recent
روايات مكتبة حواء

رواية المتمردة الفصل الثاني عشر 12 والاخير بقلم نور الشامي

رواية المتمردة الفصل الثاني عشر 12 والاخير بقلم نور الشامي

 لفصل الاخير

المتمرده

اطلق ياسر الرصاصه وقبل ان تخترق جسد وسيله نهضت بسرعه من علي الفراش وتحدثت بحده : كنت متأكده انك هتعمل كدا
قاسم بدهشه : وسيله انتي كويسه
وسيله بضيق : ايوا انا كويسه ال حصلي كدمات بسيطه والدكتور وقف النزيف
قاسم بحزن : وسيله انا اسف
وسيله : مش هعرف اقبل اسفك بس هعيش معاك يمكن في يوم من الايام نعرف نرجع تاني زي الاول وفي الفترة دي لازم تتغير وتقلل عصبيتك دي شويا
احمد : الشرطة جات علشان تقبض علي الحج ياسر
قاسم : خليهم ياخدوه يمكن في السجن يتغير وانا كمان يا وسيله هتغير
وسيله : كريم فين

هيام ومعها الطفل : اتفضلي يا حبيبتي

اقتربت وسيله من الطفل وحملته ثم تحدثت بابتسامه : حبيب ماما انا بعشقك
احمد بابتسامه : وسيله انا عايز اتجوز رضوي
وسيله بسعاده : بجد
احمد : ايوا بجد انا بحبها ها موافقه
وسيله بضحك : هي ال لازم توافق مش انا وعي موافقه اكيد مبروك

وبعد مرور شهر في حفل زفاف رضوي واحمد كان الجميع في يشعرون بالسعاده العارمه وبعد انتهاء الزفاف كانت وسيله جالسه في غرفه كريم حتي اطمأنت انه نائم فخرجت من الغرفه وذهبت الي غرفتها ولكنها سمعت صوت قاسم وهو يردد كلمات الاغنيه بصوته

""كلام كتير جوايا نفسي اقوله ليك ... معرفش اي بيجرالي قصاد عنيك مبقولش ليه وانا معاك ....... حرام تضيع من بين ايديا علشان سكوت دا انا من غيرك انت خبيبي اموت لو يوم يفوت من غير لقاك .... قولي انا اعمل اي بقالي ليالي بداري هوايا انا معرفش ليه بأسي في بعدك ياريتك معايا تشوف انا حالي اي ياريتني كنت قولت ليك علي ال بحس بيه ...... كتييير بلوم علي نفسي ازاي ابقا معاك ومبقولكش بحس بايه في هواك بيسكت كلام جوايا ليك ..... واروح نفس المكان ال اتقابلنا فيه الاقي كل حاجه باقيه فيه الا الكلام ونظره عنيك .... وقولي انا اعمل اي بقالي ليالي بداري هوايا ووووو
وفجأه قاطعته وسيله وهي تتحدث بابتسامه : وليه بتداري هواك بقا
قاسم بحزن : علشان انتي مش راضيه تسامحيني
وسيله وهي تقترب منه : انا مسمحاك ومش زعلانه منك
قاسم بسعاده : بجد
وسيله : ايوا بجد بس مسمحاك علشان في سبب
قاسم بقلق : سبب اي
وسيله بأحراج : انا حامل
قاسم بسعاده : بجد حاااامل احلفي
وسيله : ايوا حامل
قاسم : دا اسعد خبى في حياتي انا هبقي اب تاني انا بموووت فيكي
وسيله بابتسامه : وانا بحبك

وبعد مرور ٨ اشهر كانت وسيله جالسه مع كريم وفجأه شعرت بألم في بطنها وتحدثت بزعيق : قاااااسم
قاسم وهيام بلهفه : مالك يا بنتي
رضوي بقلق : وسيله مالك
وسيله بصراااخ : انا شكلي بولد
احمد : طيب نطلب الدكتور
وسيله بزعيق : قاااسم انت واقف تتفرج عليا الله يخربيتك الحقني
قاسم بتوتر : طيب حبيبتي اهدي اعمل اي هااا
وسيله بزعيق : حبك برص حبيبتي اي وزفت اي انا بولد الله يحرقك
قاسم : طيب متوترنيش اكتر يلا نروح المستشفي قومي
احمد بعصبيه : تقوم ازاي انت اتجننت يا قاسم شيلها
قاسم بتوتر : ايوا ماشي انا هشيلها
وسيله بصراخ : اااااااه انت لسه بتفكر انت تطلقني بعد ما اولد خلص شيلني
قاسم بأرتباك : حاضر خلاص هشيلك انا اسف

اقترب قاسم منها وحملها وذهبوا بسرعه الي المستشفي وبعد مرور ساعة هرج الطبيب وبيده الطفل وتحدث بابتسامه : مبروك جالكم بنت زي القمر
قاسم بسعاده : احمد انا جااالي بنت شكلها حلو اوي
رضوي بابتسامه : مبروك يا قاسم
قاسم : دكتور ووسيله عايز اشوفها

دخل الجميع الي غرفه و سيله فتحدث قاسم بابتسامه وهو يقبلها : حمد لله علي سلامتك يا اميرتي
وسيله بتعب : ولد ولا بنت ؟
ق
احمد : بنت زي القمر يا وسيله
قاسم بسعاده : علي فكرا انا بعشقك
وسيله بابتسامه : وانا كمان بحبك

النهايه
google-playkhamsatmostaqltradent