recent
روايات مكتبة حواء

رواية بريئة في قلب الصعيد كاملة بقلم شيماء شيري

رواية بريئة في قلب الصعيد كاملة بقلم شيماء شيري



اول مره اكتب وحبيت اشوف الأراء (الروايه دي انا نزلتها قبل كدا بس حسيت انها ناقصه حبيت اعدلها وانشرها تاني يارب تعجبكم)
الروايه دي فيها حاجات كتير حقيقيه هوصفلكم فيها فتاة جميله كل من يراها يعشقها ولكن القدر كان له رأيي اخر كان اقرب الأشخاص إليها يكرهوها لدرجه الاذي رائت ماساة الحياة وقسوتها رغم صغر سنها لكنها تحملت الكثير لأجل أن تعيش بسلام مع امها واخواتها بس مين اللي كان بيحس بكدا؟او هيحس بكدا غير قلبها وكرامتها هي اللي تحطمت (يا تري هتقدر تكمل وترجع تاني زي الاول ؟؟!)
البارت الاول
نبدا بدايتنا مع حكايه فتاة م الارياف وفي قلب الصعيد م يراها يعلم انها تعيش كوابيس النهار أكثر م الليل تظهر فتاه وعلي وجهها الجميل اثار الالم والحزن (بطلتنا ابرار عمرها ١٨ سنه في الثانوية العامة فتاة بسيطه تحب العيش بسلام تحب الراحه والهدوء ولكن الهدوء لن يكتمل ولن تظهر الا معالم الحزن والعصبيه لديها أخ محمد اصغر منها بسنه١٧ سنه ولكنه مع ابرار فنفس السنه الدراسية لانها أجلت مواد ولديها اختها جنه عمرها ١٢ سنه وهي فتاه طيبه القلب ومرحه وتحب الضحك كثيرا )
تستيقظ ابرار من نومها لتذهب الي مدرستها الجديده
(هدي والدت ابرار تبلغ م العمر ٤٥ سنه وهي طيبه كثيرا وتحملت الكثير من أجل أولادها)
هدي:يلا يا ابرار هتتاخري علي المدرسه
ابرار:حاضر يا ماما انتي صحي جنه ومحمد وانا هكون صحيت
محمد :انا صحيت يا بوز الاخص كل ماشوفك يجيني اكتئاب من ام السنه دي ههههههه
ابرار:ههههه انا برضو شكلك خايف مني لحسن اجيب مجموع احسن منك انا عارفه برضو اني لا أقاوم في الذكاء
محمد: نعم ياختي ماهو واضح ذكاء فعلا
هدي: يلا يا ولاد بلاش دلع
جنه تقبل وجه والدتها بحنان:اي ياست الكل زعلانه ليه علي الصبح شفتي بقا انا شطورة ازاي وصحيت قبلهم
هدي: ربنا يديمكم في حياتي
****شيماء (شيري)****
(صوت صراخ وزعيق كان عالي بشده يصرخ لينادي علي زوجته لو كان الجبل امام هذا الصوت كان سيصبح ليس له وجود م شدته)
كل واحد اكل حاجه علي السريع ومشي بسرعه لانهم اتاخروا ابرار لما سمعت الصوت حست بخوف وقلق وجريت بسرعه كل واحد راح علي مدرسته ابرار اخدت وسيله المواصلات وذهبت للقاء صديقتها لكي يذهبوا معا
(اسماء صديقه ابرار تحبها كثيرا ...فهل سيدوم ذلك الحب او للزمن رأي اخر؟)
اسماء: صباح الخير ياللي تاعبه قلبي اي يابت كل دا نوم ليه دكتورة مثلا
ابرار بكل ثقه: ههههههه اه ياختي الدكتورة المنتظره اي مش عاجبك ولا اي؟
اسماء : بس نطلع من ام السنه دي ونشوف شكلنا اخرتنا مجاري قسم بكبورتات ههههههههههه
ابرار:هههههههههه اه شكلنا كدا طب يلا علي ام المدرسه الفقر دي طالع عندي اولع في المدرسه واولع ف المدير ههههه
اسماء:اه والله دا حتي شبه الكورة الكفر هههههههه
افكركم ازاي اتقابلنا انا واسماء وازاي بقينا قريبين
فلاش باك
اسماء كانت طالعه فنفس المواصلات اللي ابرار فيها فبدأت بالكلام معاها
اسماء:صباح الخير اي هو انتي اول يوم ليكي في المدرسه عندنا اصل انا اول مره اشوفك هنا
ابرار:اه انا نقلت جديد
اسماء: شكلنا هنبقا صحاب جامدين انا اسماء
ابرار: اكيد ليا الشرف انا ابرار
بعد ما خلاص نزلوا من العربيه ورايحين علي المدرسه
اسماء:انا ممكن اتكلم معاكي في موضوع وحابه اخد رايك ممكن
ابرار:اتفضلي اكيد
اسماء:بصي انا اتعرفت علي شاب بس بالغلط
ابرار برفعه حاجب :ازاي بالغلط
اسماء:هحكيلك ياستي بصي انا كنت راجعه من الدرس ونسيت الدفتر بتاعي ف العربيه ودا كان مكتوب فيه رقم الفون بتاعي فاتصل عليا الشاب دا وانا مش عارفه اعمل اي
ابرار:طب هو عايز منك اي
اسماء:اي دا اهو بيرن استني كدا اشوفه عايز اي انا هفتح السبيكر
الشاب ويدعي معاذ:الو اي الاخبار
اسماء:كويسه امال بتتصل علي الصبح ليه
ابرار ف نفسها :هي اي حكايه البت دي وياتري حكايه الولد دا ف الاخر اي اي هيطلع منك يا اسماء ربنا يستر
معاذ:هو انتي رايحه المدرسه لوحدك ولا مع حد
اسماء:لا معايا صحبتي ابرار
معاذ اول ما سمع الاسم رد بسرعه:ابرار مين ؟
اسماء:انتي اسمك ابرار مين
ابرار :ليه يعني هيطلعلي بطاقه مثلا
معاذ:اخلصي بس اسمك مين
ابرار: ابرار أحمد
معاذ:انتي البت اللي كنت بدور عليها من زمان ومكنتش عارف أوصلها صح
ابرار:مممم هو انت معاذ بتاع الاعدادي
معاذ:اه اي الاخبار
ابرار :تمام طب بعد اذنك هنقفل وصلنا المدرسه
عودة من البااااك
من بعدها انا واسماء بقينا اكتر اتنين مقربين من بعض
وخاصه لما عرفت انها تعرف معاذ اللي كان معجب بيا في الاعدادي بس حصل اللي مكنتش اتوقعه نهائي وبسببها حياتي اتقلبت واتحولت لجحيم.....
مين هو اللي سمعت صوته ابرار وخافت ليه ؟
يا تري اي حصل لابرار ؟
وهل اسماء هتبقى اقرب حد ليها تاني؟
يارب البارت يكون عجبكم ولسه دي حاجه قليله كدا علي الماشي ولسه الاقوي قدام


google-playkhamsatmostaqltradent