recent
روايات مكتبة حواء

رواية الانتقام من طفلة صغيرة الفصل الحادي وعشرون 21 بقلم ألاء فرج

رواية الانتقام من طفلة صغيرة الفصل الحادي وعشرون 21 بقلم ألاء فرج

 في عربيه يوسف وتاج

يوسف :سمحيني يا تاج اللي هعمله
ضربها تاج في رأسها جامد راح اغم عليها
يوسف ٢ بغضب :انت اهبل احنا ما اتفقناش على كده احنا اتفقنا انها تكون صاحيه وبتسمع كل حاجة
يوسف :مش هينفع تاج ممكن تعمل اي حركة غصب عنها وساعتها هيعرفوا انها مش مغم عليها وهنتكشف
يوسف ٢: في راجل جاي علينا
يوسف : يوسف ٢ انزل تحت بسرعه عشان ما حدش يشوفك
خرج يوسف من العربيه وهو يحمل تاج بينما يوسف ٢ كان قاعد في العربيه من تحت ومش باين خالص
جاء راجل مقنع ووقف قدام يوسف
الراجل : هات البت دي
يوسف ببرود :اوعي يا واد من وشي كده
دخل يوسف المخزن وهو شايل تاج والراجل وراه
في المخزن
معتصم :اهلا اهلا كنت عارف انك طماع وهتبيع تاج بمقابل الفلوس، ودي مش اي فلوس دي ٥مليون دولار
يوسف ببرود :خدها أهي بس هي مغمي عليه عشان خبطت دماغها في العربيه
معتصم وهو بيشيل تاج من ايد يوسف وحطها على السرير
بص يوسف حواليه يستكشف المكان لقى سرير كبير اللي نايمه عليه تاج وجمبها في ترابيزه عليها كل أدوات المشرحه وفي ٥ رجاله هناك لابسين لبس الدكاتره عشان يشرحوها و٥ رجاله بودي جارد واقفين على باب المخزن القى نظره يوسف للمكان عشان يدرسه كويس
يوسف : ايوه صح هما الرجاله اللي جايين من روسيا لسه ما وصلوش
معتصم وهو بيبص في ساعته :
زمانهم على وصول
يوسف بتركيز :انت ناوي على اي، هتعمل اي يعني
معتصم بشر : انا ناوي على كل خير انا اصلا هاخد الفلوس من تجار الأعضاء وههرب بتاج ومش هخليهم ياخدوا أعضائها انا اللي هاخد أعضائها
يوسف بصدمه : احنا ما اتفقناش على كده انت قولت انك هتسلمهم تاج مقابل الفلوس لسه هتغدر بيهم دول مش هيرحموك
معتصم بزعيق : انت هتعرفني شغلي ولا اي انا اول ما هما يسلموا الفلوس هاخد تاج وههرب وهسافر بيها برا في تركيا في تجار أعضاء هناك عايزين أعضائها وهيدفعوا فلوس اكتر بكتيررر
يوسف بصدمه : انت هتوديه أعضائها لمين ولا لمين
معتصم : البت تاج أعضائها سليمه ٪100 ما عندهاش ولا مرض ده غير قلبها كويس جدا وصحتها سلميه وطبعاً من النادر الايام دي لما نلاقي حد كل أعضائه سليمه بالشكل ده
وطبعاً دلوقتي كل تجار الأعضاء بيتخانقوا عليها
حاول يوسف كتم غضبه بصعوبه هو دلوقتي كان عامل خطه عشان يهرب تاج من معتصم دلوقتي معتصم غير الفكره وهيغدر بتاجر الأعضاء وهسافر بتاج الفكره اتغيرت تماما عقله وقف عن التفكير، بكده الخطه لازم تتغير بأسرع وقت هو كان متفق مع يوسف ٢ وجاسر وورده وشاديه على خطه بس باين كده ان المره دي مش هتعدي على خير
في القصر
جاسر :جاهزين
شاديه وورده بصوت واحد : جاهزين
جاسر وهو ماسك مسدسين
جاسر :خدي يا ورده المسدس ده عشان لو اتعرضتي لخطر وحد رفع في وشك السلاح اضربيه على طول بالمسدس اللي معاكي اوعك تترددي لحظه
وانت كمان يا شاديه نفس الكلام خلي المسدس ده معاكي
كان جاسر لابس قناع على وشه وماسك رشاش ومسدسين حاططهم في جيبه ولابس لبس للحمايه هو وورده وشاديه عشان لو اتعرضوا لأي ضرب نار ما يمتوش
جاسر بجديه : اسمعوني كويس وركزوا معايا كل واحد فيكم لابس لبس الحمايه عشان لو بعد الشر اتعرضوا لضرب نار واتصابتوا ما تمتوش وكل واحد معاه مسدس ما تقتلوش حد انتوا بس اضربوهم بالنار بس في حته بعيده عن القلب عشان ما يموتوا انا عايزهم أحياء
ثانياً هنمشي على الخطه اللي يوسف قالها مش عايز غباء خالص اي حركه غبيه هنموت ودي ما فهاش كلام ما حدش يخرج عم القوانين اللي قالها يوسف مفهووووم
