القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية دم الشرف الفصل الثاني 2 بقلم علي بيه ابو الدهب

رواية دم الشرف الفصل الثاني 2 بقلم علي بيه ابو الدهب 

سلطان.. انتي هتعملي ايه يامه
امه... اسكت ياولدي احنا هناخد وش البنيه علشان الرجاله الا تحت دي
زهره.. بص*ريخ لا ابعدوا عني
فعلا الحريم مسكته ورقدتها على الأرض ورفعوا الفستان كل دا قدام سلطان
وزهره بتصرخ و بتعيط
الحاجه سكينه.. مانهرسي يابت هو احنا بنعمل فيكي ذنب اصبري يااختي
وبصت لابنها وقااتله يلا ياولدي
تعالي خد شرف مراتك
زهره بدموع وواحده حط ايدها على بوقها واتنين ماكنها من دراعها واتنين من رجلها وأمه رافعه الفستان ومخلعه هدومها
وسلطان لف القماش الأبيض على صوابعه علشان ياخد شرفها علشان الرجاله
🙄🙄🙄🙄🙄
سلطان قرب من زهره بس قام تاني
امه... مالك ياض
سلطان. شخط في الحريم الا موجوده وقالهم كلوا بره قوموا وسبوها
كله طلع بره وزهره قامت من رفدتها قاعدت على الأرض وحضنت رجلها بدموع وخوف
الحاجه.. انت اتجننت ياولدي
سلطان.. مش هعمل كده فيها دي بقت مراتي عايزها اها وعايز اتمتع مس اخد*ها بصو*ابعي
😏😏😏😏
الحاجه.. بس دا سلونه وعويدنا في الداخله البلدي
سلطان.. انزلي ياامه عند الحريم وانا هاخد شرفها انا لوحدي ابنك مش عيل ياام سلطان
الحاجه... ماشي ياولدي انا مستنيه وابوك مستني والرجاله كمان
#دم الشرف
امه خرجت فعلا بره الاوضه
قرب سلطان على زهره وهو ببخلع هدومه وزهره برتعش وخايفه
سلطان.. خايفه ليه بقيت مراتي يعني كله حلال دلوك
زهره.. مراتك بس مغصوبه على الجوازه دي
ضربها بالقلم وقعت على السرير قدامه
زي الفريسه الا قدام الأسد هياكلها
شدها من رجلها وعدلها
زهره. بعيط. استنى ونبي ياسطان استنى عايزه ادخل أعدل هدومي وسبني اخذ نفسي وتبي وانا هاجي يرضيه ليه
سلطان.. فرح زي الطفل بكلمه براضيه قام من عليها وسابها تدخل الحمام تعدل هدومها
وفتح قزازه خمره وفضل يشرب.
هي طلعت زي الملابكه كانت حلوه اوي وجذبها مع شعرها المفروض وجسمها الأبيض وقميصها
كل حاجه كانت حلوه فيها.
هي فكرت صح عايزه تعدي من ألموقف قالت تلعب عليها
وفعلا لعبت عليه وبدلت تتدلل عليها مع الشرب هو تاه واختلاط عليه الدم
وعدي الحوار على سلطان علشان كان سكران بجمالها قبل ااخمره
🙄🙄🙄🙄🙄🙄
قام من فوقها
وفتح البلكونه ورمى القماشه على الرجاله وتشتغل ضرب النار والهيسه والزرغيط
.......
وزهره بتعيط وخايفه من الاجاي
سلطان قام خد دش ودخل نام تعب طول النهار
وزهره دخلت خدت دش وغيرت هدومها
وفضلت قاعده على الكنبه قبال السرير تعيط بصوت مش مسموع
فضلت صاحيه طول الليل تفتكر الافات
.. بنت على ولدين ابوها متوفي وامها كمان جدها عايش معاها وأخواتها َبنت عمها صفيه بس تعتبر اختها مجوزه وارمله جوزها مات
...
صفيه لما جوزها ماتت وعرفت ان لازم بنت من عائلة الزناتي تتجوز مم سلطان علشان التار
كانت عابزه هي تنحوزه بس هو لاسف احتار زهره
زهره متعلمه وحلو وزاغت في عينه
وعرف وقتها ان فيه ولد مدرس جديد في البلد بيحبها وهي كمان بتحبه
عمل كل دا وجوزها رهان مع أصحابه انه هو ياخدها وبحوزها
مع ان زهره كانت بتحب عصام المدرس وهو كمان بيحبها
وراحت في النوم على الكنبه وسلطان على السرير
🤦‍♀️🤦‍♀️🤦‍♀️🤦‍♀️🤦‍♀️
الحاج عواد. ابو سلطان.
ياه اخيرا سلطان اجوز باسكينه
سكينه. والله البت دي مكنتش داخله دماغي بس ابنك مصمم عليها ليه دا مرداش يخلينا تمسكها وزعق في الحريم
عواد.... البت دي جوازتها من ابنك هتنفعني قوي
سكينه.. ليه أن شاء الله
كان النهار بدا يطلع
قالها نامي والصبح نتكلم
....
بس الحاجه فتحت عينها الصبح على البت الشغاله بتهمس في ودنها بتقولها
قومي ياحاجه ستوته ااماشطه عايزاكي بره ضروري
🙄🙄🙄🙄🙄
ياسوادي عايزني في ايه يابت مش خدت حسابها واكلها هتعوز ايه تاني
......
قامت الحاجه علشان تشوف في ايه
الصوت كان عالي زهره هي كمان قامت تشوف في ايه
شافت ستوته خبطت على صدرها من الخضه وقالت يالهوي يازهره
سرك انكشف...بصوت عالي
لقت سلطان في وشها
..........
ياترى ايه الا هيحصل وهي ستوته هتقول لسكينه على سر زهره ولا ايه الا هيحصل
وسلطان هيفتكر لما يفوق انه انصحك عليه في ليله الداخله َلا لا


تعليقات