recent
روايات مكتبة حواء

رواية اغني فقيرة الفصل الرابع 4 والاخير بقلم سمية خالد

رواية اغني فقيرة الفصل الرابع 4 والاخير بقلم سمية خالد


-ندي حاسبي
ندي تعالي هناااا في عربية .... العربيه هتخبطك
ندااااااااااا
= محستش بنفسي غير وناس كتير متلمين حواليا وفريدة منهارة من العياط وصوت عربية الإسعاف وهي جايه وبيحطوني علي الترول
"فريدة "
جريت علي الدكتور
- دكتور ندي هتبقي كويسه صح ، ندي مينفعش يحصلها حاجه
بصلي بأسف
_ندي عندها نزيف حاد ف دماغها ادعيلها تعدي المرحلة دي لإنها خطر جداً
لبس الماسك ودخل أوضة العمليات
قعدت علي الأرض وانا منهارة
كل ده بسببي أنا السبب ندي لو حصلها حاجه انا مش هسامح نفسي
مسكت الفون إتصلت برقم
=أيوة أنا فريدة ، ندي عملت حادثه
الدكتور خرج وقال "احنا حاولنا نوقف النزيف علي مانقدر وهي عدت الخطر الحمدلله أول ماتخرج من العناية وتتنقل ف ألأوضة تقدري تدخليلها
عدي نص ساعة نقلوها الأوضة العاديه
قعدت علي الكرسي اللي جمب السرير أقرألها قرأن و قومت صليت العشا ودعتلها
"ندي"
كنت حاسة بوجع شديد في دماغي وحسيت بحد دخل الأوضة وسمعت طراطيش كلام مش عارفه ده حلم ولا انا فين بظبط
_هي دي الأمانه اللي أمنتك عليها ي فريدة !
سمعت الجملة دي من هنا ولاقتني نمت فجأة صوته كان مألوف عليا
زي ما أكون سمعاه مش قادره أحدد
لقيت واحدة قاعدة قصادي علي الكرسي وعمالة تعيط قالت بتهته
-ندي قومي بقي كل ده نوم وحشتيني
بصتلها ب إستغراب وتعجب
=انا ايه اللي جابني هنا !وانتي مين ؟
- انا مين إزاي بصي ي ندي أنا عارفه إنك زعلانة مني انا أسفه علي الكلام اللي قولته انتي مش عبئ والله
=انا متفهمه كلامك بس انا فعلا معرفش إنتي مين ومين ندي اللي بتتكلمي عنها ؟
فريدة التفتت يمين وشمال وقامت من علي الكرسي وهي بتجري
"فريدة"
-دكتور هشام ندي ...ندي مش فكراني ازاي مش حضرتك قولت العملية نجحت طب طب ازاي مش فاكره حاجه دي حتي اسمها مش عرفاه
_بصي يافريدة انا كنت عامل حساب حاجه زي دي تحصل بس مرضتش أقولك الا لما تفوق ونشوف وضعها.. بس معني ان مش فاكره حتي إسمها يبقي شكي في محله ندي جزء من خلايا مخها إتأثر وتعرضت لفقدان ذاكرة طولي في فقدان ذاكرة طويل بيقعد فترة طويلة وممكن مايرجعش وممكن يرجع
-ثواني انا كنت بشوف ده بس في المسلسلات الهندية والروايات وكده يعني بجد ممكن ماتفتكرنيش تاني
_واحتمال كبير أوي تفتكرك لو مشيتي ب اللي هقولك عليه
-إتفضل
_شخصية ندي ، انتي أكيد عاشرتيها وعارفة طريقه كلامها وبتحب أي وبتكره اي
-مش فاهمه
_يعني كل اللي ندي كانت بتعمله انتي تعمليه قدامها
بصتله بصدمه
-متأخذنيش يادكتور بس ندي قبل ما طريقتها تتغير في الفترة الأخيرة كانت شخصية متنمرة متكبرة بتهين اللي قدامها علي مستواه لمجرد انها كانت غنيه
_كانت غنية؟
-أيوة ،ندي بنت رجل الأعمال سليم عبدالعزيز أكيد سمعت عنه
_معقولة ؟ سليم الله يرحمه كان صديقي كنت بحبه أوي كان بيحكيلي عن بنته لما بنتقابل بس مخدتش بالي من شكلها
بصي ي فريدة انتي هتقوللها إن هي اسمها ندي ..ندي بس ، وزي ماقولتلك أياً كانن طريقتها ف حاولي تتعاملي بيها قدامها انتي مش هتحكيلها حاجه عن حياتها لأنك لو حكيتلها ممكن تتعرض لصدمة وت....