شاديه وورده في صوت واحد :مفهوم
جاسر : حطوا في دماغكوا ان انتوا مش بس رايحين تنقذوا تاج بنت عمكم لأ احنا رايحين عشان نوقع اكبار تجار أعضاء في العالم مفهوم، وانا واثق فيكم انتوا أذكيه وتقدروا تقدروا تعملوا اي حاجة كل واحد فيكم جواه قوه مرعبه محتاج بس ان يؤمن بيها وصدقني انتوا قدها وإن شاء الله المهمه دي تعدي على خير
جاسر : بصوا انا هحكي الخطه مره تانيه
بصوا يوسف قالنا ان هو بعد ما ياسر يسافر احنا هنروح القصر عادى وهو هيأخد يوسف ٢ ومعاه تاج
الخطه بقا عباره عن أي
دلوقتي يوسف هيودي تاج لابوه في المخزن اللي ابوه قاله عليه، اكيد معتصم هيكون عامل حسابه كويس جدا وهيكون حاطط حراس من جوا ومن برا معتصم اصلا مش سهل المهم اللي انا ويوسف عرفناه ان في المخزن هيشرحوا تاج طبعاً بعد ما يخلوا تاج تمضي على ورق تنازل للورث تاج هتمضي فعلاً بس كده كده معتصم هيتسجن وهياخد إعدام هيبقى مين الوريث يوسف ويوسف ٢ هياخدوا الورث من ابوهم اللي هي اصلا فلوس تاج ١٠ مليون دولار يوسف ويوسف ٢ مش هياخدوا الفلوس اصلا لأنها مش حقهم ولا حتى حق تاج دي فلوس جدهم فقرروا ويوسف ويوسف ٢و تاج بالفلوس دي يبنوا دار أيتام ومدرسه والفلوس اللي هتتبقي هيتبرعوا بيها للمستشفيات بنيه ان ياسر يخف
وطبعا لان الفلوس كتيرر جدا هتكفي وبزياده وهما قرروا انهم مش هياخدوا من الفلوس ولو حتى جنيه المهم دلوقتي ان يوسف بعد ما يخلي تاج تمضي على تنازل الفلوس عشان يبين لمعتصم ان الامور ماشيه صح، بس تاج هيخلوها تمضي قبل ما تجار الاعضاء، اه صح يوسف لابس سماعه في ودنه وانا حاطط واحده في ودنه عشان يقولنا امتى نتحرك من خلال السماعه دي اقدر اسمع كل حاجة بتحصل عندهم هناك وهو كذالك
بس انا لسه ما شغلتلش السماعه ويوسف معاه هناك مسدس كاتم للصوت بس عشان معتصم مش شاكك في يوسف ولو 1٪ ما فتشوا
لما تاج تمضي على التنازل هنبدأ احنا ننفذ الخطه مفهوم
ورده :مفهوم
جاسر : وانت با شاديه مش سامعه ولا اي
شاديه بغضب : كفايه بقا الواحد مش طايق نفسه وانت عمال تعيد وتزيد في الكلام ما قولنا مفهوم خلاص يا أبا الحج مش امتحان هو، انا ماشيه
جاسر بغضب :عارفه لو كنا في موقف غير ده كنت عجنتك بس عشان احنا في مصيبه مش هرد عليكي
خرجت شاديه من القصر ووراها ورده وجاسر وركبوا العربيه وتحركوا
عند يوسف وتاج
معتصم وهو بيفوق تاج بالمياه : انت يا بت اصحى قومي بقاااا
يوسف بغضب :براحه
معتصم بسخريه :خايف عليها ولا اي
يوسف وهو بيمسك كوبايه مياه وبيدلقها على تاج :مش وقته الكلام ده
فاقت تاج مفزوعه من النوم واخدت تبص حوليها بذهول بصت ناحيه يوسف لقيته بيبرق لها بمعنى اهدي ما فيش حاجة خليكي طبيعيه
معتصم وهو بيمسك شعر تاج وبيقومها من على السرير :قومي معايا يا بت تعالي هنا امضي على الورق ده
تاج بغضب :اه سيب شعري واجعني
(في مسابقه دخلتها هحط اللينك في آخر الروايه كلوا يدخل يعمل لايك على الاسكريبت بتاعي في الكومنتات لو ما جابش ٣٠٠ لايك مش هنزل الجزء التاني بكره عشان نبقى واضحين ولو جاب ٣٠٠ لايك النهارده قبل الساعه ١٢ هنزل الحلقه الاخيره النهارده بليل
معتصم وهو بيضربها بالقلم بغل : انت لسه شوفتي حاجة، امضي هنا، دي ورقه تنازل عن الورث، اخلصييييي
بصت تاج ناحيه يوسف بخوف وهو بصلها بمعنى امضي ما تخافيش
مضت تاج بخطوات مرتعشه واول ما مضت اتكلم معتصم وقال
معتصم بضحكه شريره : هههههه أخيراً يااااه بقالي سنين نفسي في اللحظه دي وأخيراً اخدت ١٠ مليون دولار ورثي وحقي
