recent
روايات مكتبة حواء

رواية حب بعد الثلاثين الفصل الثالث وعشرون 23 بقلم اية عطية

رواية حب بعد الثلاثين الفصل الثالث وعشرون 23 بقلم اية عطية 


ثالثه و عشرين
نبدا
بسم الله الرحمن الرحيم
قرر ادهم بعد عوده كريم من رحلته هو و نرمين بانه سيذهب اليه في المستشفي لعمل التحاليل اللازمه و معرفه حالته و اذا كان فيه امل سيمشي وراء هذا الامل و ان لم يكن فيكفيه العيش مع من ملكت قلبه المده المتفق عليها معها
و سيعيش الباقي من عمره علي ذكرى الايام اللتي سيقضيها معها فهذا قضاء الله و هو لم يعترض
.............................
و في صباح اليوم ذهب ادهم الي عمله و بعد انتهاء وقت العمل ذهب الي منزل سليم لتناول الغداء معه بعد ان عرض عليه الاخر بان ياتي للغداء معه فوافق ادهم و ذهب اليه و وجده يجلس بحديقه المنزل هو و اولاده و فرحه
ادهم :السلام عليكم
الجميع :و عليكم السلام
سليم :تعالي يا ادهم اقعد
ادهم :ازيك يا فرحه
فرحه :الحمد لله بعد اذنكم
ادهم :علي فين انا جيت قومتك و لا ايه
فرحه :لا ابدا انا كدا كدا كنت قايمه اشوفهم عملو ايه في المطبخ
ادهم :ماشي يا ستي اتفضلي
و انحنت و حملت جنه
فرحه :يلا يا مالك
مالك :يلا. ..... سلام يا عمو
ادهم :سلام يا حبيب عمو
سليم :مالك يا ادهم
ادهم :مالي في ايه
سليم :شكلك مش مظبوط
ادهم :لا مفيش حاجه انا بس كان عندي شغل كتير انهارده
سليم :ربنا يعينك
ادهم :يارب.... و انت عملت ايه في شغلك
سليم :شوفت مكان مناسب ينفع مقر الشركه
ادهم :حلو اوي امال مستني ايه
سليم :في ميعاد بكرا هروح اخلص فيه ان شاء الله
ادهم :علي خير باذن الله........ و مش محتاج اقولك لو عوزت اي حاجه انا موجود
سليم :تسلم يا صاحبي
ادهم :انا مش بعزم و الله
سليم: عارف من غير ما تقول
ادهم :تمام...... و انت جاهز لميعاد بالليل،
سليم :ايوة ان شاء الله
ادهم :تمام قوي ربنا يتمم علي خير باذن الله
سليم :يارب
و في هذا الوقت جاءت لهم فرحه لتخبرهم انه تم تجهيز الغداء و عليهم الحضور
تحرك ادهم و سليم الي الداخل لتناول الغداء
........................
في منزل هدي بعد الانتهاء من تناول الغداء ذهب هدي و نورا الي غرفه نورا للبحث في ملابس لاختيار ملابس جيده لارتداءها في هذا اليوم
هدي :طب شوفي دا
نورا :لا دا ضيق
هدي :طب شوفي دول
نورا :البلوزه دي قصيره
هدي :لا بقه انا زهقت
نورا :طب اعمل ايه
هدي :ما انا كل ما طلع حاجه تطلعي فيها عيب اعمل ايه انا
نورا :براحه عليا يا هدي
هدي :انا عملت ايه
نورا :بتوتريني اكتر ما انا متوتره
هدي :معلشي بقولك تعالي اقعدي هنا شويه طول ما انتي متوتره عمرك ما هتعرفي تختاري
نورا :ماشي
هدي :قوليلي بقه ايه اللي خلاكي توافقي علي سليم
نورا :هتصدقيني
هدي :هصدقك قولي