-وايه ي دكتور !!!!!
_بعد الشر ممكن تموت ، لكن لو انتي اتصرفتي بطريقتها دماغها هتجمع هتحس إن هي عاشت أحداث زي دي قبل كدة
روحت ل أوضة ندي
"ندي"
=ها مش هتقوليلي انتي مين بقي؟
-بصي مبدأيا انتي إتعرضتي لحادثة واحنا مروحين سوا ، وإنتي إسمك ندي وانا فريده صاحبتك احنا مع بعض في نفس الجامعة وعايشين في بيت واحد اللي هو بيت خالتو
=طب وأهلي هو انا ماليش أهل ليه محدش جيه سأل عني !
-أنا معرفش حاجه عن أهلك مكنتيش بتحكيلي كتير انتي حاليا فاقدة جزء من ذاكرتك
إتصدمت من كلامها وبدأت أحس بصداع شديد ودماغي توجعني أوي
حطيت إيدي الإتنين علي دماغي وانا موجوعه
=أنا فاقدة الذاكرة ؟ انا انا مش فاهمه حاجه
فريدة قامت من علي الكرسي فضلت تهديني وتطبطب عليا
-أنا معاكي لحد ماترجعي أحسن من ألأول وتفتكري كل حاجه
=طب ممكن نروح انا زهقت من قاعدة المستشفي
-بكرة هنروح ياحبيبتي
"فريدة"
_ماما ارجوكي اتصرفي معايا علي إنك خالتو مش ماما ، ندي هتخرج بكرة من المستشفى ومفهمها ان إنتي خالتو
-ماتقوللها الحقيقة وتخلصي يابنتي
_مينفعش كدة ممكن يحصلها حاجه ، وهبقي افهمك بعدين أنا قولتلها ان ده مش بيتي ليه
"ندي"
فريدة جت خدتني من المستشفى وبصراحة كدة أحسن مش هنكر كنت طول الوقت بحاول أفتكرها حاسه إنها مش غريبة عني
=انتي ساكنه فين
_ خالتو ساكنه في المطريه
= يعني ايه مطريه هي بتمطر كتير هناك؟
إبتسمتلي بحب
_اممم حاجه زي كده
روحت معاها البيت وخالتها كانت واقفه علي الباب هي اللي بتستقبلنا
- اهلا اهلا بروح قلبي الف سلامه عليكي
أخدتني ف حضنها بكل حب وحنية
زي ماتكون أخدتني ف حضنها قبل كدة حضنها عامل زي حضن الأم اللي مجربتوش
فريدة شاورتلي علي السرير وقالتلي دي أوضتك إرتاحي
كانت بتمر الأيام عليا بسنة كإني عايشه ف حياة مش بتاعتي
طول الوقت كنت بحاول أضغط علي دماغي عشان أفتكر
بصيت علي المروحة "وكنت بفتكر الكلام بس وشوش الأشخاص مش واضحه نهائي
اكراما ليكي هخلي المروحة عندك النهاردة بعدين هحطها نحيتي عشان مابتلفش غير علي إتجاه واحد
عمرك ماهتفهمي كلامي غير لما تكوني ممعكيش جنيه واحد
ازاي بقي دول أكتر ناس بيحبوني وبيخافوا عليا وبذات ميرنا
محمود إبراهيم خطيب ميرنا علي "الأمس"
هي أنتصاري الوحيد وداعاً للأخرين
قعدت علي السرير ودماغي هتنفجر كلمة هتنفجر دي كلمة قليلة
قعدت أعيط وب إنهيار ندهت علي فريدة
=فريدااااااااا
