recent
روايات مكتبة حواء

رواية تاج الفهد الفصل التاسع 9 بقلم مريم مصطفي الجلاب

رواية تاج الفهد الفصل التاسع 9 بقلم مريم مصطفي الجلاب


البارت التاسع

🙂
تاج الفهد ❤️
فهد قطع كلامها: تاج تتجوزيني
تاج بصدمه: اي ليه
فهد بضحك: ليه اي هو الجواز ف ليه
تاج وهي متوترة: ها لا مش قصدي بس عايز تتجوزيني ليه
فهد: اكيد مش علشان بحبك يعني
تاج وهي الابتسامه بتختفي من ع وشها: اها طبعا ماانا عارفه انك مش بتحبني ولا انا بحبك فا ليه عايز تتجوزني
فهد لنفسه: كنت نفسي اسمع منها لا يافهد بس انا بحبك زي ماانا بحبها هي فعلا مبتحبنيش
تاج:اي كنتي متوقعه انه يحبك زي مانتي بتحبي
فهد قطع تفكريها:ها قولتي اي
تاج بعصبيه:قولت اي ف اي مش تفهمني عايز تجوزني ليه
فهد ببرود قاعد ع الكرسي وبصلها:بصي هعمل معاكي صفقه هنتجوز لمده سنه وبعد ماتخلصي مهمتك هديلك 10مليون اعتقد ده عرض ميترفضش
تاج بصدمه وعصبيه:نعم؟؟انت فاكرني صفقه بتبيع وتشتري فيها انا مش ماديه زي ماانت شايف كده واخر همي الفلوس ومستحيل ابيعلك نفسي علشان فلوس ملهاش لازمه عندي
فهد: ومين قالك انك هتبيعي نفسك ليا اسمعي الكلام للااخر وافهمي عجبك تمام معجبكيش اشوف حد بدالك بسهوله
تاج بقرف: اخلص قول
فهد ببتسامه: حلوه وانتي بتفهمي بس ياريت تتكلمي باادب علشان شكلا هنتعب مع بعض الفتره اللي جايه
تاج: انا قولتلك اتفضل قول علشان مش فاضيه
فهد: بصي انا هتجوزك ع الورق بس وبعد جوازنا بشهر هنقول انك حامل واني عايز ابني ومراتي يسافروا بره علشان يكونوا مرتاحين واكون مطمن عليهم
قطعت كلامه تاج: مش فاهمه وانت هتعمل كده ليه
فهد بنافذ صبر: قولتلك استني واسمعي للااخر
تاج: اتفضل كمل خليني اخلص
فهد هو بيكمل كلامه: وهنقول ان سيا خايفه عليكي ولازم تكون جمبك علشان ملكيش حد وهي صحبتك الوحيده وعايزه تقف جمبك فاهتسافر معاكي لاني م هقعد معاكوا هناك ع طول
تاج: وبعدين
فهد: بس هتفضلوا ف باريس لحد ماسيا تولد وساعتها هكتب البيبي بااسمي واسمك وبعد فتره هنقول اننا اختلافنا واننا هنطلق وانا هاخد البيبي لانك مش هتقدري ع مسوليته فاهتسيبي معايا وسيا هي اللي تربيه وبالتالي يكون ف حضن امه وانتي تكون قبضتي10مليون ف خلال سنه بس
تاج وهي بتقعد ع السرير بذهول من كلام فهد
تاج: انت عادي بتبيع وتشتري ف الناس كده معندكش حب ف قلبك تحس باالناس ليه شايف انك تقدر تشتري كل حاجه بالفلوس حتي الناس..
فهد ببرود: علشان انا فعلا اقدر اشتري اي حد بفلوسي وبالنسبه للحب انا بشوفه ضعف وده اللي حصل مع سيا لما حبت ضعفت وضيعت نفسها ودلوقتي اهي مش عارفه تخرج نفسها من اللي هيا في علشان كلمه واحده الحب
تاج: مش كل الناس زي بعضها سيا مغلطتش لما حبت الحب عمره ماكان حرام الحب شئ مقدس ومحدش يقدر يعيش م غيرو
فهد:طب مانا عايش اهو
تاج وهي بتبصله:وانت فاكر انك كده عايش انت ميت
فهد:انا مش جايبك هنا علشان تحليلي شخصيتي وتشرحيلي مفاهيم ملهاش لازمه عن الحب اخلصي نعمل الفرح امته
تاج وهي بتقف قدامه:ومين قالك اني موافقه
فهد:يعني اي
تاج:يعني مش موافقه اكيد ف حلول تانيه غير دي
فهد بعصبيه: هو ف حل بس انا عارف سيا مش هتوافق عليه علشان هي شايفه ان البيبي ده هيعوضها عن حبها اللي فقدته
تاج: اي هو
فهد: انها تعمل اجهاض للبيبي انا شخصيا موافق وهتكون ريحتنا كلنا
تاج بصدمه: عايز تموت روح طفل ملوش ذنب ف كل اللي حصل ده
فهد ببرود: ذمبه انه جه بطريقه غلط ف السر وقبل اي شي انه ابن عدوي سليم نصاار
تاج:انا لو هوافق ع الجوازه دي ف هوافق علشان سيا
فهد ببتسامه:وهتفرطي ف عشرة مليون توتو بضحي بكتير اويي ياتاج
تاج بكبرياء:وانا مش عايزه فلوس المهم عندي انقذ صحبتي وابنها عن اذنك
خرجت تاج من اوضه فهد وهي متعصبه من كلامه ومن تفكيرها وحزينه ع قلبه اللي محبهاش زي ماهي حبته راحت اوضتها اللي فهد امر بتحضريها ليها وجبلها لبس ليها....
