتعيط بهستريه
فاتن هانم بقيت تحاول تنضفلها الجرح و ربطته
نور :دا مجنون انا بكر"هه انا عايزه ارجع مصر
فاتن: طب ممكن تهدي يا حببتي اطلعي ارتاحي دلوقتي وبعدين نتكلم
نور:انا عايزه امشي والنبي دا مجنون انا مش عايزه افضل هنا
فاتن:طب اهدي يا حببتي واطلعي نامي دلوقتي وبعدين نتكلم
نور هزت راسها بتعب وطلعت اوضتها
بعد كم ساعه
نور وفاتن كانوا قاعدين في اوضه فاتن
نور:انا مش فاهمه هو حضرتك عايزه توصلي لايه انا بجد مش هقدر اكمل
فاتن:أمجد قالي عن البنت العنيده اللي وقفت اقصد حازم ووقتها انا قررت اجي اشوف البنت دي.... بس مكنتش متخيله ان لما اجي القيها بتستلم وبتمشي
نور:حضرتك ابنك دا مجنون تاخديها وتروحي مستشفى المجانين
فاتن:صدقيني انتي غلطانه حازم بس تعبان تفتكري واحد كان ظابط شاطر والكل بيخاف من اسمه..... اكيد مش هيحب احساس ان حد بيشفق عليه
نور:انا مش بشفق عليه انا بس عايزه يبقى كويس
فاتن:غشان كدا لازم تفضلي جانبه لحد ما يبقي كويس دي كلمه من قلب أم يا نور ام شايفه ابنها بيتعذب.... ارجوكي خليكي وخالي دي اخر محاوله و متخافيش من حازم وانا موجوده
نور :وانا موافقه بس انا مش هستحمل كلمه منه
فاتن:حاضر
عدي يومين و نور بتعامل حازم بجفاء وكل اللي بينهم الدوا مش اكتر
ودا مضايقه هو معرفهاش الا من كم يوم لكن اتعود منها على العند والمناكفه
نور:الدوا يا حازم بيه...
حازم:اسف
نور:ايه!!!
حازم بزعيق:ايه مبتسمعيش ومتتخيليش اني هقولها مره تانيه
نور :على فكره انت مغرور
حازم:وانتي عنيده اوي
نور:تمام اتفضل الدوا
حازم بغيظ :بت متعصبنيش
نور:عايزني اقولك ايه انا لحد دلوقتي مش بعرف استخدم أيدي وبسبب كنت همو"ت من البرد
حازم:ودا اللي عايز اعرف ليه مستحمله..... وجاوبي بصراحه اكيد الموضوع مش حكايه مريض وممرضه
نور بتوتر:ممكن اطلب منك طلب.... بلاش تسألني دلوقتي اوعدك اول ما تعمل العمليه هتعرف السبب لوحدك
حازم بشك:اقصدك ايه
نور:ولا حاجه ايه رايك نتمشى شويه على البحر و كفايه شرب بقى وكمان مينفعش تسهر
حازم:دا امر ولا ايه
نور:لا يا حازم بيه دي نصايح ومش شفقه صدقني تحب تخرج دلوقتي
حازم:اوكي انا كمان مخنوق وعايزه اتمشي
الاتنين نزلوا بعد ما حازم اخد دواه وهي ماسكه في ايديه بتساعده
الحارس:اجهز لحضرتك العربيه يا حازم بيه
نور: لا احنا هنتمشي
حازم:لا طبعا طلع العربيه
نور بغيظ:الجو النهارده شمس بطل كسل يا جدع يخربيتك
ومسكت ايديه و شدته بسرعه وراها
كانوا بيتمشوا على البحر ساكتين.... وكل واحد عنده كلام كتير لكن مش كل حاجه ينفع تتقال
نور: ثواني
حازم:اي
نور:آيس كريم مانجه ولا شوكلاته ولا فانيلا
حازم:آيس كريم في الشارع كدا
نور:عيش حياتك يا جدع
انا هجيب مانجه وفانيلا
حازم:بس انا مش عايز
نور:لا دول ليا
حازم:هتاكلي الاتنين
نور:اه قول بقى عايزه ايه
حازم: مانجه
نور:اوكي
بعد شويه
واقفه بتاكل حمص الشام وبتضحك وهي باصه لحازم اللي ماسك اتنين آيس كريم
نور:مش انت قلت انك مش عايز ايه الفجع دا يا اخي
حازم:لذيذه الفنليا الشوكلاته مش حلوه اوي
نور:يعني هو انت بيفرق معاك طالع واكل نازل واكل يخربيتك
عدي ست شهور
ونور وحازم بيقضوا معظم وقتهم سوا وبيتكلموا لكنه حاسس انها مخبيه حاجه
لكنه مبسوط بوجود حد معه يشاركه معظم تفاصيل حياته
تَالدكتور:اعتقد اننا جاهزين للعمليه... نور انتي بجد شاطره والالتزام دا عمل لينا ناقله ولو كنا هنستنا سنه دلوقتي نقد نعمل العميله
نور: الحمد لله يا دكتور
الدكتور:حازم بيه دلوقتي لازم تجهز نفسك للسفر
حازم بابتسامه :اخيرا
الدكتور:انا مطمن لان حالتك مش صعبه اوي ربنا معاك انا همشي دلوقتي وهجهزلك كل حاجه في المستشفي
أمجد وفاتن:الف مبروك يا حازم يارب يتمم شفاك ع خير
حازم بابتسامه :البركه في نور
نور بتوتر:انا كدا مهمتي خلصت لازم امشي
حازم بسرعه:لا طبعا مش همتشي انتي فاهمه....
