recent
روايات مكتبة حواء

رواية خطايا الماضي الفصل الرابع 4 بقلم اية محمد عامر

رواية خطايا الماضي الفصل الرابع 4 بقلم اية محمد عامر


خطايا الماضي

🔥/آية محمد عامر /4
ندي بخوف: يعني اااي!! أنا اخت رحيم..
فاطمه: ي نهاااار اسود.. يعني ااي يوم الاقي بنتي.. تطلع مرات ابني!!!!!
ندي برعشة: اانتي متأكدة ان دي بيجامة بنتك...
فاطمه ببكاء: أيوا.. أيوا متأكدة..
ندي بإستيعااب: أنا لما توهت كانت معايا ريم... ريم اختي...
فاطمه: انتي.. ملكيش اخوات تاني.. انتي.. انتي في اليوم ده كان معاكي بنت عمك...
ندي: ممكن تكون دي بيجامتها.. انا مش فاكره انهي بتاعتي وانهي بتاعتها...
فاطمه: قصدك ان هي اللي بنتي مش انتي..
ندي ببكاء: أيوا.. اكيد انا مش اخت رحيم.. انا مش اخته..
فاطمه: اتصلي ب رحيم.. اتصلي بيه يرجع قبل م يوصل الشركة...
ندي ببكاء: حاضر..
فاطمه: واتصلي ب ريم تيجي بسرعه..
ندي: حاضر.. حاضر.. ممكن.. ممكن تتصلي ب أهلي!!
فاطمه: ماشي بس بسرعة..
ندي: حاضر...
.......
بعد ساعة اجتمع الكل في فيلا السيوفي...
رحيم و والدته.. و ندي و ريم وبدر ...
ونظراات حاقده من شريف السيوفي ل ابن اخوه...
و زينب زوجته.. و خالد ابنه الأصغر...
أما سليم فهو يعيش في لندن مع أطفاله...
شريف: ممكن نعرف اااي اللي بيحصل هنا!!
ندي بدموع: ممكن حضرتك تقعد الأول..
شريف بغضب: بس ي بت انتي متتكلميش معايا.. مبقاش الا ولاد الشوارع يجوا يكلمونا...
فاطمه بغضب: بنت الشوارع دي تبقي بنتك...
رحيم بصدمه: انتي بتقولي اااي!!!
اتقدمت ندي من ريم ومسكت وشها ب إيديها..
ندي بدموع: احنا دلوقتي واقفين وسط عيلتنا... صحيح انتي طلعتي مش اختي بس انا بنت عمك وبينا قرابة دم...
رحيم بغضب: اي اللي بتقولوه ده م تفهمونا...
فاطمه مسكت بيجامه ريم واداتها ل زينب اللي عرفت البيجامه اول م شافتها وعيطت... و وقعت علي الأرض وهي ماسكاها في ايديها...
زينب: دي.. دي بيجااامه بنتي!!!
ندي بخوف: انا مش قادرة افتكر دي بيجامتي ولا بيجامه ريم.. مش قادرة افتكر كنا صغيرين اوي.. فضلنا في الشارع كتير لحد م الهدوم دي بقت تراب ومش باين ليها ملامح... وكمان هما نفس اللون...
شريف بغضب: يعني اللي عملها معملش غيرهاااا.. اي التخريف ده..
فاطمه: بس انا نقشت الوردة دي علي بيجامه بنتي.. ب إيديا..
شريف بغضب: يعني ااااااي... واحده من البنات دي... بنتي انا!!
رحيم: و واحده منهم اختي!!!! يعني اي ندي ممكن تطلع اختي!!!
ريم: لا.. ندي مش اختك...
رحيم بقلة حيلة: انتي متأكدة..
ريم قربت من ندي ومسكت ايديها اللي بتترعش..
ريم: فاكره لما كان الجو بيمطر وانتي لبستي الطاقية بتاعت بيجامتك وانا كنت غرقانه من المطر...
ندي بتذكر: أيوا...
ريم ببكاء: و طنط بتقول ان بنتها بيجامتها كان منقوش عليها وردة.. والنقشه علي البيجامه اللي من غير طاقية...
ندي ب أمل: أيوا صح.. انتي معاااكي حق..
رحيم قرب من والدته بهدوء و مسك ايديها...
رحيم: ماما انتي متأكدة ان البيجامه دي بتاعت اختي..
فاطمه: أيوا متأكدة.. صدقني انا اللي راسمه الوردة دي ب إيديااا..عشان هي كانت بتحب الورد...
بنفس الطريقه... قرب خالد من والدته اللي غلي الارض..
خالد: وانتي ي ماما متأكدة..
زينب: ايوا... دي بيجامه بنتي عمري م هغلط فيهااا...
ندي و ريم كانوا واقفين ماسكين في ايد وهما بيراقبوا اللي بيحصل و دموعهم نازلة...
شريف: بس ده مش سبب كافي.. لازم نعمل تحليل للبنات دي.. DNA...
فاطمه قربت من ريم وحضنتهااا...
