recent
روايات مكتبة حواء

رواية محبوبتي طفلة كاملة بقلم رحمة سامي

رواية محبوبتي طفلة كاملة بقلم رحمة سامي



محبوبتي طفلة...

❤
الفصل الاول...
(بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير)
_بمجرد ما سمعت الجملة دي وانا مش مستوعبة ازاي اهلي عملوا فيا كدا ازاي يبعوني عشان الفلوس هو انا مش بنتهم ولا انا مش انسانه من حقي افهم ولا مش طفلة من حقها تعيش سنها (نسيت اعرفكم بنفسي انا روح 17 سنه قصيرة سيكا وقمحاوية وعيوني عسلي وشعري طويل عايشه مع امي وابويا وعندي اخت اصغر مني)
الام: يلا يا روح عشان تروحي بيت جوزك
روح: انتي ليه بتعملي فيا كدا هو انا مش بنتك
الام: انا قولت يلا جوزك مستني بره
روح:......
*خرجت روح بدون اي كلمة تاني وركبت مع حمزة العربية وراحت تشوف مستخبيلها اي لسه (حمزة اصغر رجل اعمال 25 سنه طويل وقمر اوي وعنده دقن خفيفه وعيونه عسلي)
حمزة: يلا يا عروسة
روح وهي بتمسح دموعها: حاضر
حمزة: بصي بقي ياقمر انتي انا مليش في الاطفال وحقي هاخده مش هسيبه انت دافع فيكي هههههه لا واهلك وافقوا بي اقل سعر بس انا هصبر عليكي شوية عشان بس متموتيش في ايدي وتجبيلي مصيبة يا قطة انتي ويلا شوفي هتتنيلي تنامي في انهي اوضة وتصحي الساعه 6 تجهزيلي الفطار واخر اوضه فوق مشوفكيش جيتي ناحيتها فاهمه ولا لا
روح بخوف ودموعها علي خدها: فاهمه حاضر
شعر حمزة بنغزة في قلبه ميعرفش سببها: تمام يلا اطلعي نامي
روح: حاضر
*دخلت حور اول اوضة كانت في وشها وقفلت الباب ونامت علي السرير وفضلت تعيط لحد ما غلبها النوم اما حمزة فدخل اوضة المكتب وطلع يكتب حاجه تقريبا مذكراته وكتب (انتي سبب كل دا كلكوا صنف واحد مفرقتش معاكي وانا كنت طفل صغير انتي ازاي ام انا بكرهك وبكرهكم كلكم ومستحيل انسي اللي عملتيه فيه بكرهك) وقفل الدفتر بتاعه وريح راسه علي كرسي المكتب وفضل يفتكر...
فلاش باك...
حمزة: ماما انتي راحه فين
الام: ابعد عن وشي وانت شبه ابوك كدا
حمزة: ماما متسبنيش ارجوكي
الاب: سبها يا حمزة...روحي لعشيقك وهترجعي ندمانه وهتشوفي
الام: مهما حصل مش هرجعلك كفايه اني مع حبيبي وكويس انك خت ابنك اهو تريحني منه انا بكرهه زي ما بكرهك
حمزة: ماما متقوليش كدا انتي بتحبيني ومش هتسبيني صح
الام: انا بكرهك...وريني بقي هتربيه ازاي
الاب: غوري من هنا
حمزة: ماما متسبنيش يا ماما ارجوكي يا ماما ماما ماما ماما
باك...
روح: حمزة حمزة حمزة
فاق حمزة علي صوت روح: انتي بتعملي اي هنا عايزة اي
روح: انا اسفه سمعت بتصرخ جيت اشوفك
حمزة: ملكيش دعوة بيا فاهمه
روح بدموع: حاضر
حمزة وقد بداء ان يهداء: انتي في سنه كام
روح بحزن: كنت داخله 3 ثانوي
حمزة: تمام جهزي نفسك لانك هترجعي الدراسة تاني انا مراتي مينفعش تكون جاهله (مراتي انا ازاي قولت الكلمة دي يووه يلا مش مشكلة)
روح بفرحة: بجد يا حمزة هرجع المدرسة تاني
حمزة: ايوة
روح حضنة حمزة من فرحتها وهو حس بشعور غريب
حمزة: روح
روح بخوف: انا اسفه مكنتش اقصد
حمزة: يلا جهزيلي الفطار
روح: حاضر
*فطر حمزة ونزل راح الشركة وساب روح لوحدها في البيت وفجاه جرس الباب رن وفتحت روح وكانت المفاجاه....
يتبع...
بقلم...
رحمه سامي....


google-playkhamsatmostaqltradent