نورا :مش عارفه من يوم حفله خطوبتك و انا في المول انا و نرمين لما اتخبطت فيه معرفش ايه جرالي
هدي :و بعدين
نورا :و لما شوفته هنا في الحفله بالليل كنت بقول يا ارض انشقي و ابلعيني و اللي وترني اكتر انه كان متابعني كنت كل اما جي ابص ناحيته الاقيه باصص عليا
و كنت كل ما اقبله في مكان كنت بتلغبط و في نفس الوقت مبسوطه و كله كوم و يوم فرح نرمين كوم تاني
هدي :مش فاهمه قصدق ايه
نورا :ما هو انا محكتلكيش ايه اللي حصل في اليوم دا
هدي :ايه اللي حصل حببتي ايه
نورا: كان واقف متابعني من ساعه ما داخلت القاعه و
بدات تقص لها ماحدث و ماذا قالت له و ما قالو هو لها حتي انتهت
نورا :بس يا ستي
هدي :الله يخربيتك دا انتي كان ناقص تطلبيه انتي للجواز
نورا :اعمل ايه ما هو كان مقضيها فرجه
هدي :قولتي انتي بقه الفت نظره اكتر بدل ما تبقي فرجه بس تبقي فرجه و كلام ههههههههههه يا مجنونه
نورا :ما هو تقريبا كان محتاج زقه دا مصدق قولتله كلم بابا و هو مكدبش خبر
هدي :شكله كدا مجنون ههههههه ههههههه و اخوكي اتجنن هو كمان
نورا :محمد يالهوى انا مكنتش اعرف ان محمد طايره منه كدا دا كان مثلي الاعلي في الانضباط ايه اللي جراله
هدي :شكل البت فرحه جننته هو كمان و طيرت عقله
نورا :ههههههههه ايوة فعلا انا سمعته امبارح و هو بيسال بابا اذا كانت فرحه وافقت و لا لا بس بابا قاله ان سليم مجبش سيرتها
هدي :هو فايق بقه
نورا :علي رايك
هدي :الا قوليلي يا نورا موضوع ولاده دول مخلاكيش تعيدي تفكير
نورا :تصدقي ان و لاده دول هما الحافز اللي خلاني اوافق عليه و كمان فرح بالاكتر
هدي :مش فاهمه
نورا :بالنسبه لفرحه كان واحد غيره سابها هناك و قال انا مالي اشيل مسؤليتها ليه لكن هو عمل العكس
هدي :اللي هو ايه
نورا :اللي عرفته من بابا ان هي سبب تاخير نزوله مصر
هدي :ليه
نورا :كان بيحاول يقنعها بالنزول معاه لكن هي كانت رافضه و فضل و راها لحد ما واافقت
هدي :طب و الله راجل شهم و جدع
نورا :مش كدا والنبي
هدي :يا اختي بطه
نورا :دا انتي فصيله
هدي :كملي يا اختي
نورا : و ولاده انتي شوفتي بيهتم بيهم ازاي طول ما احنا موجودين مش بيخلي حد معاهم الا في الضروره القصوة
هدي :ما دا طبيعي ما هما و لاده
نورا :عادي جدا علي فكره انه كان يجبلهم مربيه تقعد بيهم
هدي :ما هما عندهم مربيه فعلا
نورا :اه بس بتشوفيها معاهم لما بنكون هناك
هدي :الصراحه لا
نورا :ما هو دا اللي بقوله هو مهتم بيهم جدا و سايب شغله علشانهم
هدي :ما يمكن قاعد بيهم دلوقت علشان لسه مبتداش شغل و اول ما يبتدي يسبهم للمربيه
نورا :معتقدش يا بنتي دا من خوفه عليهم مش بيخلي حد يعملهم حاجه هو بيعمل كل حاجه بمساعده بسيطه من المربيه
هدي :يمكن
نورا :دا اكيد
هدي:طب مش يمكن عايز يتجوزك علشان اولاده
نورا :...............
