recent
روايات مكتبة حواء

رواية امنه عطاء وقسوة الفصل السادس 6 بقلم ريهام علي

رواية امنه عطاء وقسوة الفصل السادس 6 بقلم ريهام علي


منه

🌱6
"عطاء وقسوه"

🌴الفصل السادس🌴

أشرق صباح يوم جديد
ملئ بالفرحه والحب والسعاده للجميع وبالاخص معتز وكاميليا
صحيت آمنه من نومها وقعدت علي السرير ومسكت دماغها بتعب وافتكرت اللي حصل مع مراد إمبارح

فلاااااااش باااااااااك

مراد : ممكن اطلب منك طلب
آمنه : عيوني اتفضل
مراد : متزغرطيش تاني
آمنه : برقت عيونها وقالت نعممم !!
مراد : أ.أ.أصل زغروطك حلوه اوي والكل بينجذب ناحيتها
آمنه : مش فاهمه برضو إيه العيب في كدا .. دا فرح وطبيعي اننا ازغرط وارقص كمان
مراد : بغضب تإيه ... ترقصي .. ليه هيه سايبه ولا إيه
آمنه : بعصبيه انت مين اصلا عشان تقولي اعمل إيه ومعملش إيه .. انت عشان ساعدتنا النهارده يبقي خلاص فكرت نفسك واحد من اهل البيت اصحي وفوق لنفسك كدا .. انت حياله ابن خال العروسه . والعروسه اساسا متخصنيش انا كل اللي يخصني معتز وبس انت فاهم
مراد : اتعصب منها ورد عليها بعصبيه اكتر وقال ياريت تسمعي لنصيحة غيرك وميبقاش صوتك من دماغك كدا .. اصل الصوت الواحد غلطاته كتير
آمنه : ياعم وانت مالك ما اغلط انا حره أنت جاي تعدل عليا ليه ولا بصفتك إيه يعني .. ما تروح تعدل علي خطيبتك وشوف بيتك هتمشيه ازاي وانا نقصاك انت كمان وسابته ومشيت

بااااااااااااااااك

فاقت آمنه من سرحانها وهيه بتضحك .. مش عارفه هيه ليه اتكلمت معاه بقلة الذوق دي علي الرغم إن دا مش من طبعها
بس برضو هيه طبعها مبتحبش حد يفرض سيطرته عليها ولا يحكمها ..
آمنه عاشت فتره كبيره تعتبر هيه الكبيره في البيت .... وكل خطوه في البيت بتمشي برايها هيه ومحدش كان بيعارضها في حاجه لان تفكيرها صح وعارفينها عاقله جدا وبتعرف توازن الامور صح
قامت من علي السرير وخرجت ادت فرضها وغيرت هدومها ونزلت حلبت الجاموسه وطلعت لقت اولادها وحماتها لسه نايمين
اخدت اكل للطير وطلعت للسطح لقت صبحي جارهم واقف في الشباك
نفخت بزهق وراحت عند الطير تاكله
صبحي : يا حلو صبح يا حلو طل ... دا انا مستنيك من بدري يا جميل وانت تقلان عليا ومصدرلي الطرشه ليه بس ... آه ياما نفسي تحس بيا وتحن عليا بقا دا القلب داب من كتر العذاب والشوق ليك يا أمونة قلبي
آمنه : رمت الجردل من ايدها وبصتله وقالت قولت إيه ياروح امك .. أمونة قلبك . ياخي ربنا ياخدك ويريحني من الاشكال اللي زيك دي
صبحي : همحيلك اي شتيمه يا حلو بس انت توافق وتحن
آمنه : أوافق علي إيه يا راجل يا مخبول انت
صبحي : نتجوز يا حبي
آمنه : بغضب وبصوت عالي .. جرالك إيه يا عرة الرجاله أنت .. اتجوز مين يا خويا .. ليه من قلة الرجاله هفكر اوافق عليك
صبحي : بغضب انا راجل غصب عنك وممكن اجي اوريكي كمان
آمنه : هستني إيه من راجل مهزق زيك .. منتا راجل وس*** ومش هستني منك إلا الوس***
صبحي : لمي نفسك يا وليه انتي
آمنه : انا اللي الم نفسي يا بواقي راجل .. ياخي اختشي علي سنك شويه وراعي ظروف الجيره
في الوقت دا خرجت قادره مراته وهيه بتقول : جرالك إيه يا ختي هو محدش عارف يلمك ليه .. شايفه نفسك علي إيه يعني
آمنه : انا لا شايفه نفسي ولا حاجه يا ست أسم علي مسمي .. أنا الحمد لله عارفه قيمة نفسي ومش عايزه انزل من قيمتي في الكلام مع شوية ناس زيكم
قادره : ناس زينا !! مالنا يا حببتي
في الوقت دا طلع هشام ومعتز علي صوت الزعيق
معتز : فيه إيه يا ست انتي بتزعقي ليه علي الصبح
قادره : قول لست الحسن مرات اخوك
هشام : اتكلمي عنها بادب احسنلك وقبل ما تنطقي اسمها قولي قبله الست فااهمه
قادره : شهقت وقال الست !! ليه يا خويا تكونشي الست ام كلثوم
صبحي : هعهعهعهعه صدقتي يا قدوره .. تكونشي ام كلثوم واحنا منعرفش
معتز : والنبي بدال ما انتو بتقلشو كدا روحو اتشطروا واعملو اي حاجه تنفعكم .. هو ربنا حرمكم من نعمة الخ........
آمنه : قطعت كلامه بحده وقالت معتززززز .
قادره وصبحي عيونهم دمعت ودخلو لجوه من غير كلام لانهم مبيخلفوش فعلا
آمنه : عيونها دمعت وصعبوا عليها وقالت ليه كدا يا معتز .. بتعايرهم بالخلفه اخص عليك دي اخلاقك
معتز : مهما اللي استفزوني يا امونه وانا مكنش قصدي حاجه
هشام : بس أجرحتهم يا معتز مينفعش كدا
قادره : خرجت تاني ليهم وقالت بدموع تشكر يا باشا علي معايرتك لينا دي .. بس قريبه خلاص أنت فرحك النهارده ولو بعد الشر مخلفتش هتحس بكمية العجز اللي احنا فيه وسابتهم ودخلت
آمنه : عيطت وقالت ليه يا معتز ليه ... انا مش عايزه قلبي يتوجع عليك .. شوف انت عايرتها ازاي ومع ذلك قالتلك بعد الشر لو مخلفتش مدعتش عليك متخلفش ... الا المعايره بالخلفه يا معتز فاااهم .. انت هتتجوز النهارده ، معنديش استعداد قلبي يتوجع عليك بذنبهم
معتز : انا آسف يا امونه مقصدش
آمنه : متعتذرليش انا انت تعتذر ليهم هما
معتز : نعم !! أنا اعتذر ليهم مستحيل طبعا
آمنه : هتعتذر يا معتز برضاك او غصب عنك برضو هتعتذر

