القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية زوجي ولكن بالغصب الفصل السادس 6 بقلم منه سمير

رواية زوجي ولكن بالغصب الفصل السادس 6 بقلم منه سمير 

أدهم بعيون كالجحيم وهو يلقى بيها ع السرير :انا هعرفك ازاي تطولي لسانك عليا بعد كدا.... انا عدتلك كتير اوي بس باين انك مبتعظيش

صرخت منه بعنف فقد ألقاها بشده ع ضهرها حاولت تتجاهل الم ضهرها دا وتقوم بس أدهم مسك ايديها ولواها ورا ضهرها جاامد
منه بدموع والم :أدهم ايدي لسه وارمه سيبها والنبي هتككسر
أدهم :وهكسر دماغك يا منه صدقيني لو متعدليش معايا
منه :خلاص انا اسفه والله بس سيب ايدي
ساب أدهم ايديها قعدت تفرك فيها
نام أدهم َ مكانه ع السرير ومنه كانت واقفه مكانها خايفه تروح تنام جنبه حاولت انها تتجنب غضبه وتنام جمبه
نامت ع طرف السرير خالص
أدهم وهو نايم :انا عايزك شويه وتنامي ع الارض
منه :نامت عليك حيطه يا بعيد منك لله ع ال انت بتعمله فيا دا
في صباح اليوم التالي
أدهم صحي بدري وجهز نفسه ونزل ع الفطار
أدهم للخادمه :اطلعي صحي الهانم من فوق وتنزل عشان تفطر
الخادمه :حاضر يا أدهم بيه
أدهم :اياد رجع من امبارح
الخادمه :لا
أدهم وهو يفكر في شيئ ما :طيب روحي
طلعت الخادمه فوق وصحت منه
منه :اووف في ايه بس عايزه ايه
الخادمه :البيه مستنيكي تحت عشان تفطري
منه :طيب روحي وانا جايه وراكي
الخادمه :يا هانم حضرتك مش فايقه اصلا ولو منزلتيش هيهزقني انا
منه :اوف هو ماله افطر ولا مفطرش خايف ع صحتي اوي روحي وانا جايه وراكي
قامت منه ولمت شعرها دخلت الحمام واخدت شاور بصت ع وجهها لاقت اثار بعض الكدمات عليها لمعت عيونها بالدموع لما افتكرت حبيبها حازم ومسحت دموعها وهي تعزم ع فعل شيئ ما
خرجت ولكنها زفرت هتلبس ايه وهدومها اتبلت اضطرت تلبس حاجه من عند أدهم وكسلت تلم شعرها فصففته ع ضهرها ونزلت
مكنتش تعرف أي حاجه في البيت فأخذت وقت لحد ما وصلت لادهم في الاوضه ال بياكل فيها
أدهم يشبه ابتسامه :كنت متأكد انك هتجي لوحدك
منه :والله طب كويس عليك الشويه ال اتطلعتهم بقا
ادهم :مناااااااه
ارتعبت منه من نبره صوته وسكتت
أدهم :واي ال انتي عملاه في نفسك دا
منه :والله حضرتك ملحقتش اجيب هدومي معايا والبركه فيك
واكملت طعامها
انا شبعت
أدهم :اقعدي كملي اكلك
منه :ال يشوفك يقول خايف ع صحتي اوي وانك زوج مثالي بجد
ساب أدهم الملاعق من ايده وتصدر صوت ع الأطباق وقرب منها خافت منه من القرب دا ورفع ايده فرفعت ايديها تلقائيا عشان تحمي وشها
أدهم :متبقيش تعملي حاجه مش قدها يا حلوه ولمس أثر الكدمات ال ع وشها :بتوجعك
منه :انت شايف ايه
قرب أدهم منها وباسها ع كل كدمه فيهم :ودلوقتي
منه :انت بتعمل ايه.... ابعد عني
أدهم :ماشي هعديها وطلع من جيبه مرهم وفتح ايديها وحطه فيه :المرهم دا حطيه ع الكدمات وهي هتروق بسرعه
وسابها ومشي راح لشركته
رمت منه المرهم بغل ع الارض ايجرحها ويسيبب لها جروحا لا تشفي ثم يداويها اي انسان هذااا!؟
منه :وهو هيشوفني ازاي بالنسبه ليه انا واحده باباها باعها ليه وهو اشتري
راح أدهم شركته وكالعاده دعينا بيخطف الانظار من اي حد وبيكون محط الانظار من الجميع والبنات داا كلها بتجري وراه ومعجبه بيه وبشخصيته
دخل جواا ودخلت وراه السكرتيره
أدهم باشا في واحد برا عاوز يقابل حضرتك اسمه جاسم
أدهم :قوليله مش فاضي ورجله متعتبش برا الشركه دي تاني والا هقطعاله
السكرتيره بخوف منه :حااضر يبشا.
خرجت برا وقالت لجاسم الكلام جاسم اترعب من ال قاله ومشي علطول ومكلفش حتى نفسه يحاول مره تانيه ويطمن ع بنته خصوصا وانه عارف ان أدهم مبيرحمش
خرج من عنده وراح ع فيلته
لاقي ساره بتتكلم في التليفون
جاسم :بتكلمي مين يا ساره
ساره بتوتر :طيب باي دلوقتي..... مافيش يا حبيبي دا َواحده صحبتي.... قولي عملت ايه مع أدهم
جاسم :قص لها ما حدث
ساره بلامبالاه :خلاص بقا اديك عملت ال عليك هتعملوها ايه تاني.... واديها اتجوزت أدهم السيوفي الف مين يتمناه
جاسم باقتناع بحديثها وسرعان ما غير مجري الحديث وتحدث بخبث :بس بقولك ايه انتي وحشاني
ضحكت ساره بدلال :والله لسه فاكر اني وحشتك
جاسم :اي احلفلك
ساره بوقاحه :لا اثبتلي
جاسم :عيوني يا مزه
في الفيلا
منه :صدقيني يا داداه أدهم مش هيعرف حاجه ولا انتي كمان هتقوليله
الخادمه :يا بنتي اعذريني انا مش قد غضبه عليا دا يحرق الأخضر واليابس وال فيه
منه :يا داده هما دقيقه بس َ والله وهرجعهولك علطول
الخادمه :أمري لله يا بنتي.... اتفضلي
خدت منه الموبايل منها وكتبت أرقام حبيبها حازم الذي تحفظه ع ظهر حب ثواني اتنين تلاته....... لا يوجد رد حتى فصل الخط
رنت تاني
منه :يارب يرد عليا يارب رد يا حازم
حازم :الو
منه ببكاء :حازم
حازم بلهفه :منه انتي فين انتي كويسه يا حبييتي... انا رنيت عليكي كتير اوي بس مردتيش وابوي مش بيرد عليا في ايه ال حصلك حاحه
منه ببكاء :بابابي طلع هو ال باعني لادهم يا حازم وادهم عرف مكاني وجالي الشقه وخدني معاه بالغصب لفيلته وباببي مسالتش فيا حتى
حازم بصدمه وعصبيه :وديني لاكسر الدنيا ع دماغهم واحد واحد.... انتي كويسه أدهم عملك حاجه....... قرب منك؟؟
جزاء صوته من الخلف الذي جعلها تتصلي في مكانها وترتعد في اوصالها وقف الدم في عروقها
لما سمعته يقول بصوت حاد :بتكلمي مين؟


تعليقات