هدي :سكتي ليه
نورا :بفكر في كلامك
هدي :و بعدين
نورا :لو كلامك دا صح يبقي بردو ماشيه صح
هدي :انتي توهتيني معاكي خالص
نورا :بصي يا بنتي هو لو فكر انه يتحوزني علشان اكون ام لولاده بس فاولاده دول هما اللي هيخلوه يحبني و عايزني مش انا بس اللي عايزاه
هدي :ممكن اللي بتقولي عليه دا يحصل بس هتقدري
نورا :هقدر لو هو فعلا ما بيحبنيش لكن انا واثقه انه بيحبني
هدي :يارب يسعد قلبك يا حببتي و تشوفي الهنا و الفرح معاه
نورا :يارب
هدي:يالهووووووي
فزعت نورا بشده منها
نورا :في ايه
هدي :الوقت عدا و احنا قاعدين نقر
نورا :حرام عليكي يا هدي فزعتيني
هدي :معلشي يا ختي قومي يلا معدش وقت
و استقرت نورا علي فستان ازرق و به وردات بيضاء و عليه حجاب ابيض
تركتها هدي لتبديل ملابسها و ذهبت الي والدتها لتساعدها في المطبخ و وجدت همس معها
هدي :ها يا ماما فاضل ايه اعمله معاكي
همس :لسه فاكره يا ست ماما احنا خلصنا من بدري
هدي :اعمل ايه ما هي خالتك اللي اخرتنا
نهله : ولا يهمك يا حببتي همس ساعدتني
هدي :عقبال ما افرح بيكي يا قلبي ياهموسه
همس :لااااااااا لسه بدري جدا يا ماما
هدي :ربنا يسعدك يا حببتي و تحققي كل اللي بتتمنيه
نهله :يارب
طرقات علي باب المنزل في ذلك الوقت
نهله :روحي افتحي يا همس و دخليهم في الصالون
همس :حاضر يا تيتا
و ذهبت همس لفتح الباب
ادهم : ازيك يا هموسه
همس :ازيك يا عمو ادهم
سليم :ازيك يا همس
همس :اذي حضرتك انت يا عمو
اتفضلو ادخلو و بعد دخولهم
همس :هروح ادي خبر لجدو انكم وصلتو
ادهم :روحي يا حببتي
ماهر :السلام عليكم
قام ادهم و سليم بالوقوف و رد عليه السلام
ادهم و سليم :و عليكم السلام
ماهر :اتفضلو اقعدو وقفتو ليه
سليم :ها اوامر حضرتك
ضحك سليم
ماهر :في ايه انت مستعجل ليه كدا انت كدا هتخليني اغير رائي اعقل كدا و اركز دا بقول عليك عاقل زي ولادي
دخل عليهم محمد في هذا الوقت و هو لم يستمع للهذا الحديث اللذي دار بينهم
محمد :السلام عليكم
الجميع :و عليكم السلام
محمد :ها ايه رائي فرحه
ضحك الجميع علي هذا الحديث
سليم :ما انا زي ابنك اهو ههههه
ادهم :هههههههه العيال اتجننو ههههههه
ماهر :هههههههه انت بتقول فيها ههههههه و الله معاك حق
محمد :بتضحكو ليه انا مش فاهم حاجه هو انا قولت حاجه غلط
ادهم :بالنسبه ليك انت و سليم فا انتم مقولتوش حاجه غلط
محمد :امال ايه بقه
ادهم :متشغلش بالك انت خلينا في المهم
سليم :ايوة خلينا في المهم
ادهم :اسكت انت انا هتكلم
سليم :بس انا العريس و انا اللي المفروض اتكلم
ادهم :انت حر اتفضل اتكلم
سليم :ها يا عمي ميعاد الفرح امتي
ماهر :قوم امشي يا سليم
سليم :ايه ليه في ايه متتكلم يا ادهم
ادهم :ما انا قولتلك من الاول اسكت انت
سليم :خلاص هسكت اهو بس الحقني
ادهم :بص يا عمي كل اللي حضرتك تؤمر بيه احنا جاهزين و الانسه نورا كمان اللي تشاور عليه هيكون في ثانيه قدمها
ماهر :يا ابني كل الحاجات دي شكليات و متفرقش معايا و لا مع بنتي كل اللي انا طالبه انه يخلي باله من بنتي و يحطها في عينه
سليم :في عيني بس دي في عيني و في قلبي كمان و فوق راسي
ماهر :هو دا العشم بردو
سليم :نحدد بقه ميعاد الفرح
ماهر :لا حوله و لا قوه الا بالله
ادهم :معلشي يا عمي اعذره
ماهر :امري لله
محمد :ما تعزروني انا كمان حرام عليكم