عند فهد ف اوضته نايم ع سريره وعقله سارح ف تاج وانها فعلا مش زي البنات مش طمعانها ف فلوسه هي قلبها فعلا طيب لدرجه تعمل كده علشان صحبتها ترفض الفلوس دي كلها رغم اللي مريت بي ف حياتها ولسه كل يوم بكتشف فيها حاجات بتشدني... بس للاسف قالت مبتحبنيش بس ليه قلبي بيقولي انها بتحبيني بس ازاي دي رفضه ف الاول تجوزني وبعدها قبلت علشان سيا يعني مبتحبنيش...
وبعد مناقشات وتفكير مع نفسه نام فهد ف نوم عميق وهو متلغبط ف حب تاج...
ف اوضه سيا"وهي بتعيط وماسكه موبيلها
سيا:الو ياسليم
سليم بفزع من عياطها:اي يا حبيبتي مالك ف اي
سيا بستغراب:اي حبيبتك لسه حبيبتك فعلا
سليم:ها لا طبعا انا بس بعرفك اني اقدر ارود عليكي واخليكي تثقي فيا بسهوله تاني غبيه ولسه بتصدقي
سيا بوجع:لدرجه دي انا لعبه ف ايدك
سليم غمض عينها وهو بيكلامها:اها لعبه وخلاص وصلت للي انا عايزو فيها ها عايزه اي بقا
سيا بعياط:سليم انا لتاني مره بقولك انا حامل حامل ف ابنك فاكر زمان اللي كنت تقعدي تقولي عايز عيال كتير وتختارلي اسمهم فاكر كنت بتقولي اي عايزهم كلهم شبهك ليه عملت فيا كده ياسليم
سليم بصوت مكتوم عياط بس حاول يخبي: ده كلام كان زمان قبل المشاكل دي كلها وغير كده كنا صغيرين
سيا: انا اكتر حد بيفهمك من صوتك وحاسه ان كلمك ده مش من جواك وانك لسه بتحبني ومش هتسيب ابنك
سليم بوجع: مش بقولك غبيبه لاني اديني اهو بسيب ابني ومش عايزو ومش هعترف بي افهمي بقا
ققل سليم الموبيل من غير مايستنا رد سيا عليه لانه كان خلاص انهار
سليم: والله بحبك ياسيا كان نفسي اكون معاكي ف كل لحظه ف حملك كان نفسي اقولك انا جمبك اهو متخفيش كان نفسي اخدك ف حضني كل ماتحسي بتعب كان نفسي اكون جمبك يوم ماتولدي وامسك ايدك لحد متولدي واخده ف حضني انا موجع من غيرك ياسيا....
عند تاج تحديدا ف مطبخ قصر" فهد السيوفي"
تاج واقفه لبسها اسدال ولبسها حجابها
تاج: بصي ياداده خيريه
خيريه: اومري يابنتي
تاج: بصي عايزكي تحضريلي اكل لسيا ومع كوبايه لبن كبيره
خيريه: بس سيا هانم مبتحبش تشرب لبن
تاج بضحك: لا هتشربه وغصب عنها كمان
خيريه: شكلك بنت حلال وطيبه
تاج: ربنا يخليكي بس يله نجهز الاكل بقا
بعد شويه وقت تاج وخيريه خلصوا الاكل بس اتفجوا بدخول سماح..
سماح وهي بتبص لتاج من تحت لفوق بقرف: والله عال هما بيلبسوا المسخره بره وجوه الاسدال والحجاب
تاج بقهر: يا طنط
سماح بغيظ: طنط اي انا اسمي سماح هانم متنسيش نفسك
تاج:وانا اسفه ياسماح هانم عن اذنك
سماح: وانا سمحتلك تمشي
تاج: خير اقدر اعمل لحضرتك اي
سماح بصوت عالي: وانا هعوز اي من واحده بتاعت كباريهات زيك ويعالم وراها اي تاني
فهد كان صحي ع صوت امه ونزل يجري ع تحت
فهد: ف اي مااما
سماح: ف انك جيبلنا اشكال متلقش ببتنا
فهد بص لتاج اللي بتعيط من كلام سماح ليها فاطلب منها تطلع لسيا وطلعها لاكل
تاج: بس انا عايزه امشي من هنا
سماح: ماتمشي ياريت والله
فهد:تاااااج بقولك ع فوق محدش هيمشي من القصر
تاج اترعبت من صوت فهد فاخدت الاكل وطلعت لسيا وهي بتعيط
سماح: انت هتسيب الاشكال دي بيتي
فهد: الاشكال دي هتبقا مراتي
سماح: مرات مين
فهد: مراتي انا ياامي
سماح: حصل اي بينك وبين البت دي علشان تتجوزها يافهد
فهد بعصبيه: انتي عارفاني اني مش من النوعيه دي
سماح: امال عايز تتجوز واحده بتاعت كباريهات ليه
فهد: دي انضف من اي حد وياريت ياسماح هانم متحكميش ع حد غير لما تعرفي وانا هتجوزها خلال اليومين دول
سابها ومشي خطوتين بس وقف بعدها ولف ليها تاني
فهد: هو انتي عرفتي ازاي اني فهد كانت ف نايتكلب رغم اني محكتلكيش
سماح بتوتر: ما هو اا اصل انا..
فهد: انا هريح حضرتك من التوتر ده انتي بتراقبيني بس حذرتك كذا مره من الموضوع ده بس المره جايه وعد هسبلك البيت
سماح: يابني انا خايفه عليك من نصار
فهد: وانا مش صغير علشان تخافي عليا
وسبها ومشي طلع لاوضه تاج وسيا وفتح الباب لاقي تاج..........
بقلم/مريم مصطفي الجلاب


google-playkhamsatmostaqltradent