____________________________________

في بيت مراد عزام
صحي من نومه وادي فرضه وبدا يجهز فطار لاخواته البنات
امل : صحيت وقالت صباح الخير يا مراد
مراد : صباح الفل يا اموله يالا صلي وصحي البت نهي وانا هحضرلكم احلي فطار النهارده
أمل : مش قبل ما اعرف إيه سر الهمه والنشاط اللي في عيونك دول وكمان الابتسامه اللي علي وشك دي
مراد : سند علي المطبخ وقال ابدا بس حلمت حلم جميل اوي بيها
أمل : ضحكت وقالت حلم جميل وهيه مهزقاك امبارح كدا
مراد : علي قلبي زي العسل أي حاجه منها .. موافق اتهزق منها كل لحظه بس اشوفها قدامي
امل : يا بركاتك يا ست امونه .. هموت واشوف الشخصيه اللي قلبت كيان مراد عزام دي
مراد : اتكلم بهيام وقال ملهاش وصف خالص وعمرك ما هتشوفي شخصيه زيها .. تبانلك قويه بس اللي يركز في كلامها وفي عيونها تتلبخ وتحسي انها بتتعصب زي ما يكون خايفه تكشفي جانب الطيبه والبراءه اللي فيها .. تحسي ان كل كلمه منها بتطلع بمقدار .. يعني بتوزن كل كلمه قبل ما تخرجها لما بتكون هاديه بس ... انما لما تتعصب ههههههه ممكن تخرجلك طوب تحدفك بيه
نهي : أنا شوفت المشهد دا في افلام كتير
مراد : انتبه لنفسه وقال نهي !! انتي جيتي امته
نهي : جيت من وقت كل كلمه منها بتطلع بمقدار .. إيه دا بتحب ميزان حساس
مراد : طب والله منا سايبك وطلع يجري وراها
أمل : ابتسمت بسعاده وقالت ربنا يجعلها من نصيبك يارب يا مراد وتعوضك كل خير