طلعت تجري من المطبخ عليا وهي بتهديني حطت إيدها علي دماغي
-يالهوي انتي مولعه ياندي ثواني طب إهدي اهدييي هيحصلك حاجه
راحت جابت طبق مليان ماية بتلج وحطتلي قماشة علي جبيني
قولت بتهته وعياط
=بالله عليكي لو تعرفي عني حاجه متخبيش انا هنفجر من التفكير انا زي ما أكون جيت هنا قبل كدة
شاورت علي البلكونه
ايوة انا حاسة اني جيت قبل كدة بس فين وازاي مش قادره أفتكر
‏فريدة كانت بتتهرب من أسألتي وبتحاول تنيمني
أخدت الطبق ولسه هتقوم
مسكتها من دراعها
=مين ميرنا محمود ؟
وش فريدة قلب ألوان قالت ب إرتباك
"فريدة"
اول ما ندي سألتني عن ميرنا ومحمود قلبي إتقبض
وإفتكرت كلام الدكتور
بصي ي فريدة انتي هتقوللها إن هي اسمها ندي ..ندي بس انتي مش هتحكيلها حاجه عن حياتها لأنك لو حكيتلها ممكن تتعرض لصدمة وتموت
دلني يارب مش عوزاها تضيع مني
"ندي"
-ميرنا ومحمود اتخطبو دول كانوا زمايلنا في الدفعه بس مكناش قريبين ليهم وكده
=أممم طب ماتقولي كده دة انتي وشك قلب ألوان أول ما سألتك
-لا انا بس متوترة بقالي كذا يوم ، المهم ممكن تنامي وترتاحي دلوقتي اه انا عملتلك شربة خضار تاكليها وتنامي عشان انا نازلة
=رايحة فين
"فريدة"
مش هنكر إنه كان صعب عليا إنه أأدي دور ندي
انا شخصية ماتولدتش وف بوقها معلقة دهب ،متعودتش أتنمر أو أستقل بحد
بس الأكيد إني ده هيبقي لمجرد فترة أنا مش هفضل أمثل الدور دة علي طول
"ندي"
بصت علي ضوافرها وقالت
-رايحة البيوتي سنتر ضوافري بقت شكلها وحش خالص متخيلة بقالي أسبوعين معملتهاش باديكير
وهعمل شوبينج في محل لسه فاتح جديد محتاجه حاجه أجبهالك
=لأ
"فريدة"
روحت محل إكسسوري اشتريت ضوافر ومانكير وقعدت أحطها في إيدي كإني روحت بيوتي سنتر
كنت شايلة 3الاف جنيه علي جمب لوقت الشدة روحت إشتريت بيهم شنط ودريسات وسلسلة فضة
روحت البيت وماما فتحتلي
_فريدة انتي من إمتي بتصرفي فلوسك علي كل ده
بصت علي ايدي بدقة
الله الله مطولة ضوافرك وحطالي مانكير
حطت إيدها علي دماغي
لا إنتي مش سخنه ! هتقوليلي اي التغير المفاجئ ولا أخد الحاجات دي وارميها في الزبالة
-يأمي قولتلك قبل كدة هفهمك كل حاجه في الوقت المناسب
_لا هتفهميني دلوقتي
-ماما ندي فاقدة الذاكرة انا حاليا بحاول أمثل شخصيتها عشان تفتكر هي كانت اي لان مينفعش تعرف هي مين بالحكاوي وبس الدكتور قال لازم تمثليها لحد مع الوقت تفتكر لوحدها ف اعذريني الفترة دي أرجوكي لإني هلكانه.
