recent
روايات مكتبة حواء

رواية عشق الثعبان كاملة بقلم منه احمد

رواية عشق الثعبان كاملة بقلم منه احمد



الفصل الاول
ف تلك الغرفه السوداء وعلى ذلك السرير الوثر ينام بطل قصتناا يظهر على وجه علامات الفزع يتذكر كيف كان يعانى ف طفولته
flash back
فى أحد المياتم يوجد طفل يصرخ بسبب التعذيب الذى يتعرض له من كى وحرق وضرب بالسوط ويوجد اطفال ف احد الاركان ترتعش من الخوف منهم من يبكى ومنهم من يبلل نفسه من شهده الخوف ومنهم من يرتجف لا احد يقدر على الاقتراب وهل يجرء احد الاقتراب اصلا سوف يذيق الويلات وفجأه يختفى صوت صراخ الطفل ويحل محله صوت الانين من الوجع والالم يجلس ذلك الشخص وينظر لطفل نظرات استحقار وبرود وكانه لم يفعل شئ لم يعذبه يلتفت بنظره ليرى احد الاطفال فيحسه على الاقتراب
الرجل تعالى يا صغيرى لاتخف
الطفل . . . ... ..... .....
الرجل تعالى لاتخف
الطفل ...... ........ ........
الرجل قولت لك تعالى
يقترب الطفل منه وعلى وجه علامات الفزع والخوف والما لا وهو يعتبر ذلك الرجل جلاده يقف الطفل امام ذلك الرجل مباشره فيشده الرجل ويجعله ينظر لطفل الملقى اماامه
الرجل بصراغ افزع الاطفال هذا لم تجرء ويعصى اوامرى انا سيدكم هل فهمتم
الاطفال ف صوت واحد نعم فهمناا
يلقى الطفل الذى ف يده وكانه حشره وينظر لهم بستحقار ويذهب ويترك ذلك الطفل يعانى من الوجع والالم )
End back
ينهض من نومه وجبينه يتصبب عرقا ينظر بجانبه ويجد امرءه اقل مايقال عنها عاهره مغطاه بدمائها ينظر لهاا نظره استحقار ويذهب الى اخذ حمام بارد ليهدء من النيران المشتعله ف جسمه يخرج وهو يلف المنشفه حلو خصره يذهب الى غرفه الملابس يرتدى ملابس رياضه ويذهب لممارسه التمارين يخرج وف طريقه ينادى على احد الحراس بصوت يبعث الخوف فى الابدان
الحارس وهو يبتلع ريقه نعم سيدى
هو اذهب وتخلص من تلك العاهره التى فى غرفتى
ويتركه ويبدء فى ممارسه الرياضه
*****
عند بطلتنا هيا لا تستيقظ على صوت امها او صوت العصافير هيا تستيقظ على سكب دلو ماء على وجهاها من تلك الشمطاء كما تسميها بطلتنا
رئيسه الطباخين بصراغ استيقظى
عشق بتافاف وهيا تنظر ف ساعتها فتجدها الخامسه حسنا استيقظت
رئيسه الطباخين انهضى وانظفى الاوانى واقومى بمسح ارضيه المطعم قبل ان ياتى احد الزبائن
عشق ببرود حااضر
تذهب رئيسه المطبخ وتترك عشق تسبها بافظع الشتايم
تنهض عشق وتبدل ثيابها وتردى زى العمل وتقوم بغسل الاوانى ومسح الارضيه المطعم وهيا تسب وتلعن برئيسه الطباخين
بعد تعب وجهد كببير بغسل الاوانى وتنظيف الارضيه ومسح الطاولات تذهب وتجلس فى احد الاركان . تتنهد بتعب كل ذلك العمل كثير على فتاه ف الثامنه عشر من عمرها تنظر بتعب لارجاء المكان لقد بدء الزبائن فى المجئ ...
تنهض وهيا تبتسم بسخريه وهل لها ان تظهر امام احد الزبائن وتكون نهاياتها على يد تلك الشمطاء كما تسميها تذهب لتلك الغرفه او لنقل المخزن نعم فهيا تعيش فى ذلك المطعم تنظر فى ساعتها فتجدها الثامنه
عشق سوف تاتى تلك الشمطاء لتجلب معاها الطعام ثم تبتسم بسخريه على نفسها وعلى تفكيرها اى طعام ذلك بضع كسرات خيز وكوب من البن وهل يسد جوعى
وفعلا تاتى رئيسه الطباخين وهيا تنظر لعشق بنظرات سخريه و الطعام ايتها الحثاله فهيا لاتنعت عشق بغير ذلك الاسم
تنظر لها عشق بغضب وتقذف الطعام امام وجه
عشق من الحثاله ايتها الشمطاء انتى هيا الحثاله
رئيسه الطباخين اجمعى اشيائك وغادرى ماذا اتوقع من فتاه تربيه مياتم
تنظر ليها عشق بكره وكبرياء ومن داخها تريد البكاء سوف اذهب لايشرفنى انا اعمل ف مكان توجدى يه
وتذهب لتجمع اشيائها ......
******
عند بطلنا او لنقل الثعبان فهو انتها من ممارسه الرياضه دخل ال القصر وصعد الى غرفته وبدل ملابسه بملابس عمليه يرتدى بدله باهظه الثمن وكيف لايرتدى وهو من اغنا الاغنياء وينتهى من ارتداء ملابسه ويرتدى ساعته ف معصمه وينظر الى نفسه بغرور وكبرياء يخرج من الغرفه ويذهب الى غرفه الطعام ويجد صديقه بدء ف تناول صعامه
ليث ببتسامه صباح الخير
الثعبان ببرود صباح الخير
ليث بخبث ماذا حصل لتلك العاهره
الثعبان البرود ماتت
ليث عنيف انت يارجل
ينظر له نظرات استحقار ويبدء ف تناول قهوته الصباحيه مع قراءه الجريده
الثعبان ماذا حدث فى تلك الصفقه
ليث لقد ربحهناها وهل يقدر احد على الدخول ف صفقه يدخلها الثعبان
الثعبان ببرود جيد
ووينهض سوف اذهب الى مطعم لانهى اجتماع مع ******* وانت اذهب الى الشركه ويتركه ويرحل ويرحل دون سماع رد منه
يخرج من القصر ويؤكب سيارته وتحيط به سيارات الحرس الخااصه بيه
ف السياره
السائق بخوف اين نذهب ياسيدى
الثعبان ببرود الى مطعم *******
السائق بخوف حسنا يا سيدى
وبعد نصف ساعه يصلوا الى ذالك المطعم
ينزل من السياره بكل تكبر وغرور ينزل من السياره حوله الحراسه الخاص بيه
يتوقف ف منتصف الطريق ليجيب على هاتفه
الحارس سيدى قبضنا على الجسوس
الثعبان اذهب الى المخزن وانا سوف اتى قريبا
يغلق الهاتف ويكمل سيره و.....
تجمع اشيائها وهيا تبكى على حظها وعلى اهانت تلك الشمطاء لها
تضعهم فى حقيبه صغيره وتخرج من تلك الغرفه
ينظر لها الطباخين بشفقه فهيا فتاه صغيره ذات وجه برئ
تقف امام رئيسه الطباخين
عشق اريد بقيه اموالى
رئيسه الطباخين ليس لدسنا اموال لكى
عشق ببكاء ارجوكى
تمسكها رئيسه الطباخين من يديها وتجرها تحت ترجيها وترميها خارج المطعم وو........

google-playkhamsatmostaqltradent