____________________________________

في بيت راضي الشهيدي
كانوا قاعدين بيفطروا مع بعض وفجأه دخل عليهم ابراهيم ابنهم
الكل قام من علي الفطار وجريوا عليه وسلم عليهم
فايزه : حمدالله علي سلامتك يا حبة عيني كدا تيجي من غير ما تقولنا برضو
ابراهيم : غصب عني يا ست الكل قولت اخليها مفاجاه ليكم
نادر : احلي مفاجأه يا هيما وحضنه
ابراهيم : همس لنادر وقال طمني عليها انا هتجنن واشوفها اوعي تكون اتخطبت
نادر : لأ أطمن لسه قاعده علي قلبك
ابراهيم : عقبال ما تقعد في حضني بقا يا نادر ادعي لاخوك
السيد : لسه فيكم نفس الداء دا تفضلوا تتوشوشو قدام الناس
ابراهيم : حضنه وقال حبيبي يا أبو البنات ربنا يباركلك فيهم يارب
فايزه : بغضب لا متقولش اللقب دا ليه تاني يا ابراهيم .. ان شاء الله المره الجايه ولد مش كده يا شيماء
ابراهيم : غضب من كلام امه وسلم علي شيماء الاول وبص لفايزه وقال ماله لقب ابو البنات بس يااما وبعدين ولد ولا بنت مش هتفرق كله رزق غيرهم مش طايل خالص
فايزه : لا طبعا الولد بيشيل اسم أبوه
ابراهيم : والبنت يعني معوقه مش هتشيله جرالك إيه يااما بس
راضي : سيبك من كل الكلام ده يا ابني واقعد ارتاح تلاقي طريق السفر هد حيلك دلوقتي انا عارف
ابراهيم : لا الحمد لله ياابا انا كويس . هروح أسلم علي ولاد عمي موسي وهاجي علطول
فايزه : محبكتش يعني يا ابراهيم اقعد افطر وارتاح
ابراهيم : لا عايز الحق معتز قبل ما يروح الشغل
نادر : لا شغل إيه النهارده فرحه يابني
ابراهيم : بفرحه بجد . عقبالي يارب
فايزه : شاور بس واحنا نخطبلك ستها
ابراهيم : إن شالله يااما بعدين يلا سلام
نادر : طب استني خدني معاك نروحلهم
ابراهيم : يلا ومشي خطوتين ورجع وقال صحيح البنات فين يا شيماء
شيماء : زينه ورحمه في المدرسه وندي نايمه جوه
ابراهيم : طب علي ما ارجع صحصحيها عايز العب معاها
شيماء : ابتسمت وقالت حاضر
وخرج نادر وابراهيم وراحو لبيت موسي
ابراهيم : طمني عليها يا نادر انا كنت بموت كل ثانيه هناك وكنت خايف تتخطب لحد غيري
نادر : كويسه يا حبيبي متخفش .. بس انت لازم تكلم ابوها بقا ومتمشيش المرادي الا وانت خاطبها
ابراهيم : عليا النعمه ما همشي المرادي الا وهيه مراتي مش خطيبتي بس .. انا مش هبعد تاني من غيرها . بس يارب ابوها يوافق علطول وميتعبش قلبي عشان هتعيش بعيد عنه
نادر : عم صابر راجل طيب ويهمه راحة بناته وبس .. وطول ما انت بعيد عن ابوك وامك هيرتاح صدقني
ابراهيم : هههههههه شكلهم متغيروش لسه وتفكيرهم زي ما هو.. بس قولي اخبار مزتك إيه اللي حكتلي عنها
نادر : قوام خليتها مزتي .. بس عموما هتشوفها النهارده وتتعرف عليها في فرح معتز لانها قريبة العروسه
ابراهيم : واخيرا هشوف حبيبة حبيبي

____________________________________

في بيت موسي الشهيدي
كان حازم ودعاء نزلوا وموافقين آمنه في قرارها ان معتز يعتذر لقادره وصبحي
معتز : أنا مش هعتذر لحد مهما يحصل
آمنه : يا معتز اسمع كلامي هتندم والله .. اعتذر دلوقتي عشان نيتهم تصفي ليك
معتز : بسخريه انتي خايفه منهم
آمنه : انا خايفه عليك يا معتز افهم بقا .. الله يهديك ياخويا يلا نروح نعتذرلهم
حازم : احنا مش بنتحايل عليك يا معتز أحنا بنؤمرك .. وانا بقولك اتفضل يلا عشان نطلع نعتذرلهم
معتز : بس.....
حازم : بشده معتزززز ... متخلنيش ازعلك يوم فرحك . عدي آخر يوم في البلد علي خير يلا
معتز : حاضر
واخدت آمنه معتز وحازم وهشام وراحو لصبحي وقادره يعتذرولهم