الحارس :معتصم بيه تجار الأعضاء وصلوا
بصت تاج ليوسف بخوف وابتلعت ريقها
دخل تجار الأعضاء المخزن بخطوات ثابته، اول ما دخلوا رحب بيهم معتصم بأبتسامه مزيفه
معتصم : اعرفك يا يوسف ده جاك باشا عنده ٢٥ سنه أصغر وأشهر تاجر أعضاء هناك في روسيا
وده دانيال باشا والد جاك عنده ٥٠سنه اكبر تجار الأعضاء هناك في روسيا
وده أليكسي باشا عنده ٢٥ سنه تؤام جاك
العيله ديه من أكبر واغني تجار الأعضاء في روسيا وجايين النهارده عشان ياخدوا أعضاء تاج مقابل ٥مليار روبل روسي
فتحت تاج بوقها بصدمه من السعر
معتصم :وده ابني يوسف زوج تاج او بمعنى أصح طليقها، اه صح يا يوسف ما انت هطلق تاج قبل ما ياخدوها
يوسف بصدمه :بس
معتصم :ما فيش انت هطلقها دلوقتي حالا وعلى الورق كمان
يوسف بغضب : ده ما كانش اتفاقنا انت كل شويه عمال تعمل في حاجات جديده وبتغير اتفاقنا ليه
معتصم بغموض :مالكش دعوه هتطلقها ولا لأ
يوسف ببرود :هطلقها اكيد انا مش بحبها اصلا، تاج انتي طالق طالق بالتلاته
معتصم بأبتسامه :جدع، تعالي امضي بقا عشان نخلص إجراءات الطلاق
مضى يوسف وتاج إجراءات الطلاق وخلصوا
( جماعه والله انا ما اقدرش انزل الخاتمه مره واحده لان النور كان قاطع والنت فاصل ولسه جاي من ساعه وانا فضلت اكتب بسرعه واتمسح اكتر من مره وحاجة تحرق الدم والله، انا ما كنتش هنزل النهارده بس نزلت جزء وهو كبير اهو مش صغير بس الجزء الثاني من الخاتمه هنزله بكره لأن والله العظيم ما هقدر اكتب ياريت تعذروني وياريت ما حطتش يقولي كلام يضايقك قولوا خيرا او تصموتوا انا من اول الروايه لما كنت بقدر انزل بارتين في اليوم كنت بنزل بس النهارده بس هقدر خالص استنوني بكره الساعه ٦ هنزل الجزء الثاني من الخاتمه وتكون كده الروايه خلصت خالص)
جاك : هيا لنبدأ في أجراء العمليه
(اعتبروه بيتكلم باللغه الروسيه 😂😂)
يوسف بخوف :انتظر ثواني اريد ان اتكلم معها بمفردي قبل بدء العمليه
معتصم بضيق :ماشي بس اخلص بسرعه عشان احنا متأخرين
أخدت معتصم حراسه وتجار الأعضاء وخرجوا من المخزن وسابوا تاج ويوسف لوحدهم
يوسف :تاج انا
تاج بأبتسامه :على فكره انا مش زعلانه اننا أطلقنا بالعكس فرحانه اوي، لأ مش قصدي ما تبصليش كده الصراحه انا طول عمري ما كنتش بحبك بس من ساعه ما انقذتني اكتر من مره واعترفت بغلطك الصراحه حبيتك بس زي اخ كبير لاني عمري ما هشوفك غير كده احنا جوازنا كان انتقام ومش هنكدب على بعض ونقول ان احنا هنحب بعض بالرغم من كل اللي حصل انت الصراحه ما اذتني بس انا عمري ما شوفت يوم حلو معاك ما فيش ذكره جميله تخليني اعيش معاك طول عمري، انا من حقي احب واتحب زي البنات ويتعملي فرح واكون مبسوطه من قلبي، بس انت طيب وما رضتش تنتقم وانا هفتكرلك الموقف ده طول العمر وهنفضل انا وانت ولاد عم عادي وانا هعتبرك زي اخويا وبجد بشكرك من قلبي انك هتنقذني من المصيبه دي
يوسف بأبتسامه : وانا كمان مش زعلان بس بجد يا تاج بتمنالك من قلبي حياتك تبقي حلوه وتلاقي اللي يحبك ويسعدك بس نعدي من المصيبه دي على خير تاج انا جاتلي فكره بصي اهربي وانا هتصرف
معتصم وهو بيدخل المخزن ومعاه رجالته وتجار الأعضاء
معتصم بغضب : هي مين دي اللي هتهرب انت بتقول اي
بسسس ده الجزء الأول تعبت فيه اوي وربنا يعلم استنوني بكره الساعه ٦ المغرب هنزل الجزء الأخير هخلي النهايه سعيده وعد ♥️
وما حدش يضايق ان يوسف وتاج أطلقوا انا قلت من اول الروايه ان روايتي مختلفه ومش هيكملوا مع بعض محدش يزعل ولا ياريت حد يقولي كلمه تضايقني انا قايله من الاول اللي هيحصل

الاخير من هنا
google-playkhamsatmostaqltradent