recent
روايات مكتبة حواء

رواية احببت غبية الفصل الثامن 8 بقلم تقي طه

رواية احببت غبية الفصل الثامن 8 بقلم تقي طه

لبارت الثامن من أحببت غبية:

خالد:انا اعمل اللى انا عايزاه وانتى مش امى عشان تحاسبينى وبعدين قبل ما تربينى شوفى نفسك الاول اطلقتى من كرم قربتى من غيره مش هو دكتور برده.
سارة بشهقة:اه يا قليل الادب مش عايزة أشوف وشك تانى ولا اسمع صوتك حتى اصلا انا غلطانة انى حبيتك فى يوم من الايام.
وقفلت الهاتف فى وجهه.
سارة لنفسها:هو ازاى بيفكر فيا كده ده اكيد مش خالد أخويا لا لا وبعدين انا مابعملش حاجة غلط ولا بقرب لحد هو بيقول ايه المجنون ده.
وليد:أستاذة سارة.
سارة بتركيز :نعم يا دكتور.
وليد:احنا لازم نبدأ العلاج الكيماوى مع لبنة من بكره.
سارة:ياريت.
وليد:طب تمام استأذن أنا .
سارة:اتفضل.
وتركها وذهب ليكمل عمله.
سارة بقلق:يارب عديها يارب ، ايه دا انا معييش فلوس للعلاج لازم اكمل تدوير على شغل.
وخرجت من المشفى وبدأت عملية البحث عن عمل.
سارة:لو سمحت عندك شغل.
الشخص:اه طبعا يابنتى معاكى شهادة ايه.
سارة:انا متخرجة من كلية تجارة.
الشخص:طب حلو جدا هشغلك تحبى تبدأى من امتى؟!.
سارة بحماس:من دلوقتي لو تحب.
الشخص :وانا مش هزعلك ورايا افهمك الشغل.
الشخص:اول حاجة انا اسمى الحاج كرم يابنتى وانتى.
سارة:سارة يا حاج.
الحاج كرم:عاشت الاسامى يلا بينا.
سارة:يلا.
بعد مرور 7 ساعات عمل.
سارة بتعب:الشغل يتعب اوى بجد هو كاشير اه بس ماتوقعتش يبقى كده.
الحاج كرم:مافيش حاجة سهلة يابنتى.
سارة :معاك حق.
الحاج كرم:طب يلا يابنتى الوقت اتأخر هتروحى ازاى.
سارة:انا هروح المستشفى اللى جنبكم دى اختى هناك ببات جنبها .
الحاج كرم:ربنا يشفيهالك يابنتى .
سارة:امين يا حاج استأذن أنا بقى.
الحاج كرم:اتفضلى وبلاش تأخير .
سارة بضحكة:مبتأخرش ماتخافش سلام.
فى المستشفى.
سارة بضحكة وهى تأخذ بالطعام:ازيك يانونو عاملة ايه.
نورهان:عالفكرة انا كبيرة عنك شوية احترام بقى.
سارة بمشاكسة:كم عريس النهارده جيه!
نورهان بتلقائية :8 بس ورفضتهم طبعا.
سارة:انا كدا اللى كبيرة بقى.
نورهان بشهقة:لا فشررر مين اللى كبيرة دانتى قمر ولسه فى عز شبابك.
سارة:عندك عريس؟!.
نورهان:فيه اتنين بصراحة أخويا والدكتور وليد رأيك ايه.
سارة:....
يتبع
تقى طه.

التاسع من هنا
google-playkhamsatmostaqltradent