recent
روايات مكتبة حواء

رواية ورقة طلاق بقلم نورهان ثروت

رواية ورقة طلاق بقلم نورهان ثروت



ديمه :ماما انتي بتقولي أي يعني اي طلقني مستحيل أصدق ماما دا لسه نزل من البيت بقاله ساعه واحنا مش متخانقين والله دا اخر حاجه عملها قبل ما ينزل خدني ف حضنه وقالي بحبك انتي اكيد متلخبطه صح او بتهزاري معايا صح ياماما
سميحه مامتها :يابنتي اسمعيني حسام جوزك لسه بعت ليا الورق دلوقتي مش ناقص غير انك تمضي عليها
ديمه بضحك وهلوسه :طلقني انا جوزي طلقني حسام حبيبي طلقني طب طب ليه طب لو طلقني ليه خدني ف حضنه وليه قالي بحبك هو هو مش لما يطلقني يعني أنه بقي بيكرهني ومش قادر يعيش معايا طب ماما انا زعلته ف اي استني كد هتصل بي
سميحه: متتصليش بحد يابنتي تعالي علي بيت أهلك متفضليش في بيتك
ديمه:استني ياماما بجد هكلامه يمكن هو زعلان مني أو اي حاجه بصي هتصل بي واكلمك
سميحه :يابنتي اسمعيني
(قفلت الموبايل مع ماما وبعده فضلت ارن عليه بس هو مش بيرد اتصلت اكتر من مره انا بجد مش مصدقه أن دا حقيقه ازي انا كنت لسه معاه كان لسه ف حضني هو دا حضن الوادع ولا اي اكيد لا هو بيحبني هو قالي كد قبل ما ينزل انا لازم افهم في أي لبست بسرعه ونزلت لي حماتي اكيد هي عارفه اي اللي بيحصل أساسا هي سبب كل المشاكل اللي بيني وبين حسام فضلت اخبط لحد ما لقيت أخت حسام اللي فتحت الباب )
ديمه بعصبيه:مريم فين اخوكي انا بتصل بي مش راضي يرد
مريم بشماته:اكيد مش هيرد اصلا عند المأذون عقبال عندك بيتجوز بقي
ديمه بصدمه :يتجوز ازي وانا هو بجد طلقني ويتجوز مين انا مش فاهمه حاجه فين امك يامريم انا لازم افهم اي اللي بيحصل هنا
(مريم جت عشان تتكلم بس قطع كلامها صوت حماتي )
حماتي :في اي ياختي عمله دوشه ليه مش ورقتك وصلت بيت أهلك في اي بقي يلا ياختي لمي هدومك وحاجتك اصلا ابني ومراته الجديده جايين ف السكه وانا مش عايزهه تشوف اي حاجه تخصك ف الشقه
ديمه بصدمه:انتي بتقولي أي ياحماتي دي اخرتها دا انا كنت بستحمل منكي كل حاجه وحشه بتعمليها فيا وكنت بقول زي امي مينفعش اتكلم كنت اقول استحملي عشان حسام ف الآخر تعملي فيا كد
حماتي:اه ياختي اصلا انا عايزه اشوف حفيد ليا وانتي عارفه كويس انك ارض بور وصراحه يعني حتي لو بتخلفي انا بكرهك ومش عارفه ابني بيحب اي فيكي يلا بقي لان مش عايزه افضل شايفكي قدامي كد كتيرر
ديمه بحزن :تصدقي بالله انا عمري ما كرهتك رغم كل التصرفات اللي انتي عملتيها معايا بس مش هقول ليكي غير جمله واحده بس حسبي الله ونعمه الوكيل
(خرجت من عند حماتي وانا حسه اني ضهري انكسر مش مصدقه ازي جوزي طلقني لا وف نفس اليوم اتجوز لدرجه دي مكنش طايقني لدرجه دي كنت وحشه عشان يعمل معايا كد هو دا حب ٦سنين فضلت افكر انا عملت اي عشان يعمل معايا كد شريط حياتي كلها بقي قدامي من اول يوم لينا ف الجامعه لحد انهارده فضلت افكر لحد ما طلعت بيتي وفضلت قاعده مستني حسام لازم اعرف اي اللي حصل خلي حسام يعمل كد بعد ساعتين كنت لميت هدومي وكل حاجه ليا ف البيت وفقدت الامل أنه يجي قرارت اني اخرج وهرجع تاني عشان اعرف هو ليه عمل كد جيت افتح الباب لقيت حسام بيفتح ومع صحبتي كانت اكبر صدمه ليا حسيت أننا ف روايه أو فيلم او مقلب مكنتش متخيله أن اللي بيحصل دا حقيقه )
ديمه وهي بتحاول تستوعب اللي بيحصل :اية انتي بتعملي اي هنا انتي كنتي جايه ليا صح
اية بضحك وحقد:لا ما خلاص بقي اجي ليكي تاني ليه ما انا اخدت الشخص اللي انا عايزه
ديمه بعدم تصديق :دا بجد انتي كنتي عارفني عشان عايزه حسام ازي انا بجد مش فاهمه حاجه
اية وهي بتبص علي شنطه هدومي:اه عرفتك عشان حسام وكويس جداا انك حضرتي شنطه هدومك اوعي تنسي اي حاجه ف البيت
ديمه وهي بتتجاهل اية :حسام انت ساكت ليه رد عليها حسام انت فعلا طلقتني طب ازي وانت كنت لسه من ساعات حضنتني وبتقول بحبك انا مش فاهمه حاجه حسام فاهمني
حسام وهو بيبص لي ديمه بجمود:اه اتجوزت عايز ابقي اب مش عايز اعيش واموت من غير ما اشوف ابني قدامي
ديمه بعياط:طب طب منا قولت ليك اتجوز عشان تخلف ليه طلقتني واشمعنا اية صحبتي
اية بغيظ وكرهه :ومالها اية علي الاقل اية دي بتخلف مش ارض بور زيك ويلا بقي امشي انا بدأت ازهق من الجو دا
ديمه لي حسام :رد عليا ياحسام ليه طلقتني فهمني عملت ليك اي
حسام ببرود:انا قولت كلامي بعد ازنك اطلعي بره بقي لاني عايز اقاعد مع مراتي
ديمه وهي خرجه من الشقه:انا هطلع بره فعلا بس عايزه اقولك أن هيجي يوم وهتيجي تتمنى اني اكون جنبك
(خرجت من البيت وانا مش شايفه قدامي مش مصدقه اصلا حسه اني ف حلم لا دا كابوس فضلت اجري ف الشارع مش عارفه اروح فين ولا اعمل اي وقفت فجاه لما سمعت زماره عربيه مقدرتش اتحرك ولا حتي ابعد ماحستش بنفسي غير والعربيه بترميني لرصيف التاني )

الثاني من هنا
google-playkhamsatmostaqltradent