recent
روايات مكتبة حواء

رواية قاسي امتلك قلبي الفصل الثامن 8 بقلم نرمين قدري

رواية قاسي امتلك قلبي الفصل الثامن 8 بقلم نرمين قدري


 الفصل الثامن بقلم نرمين قدري

غسان/ متقلقيش عليها انا بس حلاعبها بطريقتها تشرب بقي مش هي اللي بداءت قال مالك قال
بقلم نرمين قدري
وعند مليكة بعد يوم عمل شاق
دخلت مليكه سلام. عليكم
محمد / وعليكم سمعنا انك متوصي عليك من فوق يابن المحظوظه
مالك / مش فاهم يعني ايه
زياد/ بطل بقي الشويتين دول العمال هنا كلهم بيتكلمو
حضرتك تظبت اخت الباشا الكبير و الباشا الكبير يزبطك بس لعبتها صح يا ابن اللعيبه.
محمد / وانا اللي استغربت لما شوفته بياكل في الاوضه قلت اكيد انا بحلم بس طلع الكلام علي تقيل قوي
مالك / في ايه اهدو حولع وانا واقف اخت مين واظبط مين بطلو اشاعات بقي دي سمعت بنت
محمد / امال تفسر با إيه انتقالك لقوضة لوحدك انت الوحيد اللي في مبني ده اللي حينام في اوضه لوحده اشمعني.
واشمعني انت طلعلك اكل هنا مع أن ده من المستحيلات اللي ممكن تحصل
مالك/ بصوا انا مش حرد علي كلامكم فسرو زي ما انتم عاوزين انا لميت حاجتي سلام
دخلت مليكة الاوضة يااااه اخيرا حرجع مليكة ولو لسعات انا قربت انسي اني انثي من اساسه
قلعت مليكة الباروكه وشالت مكياجها عنها و نامت براحتها اول مرة تنام من ساعة موصلت
استيقظت مليكة متأخرة عن معادها بساعة
مليكة / يا لهوي اتاخرت حتعلق فيها و الفطار بح خلاص عاااااااا انا حظي كده معرفش افرح للاخر
استعدت مليكة. ونزلت مسرعة
دخلت مليكة المزرعة وهي بتجري لقت غسان قاعد ومستنيها
غسان/ ساعتك كام ياكتور
مليكه / اسف راحت عليا نوما
غسان/ ودي اصرفها منين دي مخصوم منك اليوم انهارده كله اتفضل علي شغلك
مليكه / حطت أيدها في جنبها يا سلام. علشان ساعة اشتغل اليوم كله بلوشي ليه بقي أن شاء الله
غسان/ كتم غسان ضحكته فهو بيستمتع لما بتنسي أنها راجل و تتصرف تصرفات طفوليه بيحب دايما يستفذ الانثي بداخلها
غسان / نعم حضرتك بتتكلم كده ليه يا دكتور
انتبهت مليكة ولكن أنقذ الموقف دخول ريما
ريما / صباح الخير يا ابيه جيت أصبح عليك .
غسان / عصفورتي الحلوة صباح الورود علي عيونك
وقفت مليكه تتأمل حنيه غسان علي أخته وتمنت لو كان ليها اخ تحتمي في ظهرة من الزمن
نظر لها غسان وكأنه قراء أفكارها
غسان / خلاص يا دكتور علشان خاطر ريما و صبحها العسل ده مافيش خصم
مليكة/ بصراحة مش عارفين نودي كرمك فين
غسان / عد الجمايل بقي
ريما/ دكتور مالك هو ممكن حضرتك. تيجي معايا افرجك علي اسطبل الخيل عاوزة اوريك الحصان بتاعي
نظرت مليكة لتعيير غسان
غسان /حلو قوي انا كمان حروح معاكم بقالي كتير مركبتش شهر يار
ذهبو الأساطبل انبهرت مليكة من منظر الخيول فكانت خيول نادرة
مليكه واوووووووةبجد ايه جمال ده تحفه تحفه مشفتش اجمل من كده
غسان / عجبك الإسطبل يا دكتور
مليكة /دي حاجة روعه بصراحة المزرعة كلها تحفة فنية كل حاجة فيها لمسة جمالية مختلفة. بس اجمل من هنا مشفتش
غسان /تحب تركب خيل
مليكة/ انا الاء طبعا انا عمري مركبتهم انا بعالجهم بس
ريما /أبيه غسان ممكن يعلمك يا دكتور
مليكة/ لاء شكرا يا آنسة ريما وقت تاني انا دلوقتي عاوز افحص الخيل
غمزت ربما لغسان ضحك غسان لها
ريما /تعال اعرفك علي سكره
ريما /دي سكرة الحصان بتاعي ودي قمر حصان رنا هانم
وده بقي شهر يار حصان غسان باشا محدش غيرة بقدر يركبه ودي شهر زاد مراته.