عند صبحي وقادره
كانو قاعدين بيعيطوا بسبب معايرة معتز ليهم بقلة الخلفه
في الوقت دا خبطت آمنه ودخلت عليهم هيه والاولاد
صبحي : بدموع جايين ليه .. جايين تكملوا معايره فينا
آمنه : راحت عنده وباست علي راسه وقالت حقك عليا انا يا استاذ صبحي .. معلش معتز انفعل عشاني انا
حازم : راح عنده وباس راسه وباس راس قادره كمان وقال حقكم عليا انا يا ست قادره .. امسحها فيا يا أستاذ صبحي
صبحي : انت مغلطش يا كابتن حازم عشان تتاسف
حازم غمز لمعتز عشان يتاسفلهم
معتز : احمم أنا آسف يا ست قادره .. متزعلش مني يا استاذ صبحي مكنش قصدي
صبحي : بكسره مكنش قصدك !! ليه يا باشا انت خبط فيا .. انت عايرتني يا استاذ معتز .. عايرتني بحاجه بايد ربنا وعيط بصوت عالي وقالت انا مش بايدي اكون مبخلفش انا ولا مراتي هنعمل إيه
هشام : احمم ماتفكها بقا ياعم صبحي وبعدين ما انت لولا انك خلبوص كدا مكنتش اتهزقت مننا بقا
صبحي : ابتسم ومسح دموعه وقال عندك حق يا اتش وبص لآمنه وقال حقك عليا يا ست امونه علي اي كلمه قولتهالك ضايقتك بيها
آمنه : حقك محفوظ يا استاذ صبحي احنا جيران وربنا وصانا علي سابع جار مابالك انت اول جار
قادره : تعيشي يا ست آمنه
معتز : يعني خلاص يا أستاذ صبحي مش زعلان وهتشرفني في فرحي
صبحي : ان شاء الله يا استاذ معتز ربنا يتمملك بخير
هشام : كمل دعوتك بقا وقول عقبالك يا إتش
صبحي : ضحك وقال عقبالك يا إتش

____________________________________

في بقالة صابر
كان وصل نادر وابراهيم وسلموا علي صابر
صابر : حمدالله على سلامتك يا بني
ابراهيم : تسلم يا عم صابر ربنا يخليك
صابر : مكنتش عارف تيجي من يومين كنت تحضر معانا حنة ابن عمك
نادر : هو ميعرفش ان فرحه النهارده اصلا . دا عرف مني بالصدفه
صابر : فرصه حلوه أوي عشان تقف جنب حازم وامونه
ابراهيم : إن شاء الله.. قولي اخبار فتون وبدور إيه
صابر : الحمد لله يا بني بخير
في الوقت دا دخلت فتون وقالت : بابا انا وب... قطعت كلامها لما شافت نادر وابراهيم وقالت بابتسامه حمدالله على السلامه يا استاذ ابراهيم
ابراهيم : الله يسلمك يا آنسه فتون عامله ايه
فتون : الحمد لله
صابر : خير يا بنتي عايزه إيه
فتون : انا جايه اقولك انا وبدور رايحين للترزي
صابر : محتاجه فلوس
فتون : لأ معايا بس جايه استاذنك
صابر : ماشي يا حببتي خلي بالك من نفسك واختك
فتون : حاضر عن اذنك وسابتهم وخرجت
ابراهيم : طب نستأذن احنا يا عم صابر ونتقابل في الفرح
صابر : مع السلامه يا بني شرفتني
خرج نادر وابراهيم وكانت بدور نازله من علي السلم بسرعه وقفوا
بدور : ابتسمت وقالت حمدالله على السلامه يا استاذ ابراهيم
ابراهيم : ابتسم وقال الله يسلمك يا بدور
وهو وبدور وقفوا يبصوا لبعض
نادر : شد ايده وقال ط.ط.طب نستاذن احنا عن اذنكم واخده ومشيوا لكن ابراهيم كانت عيونه علي بدور
فتون : ابتسمت وقالت ايه الحكايه يا دودي
بدور : انتبهت لنفسها وقالت هاا ل.ل.لا م.م.مفيش يلا بينا

