recent
روايات مكتبة حواء

رواية احببت مسلمة الفصل السادس 6 بقلم ياسمينا

رواية احببت مسلمة الفصل السادس 6 بقلم ياسمينا


احببت مسلمه /بقلم ياسمينا (الفصل السادس )

*قدام العماره *
عربيه الإسعاف كانت بتشيل ليو وجاك وهنادي ركبو معه العربيه
مريم بتوتر : احم احنا لازم نجي معاكم علشان يعني نفضل جمب طنط
جاك بضيق : هو انتو ليه يابنات مصر بتلفو ودورو ماتقولي عايزه تطمني عليه
ايه بهمس : اومال نبقا عنينا بجحه زايك
جاك بصوت عالي : في حد بيتكلم
ايه بتوتر : ها لا يلا نركب
ايه ومريم ركبو معاهم وتحركو
هنادي بدموع : حبيبي يابني أن شاء الله هتبقا كويس مين الناس دول الي عايزين يقتلوكم
جاك بغضب : اعرف بس هما فين وموتهم مش هيكفيني
مريم كانت عماله تفكر مين الي ليه سبب قوي انو يقتل جاك وتفكرها وصلها لي ايه او بمعنه أصح لي ابو ايه شهاب.... وبعدين بصت علي ليو الي نايم قدامها وابتسمت بحزن وبعدين شافت الصليب الي علي رقبتو وابتسمتها راحت ...... وبعد ربع ساعه وصلو المستشفي والممرضين خدو ليو اوضه العمليات ومريم وايه كانو واقفين بعيد
ايه بضيق : هو انتي خايفه عليه ليه
مريم بتوتر: انا لا طبعا
ايه : مريم انا عارفكي كويس متحاوليش تخبي
مريم بضيق : في ايه ياايه مالك
ايه شاورت علي جاك وقالت : شايفه الصليب الي مرسوم علي ايدو ده هو نفس الصليت الي مرسوم علي ايد ليو انتي بقا شايفه الحجاب الي انتي لابسه يعني من سابع المستحيلات أن ينفع الي في دماغك
مريم بغضب : انا مش في دماغي حاجه لحد لازم تفهمي ده تمام
ايه : يبقا نمشي بقا
مريم بصت علي باب اوضه العمليات وقالت بثقه : يلا
ايه مسكت ايد مريم وجم يمشو بس انصدمو من دخول ادوار المستشفي ومعه بودي جارد كتير اوي ايه ومريم خافو ورجعو خطوتين لي ورا وادوار بص عليهم بستحقار وبعدين بص علي هنادي وقال بغضب : مين جاب الست دي هنا
جاك ببرود : مفروض السؤال يبقا ليو عامل ايه
ادوار بغضب : متعملش عليا الحركات دي بقول مين جاب الست دي هنا
جاك بصوت عالي : انا الي جبتها في حاجه هتعمل ايه يعني فهمني وبعدين ايه المنظر الي انت جاي بيه ده ايه جاي تتخانق
ادوار جاي يضربو بلقلم بس هو مسك ايدو وقال : مالكش الحق تضربني لما تبقا اب كويس ابقا اضرب
ادوار بغضب : لحقت تشيلكم مني
هنادي : لا طبعا أنا معملتش حاجه
أدوار بغضب : اخرسي
جاك : ومين الي هيخرسها انت لا بتحلم
ادوار : ولد لم نفسك انا ابوك
جاك بسخرية : معلش اصل ابويا مربنيش بص يااما تقف كدا هادي وريلكس يااما تمشي
ادوار بضيق : اكني شايف نفسي كنت زايك
جاك : ولسا كدا انت مفتري وظالم ومش بتهتم بحد واخلافك الكل يشهد عليها مانا نسخه منك بس للاسف الي اتاخد في رجلين ليو الي ملهوش اي ذنب
ادوار بص لي ايه وقال : انا عارف مين عمل كدا ومش هرحمو ولا هرحم اي حد من أهلو
جاك بسغراب : مين ألي عمل كدا
مريم بهمس : يلا بينا نمشي بسرعه
ايه بستغراب : ليه
مريم مسكت أيدها وخرجوا وادوار ابتسم بخبث وقال : خلي بالك من اخوك انا ماشي
جاك تجاهلوا وايه ومريم خرجو من المستشفي و جت عربيهم وقفت قدامهم ونزل منهم شخصين ومريم جايه تصرخ بس شخص منهم كتم بوقها ودخلو العربيه وتحركوو..... وادوار خرج من المستشفي وكان معه البوتي جادر بتوعو وركبو العربيه وتحركو .......
أما عند جاك الدكتور طلع من اوضه العمليات وقال : الجرح سطحي الحمدالله جت في كتفو
هنادي : الحمدالله طب هيفوق امتا
الدكتور : هننقلو اوضه عاديه وان شاء هيفوق