مليكة /ايه كتاب ألف ليلة وليلة اللي انا فيه ده
لحظة مليكة أن الفرسه شهر ذات حامل
مليكه/ هي الفرسة دي حامل
غسان/ أيوة بس مش عارف ليه تعبانه علي طول
قربت منها مليكة وتفحصتها
بص انا شاكك انها ممكن تكون حامل في حصانين تواءم يعني
ريما بفرحة بجد الله انا عاوزة أحضر ولادتهم مش انت يا مالك بتعرف
مليكة / طبعا ده شغلي يا آنسة
ريما/ ض بطل بقي آنسة دي قولي ريما علي طول ده حتي شكلك قدي في السن
ملكية /في نفسها د أنا وقفت معاها قلبو الدنيا امال لو قلتلها ديما بس حيكتوب كتابنا
مليكه /معلش يا آنسة مش حينفع
ديما ليه بس انا بصراحة معجبه بيك جدا
نظرت مليكة حولها تشوف غسان فين لقيته مشغول يالفرس بتاعة.
العمر مش بعزقه بردو
ملليكة آنسة ريما مش حينفع اللي حضرتك عاوزه غسان باشا لو عرف حنروح ورا الشمس
ريما وهو حيعرف منين بس. بصراحة أنا معجبه بيك
قطع كلامهم غسان
غسان. انا شايف أن الاعجاب متبادل ايه رايكم نقرأ فاحتكم يوم الخميس
ريما انت بتتكلم جد يا ابيه
مليكه متنحة ومش لاقيه رد
غسان/ بضحك علي منظرها مالك بس ياكتور تعالي كده شوف. المهر ده معرفش ماله بقاله يومين مش بياكل
ذهبت مليكة تتفحص المهر الصغير قرب منها غسان حتي كادت تشعر بانفاسه
غسان/ ايه طلع ماله
ارتبكت. /مليكة واحمر وجهها بشده
استشعر غسان بارتبكها فحب يزاولها اكتر قرب غسان منا ووضع يده علي كتفها
غسان /قلتلي بقي يا دكتور المهرة مالها
مليكه /هه ملهاش
غسان انت قصير قوي بلنسبالي
مليكه/ اه اصل انا قصير زي امي وراثه يعني
غسان/ اممم فهمت بس ايه نظارة دي كلها ملقتش اصغر منها وخلع نظارة وسط ارتباك مليكه
نظر غسان في عينيها تقابلك عنيهم لاول مرة
شعرت مليكة بإحساس غريب دق أيوة دق يالهوي ده بيدق حيقف من كتر الدق
مليكة/ غسان باشا انا انا عندي شغل في زريبه حمشي انا هه
غسان/ وهو كمان سرح في عنيها لدرجه انه انفصل عن العالم اول مرة يشعر بمعني خفقان القلب
ريما /أبيه أبيه غسان
فاق غسان أيوة يا ريما نعم
ريما أبيه انت كوبيس
غسان هه اه كوبس ريما ارجعي انتي علي سرايا وانا و عندي شغال
ابتسمت ريما وفي نفسها شكل. الشرارة حصلت يارب يجعلها من نصيبك يا ابيه و يبعد عنك ام اربعه و أربعين
رجعت مليكة لشغلها وهي في عالم تاني
لا تلومنا العاشق إذا هوى
فإن العشق لا يأتي على الهوى
فإننا نعشق بقلوب صافية
ولنا في العشق ألما وليس لنا فيه دوا
متفقول
مليكة /في ايه يا لوكا فوقي فوقي لنفسك قلبي مش عاوز يسكت اول مرة احس بكده طايب واحمد انا حبيته
بس المرادي في حاجة مختلفه مش عارفه ايه يارب متعلقني بحد واتعذب بعدها انا اكتفيت عذاب