دخلت الأوضة اللي فيها ندي
ومديت إيدي
-بصي روحت عملت ايه في البيوتي سنتر حلو؟
=جميل اوي
طلعت الشنطة اللي جيباها كانت مليانه فصوص دهبي ولونها إسود
=واو الشنطة تجنن
رفعت راسي بكِبر
‏-عارفة دي بكام ، دي ب10000 بس متخيلة
‏=مش شايفة إنه مبلغ كبير
‏-تؤ الحاجة اللي بتعجبني مبفكرش هي بكام ....استني استني
‏طلعت دريس لونه أحمر ومعاه حزام محطوط في فيونكة لونها إسود في النص
=الله أنا بحب اللون الأحمر جدًا
-عارفة دة بقي بكام
لقيت عليه offer رهيب كان ب 5000 نزلوه ل 3000
=مش غريبة انك تكوني جايبة حجات بالسعر ده ولامؤاخذة في الكلمة عايشة في بيت صغير زي ده
مسحت علي شعرها وقالت بتوتر
-ده بيت خالتو زي ماقولتلك انا قاعدة معاها هنا كام يوم وبعدين بروح أقعد في البيت بتاعي لأن خالتو مبترضاش تيجي تقعد معايا يعني عشان إتعودت واتربت في المنطقة دي
=انتي عندك بيت ليكي لوحدك ؟
-اه هنبقي نروحها سوا في مرة
=طيب فريدة انا عاوزة أشتغل زهقت من البيت بجد
-يابنتي انتي لسه مبقالكيش كام يوم جاية من المستشفى
=عشان خاطري تعالي ننزل نشوف شغل
"فريدة"
عمري ما تخيلت في حياتي إن ندي يجيلها يوم وتصرً علي الشغل وهي عمرها ما إشتغلت ...
روحت المكان اللي كنت شغالة فيه قبل كده وإتأسفت للمدير نيابة عنها
-انا جيالك النهاردة عشان تساعدني
_اساعدك في ايه
-حضرتك فاكر البنت اللي جت معايا اخر مرة لما طردتني أنا وهي
ملامح وشه اتغيرت واتضايق
_ايوة ودي تتنسي برضو
-البنت دي بتمر بحالة صحية مش كويسه وفاقدة الذاكرة وانا بحاول اعمل كل الحاجات اللي هي بتعملها عشان تفتكر هي مين واحدة واحدة
_والمطلوب؟
-اللي عملته ندي المرة اللي فاتت انا هعملو
_انتي جايه تهزقيني بقي؟
_أبداً والله بس بالطريقة دي ذاكرتها ممكن ترجع ممكن حضرتك تساعدني ،بس
"بعد مرور يوم "
"ندي وفريدة"
_الدولاب عندك ياندي البسي اللي انتي عوزاه
دولابها كان معظمه دريسات وچيب ، لقيت دريس لونه أبيض ومتعلق معاه طرحة وردي
"بدأت أفتكر الكلام"
أنا عوزة أتحجب ، ممكن تلفيلي الطرحة دي زي ما إنتي لفاها
انا فخورة بيكي ي ندي
كل ماكنت بفتكر جزء دماغي كإنها كانت بتعاقبني إني كنت بحاول
مفيش أصعب من إنك تصحي في يوم ماتعرفش إنتَ مين ومين أهلك أو ايه اللي حصلك متعرفش حتي إسمك إيه !.
_انا فريدة وهي ندي
-اسمك الثنائي ايه ي ندي
هزيت دماغي وقولت بتوتر
=معرفش ... معرفش
_تمام تقدرو تبتدو شغل من النهاردة وبالنسبة لضوافرك ي فريدة والمونكير اللي حطاه ده لازم يتشال وتتقص قوانين الشغل
بصتله بسخرية
_أفندم ؟ انتَ متعرفش أنا دافعه عليها كام عشان تبقي كده
قام من علي المكتب بغضب
- نعم ياختي !!!