____________________________________

في بيت موسي الشهيدي
كانو كلهم قاعدين مع بعض بيتكلموا ويضحكوا
هشام : اضحك يابني اضحك بكره هتودع الايام الحلوه دي
معتز : بيتهيالك اللي جاي احلي في حضن كوكي
آمنه : رفعت شفتها من جنب وسكتت
هشام : اقول اللي أنتي عايزه تقوليه واللي خايفه تقوليه لمعتز يزعل انك قولتيه
آمنه : تقول إيه
هشام : اللي نفسك تقوليه
حازم : ايوا اللي هو إيه يابني
هشام : اللي مش راضيه تقوله
دعاء : بس بس دوختنا معاك يا اخي إيه قولت وقالت وهتقول اسكت
وفاء : ضحكت وقالت ربنا يديم عليكم الفرح يا اولادي يارب
آمنه : وانتي معانا وبصحتك يااما يارب
في الوقت دا سمعو صوت حد بينده وخرج هشام يشوف مين ولقي ابراهيم ونادر
هشام : ياااااهلااا يا هيما حمدالله على السلامه وسلم عليه
نادر : وانا مش هتسلم عليا يا اتش
هشام : منا قرفان من وش امك هيه قصه ادخلو
دخل نادر وابراهيم وسلموا عليهم كلهم
آمنه : حمدالله على سلامتك يا ابراهيم
ابراهيم : الله يسلمك يا أمونه
معتز : دا من حظي أنك جيت يوم فرحي يا هيما
أبراهيم : لا دا من حظي انا يا بن عمي
حازم : عقبال فرحك ان شاء الله
ابراهيم : يارب
وفاء : أعمل حسابك متسافرش المرادي الا وانت خاطب بقا
ابراهيم : ادعيلي ربنا ييسرهالي بس يامرات عمي وانا مش همشي إلا وانا متجوز كمان
آمنه : يبقي شكلك مختار عروسه بقا
ابراهيم : ابتسم وقال أيوا بدور بنت عم صابر
الكل ابتسم وفرح لاختياره جدا
دعاء : أحسنت الاختيار يا ابراهيم
ابراهيم : بجد
آمنه : طبعا اذا كانت بدور او فتون الاتنين يا بخت اللي هياخدهم .. واي بنت من البلد والله
نادر : إيه يا جماعه وانا شفاف في القعده دي ولا إيه الكلام كله مع هيما بس
هشام : بتحط نفسك في مواقف بايخه
وفاء : هههههههه لا يابني بس انت معانا علطول انما هيما قولنا نطمن عليه قبل ما يفلسع تاني
ابراهيم : أدعيلي بس يا حاجه ربنا ييسرلي الموضوع دا بسرعه عشان الحق اتجوز واسافر
وفاء : ربنا يوفقلك الخير يا بني

____________________________________

في المساء
لبس حازم ودعاء وهشام والاولاد سيف وعبدالرحمن وكانو منتظرين خروج آمنه من الاوضه
حازم : هيه اتاخرت ليه كدا
دعاء : معلش هيه لبست الاولاد وامك الاول وبعدين دخلت تلبس
حازم : بص في ساعته وقال يادوب نتحرك هنتاخر علي معتز كدا وهو هيقلق
هشام : والنبي ما هيفتكر حد وهو في حضن كوكي ياخويا
وفاء : بطل غلبه يا هشام بقا
حازم : ما تستعجليها بقا يا دعاء
في الوقت دا دخل فتون وبدور ونورا
نورا : إيه يا جماعه اتاخرتو ليه كدا الناس بره مستنين بالعربيات
هشام : صفر ببوقه وقال الافراح بتخلي الحلوين يظهروا برضو
بدور : احنا حلوين من يومنا يا اتش
هشام : غمزلها وقال يابخته النهارده هيهيص
بدور : مين دا
هشام : أ....
في الوقت دا خرجت آمنه وهيه مكسوفه وحاطه وشها في الارض وقالت : احمم ي.ي.يلا انا جاهزه ..ومش عايزه اي تعليق من حد علي اللبس عشان اقسم بالله هحلف ما اروح الفرح
الكل : هههههههههههههههه
آمنه : بتضحكوا علي إيه
فتون : ماشاء الله يا امونه قمر
نورا : والله العظيم انا متاكده انك هتكوني احسن من العروسه نفسها
حازم : طب يلا بقا عشان منتاخرش أكتر من كدا
وخرجو كلهم وراحوا للقاعه ومشيوا وراهم عربيات تانيه تبعهم واخده جيرانهم

____________________________________

في القاعه
كان معتز وكاميليا دخلوا وسط الزفه وكانو قاعدين في المكان المخصص ليهم
وكان مراد وامل ونهي قاعدين مع بعض بيتكلموا
أمل : ممكن تهدي نفسك بقا
مراد : ومين قالك انها في دماغي اصلا
امل : مش عليا يا مراد .. انت مضايق منها وفي نفس الوقت هتموت وتشوفها
مراد : اتنهد وقال بصراحه آه
أمل : طب اهدي بقا وسيب الامور تمشي زي ما ربك مدبرها
مراد : حاضر اهو ههدي
سامح : جه من وراه وقال عقبالك يا بوص
مراد : حبيبي يا سموحه عقبالك
سامح : اوعدني اقع في واحده بنت حلال كدا اصل البضاعه الايام دي اكترها ميكب ونفخ
أمل : هههههههه وهو معقول برضو الظباط ينخدعو
سامح : منتي بنت وعارفه بقا يا اموله الحيل اللي بيعملوها الايام دي .. والله لو مش بعتبرك اختي كنت اتجوزتك عشان اضمن
أمل : لاااااا خلاص انا حلفت علي الظباط
سامح : الله طب ما اخوكي ظابط
أمل : وانت هتجيب مراد ليكو لا طبعا مراد دا حاجه نادره
سامح : ما تحضرنا ياعم مراد .. مراد .. مراد
مراد : كان سرحان وبيبص للناس اللي داخله القاعه ولقي آمنه بالفستان .. انبهر بجمالها اكتر وقف مكانه وابتسم بتلقائية
مراد : بصل لأمل وقال جت يا امل هناك اهي
سامح : المزه اللي قولتلي عليها فين دي
مراد : ضربه في بطنه بكوعه وقال اسكت يا متخلف هتفضحني وبص عليها وبرق عيونه وقال ليلتك سودا يا آمنه بتعمل إيه دي....

