recent
روايات مكتبة حواء

رواية شغف الفصل الثامن 8

رواية شغف الفصل الثامن 8

 بارت 8

تقي اتعصبت بس لاول مره نتسمع كلام حازم وتتجاهل الي حصل اياد اتصدم ونادر اتصدم وامه لا اله الا الله اتصدمت وراحت قعدت واياد قعد جمبها
=اقرصيني كدا يتقي لاحسن اكون بحلم
قرصته تقي بس جامد وكلن بيحاول ميصرخش
‹يشيخه منك لله
=كل خرا تعرف تاكل خرا
‹مبحبش طعمك
=مش اوحش من طعمك
‹طيب شكرا يختي اوي الي كنت فاكرك اختي
=طيب اتهد
‹طيب
تقي كانت قاعده تسمع هزار نادر وضحكه مع الكل وساكته الكل ملاحظ حتي جدتهم لحد ما دخل واحد عينه رصاصي طويل يمكن في طول نادر شعره اسود كثيف كلو لاحظ لهفه تقي وهي بتسلم علي ايسر ونادر كان عايز يقتلها في اللحظه دي بس اياد سحب ايدها وقعدها جمبه ودا خلي نادر يبتسم وراح قعد جمبها وحضنها ودا خلي تقي تتعصب فشالت ايده من عليها وقالت بهمس
=متفكرش تحط ايدك عليا بدل مانت حر
_امم وهتعملي اي بق
=هقول عل الي بتعمله
_مم وانت مفكره حد هيصدقك
=اه
_تبقي هبله اوي يمراتي واوي اوي كمان انا بالنسبه ليهم الابن المثالي الي محدش يعرف يثبت عليه حاجه ولو قلتي هقول انك كنت زعلانه مني وبس ووريني هيصدقوكي ولا يصدقوني
=بكرهك
_مش مهم انا بحبك
=عيل مستفز
_مسمهاش عيل اسمها جوزي
=كل خرا
_مانا ممكن اكلك دلوقتي عادي
=تيته
>اي يعيون تيته
=هو انت لي عمرك ما جيتي لينا من ساعه ما رجعت من السفر من خمس سنين
>بصي يبنتي انا هكون صريحه معاكي انا فكرتك ق ابوكي وعمك التاني الله يحرقهم بس طلعتي زي امك حتي شكلها وهي صغيرة تعرفي يتقي امك دي ابو نادر كان بيحبها بس ابوكي خدها منه بس اهو احسن عل الاقل انت ونادر دلوقتي سوا
‹الاه هو انا خالتي كان بيتتعمل ليها رومانسيه والكلام دا
>يووه دا انت خالتك دي كان بيتعمل عليها كتير اوي حتي بعيد عن ابو نادر وابو تقي بس يلا ربنا افتكر الكل سكتي لي يتقي
=ها مفيش يتيته انا بس تعبانه وهطلع انام
>تمام ي ايه
جت البنت الي لفتت نظر اياد
<ايوة يتيه
>وصلي بنت خالك لاوضتها
<حاضر
وطلعت ووصلتها دخلت تقي الاوضه وانفجرت في عياط وافتكرت
فلاش باك-انت هتفضلي وسخه كدا لحد امتي
-‏انا عملتلك اي
-‏عملتي اي عملتي كتير لسه بتحبيه لي يعني عل اي في اي زياده عني ها
وضربها بالقلم
‏باك
‏_تقي
‏=ها اي ينادر
‏_مالك انت تعبانه
‏=لا مفيش بس اي الي جابك اوضتي
‏_هو انا مقتلكيش لا اخص عليا اخص
‏= مقولتش اي
‏_ان دي اوضتنا يعمري
‏=نعم!!
‏_اي مالك
‏=مفيش
‏بعدين قامت مش عارفة تعمل اي لحد ما خرج من الحمام بينشف شعره ونام عل السرير
‏_اي هو انت مش هتنامي ولا اي
‏=هدخل اخد شاور وانام
‏_طيب
‏فضل مستنيها لحد ما طلعت عمل نفسه نايم واستني خمس دقايق محسش بيهها نامت جمبه قام بض عليها لقاها نايمه في الارض وبتحاول تنام ومش عارفة قام شالها
‏_طول ما احنا هناا مفيش نوم غير في حضني فاهمه
‏=لا طبععا مينفعش
‏_نامي يتقي
‏وحضنها ونام وهي مكانتش عارفة بس بعد حبا زهقت ونامت ...
‹يعني انت عارفه ان هما بيمثلو
>ايوة وعارفه كل الي نادر بيعمله
‹يبنت القرده يتيته
>قرد لما ينتطتك ي اياد
‹طب هنعمل معاهم اي
>هقلك..... وبس كدا يسيدي
‹انت متاكده اني مش قريبك
>اه مش قريبي
‹دا نفس دماغك بحجه يلا تصبحي عل خير هروح انام انا بق
>روح يحبيبي
فضلت ااجده تفكر في الي نادر بيعملو وازي تقي صابره زي امها وافتكرت الي ابنها كان بيعملو في مراته وحزنت
ودخلت ناامتت...
الصبح الكل كان متجمع وتقي كانت متفاعله مع الكل وخصوصا ايه ايسر عينه مش بتنزل من عل تقي ونادر مش طايق نفسه واياد مركز مع ايه وغمز للجده انها تبص عل نادر بصت وضحكت في الخفي بعدها خلصو اكل ونادر طلع يكلم حازم وتقي كانت طالعه فوق وكانت هتقع بس ايسر لحقها ومسكها ونادر نادر دخل وشاف الوضع دا وووو.....
يتبع

التاسع من هنا
google-playkhamsatmostaqltradent