‏بصتله ب إشمئزاز
_ايه الطريقة impudent دي
-بقي أنا واقح ؟
_وه ، انت بتعرف إنجلش sorry !
بصيت لفريدة ب إستغراب
=عيب كدة يافريدة اي الكلام اللي بتقوليه ده
انا بعتذر نيابة عنها هي بس تعبانه اليومين دول ان شاء الله نكون عند حسن ظن حضرتك
"فريدة وندي"
مش هنكر اني زُهلت من طريقة ندي لدرجة اللي خلتني أسألني " معقوله هي دي ندي اللي اعرفها قبل كدة؟
-شكرا ي ندي إنك أنقذتيني بس فعلا انا لسه عاملة ضوافري امبارح ازاي عايزني أقصها
=مش حاسة انك متكبرة شويه ، بصي ي فريدة أحيانا الإنسان لازم يتنازل علي حاجات معينة في حياته عشان ميخسرش كل حاجه واحنا لاقينا الشغل ده مينفعش نخسره
-حاضر ي ندي
شِلت الضوافر اللي كنت لزقاها
ولقيت ندي بتقص ضوافرها دي كانت معجزة ندي ..ندي هانم اللي كانت بتروح بيوتي سنتر لما ضوفرها يتكسر هي اللي بتقصهم دلوقتي ؟
بدأنا نشتغل سوا أول يوم كان متعب علينا وبذات عليها هي كانت لازم ترتاح بس ندي الجديدة بتكره قاعدة البيت وحابة إنها تشتغل
المدير كان بيمرً علينا كل يوم وبيلاقي ندي مركزة في شغلها وبتبذل جهد كبير إبتسملي بثقه وقالها
-انا مبسوط منك ي ندي وبالشغل بتاعك
= بشكرك جدا جدا ان شاء الله اكون عند حسن ظنك دايما
فريدة فريدة النهاردة كام في الشهر
-النهاردة 1
إتنططت في مكاني من الفرحة
=الله هنقبض النهاردة ، العزومة النهاردة عليا ها تحبي تتغدي اي ؟ وكلمي خالتو شوفي نفسها في ايه
بصتلي ب إبتسامة حب
-حبيبتي إنتي تعبتي عشان تقبضي الفلوس دي مينفعش تخلصيها علينا وبعدين منا كمان هقبض
=اخلصي بقي يافريدة متكسفنيش
-طب أنا موافقه بس علي شرط
=ايه هو
-هنتقاسم الحساب ...يتقسم علينا احنا الإتنين
=طيب تحبي تاكلي اي رأيك كباب وكفته
-وه لسه كانت علي لساني هقولها
=طيب يبقي اتفقنا بالنسبة للحاجة السقعه في دي بقي عليا ولو فتحتي بوقك هزعلك
خلصنا شغل وروحنا علي الحسابات قبضنا ال 1800ج
بصيت لفريدة وعيوني مدمعه
=أنا أول مرة احس اني مبسوطه النهاردة
وانا بقبض فلوس انا تعبت فيها حاسة إني بعمل إنجاز
‏-انتي فعلا عملتي إنجاز وانا فخورة بيكي ، يلا نركب العربية قبل ما تتملي
‏لقيت فريدة بتبص علي العربية بتمعن
‏-ايه ده دي عالية أوي انا مش هعرف اطلعها
ندهت للسواق
‏لو سمحت ي أنكل هو مفيش كرسي أطلع بيه علي العربيه لإنه عليا عليا أوي
‏_لو سمحت ي إيه
‏-يا أنكل هو مش حضرتك أنكل برضو
‏لا اله الا الله اي الأشكال اللي بنقابلها علي المسا دي
‏ندي مسكت إيدي جامد وطلعتني غصب العربية
‏=معلش ياسطا أصلها تعبانه شويه
أنكل ايه ياهبلة انتي فاكرة نفسك ف مدينتي ولا التجمع
-حيث كدة انا ال هقعد علي الشباك
=ومقعدش ليه انا ان شاء الله
فضلنا نتخانق علي شباك ، فريدة قالت بدون تفكير
-انا قعدتك المرة اللي فاتت جمب الشباك عشان اول مرة تركبية المراد مش هتنازل
حسيت الموقف متكرر وبدأت اضغط علي دماغي عشان افتكر
انا علي طول كنت بقعد في عربية بابي جمب الشباك سبيني اقعد
كنت متأكدة إني مش ههون عليكي وهتخليني أقعد جمب الشباك
فريدة thank you so much علي كل حاجه بتعمليها عشاني
لفيت ايدي حوالين دماغي وانا بتألم
أأأأهه مش قادره ي فريدة دماغي هتنفجر حاسه إني بموت
قولت وانا بتنهد
=الحح الحقييني ي فريدة...