عند اهل معتز
دخل الكل وراح سلم علي معتز وكاميليا
آمنه : الف مبروك يا حبيبي وحضنته
معتز : ابتسم وقال إيه الجمال دا بس يخرب عقلك يا أمونه
آمنه : كله من خيركم يا حبيبي وراحت لكاميليا وقالت مبروك يا كاميليا
كاميليا طبعا غارت من شكل آمنه مكانتش متخيله انها تكون جميله بالشكل دا بس محبتش تبين وقالت بقرف : ميرسي
آمنه : ربنا يتمملك بخير يا معتز وسابتهم ومشيت
معتز : قعد وقال تخيلي مكنتش اتوقع ان امونه تكون حلوه كدا النهارده
كاميليا : آه عادي يعني مش جميله اوي

عند مراد
كان مضايق جدا لما شافها بتسلم علي معتز وحضنته
مراد : بعصبيه يعني إيه تحضنه هاا فهموني كدا
أمل : يا حبيبي وطي صوتك بقا الناس
سامح : انتي لسه هتقولي الناس .. يلا خلينا نطلع بره لما يهدي شويه
مراد : شد أيده وقال مش هخرج بره أنا
أمل : وبعدهالك يا مراد بقا الناس
سامح : ما تعقل كدا يا مراد جرالك إيه يا جدع
مراد : يعني عاجبكم اللي عملته دا
سامح : واحنا مال امنا يا مراد .. بقولك إيه انت من يوم ما حبيتها وانت بقيت شبه الست الحامل بهرموناتها
أمل : هههههههههه انت فظيع يا سامح
سامح : طب بزمتك مش ..... وسكت وبرق لما عيونه جت علي فتون وقال لا دا شكل فرح معتز دا هيحل عقدتي يا بوص
مراد : بص مكان ما بيبص وقال إيه عجبتك
سامح : عجبتني بس .. يالهوي اما اروح اشوف المزه دي تبع مين وسابهم ومشي
مراد : شوفتي الواطي باعني مع اول مزه تعجبه
أمل : احمم وانا كمان هروح اسلم علي دعاء واتعرف علي أمونه
مراد : طب هتقوليلها إيه
امل : ولا هقول حاجه هتعرف عليها بس

____________________________________

بدات أغنيه سلو وطلبو من العرسان يرقصوا عليها وكانت كاميليا مختاره اغنيه أجنبي لزوم الاتيكيت
بدا كاميليا ومعتز يرقصوا عليها وطبعا معتز مش فاهم حاجه
معتز : حببتي انتي اختارتي اغنيه أجنبي ليه ما العربي كتير كنا نرقص علي أي واحده علي الاقل كنا ننسجم معاها بدال منا مش فاهم حاجه كدا وبرقص وخلاص
كاميليا : لأ طبعا الاجنبي تحس انه كريتيف عن المصري التقليدي دا
معتز : كريتيف !! طيب والنبي قبل ما تخلص عرفيني عشا اهدي شويه في الرقص مش اكون منسجم والاغنيه بتخلص والناس تضحك عليا

عند آمنه ودعاء
أمل : جت عليهم وسلمت علي دعاء وقالت : إيه القمر دا يا دودو أكيد ذوق حازم كالعاده
دعاء : وانتي عرفتي ازاي يا لمضه
أمل : عشان اختارك طبعا يبقي لازم زوقه يبقي حلو
دعاء : امم هعديهالك .. عموما دي أمونه أختي اللي حكيتلك عنها
أمل : بإعجاب ماشاء الله إيه القمر دا
آمنه : من غير مجامله بس
أمل : لا والله مجاملة إيه بس انتي مش شايفه نفسك ولا إيه
آمنه : تسلمي يا حببتي
أمل لنفسها : دي ليه الحق يتجنن ويتهوس بيكي .. وانا اللي كنت بقول اخويا اتهبل علي إيه
دعاء : امل دي يا امونه تبقي اخت سيادة المقدم مراد صاحب معتز وحازم
آمنه : رفعت حاجبها وقالت آاااااه أهلاااا
هشام : جه عليهم وقال : بقولكوا إيه الاغنيه دي عملتلي حموضه ودربكه في بطني
دعاء : ههههههه وانا كمان يا واد يا اتش
هشام : طب احترميني قدام المزه ومد ايده لامل وقال معاكي هشام اخو العريس وفاشل ثانويه عامه بس مز وقمر
أمل : هههههههه لا ومتواضع كمان
هشام : شايفين الناس اللي بتفهم... المهم انا هروح بقا أعمل حاجه مجنونه كدا سلام وسابهم ومشي
آمنه : ربنا يسترها من جنانك يا هشام