ادهم :انت عايز ايه انت التاني
محمد :يالهوي عليا و علي سنيني السودا عايز اعرف رايي فرحه ايه
ماهر :اقسم بالله ان ما انكتمت انت و هو لكون قالب عليكم
سليم :طب انا مالي دلوقت هو اللي اتكلم
ماهر :هو اقاعد وسط عيال
ادهم :كتر خيرك يا عمي
ماهر :لا يا ابني انت غيرهم ربنا يكملك بعقلك يارب
محمد :انا ابنك برده يا حج
ماهر :قوم يلا خالي اختك تجيب الشربات
سليم :لولولولولوييييييييييي
ادهم :ههههههه هههههه انا اسف يا عمي انا معرفوش
ماهر :هههههههه الواد عقله طار
في الاثناء دي دخلت نورا باكواب العصير و هي خجله بشده وضعت الصنيه اللتي بها الاكواب علي المنضده اللتي في وسط الغرفه و جلست بجوار والدها
ماهر :انا هسبكم شويه مع بعض و ارجع الاقيك مكانك بدل ما اتجنن انا عليك
سليم :ماشي يا عمي
ماهر :يلا يا ادهم يلا يا محمد
قام ماهر و ادهم و ذهبو باتجاه الباب فالتفت ماهر الي الخلف راى محمد كما هو جالس مكانه عاد مره اخرى اليه
ماهر :يلا يا محمد
محمد :لا مش قايم
ماهر :نعم
محمد :اصل خايف علي اختي
ماهر :و حياه امك
محمد :اه و الله
سليم :خاليك قاعد يا حبيبي بكرا تيجي عندي و اقعد في وسطكم انت و فرحه كدا بالظبط
محمد :ايه......... خد راحتك يا معلم
ماهر :رايح فين
محمد :خارج مينفعش ابقي عازول كدا
ماهر :يا راجل
محمد :اه والله
ماهر :امال فين اللي كان خايف علي اخته دلوقت
محمد :هي دي حد يخاف عليها دي تكلو و تقول مشفتوش
سليم :الله يبشرك بالخير
نورا :ماشي يا محمد علي العموم انا معايا رقم فرحه و طول الليل بنسهر نقر مع بعض و
محمد :و ايه مفيش و....... دي نورا دي ست البنات يا سليم
ثم خرج سريعا من الغرفه و خلفه ماهر و ادهم االذي لم يتوقف عن الضحك
خرجو الي الصاله حيث كانت تجلس هدي و نهله و همس و زين و حاول ادهم السيطره علي صوت ضحكاته
محمد :ما خلاص بقه يا عم ادهم
ادهم :احم احم ايوة حاضر
زين :ازيك يا عمو ادهم
ادهم :اذيك انت يا زين عامل ايه
زين :انا تمام الحمد لله
ادهم :امال انت كنت فين ساعه ما جينا
زين :انا كنت تحت بجيب حاجات
ادهم :و انت عامل ايه في مزكرتك
زين :كله تمام
ادهم :ربنا معاك عايزك دايما من الاوائل و عيادتك عندي ان شاء الله
زين :عياده مره واحده طب قول اتوظف زي نورا في مستشفي كبيره ذي مستشفي دكتور كريم
ادهم :طب اتخرج انت بس و انت تلاقي العياده جهزه و كمان الوظيفه في المستشفي
ماهر :كمان ربنا يخليك يا ادهم دا كدا كتير جدا
ادهم :مفيش حاجه تكتر علي زين و كمان علي همس بس هي تشد حيلها
همس :ان شاء الله يا عمو
و جاء لادهم اتصال
ادهم :بعد اذنكم ارد علي المكالمه دي اصلها مكالمه شغل
ماهر :اتفضل يا ابني اذنك معاك ادخل البلكونه علشان تتكلم برحتك و بعد قليل
ماهر :قومي يا هدي ادي العصير لادهم
هدي :حاضر يا بابا
و حملت هدي كوب العصير و ذهبت باتحاه الشرفه حيث و جود ادهم
هدي :احم احم
التفت ادهم لها
هدي :اتفضل العصير
مد ادهم يده اخذ منها الكوب
ادهم : شكرا
هدي :هو يعني ممكن اسالك في حاجه
ادهم :اه طبعا اتفضلي اسالي علي طول
هدي :هو يعني انت عملت ايه في شاكر
ادهم :............
هدي :ايه ساكت ليه
ادهم :عايزه تعرفي
هدي :ايوة
ادهم :عملت........



الرابع وعشرون من هنا

google-playkhamsatmostaqltradent