recent
روايات مكتبة حواء

رواية جنة الصقر الفصل الخامس 5 بقلم مروة موسي

رواية جنة الصقر الفصل الخامس 5 بقلم مروة موسي



جنة : هتتغدي؟!
صقر : زي ما انت بتضايق اني مش مبرودش عليك انا كمان بضايق رد عليا
ورفع صقر محموله واتصل علي شخص
صقر : إزيك ي هنا
هنا بزعل مصطنع؛ دا كله ولسه جاي تسأل عليا
صقر وهو ينظر الي جنة : وحشتيني اوي
جنة بدهشه وهي واقفة
هنا : هجيلك النهاردة ي حبيبي وانت كمان وحشتني
صقر : هستناكي متتأخريش مع السلامه
وأغلق الهاتف ثم جاء ان يقوم ولكن أوقفه كلام جنة
جنة : مين دي
صقر بوقاحة : واحدة جامدة اوي بطل بقضي معاها ليله بس ليله حلوة اوي
جنة بصدمه من ما تسمعه: أي انت
صقر بلامبالة: اه انا بنام مع ستات عادي وتركها في صدمتها
فبكت مما يفعله صقر بنفسه فهو في دوامه المعاصي وقررت بأن تغير حياته وهبطت الي وفاء
جنة : ماما صقر بينام مع ستات في الحرام ي ماما
وفاء بحزن : ايوا ربنا يهديه
جنة بغضب : وانتي ازاي ممنعتهوش من كدا دا غلط وحرام وعيب
وفاء : صقر ابني من ساعه ما خسر حبيبته وهو مبقاش يعرف الغلط من الصح مبقاش عارف يفرق من الحرام والحلال
جنة ؛ ماشي انا بقي هتصرف وترك وفاء وهي تنظر لها بإعجاب
وجاء الليل ووجدت جرس القصر يدق وبعد بضعه دقائق وجدت فتاه داخل القصر وتريد الذهاب إلي غرفة صقر
جنة لهنا : انتي رايحة فين
هنا وهي تقف أمامها بجيب قصير جدا وفنله خفيفه بحمالات تكشف معظم صدرها: طالعه لصقر ي حبيبتي
جنة : مفيش صقر انسي الكلام دا
هنا : وانتي مين ي بتاعه انتي عشان تمنعيني
جنة : انا ...ولكن قطع حديثها صقر اطلعي ي هنا مستنيكي
جنة في قمه غضبها
صقر مش هتعمل اللي في بالك
صقر ؛ وانتي مين عشان تتكلمي
جنة : اياً كان انا مين مش هخليك تعمل حاجة غلط
صقر : انتي متدخليش في حاجة متشغلكيش انتي هنا حتة حيوانه ملكيش لزمه
جنة بدموع بسبب كسرتها أمام هنا : شكرا ي محترم بس متنساش انك بتظلم نفسك وبعد كدا هتظلم اللي حواليك بسبب أفعالك
هنا : أي الكلام دا يلا ي صقر وبعدين مين دي
جنة وهي بتمسح دموعها : انا مراته
هنا بصدمه : اي دي ازاي ي صقر تتجوز واحدة جربوعه كدا
صقر : دي تخليص حق ي روحي بس تعالي اقولك واخدها ازاي
هنا بضحكة عالية : اه ي سافل وذهبت الي غرفته وفعلوا ما حرمه الله
وكانت تلك المسكينه تبكي بحرقه علي ما يفعلونه وعلي كسرة خاطرها أمام تلك الحقيرة
وذهبت لتنام في الصاله وهي غاضبه منه
في الصباح
استيقظ صقر ودخل ليستحم وترك جزء من المال بجانب هنا تمن تلك الليله كالعادة
ونزل ليذهب مبكراً لعمله ولكن استوقفه منظر جنة والدموع علي خدها وهي مستغرقه في النوم
ولكن ذهب إلي عمله ووصل الي مكتبه وجلس يتذكر ما فعله أمس بتلك الفتاة البريئة وكسرة خاطرها أمام تلك الرخيصة هنا
في القصر استيقظت هنا ونزلت لتتناول الفطور مع وفاء وجدت هنا وفاء وجنة يجلسون معا
هنا : Good morning
وفاء وجنة بنظرة استحقار لها
هنا : بقولك ي بتاعة انتي هاتيلي كوبايه ماية
جنة : ليه اتشليتي
هنا بزعيق؛ انتي نسيتي انك هنا خدامه
جنة : كادت ان ترد ولكن قطع كلامها وفاء
وفاء: هي هنا ست البيت واحدة محترمه متجوزة صقر باشا علي سنة الله ورسوله يعني واحدة شريفه مش رخيصه زي ناس
كادت هنا ان تنفجر بسبب كلام وفاء لها
هنا : طبعا ....معلش بقي لو هتقل عليكوا ممكن اقضي يومين هنا اصل صقر بيوحشني اوي
وذهبت لكي تتصل بصقر
صقر : الو ي هنا
هنا : أي ي قلبي بقولك اي انا بفكر اقعد معاك هنا يومين اصلك بتوحشني اوي
صقر بضحك : دا انا شكلي هقضي يومين حلوين بقي
هنا : طبعا طبعا ي قلبي يلا عشان معطلكش بقي سلام
أغلقت الهاتف ولكن لم يعرف صقر ماذا سوف يحل له من تلك الشيطانة
بعد الفطار ذهبت جنة لغرفة صقر لكي تبدل ملابسها فدخلت الغرفه وتذكرت ما الذي حدث بين صقر وهنا وبكت حصرة علي حال زوجها وبدلت ملابسها وجلست تنتظر موعد درسها
بقلمي مروة موسي ❤
بعد فترة من الوقت انتهت جنة من درسها وذهبت لكي تذاكر داخل غرفه صقر ففتحت بابها وفتحت باب اخر داخل الغرفة لكي تذاكر وقفلت الباب عليها وهي مشتتة البال بسبب تلك الحرباية
وصل صقر إلي البيت وجد هنا في استقباله بالحضن وصعد بها إلي فوق وهي مبتسمه ودخل بها إلي الحجرة واغلق الباب جيدا ولم يعلم بأن زوجته جنة بداخل الغرفة وكان يقبل هنا وهنا كانت تفعل مثله وفجأة وجد باب من داخل غرفته انفتح ورأي جنة تنظر له نظرة حسرة وخذلان واخفضت رأسها
هنا : انتي ازاي تدخلي هنا
جنة بشجاعة: دي اوضتي وكنت بذاكر بس مكنتش اعرف انكوا هنا
هنا : اه وبعدين انتي قصدك تقفي هنا عشان تشوفي اي اللي بيحصل
جنة : اشوف قله الادب والوساخة اللي بتحصل
صقر : جنة اطلعي برا
جنة : دا مكاني اللي مش عجبة يطلع هو
هنا : شوف الجربوعة دي بتقول أي ي صقر ولكن لم تكمل كلامها وجدت ......
التفاعل عشان كبير نزلت بارت كمان اهو كل لما تجيب عدد من التفاعل هنزل حتي لو وصلت لكل ساعة انزل بارت
google-playkhamsatmostaqltradent