recent
روايات مكتبة حواء

رواية لست انا كاملة بقلم ياسمينا

رواية لست انا كاملة بقلم ياسمينا 



لست انا /بقلم ياسمينا (البارت الاول )

هاجر بغضب : انتي اتجننتي عايزه تهربي يوم فرحك
ياسمين بغضب : ايوا اتجننت وانتي هتجنني معايا وهتهربيني
هاجر بصت علي فستان الفرح الي ياسمين لابسه
هاجر : والفستان
ياسمين : كل صحابي لابسين فستان لونو بنك حتي انتي كمان انا جبت فستان زايو وهتهربيني
هاجر بقلق : طيب بس انا قلقانه
ياسمين : حبيبتي متخافيش والله بس انا صحبتك ولازم تنفذيني
ياسمين حطت ايديها علي بطن هاجر وقالت : وحياه البيبي الا انتي لسا عارفه بوجودو انهارده لتساعديني
هاجر : اووف طيب ياستي هاا ههربك ازاي
ياسمين : اول حاجه هغير الفتسان
ياسمين راحت علشان تغير الفستان وهاجر حطت أيدها علي بطنها بسعاده وقالت : أخيرااا بعد صبر ٥ سنين هيجيلي بيبي انا معرفش انتي بنت ولا ولد بس انا استحملت كلام ناس كتير عليا وقالو اني مبخلفش بس انا وباباكي عمرنا ماستسلمنا ......
ياسمين غيرت هدومها ولبست فستان زاي فستان هاجر وبعدين لبست ضرحه وخطت بيها وشها
ياسمين : يلا ياهاجر
هاجر : طب وفارس
ياسمين بضيق : سيادة الممثل المشهور يابنتي تحت في القاعه البنات مش هتسيبو ماهيصدقو يشوفوه ويتصورو معه وهينشغل عنك
هاجر بغيره : اوووف تصدقي عندك حق
ياسمين مسكت ايد هاجر وقالتلها : ونبي يلاااا
هاجر : طيب يلا
هاجر وياسمين خرجو برا الاوضه ونزلو في الاسنسير
هاجر بخوف : قلبي مش مطمن
ياسمين كمان كان قلبها مش مطمن بس كانت لازم تبقا قويه
ياسمين : وانا لا مش خايفه يلا بقا
الاسنسير افتح وياسمين وهاجر طلعو برا الاوتيل وياسمين كانت معها مفتاح العربيه بتعتها وركبو بهدوء وتحركو....
_________________________________________
*في القاعه *
كريم خطيب ياسمين كان بيرحب بلمعزيم وفارس قرب منو وقال بضيق : عيلتك دي كلها ملزقه
كريم بضحك : بيحبوك بقا هنعمل ايه وبعدين انت مش اي حد انت فارس يكن
فارس : يابني افهم هاجر بتضايق صحيح هاجر حامل
كريم بصدمه : بجد
فارس : مالك يابني
كريم : احمم مش قصدي يعني بس كلنا بنحسب ان هاجر مبتخلفش حتي ابوك غضب عليك بسببها
فارس بضيق : متفكرنيش الناس كل همهم الخلفه وبس واستنا علينا شويه وهيجي يقول عايز ولد
كريم :مانت بردو يافارس غضبت ابوك مرتين مره لما بقيت ممثل ومره لما اتجوزت هاجر
فارس : والله ده حلمي وبعدين انت نسيت اني خريج كليه هندسه وبقيت دكتور في جامعه علشانو. اظن كدا عداني العيب حققت حلمي وحققت حلمو
كريم : طيب ياسيدي الف مبروك
فارس : الله يبارك فيك وعقبالك
كريم بحزن : لسا قدامي الطريق طويل
فارس بضيق : بصراحه كدا ياسمين مش لايقه عليك بت قويه ومفتريه تحسها راجل في نفسها بجد ايه القرف ده
كريم : افهم هي مش كدا بس هي لسا محبتنيش وزاي ماقولتلك حستها مجبوره علي جوازه دي حاولت اتكلم معاها بس هي كانت بارده جدا
فارس : يابني دي واحده محتاجه واحد يكسر رقبتها
كريم بضيق : اسكت بقا انا هطالع اشوفها
فارس بسخريه : طيب ياعم الروميو
كريم طلع من القاعه وراح اوضه ياسمين أما فارس طلع تلفونو ورن علي هاجر .....