نور:انا اسفه بس انا كدا أديت مهمتي بعد اذنكم
حازم قام بسرعه وخارج وراها لكنه اتخبط
نور بسرعة :حاسب
حازم :متمشيش
نور:بابا بقاله كتير لوحده وانا خلصت شغلي يا حازم.. وانت ان شاء الله هتم عمليتك وتكون بخير انا اسف بس لازم امشي بعد اذنكم
حازم:هرجعك تاني يا نور بس وقتها مش هتمشي
عدي اسبوعين
حازم سافر يعمل عمليته ونور طول الوقت متوتره مش عارفه ايه اللي هيحصل لما يعرف الحقيقة بس قررت تشغل نفسها وخصوصا انه بيشغل كل تفكيرها....
عند حازم
الدكتور:مستعد يا حازم
حازم اخد نفس عميق بخوف وتوتر :مستعد
الدكتور بدا يشيل الشاش من على عيونه ببط والكل واقف متوتر
الدكتور:افتحها ببط
حازم فتح عنيه وفضل باصص في الفراغ
أمجد و فاتن فضلوا يبصوا لبعض بتوتر
أمجد:حازم انت شايفني؟
حازم ابتسم وبص لوالدته
فاتن عيطت من الفرحه وحضنته
امجد:حمدلله على السلامه يا وحش
حازم: نور!!!
فاتن:بتحبها؟
حازم سكت ومعرفش يرد
فاتن:بس في حاجه لازم تعرفها يا حازم
حازم:ايه هي؟
فاتن:نور هي البنت اللي ضر"بتك على دماغك و اتسببت في انك تتعمي... نور حكيتلي كل حاجه قبل ما تمشي هي مكنتش فاهمه حاجه وكانت فاكرة بتخطف رشا عشان كدا ضر"بتك.... مكنتش تعرف انها متهمه عندك يا حضره الظابط وهي باللي عملته ساعدتها تهرب.... لكن مكنتش اقصد يا ابني صدقني
حازم بابتسامه :ما انا عارف
امجد:عارف؟
حازم:من شهرين سليم قبض على رشا الزناتي ولما وصلتلها قالتلي ان البنت اللي ضر"بني هي نفسها البنت بنت البواب بتاع العماره ولما دورت عرفت انها نور....
فاتن:وسكت ليه ؟
حازم :عشان عارف انها مالهاش ذنب وكمان عشان متمشيش
عدي شهر
حازم رجع مصر و بيدور علي نور لكنها مختفيه لحد ما قدر يعرف انها موجوده في دار مسنين عندها شغل هناك
نور:ايه يا عم مالك مكتئب ليه
محمد: اخرتها بعد ما ربيته وكبرته يرميني هنا في دار المسنين
نور:حقك علي عيني وراسي بس الدنيا مش مستهله وبكرا ابنك يكبر ويعرف انه غلط وبعدين ايه هو انا مش بنتك ولا ايه
محمد:ربنا يحفظك لأهلك يا بنتي
نور:يارب ههه هروح بقى اشوف عم مصطفى وارجعلك تاني
حازم:نور
نور وقفت مدياله ضهرها وقلبها بينبض بسرعه بخوف
نور:نعم
حازم:على فكره انا عارف كل حاجه مش محتاجه تتهربي مني انا بحبك
نور اديرت وبصتله وهي مبرقه وفجأه ضحكت
نور:وانا مش بحبك ع فكره
حارم:والله دا امر مش طلب وانا حددت معاد مع ابوكي عشان الفرح
نور: ااااممم بس خالي في علمك ان مهري غالي اوي
حازم:وانا قده بعون الله
نور:قلبك ليا عقلك وتفكيرك ليا لوحدي
حازم:ما خلص بقى بحبك

تعليقات