فاطمه: انا دلوقتي عرفت انا معرفتش أكرهك ليه...
ريم ببكاء: انا عمري م تخيلت اني الاقي اهلي... عمري في حياتي...
فاطمه: انا متأكدة انك بنتي ومش هستني تحليل..
رحيم قرب من ريم وحضنها بحنيه...
رحيم: نورتي عيلتك من تاااني..
ريم: يعني في الأخر طلعت أخويا...طلعت كنت حنين عليا مش مجرد شفقه...
رحيم: عمرها م كانت شفقه..
ندي كانت واقفه و بتبص لأمها و أبوها و لخالد اخوها...
امها وقفت من ع الأرض وقربت منها وقامت حضناها...
ندي كانت أكتر واحدة محتاجة للحضن ده...بكت.. وخرجت في حضن امها كل الأسي اللي مرت بيه في حياتها.. كل الاسي اللي شافته في اخر فترة...
كل التعب كان بيخرج مع دموعها..
خالد بحنية: بقي انا اختي زي القمر كده..
ندي ابتسمت من بين دموعها وهو قرب وحضنهاا ب حنيه....
خالد: علفكره احنا لينا اخ تالت.. اكبر مننا..
ندي: عارفه.. وعارفه انه مسافر.. رحيم قالي..
بصت ندي ناحية شريف ومستنيه ردة فعله.. الا انه كان بيبص ليهم ب غضب...
شريف: ي تعملوا تحليل ب اما عمري م هعتبرها بنتي..
ندي: حضرتك معاك حق.. اختار الوقت اللي يناسبك عشتان نعمله..
شريف: طيب.. يلا بقي نروح ولا اي..
زينب: انا ملحقتش اشبع من بنتي..
شريف وهو خارج بصلها ب غضب..
شريف: ورايا ي خالد.. ورانا شغل..
خالد: معلشي هروح وهجيلك تاني ونقعد سوا..
ندي بإبتسامه: ماشي...
........
رجعت الأميرة لقصرهاا...
قصر عزيز باااشا...من اكبر زعماء المافيا... والأميرة هي تسنيم..
دخلت أوضتها اللي بالفعل كانت زي اوض الأميرااات..
مسكت تليفونها ورنت علي ريم...
تسنيم: ألو ي بنتي انتي مشيتي بسرعه ليه كده..
ريم بسعادة: ده موضوع كبير اوووي هحكيهولك بكره لما اااجي..
تسنيم: بس مين القمر اللي جه خدك ده...
ريم: قمر اي.. ده قمر.. انتي نظرك ضعيف ولا اي!
تسنيم: يعني انتي مش شايفه ان ده قمر..
ريم: ي بت احترمي نفسك.. ده بدر صاحب اخويا..
تسنيم: و صاحب اخوكي بيوصلك الملية ويجي ياخدك ليه!!
ريم: ي ستي قولتلك موضوع يطول شرحه.. وبعدين خلاص معتقدش الوضع هيطول..
تسنيم: يعني مش هشوفه تاني؟
ريم: انا هقفل.. هقفل قبل م مرارتي تتفقع...
تسنيم بضحك: طب سلام..
ريم: سلام...
قفلت تليفونها وهي بتبتسم وبعدين خرجت من أوضتها.. قابلت واحده من الخدم..
تسنيم: اومال عزيز فين!!
الخدامه: أخو حضرتك خرج من شوية..
تسنيم: طب حضري الغدا يلا عشان اما يجي نتغدا سوا...
الخدامه: حاضر ي ست هانم..
تسنيم ب مرح: قوليلي ي توتة..
الخدامه: نعم... بس مينفعش..
تسنيم: اللي خلي ست هانم تنفع يخلي توته تنفع.. ي ستي ناديلي ب اسمي اي ست هانم دي بتحسسني اني مرات الاب الشريرة..
الخدامه بإبتسامه: ماشي ي تسنيم..
تسنيم: أيوا حلو كده..
.......
رحيم دخل لقاها بتظبط في الشنط.. مش عارف انها بتشيل الهدوم الصيفي...
رحيم: هتمشي..
ندي: اي؟
رحيم: خلاص لقيتي عيلتك.. واكيد مش محتاجاني.. ولا محتاجه البيت ده..
ندي: لا.. مش همشي.. مش هخرج من البيت ده الا في اليوم اللي هحس فيه بجد انك بطلت تحبني..
ايوا لقيت عيلتي.. بس حنان العيلة ده خدته منك انت.. ابويا واخويا وصاحبي و حبيبي وجوزي.. انت بالنسبة ليا العالم ي رحيم.. لو مشيت روحي هتنسحب مني...
رحيم: مش هقدر أنسي...
ندي بدموع: بس هتقدر تسامح...
ندي خرجت من الأوضه وسابته... رحيم ضرب ايده في الحيطة بغضب وخرج من الأوضه... ونزل لتحت..
ندي قعدت جمب والدتها و كذلك ريم كانت قاعده جمب فاطمه...