_________________________________________
*في العربيه *
هاجر مسكت التلفون بتوتر وقالت : فارس بيرن عليا اعمل ايه
ياسمين : ردي عليه وقوليلو الحقيقه
هاجر : ياربي طيب
هاجر ردت وقالت : الو يافارس
فارس : ايوا ياحبييتي صحبتك دي جهزت ولا ايه
ياسمين خدت تلفون من هاجر وفتحت الاسبيكر وشاورت لي هاجر تكمل
هاجر بتوتر : اصل ياسمين يعني
فارس بضيق : مالها
هاجر بسرعه : ياسمين هربت من فرحها وانا هربتها واحنا برا الاوتيل دلوقتي
هاجر حطت أيدها علي ودانها علشان متسمعش ردت فعل فارس
فارس بغضب : نعم وانتي مشيتي وراها طب دي واحده غبيه معندناش عقل انما انتي ايه يااستاذه
ياسمين بغضب : مين الي غبيه يامشخصاااااتي ..... لا التزم حدودك أحسلك
فارس : انتي اخرسي خالص انتي واحده مستهتزه اقسم بلله لو ما رجعتي الفرح لوديكي في ستين داهيه
ياسمين : داهيه أما تخدك ياااابعيد والله لقفل في وشك
ياسمين قفلت التلفون في وش فارس وهاجر كانت مصدومه
هاجر : الحمدالله انا ضمنت اني هطلق
ياسمين بغضب : انتي ازاي متجوزه واحد زاي ده
هاجر بضيق : انا معرفش بتكرهو بعض ليه
ياسمين : والله ما بكره حد هو الي بيكرهني وبيغير عليكي مني علشان انا صحبتك من زمان
هاجر ابتسمت وقالت : بحبكم انتو الاتنين والله مقدرش استخنا عنكم
ياسمين بابتسامه : ربنا يخليكي لينا
فجاه تلفون هاجر رن تاني وياسمين ردت بغضب : نعم عايز ايه
كريم : ياسمين
ياسمين بتوتر : كريم
كريم : هربتي ليه
ياسمين بحزن : علشان
كريم : علشان ايه انطقي
ياسمين غمضت عنيها وفتكرت الي حصل من ساعه ..
فلاش بااك*
ياسمين كانت يتجهز وبتعمل شعرها ودخلت عليها شيرين اخت فارس وكان باين عليها الحزن
ياسمين : مالك ياشيري
شيرين : ها لا مفيش
ياسمين بصت لي شيرين بشك وقالت : والله لتقولي باين اووي انك مش طبيعيه
شيرين حطت أيدها علي وشها وبدأت تعيط
شيرين بدموع : انا بحب كريم انا عارفه انك مصدومه دلوقتي بس صدقيني انا حاولت كتير اشيل حبو من قلبي بس معرفتش هو شايف أن احنا اصدقاء بس ... بس انا شايفه أن الصداقه ممكن تقلب حب عادي ده صحاب عمري ياياسمين حبيبتو اوووي مش قادره أتخيل انو ممكن يتجوز
ياسمين بحزن : وبعدين
شيرين : هربت كتير من الحب ده سافرت برا ومبقتش اقبلو ولا اكلمو وهو كان مضايق جدا كل شويه يتصل عليا وانا مبردش ولما يشوفني صدفه بهرب منو بس للاسف مقدرتش اشيل حبو من قلبي
ياسمين : محاربتيش علشان حبك ليه طيب ليه مقربتيش منو بدل ماتبعدي وتعرفيه أن الحب هو الصداقه
شيرين بدموع : هو كان خاطبك ولو كنت عملت كدا كنت هحس نفسي حقيره اوي
ياسمين بابتسامه : وانا واثقه انك هتقدري تقدميلو السعاده الي انا مش هقدر ادهالو
شيرين مسحت دموعها وقالت : قصدك ايه
ياسمين بأبتسامه : هتفهمي بعدين ......