عند غسان فحاله مكنش احسن منها هو كمان وكان شرارة الحب لمست في قلبه
اتصل غسان بحازم
غسان أيوة يا حازم انت فين
حازم / عندك في مكتب براجع حسابات المحصول مع محاسب
غسان/ سيب اللي في ايدك وتعالي عند شهر يار عاوزك
حازم/. انت في الإسطبل خير مبترحش هناك إلا إذا كان في حاجة مهمة بتفكر فيها
غسان / بطل رغي وتعالي بقي
دخل جازم علي غسان خير يا سونسن
غسان/. مازن انت. عارف الكلمة دي بتعصبني
مازن خلاص عاوز ايه اخلص مش فاضي
غسان /قص عليه كل حكاية مليكة من اول البحث علي النت لحد نظراتهم
حازم / يا قلبك كل ده مخبي عني بس البت جريئة مافيهاش كلام وازاي سيبها تنام مع التيران اللي عندك ماخفتش عليها
غسان/ بصراحة البت بميت راجل و في شغلها طلقه شاطره جدا مع اني بزود الشغل عليها مشتكتش خالص
مازن وايه تانيه شكله حصل وحصل وحصل
غسان/ هو ايه اللي وحصل يا تور انت
حازم/. الحب الأمور يعني
غسان /متسرحش بعيد قوي كده
حازم/. امال بتحكيلي ليه و مخليني أسيب شغلي ليه
علشان تحكيلي حكايت مالك ومليكه تؤتؤ انت عاوز تقول حاجة تانية وانا سامع
غسان/ حازم بصراحة اه انا اول مرة احس الاحساس ده مش عارف اوصفلك انا حاسس بايه
وفجاءة لقي حارس المزرعة جاي يجري الحق يا غسان بية دكتور مالك اتعور تعويره واعره في أيده والدكتور جلال مش لقيته
غسان / يعني ايه مش لا قينه ومالك فين دلوقتي
الحارس/ في الزريبه
غسان / حازم هاتلي الدكتور من تحت الارض وحصلني
جري غسان علي الزريبه لقي الكل متجمع حواليها
محمد ماسك أيدها
استشاط غيظا منها وزعق يلا كل واحد علي شغله اللي حشوفه هنا حخم اليوم
جري عليها ومسك أيدها كانت بتنزف بشده خدها وراح ببهاعلي سكنها سندها ووضعها علي سرير وتقالبت العيون للمرة تانيه خفق قلب غسان المر دي بشده لشده قربه منها يكاد يشم راءحتها
فتح الباب ودخل الدكتور ومازن
مازن شد ايد غسان اجمد كده بابطل حتفضحنا مش حيقولو عليها مليكه حتبقي مالك وسمعتك حتروح فاهمني طبعا
غسان/ هو ده وقته يا زفت انت
الدكتور / لازم يا خد حقنت تتنس بسرعة يلا معلش تلف يا دكتور
غسان / استني بس مش فاهم هو مين اللي يلف اصبر شوية يا جلال هي فين الحقنه
جلال اهي اتفضل يا غسان بيه
غسان/ تمام مازن خد الدكتور واطلعوا برا شويه
جلال /بتعجب في ايه يغسان بيه انا غلط في ايه انا بس خديلو الحقنه
غسان. وبداء يتعصب لا انا اللي حديهالو معلش اصل عنده فبيا من الحقن وخصوصا قدام حد
مليكة/ من كتر الألم مش مركزه في كلامهم
طلع مازن والدكتور
غسان/ ممكن تلف علشان تاخد الحقنه
مليكه / اخيرا انتبهت نعم لاء طبعا
غسان / في ايه يا مالك احنا رجاله زي بعض حتتكسف مني انا طلعت الدكتور وحازم علشان تبقي براحتك