____________________________________

عند سامح وفتون
كانت فتون بتكلم بباها بره وبعد ما خلصت كلام معاه لفت لقت سامح واقف
فتون : اتخضت وقالت ف.ف.فيه حاجه حضرتك
سامح : ابتسم وقال لأ مفيش
فتون : طب واقف ليه كدا
سامح : عادي .. هو مش لما اي حد بيشوف القمر كامل بيقف يتفرج عليه
فتون : نعم !! انت هتهزر
سامح : طب وحيات القمر اللي بيكلمني دا مبهزرش
فتون : طب بعد اذنك
سامح : رايحه فين
فتون : نفخت وقالت ما تطلع من نافوخي عاد
سامح : ههههههه عاد ... يبقي انتي اكيد من الشرقيه
فتون : ضحكت بسخريه وقالت ومالهم الشراقوه يا جدع .. انت هتغلط ولا إيه
سامح : يتقطع لساني لو غلط فيهم .. دا أنا بحب الشراقوه وبعشقهم كمان
فتون : ابتسمت وقالت ماشي
سامح : طب قوليلي بقا أسمك إيه
فتون : أسمي فتون وجارة معتز
سامح : فتون !! لازم تكوني فتون لان جمالك دا فتنه لوحده
فتون : طب ممكن امشي بقا
سامح : طب انا اسمي سامح وبشتغل ظابط برتبة مقدم وصاحب معتز
فتون : و.و.وانت بتقولي ليه وبتعرفني علي نفسك ليه
سامح : يمكن تحبي تعرفي فقولت اوفر عليكي الطريق بس
فتون : ماشي خلاص اتعرفنا ممكن امشي بقا
سامح : طب هشوفك تاني صح
فتون : ابتسمت وسابته ومشيت
سامح : لاااا دا واضح ان فرح الواد معتز دا هيحل عقدتي

____________________________________

عند هشام
أخد هشام المايك واتفق مع الديجي علي الاغنيه اللي عاوز يغنيها وكانت اغنية ( أنا جاي ابارك ) لاكرم حسني
غني هشام وراح عند معتز وهو بيقول

أنا ... أنا
جاي .. جاي
هنا ... هنا
عشان ... عشان
أجامل .. أجامل
أخويااا .. أخوياا
وأقوله ياعريس .... يا عريس .... ياعريس

وساب معتز وراح وقف جنب كاميليا وقال :

وأنا .....
جاي ....
أبارك ... أبارك
ليكي ... ليكي
ياعروسه .. يا عروسه ... يا عروسه

وساب كاميليا وراح جنب آمنه وقال :

ياجوز هند علي اناناس
يا شاغله قلوب الناس
اسد الغابه لو شافك
يتحول يادوب نسناس

وراح جنب دعاء وقال :

يا مايه وساقعه في القله
ومش يا سمينه لأ فله
دا لما بتمشي في الشارع
كله يغني يا حلولا

في الوقت دا كانت كاميليا متغاظه جدا انه بيغني وهو جنب آمنه ودعاء مش جنبها هيه

هشام شد معتز وحازم ورقصوا مع بعض

عطشان وحبك مايه ساقعه في القله
اول ما بشوفك قلبي يغني يا حلولا
يا حلولا... يا حلولا ... يا حلولاا

وراحت آمنه ودعاء ورقصوا معاهم بس آمنه مكنتش بترقص طبعا كانت بتهز كتافها بس ... بس كاميليا قامت بالواجب

بشوفك ببقي متصابي
هبلغ مامي او بابي
ميخلوكيش تخرجي من البيت
خلاص بوظتي اعصابي

في حبك هنهي تعليمي
وعامل بحث اكاديمي
وبعد مذاكره ودراسه
نجحت وتم تكريمي

وبعد ما هشام خلص الاغنيه الكل سقفله وسابو معتز وكاميليا يقعدوا وهما قعدوا علي ترابيزه لوحدهم
حازم : عملت اللي نفسك فيه وغنيت يا اتش
دعاء : لا بجد فرحتنا يا هشام
آمنه : مكنتش اعرف انك موهوب كده يا اتش
هشام : عقبال ما اغني في فرح اخويا الكبير يارب تاني
دعاء : برقتله وقالت نعمممم
هشام : ههههههههه هجري قبل ما تقلب
دعاء : بس لما ترجعلي بس