رحيم: ريم يلا عشان هتروحي تجيبي حاجتك من الشقه..
ريم ب بلاهه: ليه؟
رحيم: هو اي اللي ليه.. اكيد هتقعدي هنا..مش هتقعدي لوحدك..
فاطمه: رحيم انت أيدك متعورة لية!!
ندي بصت لإيده ومسكتها ف سحب ايده منها وبصلها بغضب..
ندي: اي اللي عورك كده!!
رحيم بغضب: ملكيش دعوة.. يلا ي ريم..
ندي بغضب: متتحركش الا لما اجي..
دخلت جري لجوه وبعدين رجعت ب علبة الإسعافات الأولية ومسكت ايده تمسح الدم...
بدر: خليك انت هنا وانا هروح مع الانسة ريم...
فاطمه: بس متتأخروش.. علي م أسخن الغدا...
بدر: ايوا بقي هو ده الكلام..
فاطمه بضحك: طب يلا بسرعة...
بدر: انتي لسه واقفه يلا...
ريم: مااشي..
خرج بدر و ريم وراااه عشان يروحوا لشقتها... الطريق كان زحمه.. و وأول م نزلوا في الأشارة...
ريم: انا هنزل امشي الدقيقتين دول وهلم حاجتي علي م تيجي...
بدر: يكون أفضل..
نزلت ريم من العربية وطلعت شقتها وجابت شنطتها اللي كانت زي م هي ولمت بس الهدوم اللي طلعتها وكتبها... ونزلت.. كانت شنطتها تقيله وهي بتعدي الشارع...
عربية بتذمر ليها عشان تعدي بسرعه بس شنطتها كانت تقيله...
خرج شاب من العربية بكل غضب بيبصلها وهي منتبهتش ليه..
عزيز بغضب : هو في ااااي موقفه الطريق ليه م تستني اما زفت العربيات تمشي..
ريم بغضب: م انت ممكن تستني لما اعدي اااي هي الدنيا هتطير...
عزيز بفضب حط ايده علي سلاحه اللي جيبه بس سابه لما بدر جه وقف وراها وبيشل الشنطه...
بدر: في ااااي؟
ريم: في واحد قليل الذوق مشفاش بربع جنية تربية..
عزيز بغضب: انتي اتهبلتي في دماااغك ي بت انتي..
ريم: بت لما تبقي تبتك... احترم نفسك..
بدر: بس ي ريم اتكتمي وانت بتعلي صوتك عليها وانا واااقف!!!!
عزيز بغضب: حبيبتك اللي مشافتش تربيه.. بدل م تعتذر علي انها عطلتني عماله تقل في أدبها....
بدر ضربه بالبوكس بقوه رحع عزيز خطوااات لورااا.. عزيز عنيه احمرت وطلع مسدسه وحطه في بطن بدر من غير م حد يشوفه في الشارع...
عزيز: اتشاهد ي روح امك..
ريم بخوف: ااااي ده... لا لا خلاص سيبه.. خلاص انا اسفه.. سيبه..
عزيز: قلبتي كده ليه عشان حبيب القلب..
ريم: خلاص قولتلك اسفه روح شوف حالك بقي.. لو سمحت..
بدر بغضب: متعتذريش...اتفضل اضرب...
عزيز بصله بنظرة استهزااء وسابه ومشي... بدر سحب شنطه ريم وسحبها من ايديها بغضب لحد العربية..
أما عزيز مسك تليفونه واتصل ب شخص كلنا عارفينه...
عزيز: عرفتوا مين الخاين بينهم...
أكرم: لا ي باشا.. مبينطقش..
عزيز: أقتلهم كلهم وخلصلي الليلة دي بمعرفتك عشان في واحده كده عايز اعلمها الأدب...
أكرم: حصل ي باشا...
.....
بدر بغضب: انتي لسااانك ده هيفضل فالت منك كده كتير...
ريم بغضب: ده بدل م تشكرني ده انت كنت هتموت فيها..
بدر: اشكرك علي اي م انتي اللي حطيتنا في المشكله دي...
ريم: وانا اللي خرجتك منها يبقي متزعقش بقي واتفضل سوق يلا...
بدر بصلها بغضب وبعدين بص للطريق وسااق العربية....
........
في شركة شريف السيوفي....
شريف: انا خلاص مش فاااهم.. ولا بقيت عارف ارجع حقي منه ازاااااي..
خالد: ي بابا احنا ملناش حق عندهم...
شريف بغضب: لا ليناااا.. لا لينا.. احنا لازم نستغل اللي حصل النهاردة ده...
خالد بصله بضيق: ازااي...
شريف: انا هجوزك ريم بنت عمك...
خالد بصدمه : ااااي!!!!
( ي ريتني ريم ي جدع... ده لو ريم رستم مش هيبقي كده)..
........
رحيم دخل الأوضه علي ندي وحط قدامها ورقه وقلم...
رحيم: أمضي..
ندي: اي دي!!
رحيم: دي ورقة طلاقنا...
google-playkhamsatmostaqltradent