"فريدة "
-ندي ..ندي فوقي
نزلت ندهت السواق يودينا المستشفي
-يا دكتور انا عملت وبعمل زي ماقولتلي بظبط وف كل مرة كانت بتتألم من دماغها وبهديها بالعافيه بس المرادي اغمي عليها
_ندي لو مفاقتش هتدخل في غيبوبة ، انا عملت اللي عليا والله ان شاء الله هتقوم بالسلامة
قعدت أعيط ب إنهيار
-هتفوق..هتفوق هي مش هتسبني أنا ماليش غيرها
دخلت ألأوضة وقعدت في الكرسي اللي قصادها
-عارفة إنك سمعاني وحاسة بوجودي اي رأيك أحكيلك رواية
كان في بنت غنية أوي وعندها فلوس كتير وصحاب كانت مخطوبة وبتحب خطيبها ومتكبرة لحد ما جيه يوم عليها باباها مات ومسبلهاااش أي حاجة وخطيبها طلع واطي سبوها طلعو كانوا بيحبوها عشان فلوسها بس لحد ما صحبتها وقفت جمبها وبقو يشتغلو والبنت الغنية دي بقت تشتغل وتحس بقيمة الجنيه اللي طالع من جيبها واتحجبت وبقت تصلي ومبتقللش من قيمة حد
لقيت صوابع ندي بتتحرك
رفعت دماغي لقيتها بتفتح عنيها براحه
"ندي"
=البنت دي بقي إسمها ندي
-إنتي .. انتي فوقتي الله
فضلت تبوس ايدي
أيوة اسمها ندي ونايمة علي السرير قدامي بتكلمني
=قوليلي مامتك عاملة اي ؟
-ماما؟
=أيوة مامتك نستيها ؟ وحشتني الملوخية بتاعتها الكام كيلو ال تخنتهم حاسه انهم إتشفطو
-ندي انتي فاكرة مامتي والأكل وكدة طب دول كام؟
=يابنتي هو حد قالك اني عامية دول خمسه
بصيت علي ضوافري
فريدة بليز ممكن أول ما نطلع من المستشفى نروح البيوتي سنتر ضوافر ايدي شكلها بقي مقرف
إبتسمت بحب
-كدة أنا إتإكدت إن ندي رجعت وحشتيني يابنت الإيه
=وانتي كمان والله ، علي فكرة انا مش ناسية الكباب والكفته أنا قولت هعزمك يبقي هعزمك
ميلت دماغي وبصيت في الأرض بهزيمة
=هو بابا فين ؟
-بس ..بس باباكي مات ي ندي !