الدكتور مشي وجاك كان عمال يفكر في بصات أبوه لي ايه وبعدين ليو طلع من اوضه العمليات ونقلوه اوضه عاديه .....
________________________________________
*في فيلا ادوار رجالتو كانت في كل مكان في الفيلا وادوار كان قاعد وقدامو شهاب مغمي عينو ومريم وايه كانو جمبو
ادوار بهدوء : تعرفو انا هعمل فيكم ايه
شهاب بغضب : هتعمل ايه اعمل الي تعمل مبقتش فارقه
ايه بخوف : بابا
شهاب بصدمه : ايه بتعملي ايه هنا
ادوار بخبث : شيلو الي علي عينهم
رجاله ادوار شالو الي علي عينهم وايه اول ماشافت ابوها جريت عليه وقعدت جمبو
ايه بدموع : الراجل ده عايز منك ايه يابابا
ادوار : مفيش بس هو اللي لعب معا الكبار ميعرفش انا مين عايز تقتل ابني الي انضف منك ياحيوان
ايه بغضب : اوعي تغلط فيه فااهم
شهاب : اهدي يابنتي اهدي اولا ابنك هو الي غلطان واغتصب بنتي والقنون مجبش حقي قولت اجيبو بايدي بس تعرف مهنش عليا اقتلو ووقفت ده في اخر لحظه بس الشخص الي بعتو هو الي كمل ومقدرتش أوقفو
ادوار سقف وقال : برافو قصه حلوه وجميله وشيقه ها كمل
شهاب بغضب : انت الي معرفتش تربي ابنك بدل ما تجي تحاسبني حسبو هو
ادوار بضحك : تعرف انا هعمل فيك ايه شايف البودي جارد دول عاملين زاي الاسود يعني مش هيرحمو بنتك ولا البنت التانيه دي
شهاب بغضب : قصدك ايه
ادوار بشر : قصدي اني احسسك انك مش راجل شرف بنتك هيضيع قدام عينك وانت مش قادر تعملهم حاجه ولا تحميهم هزلك وهتشوف
جيسي كانت متابعه ده من فوق كانت بتسمع بس وخافت وقرارت ترن علي ليو جيسي دخلت اوضتها ومسكت تلفونها ورنت علي ليو مردش وبعدين رنت علي جاك ومردش راحت رمت التلفون علي سرير بغضب .....
أما عند جاك ليو فاق وهنادي قعدت جمبو بحزن : انت كويس
ليو بتعب : كويس متخافيش
جاك حضن ليو وقال : شقي متشكر ياعم انك انقذتني
ليو بوجع : ايدي ياحيوان
جاك حط ايدو علي مكان الجرح وطبطت عليه وقال : اه حلو اوي الجرح ده
ليو بغضب : ايدي ياغبي
جاك خبط ايدو جامد وقال : ياعم هو انا خبط ايدك جامد دانا بطبطب
ليو بغضب : جااااااااااااك
جاك بتفكير : علفكره احنا لازم نغير اسمينا يعني مش لايق علي مصر اسم ليو وجاك ده
ليو بغضب : طب وسع ايدك أحسلك
جاك قعد جمبو وقالو : ليه بس هو ايدك بتوجعك
ليو بص لي هنادي وهنادي ضحكت وقالت : مش عارفه بجد طالع غبي لمين
جاك بسخرية : لي ادوار اكيد
ليو : صحيح هو مجاش
جاك بدأ يحكيلو الي حصل وعن بصات ادوار لي ايه
ليو بستغراب : طب هما فين دلوقتي
هنادي : بتصل عليهم مش بيردو
ليو بتفكير : هو انت عندك أعداء ياجاك
جاك : لا خالص
ليو بسرعه : مفيش غير ابو ايه يعني الراجل المصري مستحيل يسبب حق بنتو لو حصلها حاجه
هنادي بصدمه : وده بيفسر نظرات ادوار لي ايه
جاك وليو بصو لبعض
جاك : قصدك أن ابوك هيقتل ابو ايه
ليو : وقال اهلو كمان
ليو قام من علي سرير
هنادي : رايح فين
ليو : انا واعدتهم ياماما أن لو بابا أذاههم هبقا في ضهرهم مش هسيبو يأذيهم
جاك بغضب : ولا انا انا هروح اجهز العربيه
جاك خرج من الاوضه وليو حاول ميحركش كتفو المصابه وهنادي لبستو التشرت
ليو : ماما متروحيش البيت روحي في أي مكان تاني لانو هيحاول يأذيكي انتي كمان
هنادي مسكت وشي بحنان وقالت ؛ طالعه منك حلوه ياحبيبي
ليو بسغراب : ايه هي
هنادي : ماما
ليو بابتسامه : هزهقك منها علطول
هنادي : ياريت
ليو ابتسملها وخرج من الأوضه بتعب وبعدين طلع من المستشفي كلها وركب العربيه واول حاجه عملها مسك لاب توب بتاع جاك
ليو : انا هقدر اهكر اميلات بابا واعرف مكانو
جاك : يلا