عند مراد وسامح
مراد : الهانم بتترقص يا سامح
سامح : كان بيكتم ضحكته عليه وقال ما تهدي بقا هيه كانت مراتك للغيره دي
مراد : لا لا أنا مش هستني أكتر من كدا يا سامح بقا أنا هنبه عليها واقولها لو قامت تاني هكسرلها رجليها
سامح : ما تعقل بقا يا مراد ... الناس يابني أنت .. وبعدين لو قولتلها كدا انت مش ضامن رد فعلها اسكت بقا
مراد : يعني هفضل اتفرج علي الهانم بتترقص كدا واسقفلها زي بلطجي الست .. أنت مش شايف نظرات الرجاله ليها ازاي
سامح : نفخ بزهق وقال اعمل اللي انت عايزه وسابه ومشي
مراد : ماشي .. مااااشي

____________________________________

عند هشام
راح عند البوفيه يجيب عصير وكانت هناك نهي بتطلب عصير هيه كمان
الاتنين خبطوا في بعض ووقعوا العصير علي بعض
نهي : مش تفتح يا اعمي
هشام : أنا اعمي .. يبقي انتي حوله بقي
نهي : لم نفسك احسن ألمك
هشام : بسخريه وهتلميني ازاي بقا في شيكاره
نهي : لا هقطعلك لسانك دا يا خفه
هشام : أما انتي بت بجحه صحيح
نهي : أنا بجحه يا قليل الذوق
هشام : أنا قليل الذوق يا جربه
نهي : جربه !! طب ورحمة امي لهوريك ... وصرخت بصوت عالي عاااااااااااااا الحقني يا ابيه مراد وجريت من قدامه
هشام : ملبوسه أقسم بالله .. ربنا يهدك بوظتيلي البدله بس

عند نهي
جريت علي مراد وهيه بتعيط وقالت الحقني يا ابيه واحد بيتحرش بيا
مراد : نعمم مين دا تعالي معايا وريهولي .. دا ليلة امه سودا
سامح : طب استني أنا جاي معاك
ومشيوا هما التلاته وراحو عند البوفيه وكان هشام بضهره
نهي : هو دا يا ابيه
مراد خبط علي كتف هشام وليه بيلف يشوف مين .. مراد ضربه بالبوكس في وشه
هشام : يالهووووووي
سامح : بص علي الولد لقاه هشام قال : دا يالهوي فعلا دا هشام يا مراد ونزل يسنده
مراد : هشام !! وبص لنهي وقال هو صحيح عاكسك ولا بتكذبي يا نهي ومتكذبيش عليا
نهي : م.م.مهو قل ادبه عليا يا أبيه
مراد : طب اتفضلي روحي لأمل ومتنتقليش من جنبها فااهمه
نهي : حاضر وسابتهم ومشيت
سامح : انت اللي عاكست نهي
هشام : كان حاطط أيده علي عينه وقال بالم آااااه
مراد : مش لاقي الا نهي اختي وتنطبش فيها يا هشام .. دي لسانها متربي منها
هشام : بالم واضح يا خويا .. وواضح انها قالتلك اننا اغتصبتها كمان مش عاكستها بس عشان كدا ضربتني من غير لا احم ولا دستور
سامح : ههههههه ضربه تفوت ولا حد يموت يا اتش
هشام : وعيني اللي باظت دي يا خويا
مراد : لا لا عينك سليمه
هشام : طب الحمد لله
سامح : بس ورمت
هشام : برق عيونه وراح يبص في المرايه لقا حواليها احمر ومنفوخه شويه بص لمراد وقال : أنا مش هدعي عليك انا هدعي علي اختك ربنا يشلها ويشل لسانها .و... يالهوووووووي

____________________________________

علي ترابيزه تانيه
كان قاعد عليها سمير والد كاميليا واللواء سالم
سالم : هيه مين دي يا سمير وشاور علي آمنه
سمير : آه دي مرات اخو معتز جوز بنتي
سالم : يا خساره متجوزه
سمير : لا دي ارمله .. جوزها متوفي من زمان اوي
سالم : ومتجوزتش
سمير : حس بفرحه من كلامها عنها وحب يكرها فيها . وقال : لأ مين يرضي يتجوزها دي .. ميغركش النضافه اللي هيه فيها دي اصلها فلاح بتحلب جاموسه وبتربي طير
سالم : أنا شوفتها قبل كدا في القسم لما جت مره مع معتز .. بس كانت غير كدا تماما
سمير : غير كدا ازاي يعني
سالم : يعني كانت جايه بجلابيه سودا .. انما هنا في الفرح ماشاء الله عدت جمال العروسه نفسها
سمير : اتغاظ منه وقال .. احمم م.م.مهو كله ميكب لزوم الفرح بس وبعد كدا هترجع لطبيعتها من تاني فلاااااحه .. محدش يرضي يبصلها مش يتجوزها
سالم : بس هيه توافق تتجوزني وانا راضي بيها
سمير : نعم


google-playkhamsatmostaqltradent