القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية كيان الاسد وعشق الليث الفصل الثاني 2 بقلم الكاتبة الصغيرة

رواية كيان الاسد وعشق الليث الفصل الثاني 2 بقلم الكاتبة الصغيرة


دا طلع الدكتور اه يا حوستي السوده يا انا ياما
عشق:كيان في ايه دا الدوك
هو :اتفضلوا براا
كيان:احنا اسفين علي التأخير
هو:انا قولت براا
كيان:واحنا قولنا اسفين علي التأخير مش حكايه هي
قلتها بصوت عالي
هو بصلها وعينه اسودت من العصبيه
عشق:نهار اسود دا بيتحول يا كيان اجري يا بت
كيان دا احنا هنتنفخ
هو:انتي بتعلي صوتك عليا
قام شدتها من دراعهاوخدها علي مركز العميد
كيان:سيب ايدي انت ساحب جا*نوسه
هو:لو سمحت يا حضره العميد الانسه دي لازم تاخد فصل
العميد اهدي يااسد وفهمني ايه الي حصل
اسد :الانسه قلت ادابها عليا قدام المدرج كله وجايه متأخره
العميد :لو سمحتي يا انسه اعتزري علي الي حصل
كيان:ان مغلطش حضرتك
العميد :اعتزري حالا لاما تاخدي فصل وتتحرمي من دخول الامتحانات
كيان الدموع بانت في عنيها وبصت لاسد وهو حس باحساس وقتها مقدرش يفسروا
كان نفسوا يضمها ويقولها متعيطيش
كيان:انا اسفه
وخرجت جري وهي بتعيط
عشق:كيان كيان يا بنتي استني مسكتها من دراعها ايه ده انتي بتعيط
كيان :لو سمحتي يا عشق سبيني لوحدي
عشق:مستحيل اسيبك وانتي في الحاله دي تعالي نقعد في الكفتيريا
عند اسد خرج من مكتب العميد وهو مخنوق ومضايق ومش طايق نفسوا
اسد:مسك التلفون ورن علي شخص وقال :الو ليث انت فين
ليث:مالك يا اسد في ايه صوتك مالو
اسد مخنوق وعايز اشوفك
ليث :انا رايح الشركه اقبلك في مكتبك
(اسدالمحمدي:شاب في ٢٥ من العمر يملك لحيه بنيه تزيده وسامه يعمل في شركه والده بجانب انه معيد في كليه الطب عايش لوحده بعد وفاة والده ووالدته في حادث هنعرفه بعدين عنده صاحبه ليث ميقدرش يعيش من غيره يعتبره اخوه)
(ليث الأسيوطي:صديق اسد يعمل في المخابرات بجانب انه يعمل في الشركه مع اسد بشرته بيضه زي اسد يمتلك لحيه بتاع بنات بخلاف اسد الي بيكره البنات وهنعرف السبب بدين برضه هو الشخص الوحيد الي عارف أسرار اسد)
(كيان:فتاه في ١٨من العمر ودي اول سنه ليها في كليه الطب عايشه مع والدها ووالدتها واخوها عندها صديقتها عشق دي البست بتاعتها فتاه مرحه وتحب الهزار بس لما بتتحول بيبقي يوم اسود)
(عشق:صديقه كيان في ١٩ من العمر فتاه مختمره لكن كيان محجبه وهي برضه في كليه الطب وأهلها متوفيين وعايشه في شقه أهلها عايشه مع اخواتها عندها بنت وولداخواتها أصغر منها وهي بتشتغل في محل ملابس بعد الكليه عشان تكفي مصاريفها هي واخواتها)
روايه كيان الأسد وعشق الليث بقلم الكاتبه الصغيره


تعليقات