ليو شاطر جدا في الهكر .. ليو بدا يحرك ايدو اليمين أما الشمال كان موقفها مش بيحركهاا
ليو بغضب : ابوك قافل تلفونو
جاك : والحل
ليو بذكاء : هقولك انا معايا رقم شهاب اول ما جيت مصر خدت رقمو
جاك : وبعدين يعني
ليو بخبث : هتشوف
عند ادوار سمع صوت رسائل كتير بتجي من تلفون شهاب ادوار مسك التلفون بستغراب وقالو : افتح الباسورد أنجز
شهاب فتحلو تلفونو وادوار دخل الواتس ولقه رقم غريب باعت لينكات كتير لي شهاب وادوار استغرب ودخل علي لينك واحد فيهم ولقه فاضي وبص علي الفون بضيق وبعدين بص علي شهاب وقال : ها جاهز
* عند ليو *
ليو بسعاده : يس قدرت اهكر فون شهاب وكدا هنقدر نسمع ونشوف كل حاجه بتحصل
جاك بص لي ليو بصدمه وقال : نيوتن قدامي ياناس
ليو بثقه : واحسن كمان المهم اسمع يلا
مريم بغضب : اوع تفكر أن احنا خايفين منك لااااا الكلاب الي زايك الواحد يتف عليهم ويمشي
جاك : اوبا هيعملها كفتا دلوقتي
ليو : هما في الفيلا سوق بسرعه
ادوار قام وقرب منها ومسكها من طرحتها وقال : ياتره ايه الي مسخبي تحت الطرحه دي
مريم بغضب : سبني
ادوار خلع طرحتها وهي صرخت
ايه قربت منو وزقتو وقالت بغضب ؛ ربنا يخدك ياشيخ انت عايز مننا ايه
ادوار بص لي رجالتو بغضب وقال : شوفو شغلكم
شهاب بصريخ : انت طارك معايا انا خليهم هما يمشو ارجولك اعمل فيا الي انت عايزو بس هما لا
ادوار بغضب : اخرس
رجاله ادوار قربو من ايه ومريم وهما كانو ببيصرخو
جاك بص لي ليو وقال بغضب : كل يوم بينجح انو يخليني اكرهوو
ليو بغضب : سوق بسررررعه
أما رجاله ادوار فضلو قربو من ايه ومريم ومريم بصت جمبها لقت فازه مسكتها ومن غير اي تردد كسرتها علي راس واحد منهم وشهاب قام من مكانو علشان ينقذ بناتو بس رجاله ادوار نزلو عليه ضرب أما عند مريم وايه واحد مسك ايه ايد ايه وكان بيحاول يقلعها الحجاب وتاني مسك مريم من هدومها علشان يقطعم مريم غمضت عينها بقهر وفجاه سمعت ضرب نار وفتحت عينيها بسرعه لقت الشخص الي كان مسكها واقع في الارض غرقان في دمو وبصت قدامها لقت ليو واقف وماسك مسدس
ادوار بغضب : انتو ايه الي جابكم
جاك بص علي ايه لقها كويسه ومحدش لحق يأذيها أما ليو شال مفرش الترابيزه الي قدامو وادها لي مريم
ليو : غطي شعرك
مريم خدت منو المفرش وهي بتعيط وغطت شعرها
ادوار بغضب : اطلعو فوق وسبوني اتصرف معاهم
ليو وجاك قربو من شهاب الي واقع في الارض بتعب وسندوه وقعدوه علي كنبا وايه ومريم جريو عليه
ليو : جاه بقا وقت الكلام والحساب
ادوار بغضب : انتو بتقفو في وشي
ليو بغضب : متعليش صوتك أحسلك
ادوار بصدمه : انت بتكلمني انا كدا انا ابوك
ليو بغضب : عملت ايه يا ابويا انت ازاي كنت هتعمل كدا هو انت مش انسان ولا ايه
ادوار بغضب : اخرس ومتخلونيش اقف في وشكم
جاك : اقف بس صدقني انت الي هتخسر مفكرتش في يوم ان العيال الصغيره دول بكرا يكبرو ويجيبو حقهم منك تالت ومتلت
ادوار : لحقت توسوس في دماغكم
ليو : علفكره هي مقلتش حاجه بس انت شكلك اذتها كتير وحرمتنا منها وانا مش هسيبك تأذيهم علي جستي
جاك بسخرية : ولا انا معلش ياداد انا مش شبهك في الحته دي هنا
ادوار : متخلونيش اعمل تصرف يزعلكم بس الأب علشان يربي عيالو ممكن يلسعهم بنار زاي المقوله الي بتقول دي قرصة ودن وبردو هعمل الي انا عايزو
ادوار شاور لي رجالتو ورجالتو رفعو السلاح علي جاك وليو ...
وليو وجاك رفعو سلاحهم علي ابوهم
ليو : تمام ياانا ياانت بقااااا ............... وهنعرف بعدين

google-playkhamsatmostaqltradent