القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الحب الابدي ( يوسف وهاجر ) الفصل الاول بقلم اسماء ابراهيم

رواية الحب الابدي ( يوسف وهاجر ) الفصل الاول بقلم اسماء ابراهيم

اسمعي محدش يعرف في الجامعه اني جوزك عشان هكون الدكتور بتاعك مفهم..
*بتوتر.. حاضر.. في حاجه تاني
اه طولي الخمار شويه
*حاضر
خبي عيونك بالشاش و ظبطي النقاب..
*حاضر.. خلصت.. انا نزلها
استني هوصلك..
*مينفعش عشان انت الدكتور بتاعي مش جوزي..
نزلت و سبته..دموعي كانت علي خدي مشيت بسرعه عشان اوصل قبله.. النهارده اول يوم دراسه ليا.. انا عارفه انه بيكر*هني بسبب انه اتجوزني اجباري عنه.. بس مش ذنبي انا.. افتكرت لما كنا بنلعب سوا.. و كان بيخاف عليا.. و مزال لحد النهارده بيخاف عليا.. وصلت الجامعه وقبلت نورا صحبتي.. اقرب شخص ليا الا تعرف عني كل حاجه..
نورا.. اهلا بالهانم الا اتاخرت زاي كل مره..
*حبيبتي دا واجب علياا..
نورا.. طب يلا عشان هنتاخر علي المحاضره..
مشينا على المدرج.. و قعدنا.. سمعت البنات بتتكلم عن الدكتور الا هيدينا اول محاضره وقد اي هو صعب..
نورا.. هاجر.. هاجر.. با بنتي سرحتي في اي..
هاجر.. هااا معاكِ
دخل الدكتور.. و بدا يعرف عن نفسه.. صباح الخير انا الدكتور يوسف صفوان هديكم الماده بدل الدكتور يحي.. اتمنا تكون محاضره لطيف ويلا نبدا...
نورا... مش ده يوسف جوزك..
هاجر.. اه هو بس محدش هنا يعرف و انتِ متقوليش حاجه..
بدأ يشرح وكان شرحه ممتاز كالعاده.. سمعت البنات ورايا وهما بيمدحوا فيه و قد اي هو حلو وجميل.. ويارب يكون مش متجوز و ياا لو طلب ايدي...
بصراحه الد*م جري في عروقي و اتعصبت بس مسكت نفسي..
هاجر.. لو سمحت يا دكتور البنات الا ورايا بيتكلموا و انا مش سمعها حاجه من حضرتك..
يوسف قومهم و اخد اسمهم و طلعوا من المحاضره..
عده الوقت و الكل خرج و طبعاً هاجر متكلمتش مع يوسف.. بعد مع خرجت قبلت البنات..
سالي... عاملها فيها ممتاز و بتفهمي و لا عيونك راحت علي الدكتور وغيرتي من كلامي عليه..
هاجر..اخرصي قطع لسانك..
سالي.. علي فين يا حلوه مش توريني جمالك الا تحت البتاعه دي..
هاجر بعصبيه.. اوعاا كده انتِ اتجننتي
سالي...اه اتجننت.. و شدت النقاب من عليه..
هاجر حولت تخبي وشها و كانت بتعيط و مش عارفه تعمل اي غير انها اتخبت في حضن نورا..
يوسف بعصبيه........
كيف لي إن أخجل و انت دائما بجواري


تعليقات