=انتي بتقولي ايه !!!بابا ماماتش انتي بتكدبي عليا
-طيب إهدي ...اهدي دقيقة وجيالك
"فريدة"
-ي دكتور ندي افتكرت كل حاجه الا موت أبوها
=ندي إفتكرت اللي هي عاوزة تفتكره لكن الحاجة إللي عوزة تمحيها بتحاول متفتكرهاش
"فريدة وندي"
-أول ما تخرجي هنا هوديكي مكان منتظرك بقاله فترة
=مكان ايه ؟
"بعد مرور تلت أيام "
وقفتني قدام ڤيلا
=احنا داخلين فين الڤيلا شكلها مش غريب عليا
-هتعرفي أول ماتدخلي
طلعت أول سِلمه الأمن اللي علي كانوا بيميلو راسهم ويقولولي أتفضلي ياهانم
انا هانم ؟
دخلت الصالون لقيت حد قاعد علي المكتب وقاعد بضهره علي الكرسي
=حضرتك م...
لف الكرسي وقال بصوت حاد
-سليم ...سليم عبدالعزيز
قولتيلي اسمك اي؟
ندي ..ندي سليم عبدالعزيز
عمرك ماهتفهمي كلامي غير لما تكوني ممعكيش جنيه واحد
وافرض صحيتي في يوم لقيتي كل دة إختفي ؟
لما تتحطي في مِحنه هتعرفي مين صاحبك الحقيقي ومين كان مجرد موجود بياخد منك بس "
انا ندي هانم انزل اشتغل يعني اي شغل !
قولت بصدمة وتهته
البقاء لله ، والدك مات بأزمة قلبية
=بب ..بابا
حطيت لمست وشه
إنتَ ماموتتش ! عايش بتتكلم قدامي ...
بس قالولي انك مت
قولت بعياط وحُرقة
انت سبتني وروحت فين انا ..انا بقيت وحيدة من بعدك زي اللي تايهه ومش لاقيه طريقي
-طيب اهدي اقعدي علي كرسي وهتعرفي كل حاجه
"فلاش باك "
"سليم وكرم المحامي"
=ندي مش هتعرف قيمة الجنيه غير لما الفلوس تتبخر من قدامها وانا مكنش موجود
-مش فاهم سعاتك
=انا همثل اني مت ،ودي الوصية ال مكتوب فيها اني ملهاش اي حاجه من الورث والڤيلا وأي حاجه تخصني بتاتاً
-ايوة بس كدة ندي هتتبهدل انت كده هترميها في الشارع
=دي بنتي الوحيدة مش هرميها في الشارع ، اه هتتبهدل لأنها طبعا ماتعودتش ع الحياة دي بس والحياة دي هي اللي هتكشفلها الناس المزيفة اللي ف حياتها زي منا متأكد ان ميرنا ومحمود كلاب فلوس بمجرد مايكونش معاها مليم هيسبوها
=ندي هتكون مع مين
-مع اللي بتحبها لذاتها رغم ال بتعملو فيها وهي مش شيفاها "فريدة عدنان "
البنت دي نقية جدا لبسها بسيط وشكلها بنت ناس طيبة اه مش غنية بس عنيها مليانه حاول تجبلي رقمها ف أسرع وقت ممكن "
''فلاش باك علي أرض الواقع "
_انا مرمتكيش في الشارع انا كنت سايبك مع إيد أمينه واثق إنها هتخلي بالها عليكي
بصيت لفريدة
=يعني كنتي عارفه ان بابا ماماتش وسبتيني قدامك أنهار لي كده لي عملتي فيا كدة
بابا قاطعني
_هي ملهاش ذنب ده كان أمر مني خليني أكملك
غرضي من ده كله تعرفي حقيقة الناس اللي حواليكي وتعرفي قيمة كل قرش بيطلع من جيبك والصراحة أبهرتيني كنت قاعد هنا بتفرج عليكي وانتي بتشتغلي وفرحانة ب أول قبض بتقبضيه
كنت بتفرج وانتي بتعتذري للمدير علي طريقة فريدة اللي هي اصلا تمثيل عشان ترجعلك ذاكرتك لما عملتي الحادثه
"فلاش باك "
جتلك المستشفي بعد مافريدة كلمتني
=أيوة أنا فريدة ، ندي عملت حادثه
زعقت لفريدة وهي ملهاش ذنب وقولتلها
‏_هي دي الأمانه اللي أمنتك عليها ي فريدة !