مليكه / بس اصل مش حينفع
غسان/ متبسبس علشان الحقنه دي لازم علشان الجرح متلوث ومتهيقلي انك دكتور وعارف
دورت مليكه ولكن غسان مكشفش هدومها كتير حفظا عليها
نعم اللي بيحب بيحافظ علي معاه اكتر من عينه بيحافظ عليه حتي من نفسة
غسان /خلاص يا مالك انت طلعت سوسو خالص كده ليه
احمر وجه مليكه بشده من الخجل
فتح غسان الباب
دخل مازن وجلال وبداء جلال يخيط الجرح وهي تحت تأثير البنج
مازن واقف جنب غسان
عنده فبيا صح و تقولي محصلش انت غيران حتي من ايد الدكتور اللي بتخيطها لا د انت حكايتك بقت حكاية خالي بالك مافيش نوم غير لما اعرف كل حاجة و ايه سبب أنها قلبت طماطم كده البت احمرت ولا كأنها طماطم
غسان/ لم نفسك وبطل تبوصلها بدل ما اغزقلك عينك فاهم قطعهم جلال
جلال/ تمام كده الجرح اتخيط بس هو محتاجه راحة يومين وخلاص هو حينام دلوقتي ملهوش لازمة القاعدة
غسان تمام ياكتور
ذهب غسان و حازم تحت نظرات مازن الساخرة والشامته في غسان
فلاش باااك
حازم/ الحب حلو او عدني يارب باللي تخطف قلبي من اول نظرة
غسان/ انت اهبل مافيش في الدنيا ست تستاهل تتحب كلهم ميستهلوش حد تبص في وشهم
حازم/ يارب يوعدك يا غسان باللي تخطف قلبك و انت تبقي مش عارف محتار كده حيرة نص اليمونه في باب التلاجه
غسان ياساتر علي تشبهاتك اللي شبه وشك
بااااك
مازن / غسونه قلبي وقعت يا سنين
غسان / مازن لم نفسك بدل ما انت عارف
وبعد يومين فاقت مليكة
مليكة انا كنت محتاجة الإجازة دي جدااااا
ساعة واحده بليل يعني الكل نام اخير
اقوم انا بقي اخلي مليكة تيجي احسن دي وحشتني مووووووت
بداءت مليكة نخلع التنكر و مسحت وشها و سابت شعرها ووضعت قليل من مساحيق التجميل و لبست قميص نوم من بتوعها كانت نسرين حطهولها
ملكيه طلعلك فايده يابنت يانسرو كويس اني رضيت تحطي القميص ده
فلاش باااك
نسرين بت يا يلوكا انا حطلك كام حاجة كده من بتوعك علشان لو اتزنقتي
مليكه/ ما بلاش احسن تنكشف
نسرين/ يعني هما حيفتشو دول علشان النوم
بااااك
لبست مليكة و سابت شعرها ووضعت سمعان الاذن تسمع اغاني و وقفت ترقص امام المرايا
مليكة الحمد لله انا نسيت شكلي
وفي السرايا فاق الجميع علي خبط عالي
غسان/ في ايه وازاي تخبط كده
الحارس/ الحق يا جناب البيه شهر زاد بتولد
غسان / طايب هات الرجالة بسرعة وانا حروح اجيب دكتور مالك
جري غسان علي مبني العمال يجيب مالك
غسان/ الحمد لله وزمان أيدها بقت احسن شوية
وصل غسان خبط علي الباب كذا مرة محدش رد
غسان قلق خير يارب لتكون تعبت
وفجاءة فتح غسان الباب
بقلم نرمين قدري

google-playkhamsatmostaqltradent