recent
روايات مكتبة حواء

رواية جحيم اعمي الفصل الرابع 4 بقلم دعاء احمد

رواية جحيم اعمي الفصل الرابع 4 بقلم دعاء احمد 


حازم بقى يقرب ونور بترجع لورا بخوف وتوتر
نور بتوتر وارتباك:استاذ حازم مينفعش كده
حازم بصوت كفحيح افعي:لو ممشتيش من اسكندريه كلها اوعدك هتندمي انتي متعرفيش حازم الزناتي
نور بشجاعه مزيفه:مش همشي وهتتعالج انت فاهم واذا كنت انت عنيد فأنا العند عندي بالوراثه انت فاهم مش همشي وأعلى ما في خيلك اركبه
حازم: يبقى انتي اللي اختارتي.... وصدقيني وجودك هنا يبقى بدايه جحيمك
نور:تمام وانا موافقه معاد الدوا
الخدامه من برا:الفطار يا دكتوره
حازم بزعيق :انا قلت مش عايز حاجه ايه مش بتفهموا
نور بابتسامه جانبيه :لا ما احنا هنغير بعض القواعد بما ان انا هبقي المسئوله عن حالتك
حازم اتعصب و كان عايز يمسكها لكنها بعدت وهو اتخبط في رجليه وكان هيوقع لولا انه مسك في الكرسي
نور بهدوء:اتاكدت انك محتاج علاج صدقني دا لمصلحتك يا حازم بيه
حازم بزعيق:بررررررررااااا اطلعي برا وبدأ يك"سر في كل حاجه
أمجد من برا:حازم... نور افتحي
نور بعند:مش هفتح وياله يارب انا وانت نولع هنا مش هخرج الا لما تاخد الدوا بتاعك
حازم مسكها بعنف ومسك شعرها وهي لابسه حجابها بغضب جحيمي :مش انا اللي حد يتحداني بس انتي اللي اختارتي.... موافق اخد الدوا لكن هنلعب لعبه يا قطه
نور بلعت ريقها بصعوبه و بشجاعه مزيفه:موافقه... اي اللعبه
حازم ابتسم بخبث وهو عارف ان الجو بتمطر
مسكها وبقي يتحرك في الاوضه بحذر لحد ما دخل البلكونه فتحها وزق نور جوا
نور فجأه اترعشت لان اسكندريه في الشتا برد جدا و دا بتمطر
حازم:هتفضلي هنا اربع ساعات لو قبلتي الرهان هاخد الدوا
نور واقفه ضامه نفسها وبتترعش و بتعب:انا عندي مشكلة في القلب مينفعش افضل هنا
حازم بابتسامه خبيثه:يبقى تاخدي حاجتك وتمشي اظن كلامي واضح
نور لنفسها:انا كنت السبب في حالته شكلي هتعب معه اوي
حازم:مش سامع صوتك ياله اطلعي لمى حاجتك وامشي
نور: انا موافقه على شرطك
حازم برفعه حاجب :موافقه تفضلي هنا في الجو دا
نور: ايوه بس تاخد الدوا
حازم استغرب ليه توافق على حاجه زي كدا وبجمود:ماشي يا قطه
نور:خد الدوا ياله
حازم اتعصب لكن حب يكمل التحدي واخد دواه
و قفل البلكونه وفضلت نور واقفه جوا بتترعش وبتحاول تاخد نفسها لكن مش عارفه
حازم كان قاعد على الكرسي الهزاز وبيسمع الموسيقى المفضله له لكن بيفكر في البنت اللي ضر"بته
حازم:عيونها كانت مليانه خوف و براءه شكلها مكنش يدل على أنها شخصيه سيئه لكن عقابها هيكون مضاعف لما ارجع اشوف والغبيه اللي جواه دي كمان انا مش ناقصها
عند نور
فضلت تترعش والجو بيمطر بشده وبرد هدومها بقيت كلها مايه
لحد مكنتش قادره تتنفس
حازم ابتسم بخبث و هو سامع صوتها وهي بتترعش وسنانها بتكتك
علي صوت الموسيقى وبدأ يفطر باستمتاع
خلص فطاره و بدا يتحرك في الاوضه ودخل ياخد شاور دافي يريح اعصابه بعد داوشه نور
بعد شويه
خرج كان بينشف شعره لكن مسمعش صوت نور حط ايديه على الساعه وبدأ يحس العقارب مكنش عد غير ساعه واحده
استغرب وراح فتح البلكونه
حازم ببرود :ايه رايك في الجو
لكنه مسمعش صوتها لسه بيتحرك خبط في حاجه


google-playkhamsatmostaqltradent