‏انا اخترتك دونا عن الجميع ، انا لازم اخد ندي من هنا انا هوديها أحسن مستشفى في العالم انا اللي عملت فيها كدة انا اللي رميتها
‏وقتها فضلت تتحايل عليا ماخدكيش وقعدت تعيط كتير عليكي شوفت حبها ليكي ف عنيها ولما عرفت ان صاحبي اللي ماسك حالتك اطمنت عليكي
‏فلاش باك علي ارض الواقع"
رجعت بعد ما عرفت انك عرفتي حقيقة اللي حواليكي وأظن قولتلك قبل كدة هتعرفيهم في وقت المحنه بدليل ان ميرنا ومحمود اتخطبو متخيله انهم كانوا بيخونوكي طول الوقت دة وانتي مخدتيش بالك
كل ده مكانش سهل عليا بس كان بيهون بمجرد مابشوفك سعيدة ومتأقلمة علي حياتك الجديدة وسعيدة بالقبض ال قبضتية عشان عارفة انك تعبتي فيه
انا كمان غلط لإن انا اللي ربيتك وكبرتك علي ان اي حاجه تعجبك بجبهالك حتي لو بمليون جنيه مكنش من السهل عليكي تتغيري علي نظام تاني انتي ماتعودتيش
أنا النهاردة ولحد أخر عمري فخور بيكي وبإنجازك وبالحجاب اللي علي راسك
لقيت ناس داخلة من الباب لفيت راسي لقيت
المدير بتاع مصنع الأدوية.
والدكتور اللي كان بيعالجني
وسواق الميكروباص
ومامت فريدة
وقفو كلهم قصادي وبابا راح وقف قصادي
وكلهم سقفولي
لقيت يافطة كبيرة نزلت من فوق مكتوب فيها
وصيتي عندما أموت جميع ممتلكاتي تعود لإبنتي الوحيدة ندي
الڤيلا ، حساباتي التي في البنك ، تعود لرفيقة عمري وحياتي ندي أحبك ندي
_دي الوصية الحقيقيه ودول كل الناس اللي ساعدو في إنك تبقي هنا النهاردة
كنت مصدومة وفي نفس الوقت الفرحة مش سيعاني مش عشان الوصية طلعت غلط لأ عشان بابا طلع عايش
إكتشفت إن الغنا الحقيقي مش غنا المال ممكن يبقي غني النفس غني في خب بابا
جريت علي بابا حضنته
=انا زعلانه منك أوي بس اكتشفت اني بحبك أوي والله
-بصي جبتلك شنطة من باريس موديل السنادي عارفه بكام ؟ ١٢٠٠٠٠ج
=تؤ تؤ مابقتش عوزاها معايا شنط كتير جبتها من العتبة الواحدة ب70ج لازم نعرف قيمة الجنيه اللي بيطلع مننا عشان مانخسرش كل حاجه
‏ضحكو كلهم بفخر وسقفولي
‏استأذنت بابا وروحت أتمشي مع فريدة
=بقي انتي يطلع منك كل ده
-ندي عشان خاطري ماتزعليش مني والله لما حصلك حاجه كنت هموت من القلق عليكي ماتزعليش مني
قاطعتها في الكلام وحضنتها
=هو انا قولتلك قبل كده إني بحبك ولا لأ
ابتسمنا لبعض ومشينا
-عارفة ي ندي حكايتنا عاملة زي رواية لسه كنت بقرأها وحكتلك منها جزء لما كنتي في المستشفى ا لواحدة كده اسمها سميه خالد
=أيوة أيوة الإسم ده حاسه إني سمعته قبل كده فعلا
قولنا بصوت واحد
google-playkhamsatmostaqltradent