انتهاء فلاش باك ❤️
ياسمين فتحت عينيها بحزن
كريم بغضب : انطقي
هاجر بصريخ : ياسمين خلي بالك
ياسمين بصت قدامها لقت عربيه كبيره مقربه منها جدا ياسمين حاولت توقف العربيه بس معرفتش
هاجر حطت أيدها علي بطنها وقالت برعب : لاااا مستحيل
فجاه العربيه خبطت فيهم ......
أما عند كريم ...
مريم بقلق : ياسمين
فارس : ايه مالك
كريم بصلو وقال : كانو بيصرخو معرفش ايه الي حصل
فارس بصدمه : بيصرخو
فارس جري من قدام كريم وكريم مشي وراه وهو قلقان ...
________________________________________
*في المستشفي *
عربيه الإسعاف وقفت قدام المستشفي ونزلو منها هاجر وياسمين ودخلوهم المستشفي وقرب منهم دكتور وبص عليهم وغمض عينو من بشاعة المنظر
الممرضه : لسا عايشين.يادكتور
احمد : سبحان الله بس تقريبا كدا هما الاتنين وشهم محروق
الممرضه : ومش بس كدا جسمهم كلو جروح بيقولو أن العربيه اتخبطت جامد
احمد : دخولهم اوضة العمليات بسرعه ...وتصليلي بدكتور رأفت
الممرضه : حاضر
الممرضين دخولهم اوضه العمليات واحمد خد حاله من الاتنين واكتشف أن الحاله دي حامل
احمد بصدمه :اليبي لسا موجود بس في نزيف مبيوقفش...
في لحظه دي رأفت دخل وكان باين عليه انو مش طبيعي
احمد بلهفه : دكتور رأفت تعال حضرتك شوف الحاله دي
رأفت بلامباله : مالها
احمد : هي كانت حامل وعملت حادثه بس الحمدلله متخبطتش في بطنها بس وشها اتشوه أما البنت تانيه جسمها ووشها اتشهو بسبب حريق تقريبا المهم الطفل لسا عايش
رأفت قرب من سرير هاجر وقال : روح انت شوف التانيه وانا هشوف دي
احمد بقلق : هو حضرتك حالتك تسمح انك تشوف المريضه
رأفت بغضب : انت الي هتقول حالتي تسمح ولالا اتفضل شوف شغلك يادكتور
احمد بضيق : طيب
احمد خرج من اوضه العمليات ورافت بص لي الممرضات الي معه وقال : عقمو جروها
واحده من الممرضات بصت علي جهاز ضربات القلب بخوف : المريضه تعبانه جدا يادكتور ضربات قلبها بضيئه
رأفت بضيق :هنشيل البيبي اصلا شكلو مات
الممرضه بصدمه : ازاي يادكتور طب شوفو الاول
رأفت بغضب : اخرسي واطلعي برااااا قال علي اخر زمن شويه ناس ولا تسوا بيقولولي اعمل ايه
الممرضه بصت علي هاجر بحزن وبعدين طلعت من اوضة العمليات وقعدت علي كرسي وبدأت تعيط وأحمد طلع من اوضة العمليات الي فيها ياسمين وشافها
احمد : مالك ياسما
سما بدموع : مفيش بس البنتين دول صعبو عليا
احمد: انتي ممرضه ياسما ولازم تكوني قويه اصلك هتشوفي كتير هنا شغلتنا صعبه
سما : بس انا حاسه ان البنت هتموت بسبب رافت ده بجد انسان همجي وانا شاكه انو شاب خمره
احمد : وانا كمان بس هنعمل ايه ده مدير المستشفي المهم قومي يلا نشوفهم.....
