recent
روايات مكتبة حواء

رواية احببت روان ( يامن وروان ) الفصل الثاني 2 بقلم سوليية نصار

رواية احببت روان ( يامن وروان ) الفصل الثاني 2 بقلم سوليية نصار


لجزء التاني

-ايه حامل؟!! أنت متأكد يا دكتور
أبتسم الدكتور وقال :
-أيوة طبعا يا مدام حتي التحاليل أهي.
معرفتش افرح ولا أبكي.... أفرح عشان ربنا جبر خاطري ولا ابكي عشان خلاص بقيت لوحدي... بس فكرت لحظة في مصير ابني... هل اخليه يعيش يتيم وأبوه عايش... بس لا يامن من حقه يعرف إني حامل... من حقه يعرف ابنه وهو يقرر بعدين مش هحرم أب من ابنه مش هرتكب جريمة زي دي....
.....
وقفت قدام باب العمارة وأنا مترددة بس اتخلصت من التردد يامن من حقه يعرف... طلعت الشقة وخبطت علي أمل الاقي يامن بس أحلامي اتحطمت لما شوفت حماتي.. بصتلي من فوق لتحت وقالت :
-خير يا وش الفقر.... ايه جابك هنا؟!!!
-عايزة يامن
-انتي يا بت معندكيش كرامة... الواد مش عايزك خلاص لمي نفسك وغوري
دخلت بالعافية وانا بقول :
-قولتلك عايزة يامن
مسكتني من أيدي وقالت :
-ايه قلة الأدب دي... ازاي تدخلي كده.
بصيت لقيت كاميليا وامها... بصتلي كاميليا وقالت :
-ايه جاب دي هنا.
-فين يامن
-يامن مش قاعد خير عايزة منه ايه
-أنا حامل
اتصدمت حماتي للحظة وبعدين زعقت :
-حامل من مين ياختي
-ايه السؤال ده أكيد حامل من يامن.
زعقت كاميليا :
-انتي جاية ترمي بلاكي علينا يا بت انتي... اسمعيني يا حماتي البت دي لو رجعت أنا هطلق من يامن
-لا طبعا طلاق ايه... البت دي هي اللي هتمشي من هنا...
مسكت أيدي وهي بتفتح الباب وبتقول :
-يالا يا حبيبتي من هنا وشوفي انتي حامل من مين مش ناقصين بلاوي.
-ابعدي عني سيبيني
حاولت ابعدها فجأة عملت نفسها وقعت علي الأرض... وصوت يامن جه من ورايا:
-روان انتي بتعملي ايه؟!
حماتي بدموع تماسيح :
-الحقني يا بني دي جاية تضربني في بيتي.
كنت لسه هتكلم راح يامن ضربني قلم ومسكني ورماني برة البيت علي الأرض وهو بيزعق :
-مشوفش وشك تاني هنا انتي فاهمة.
وبعدين قفل في وشي الباب.
دموعي نزلت وبكيت... خلاص كل حاجة انتهت... مبقاش ليا حد.... وحتي أبني هيتربي يتيم. قمت من علي الأرض ونزلت واتمشيت في الشارع وأنا مش عارفة هروح فين... قعدت علي الأرض شوية وبعدين ابتديت أبكي جامد لما سمعت صوت مميز:
-مدام روان
بصيت ولقيت....
يتبع

google-playkhamsatmostaqltradent