القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقك موتي الفصل السادس 6 بقلم الكاتب الصغير

رواية عشقك موتي الفصل السادس 6 بقلم الكاتب الصغير 




: اه يا ربي كفايه كده انا مش هفكر احب حتي تاني بس امحي احمد من حياتي.
: يا ربي انا الدنيا جات عليا كفايه خلاص مش حمل حاجه تاني.
نمت بعد ما فضفضت.....
.......................................
بعد مرور شهر.....
اطلقت انا وأحمد ورجعت بيت أهلي بس زياراتي كتير علشان مرات عمي اقصد أمي العسل.
في يوم كنت رايحه عندهم وبما اني معايا نسخه من المفتاح دهلت علي طول بس وقفت بسبب اللي سمعته.
سلمي: أحمد انا حامل.
أحمد: بجد....
سلمي هزت راسها بفرحه.
أحمد: يعني انا هكون اب وانت ام ابني.
سلمي: اه يا أحمد واخيرا هيبقي عندنا عيله صغيرة.
أحمد شالها ودار بيها...
أحمد: بعشقك يا قلبي بعشقك.
: سيبها يا بني دي حامل غلط عليها.
أحمد سابها....
: مبروك يا ولاد يتربي في عزكم.
أحمد: هتبقي جده زي ما كان نفسك بقي.
: اه كويس حصل قبل ما اموت.
سلمي: أحمد هو ممكن تيجي معايا عند الدكتورة.
أحمد: دا سؤال يا سلمي...
سلمي: يلا علشان الميعاد قرب.
أحمد حضنها: انا بموت فيكي يا قلبي.
: يلا يلا امشوا البسوا.
...........................................
طلعت وانا مش حاسه بنفسي ليه لسه بحبه يا ربي انا كرهت نفسي ولسه مكرهتهوش.
: ااااااااااه.
عدي دقيقة من الصمت لحد ما نزل صاحب العربيه.
: يلهوي مين دي واي جابها قدامي.
شخص: يا أستاذ دي بتنزف كتير خدها علي مستشفي بسرعه.
شخص 2:يا أستاذ البنت هتموت يلا.
: طيب حد يفتح باب العربيه...
شالها وراح علي اقرب مستشفى.
: بسرعه الحاله خطره بسرعه نقاله...
ممرضه: دقيقه يا أستاذ آدم.
الممرضه جابت نقاله ورنا دخلت اوضه العمليات.
عدي اكتر من ساعه والدكتور طلع.
:استاذ ادم الانسه حالتها مش خطره خدوش بسيطه.
ادم: يعني ممكن تخرج.
: تفوق وافحصها وممكن نخرجها.
ادم: طيب هو ممكن حد يتصل بشخص من عيلتها.
: ممكن رقم لاي شخص من عيلتها.
ادم: مش معاي.
: خلاص حضرتك هي ممكن نص ساعه وتفوق.
ادم: شكرا يا دكتور.
: دا عملي.
عدت حوالي ساعه تاني ورنا مكنتش صحيت..
ادم: هي ليه لسه مصحيتش.
: ممكن اثر الخبطه نستنا شويه.
ادم: هو ممكن ادخل.
: اتفضل يا استاذ.
ادم دخل لقي رنا حاطه ايد هلي عنيها وايد تحت راسها.....
ادم: انت صحيتي.
رنا............
ادم: ممكن تردي.
رنا............
ادم بعصبيه شال ايدها من علي عنيها وكانت بتبكي.
صوت شهقاتها بدأ يعلي وبتتكلم كلام مش مفهوم.
رنا ببكاء شديد: ا.... ان.. ت خب.... ط. ني لي... ه مم.و.. تش. ا. او حت.... ي كن... ت فق.. قدت الذ.... ذاك... رة اااااه يا ربي.
ادم: طيب اهدي خلاص عايزة اي انتي.
رنا: عا. عايزة انس... اه وا.... نسي ك. كل حاج.. ة حصلت مع.. ايا.
ادم حس بنغزه في قلبه لما شاف حالتها
ادم: خلاص بطلي بكي.
رنا: ه هو انا وح.. شه للد. رجه مح.. دش ح.ب.ني و. ومح.. دش بيه.. تم بيا ول.. ا
بي.صحب.ني ان. انا عا.. يزة ام.. وت.
ادم: بصي الدكتور هيدخل يفحصك وبعدين هروحك.
ادم خرج ودمعه نزلت من عينه عليها...
ادم: هي صحيت ممكن تفحصها علشان هي عايزة تخرج من هنا.
: تمام.
الدكتور دخل فحصها وعطاها تصريح خروج وخرجت.
ادم: انت فين بيتك.
: مش حابه ارجع.
ادم: طيب تحبي تروحي فين.
: القبر نفسي اروحه.
ادم: انا حاسس اني اعرفك هو انت تعرفيني.
: اه انت ابن صاحب الشركه اللي بشتغل فيها واللي كبت قهوتك علي الجاكت تبعك.
ادم: انت بجد.
: هو ممكن تقف هنا وتمشي.
ادم: مستحيل انت ممكن تقتلي نفسك مش حابب اتسجن.
: مهو مش هيكون ليك دخل.
ادم: خلاص يا ستي بعيد عن السجن اعتبريني صاحبك وحابب اتمشي معاكي.
: صاحبي...


السابع من هنا

تعليقات