سما قامت معا احمد ....
_________________________________________
أما فارس وكريم فضلو يدرو عليهم ٣ سعات متواصله بس جالهم اتصال من المستشفي وراحو وفارس اول ما دخل المستشفي قلبو انقبض وبص حواليه ومش قادر يصدق أن حبيبتو ممكن يحصلها حاجه .... ورأفت قرب منهم
رأفت : احم انتو تقربو للحلات
فارس بغضب : قولي حصلهم ايه
رأفت : يعني اصل
فارس مسك رأفت من هدومو بغضب وقال : انت لسا هتقولي اصل وفصل هما فين وحصلهم ايه
رأفت بخوف : اصل واحده ماتت منهم
فارس بصدمه : اييييه
كريم بلهفه : مين فيهم
رأفت : الحالتين وصلو المستشفي وهما وشهم مشوه ف مش عارفين نحدد مين فيهم حتي لبس متشابه ومش عارفين نفرق بنهم يمكن انتو تقدرو
فارس : واحده منهم كانت حامل
رأفت بتوتر : اه الحامل دي البيبي مات في الحادثه بس هي كويسه بس وشها مشوه بس متقلقش حضرتك احنا ممكن نعملها عمليه وترجع وشها الحقيقي
فارس غمض عينو بوجع وكريم قال بعدم تصديق : مستحيل ياسمين ماتت
رأفت : للاسف جت ميته
احمد كان بيتابع ده من بعيد وكان مصدوم .... ورأفت خد فارس ودخلو اوضة هاجر أما كريم كان حابب يشوف حبيبتو لي اخر مره ..........ورأفت دخل مكتبو وأحمد دخل وراه بغضب
احمد بغضب : والله لفضحك
رأفت بغضب : نعم
احمد : الحاله الي كانت معايا الي هي تقريبا ياسمين دي عايشه ازاي ماتت لا طبعا حالتها كانت كويسه
رأفت بسخريه : اه كمل
احمد بزعيق : لتكون موت هاجر دي انت قولتلهم أن بيبي جاه ميت بس انا كشفت عليه وكان عايش وبعدين ازاي ياسمين دي ماتت
سما دخلت المكتب في لحظه دي وقالت بدموع : هو شال البيبي من بطنها واصلا البيبي كان عايش
احمد بصدمه : مستحيل
سما بغضب : والله لنبلغ عنك
رأفت قعد علي كرسي بتاعو ببرود وقال : تعرفو مين الي برا ده .. ده فارس يكن الممثل المشهور وتعرفو مين أبوه اكبر رجل أعمال يعني ناس مش سهله محدش هيصدقكم اصلا لان مفيش دليل انا معترف اني شلت الطفل وهو عايش ولما شلتو الام ماتت بس ياسمين دي محدش تقريبا هيسأل عنها أما هاجر دي مرات ممثل مشهور يعني صحافه ودنيا واصلا الاتنين متشوهين محدش هيقدر يتعرف عليهم يعني لو جبت ياسمين مكان هاجر ولا حد هيسأل
احمد بصدمه : يعني هاجر هي الي ماتت مش ياسمين وانت الي قتلتها
رأفت : وياسمين بقت مكان هاجر وبعد فتره هيعملولها العمليه وتاخد وش هاجر دي وكدا خلصنا ولو حد فيكو فتح بوقو بكلمه افتكروا انكم ماشين جمب الحيط وافتكرو اهليكم وافتكرو انتو مين كويس انتو شويه حشرات محدش هيصدقكم ولو اتكلمتو هدبسها فيكو انتوووو تمام .......وهنعرف بعدين

الثاني من هنا
google-playkhamsatmostaqltradent