recent
روايات مكتبة حواء

رواية مخالب الشيطان الفصل الخامس 5 بقلم مني سالم

رواية مخالب الشيطان الفصل الخامس 5 بقلم مني سالم

 لبارت الخامس

مخالب الشيطان
بقلم✍️
مني سالم
عاصم /ها عملت ايه اتفرجت علي الفيديو ولا لسه...........
فلاش باك
بعد ان دخلت شجن تستريح في غرفه النوم في شقه عاصم
خرج عاصم من البيت وركب سيارته وذهب بعيدا وتوقف في منتصف الطريق حيث اخذ يفكر كثيرا في الحوار الذي دار بينه وبين شجن هل هي صادقه فيما قالته ام هي كاذبه وتقول هذه القصه لتخرج نفسها من المأذق التي وقعت فيه
عاصم لنفسه / انا مش عارف اذا كانت البت دي صادقه ولا كدابه مهي ممكن تكون اخترعت الكدبه دي علشان مش البسها قضيه
بس حاسس انها صادقه
لا لا ممكن تكون قالت نص الحقيقه بس ازاي دي واحده بتاجر بشرفها معقول تكون مغصوبه
انا اللي سمعته عنها يخليني مش اصدق كلامها
هو مفيش الا حل واحد علشان اتاكد من كلامها.........
ونذهب الي شجن
كانت شجن بعد هذه الليله التي اكتشف فيها عاصم خدعتها كانت تمارس حياتها بشكل روتيني حيث كانت في حاله نفسيه سيئه وكانت في صراع بين العرض الذي قدمه عاصم لها وبين خوفها من هذا البرعي الذي من الممكن ان ينفذ تهديداته ويجعل حياه اختها في خطر محقق او يتوقف عن دفع مصاريف المشفي والدواء ويعرض حياتها للخطر
فظلت شجن تتذكر كلماته لها فهي بين نارين اما المجازفه وقبول عرض عاصم واما ان تظل تحت سيطره هذا الظالم الذي يتجرد من الرحمه والضمير
فظلت علي هذا الحال لمده ليست بقليله
نعود الي عاصم
فلاش باك
عاصم لنفسه/ مفيش غير حل واحد علشان اتاكد
ثم يجري اتصال هاتفي بصديقه سيف نور الدين
ذراعه الايمن في العمل وصديقه ايضا منذ الطفوله
عاصم /الووووو
سيف / الوو ازيك يا كبير الحمد لله الصفقه تمام وقربت اخلص كل حاجه
عاصم / طيب تمام انت هترجع امتي علشان عاوزك في موضوع مهم
سيف/ خير يا معلم قلقتني في حاجه حصلت ولا ايه
عاصم /لا اتطمن كله تمام دي حاجه مهمه كدا مينفعش اثق في حد يعملها غيرك
سيف /تمام يا ريس انا قدامي ٤ ايام واجي بالكتير اسبوع
عاصم /خلاص تمام لما تيجي نتكلم
سيف / اوك يلا سلام
عاصم / سلام
وياتي سيف بعد عده ايام ويذهب الي سيف ليطلعه علي تفاصيل الصفقه التي تم العمل عليها طوال المده الماضيه
عاصم / حمدا لله علي سلامتك يا بطل
سيف/ حسبي الله ونعم الوكيل فيك يا اخي
عاصم / انت بتتحسبن عليا في وشي ياد انت مكنش العشم
سيف /منت ممرمطني في الشغل مش عارف اخد نفسي وانت قاعد هنا مستريح ياخويا حرام عليك يا شيخ دانا حتي مش فاضي اتنفس
امال لو مكنتش صاحبك كنت عملت فيا ايه
عاصم/ كنت هصاحبك علشان امرمطك يا بطل
ياد انا مش بثق في حد غيرك انت مكاني هنا في الشغل
سيف / اة صحيح انت كنت عاوزني ليه ايه الموضوع المهم اللي كنت عاوزني فيه
عاصم /قبل ما اقولك عاوزك في ايه هقولك بس من غير اعتراض او اسئله ملهاش لزمه
سيف /ماشي يا ريس ايه هو الموضوع
عاصم / بما اني كنت ممرمطك في الشغل هديك اجازه تهدي اعصابك وتنبسط كمان
سيف / حلو اديني نص شهر اسافر الجونه
عاصم / طماع انت يا صحبي هو يوم مفيش غيره
سيف /نعم ياخويا يووووم ودا اسمه اجازه وكمان هنبسط
عاصم /دي مش اجازه دي مأموريه عمل ومينفعش اكلف حد غيرك بيها تمام
سيف /وايه المطلوب يا معلم
عاصم /هتروح كباريه (..... ) تسهر فيه بكرا وهتطلب واحده تروح معاك البيت اسمها شجن وكمان قبلها هتكون مركب دول في املاكن مش ظاهره في كل حته في الشقه
ويخرج من درج مكتبه مجموعه من كاميرات المراقبه صغيره الحجم
سيف / ايه يا صاحبي انا مش مستريحلك انت عاوز تعمل ايه بالضبط
عاصم /احنا قولنا ايه مفيش اعتراض ولا اسئله هجاوبك علي كل حاجه بعد ما تقضي ليله حلوه وتجيلي بعدها بالكاميرات ماشي يلا انت روح دلوقتي ركب الكاميرات دي وبكرا بالليل تكون هناك وتطلبها بالاسم وتدفع مبلغ كبير
سيف تمام
ويذهب سيف لينفذ ما طلبه منه عاصم
ونذهب الي شجن
حيث كانت في الكباريه تقدم الطلبات للذبائن
تركت مكانها لزمياتها حيث استدعاها برعي في مكتبه
شجن / هو مش هيبطل وساخه بقي يارب يموت وارتاح منه فهي تعرف انه يطلبها في مكتبه لتذهب مع زبون جديد
برعي /ايه ساعه لحد ما البرنسيسه تشرف مكتبي انتي بقيتي بتسوقي العوج يا شوشو ومحتاجه قرصه صغيره صح بصي كدا في الصاله تحت
فتنظر شجن من الشباك الذي يطل علي الصاله تري شئ صادم
حيث تري اختها ريم تلبس اليونيفورم الخاص بالكباريه وتقوم بتقديم الطلبات للزبائن وتتعرض للمضايقات حيث يحاول شخص التحرش بها عنوه عنها
فتسرع شجن مهروله الي الصاله وتجري نحو اختها وتبعد ذلك البغيض عنها وتجري بها الي حجره تغيير الملابس
شجن / بصراخ انتي ايه اللي جابك المكان القذر ده غيري هدومك واوعي تيجي هنا تاني فاهمه
ريم ببكاء/انا مكنتش عاوزه اجي هنا هددني اني لو مجتش هيخلي الممرضه اللي بتابع حاله ماما تديها حقنه هوا وتموتها جيت غصب عني خوفت علي ماما يا شجن
شجن / ربنا ينتقم منه حسبي الله ونعم الوكيل فيه متخافيش يا حبيبتي مش هيقدر يعمل حاجه انا هتصرف المهم دلوقتي تمشي من هنا ومتجيش هنا مهما حصل
ريم/ حاضر
ثم تذهب ريم من الكباريه بلا رجعه
وتذهب شجن الي مكتب هذا البغيض برعي
وتفتح الباب يكاد ان ينكسر من عنفها في فتحه
وتتحدث بغضب وصراخ
شجن / انت تقصد ايه باللي بتعمله دا مش كفايه ضيعتني انا عاوز تضيعها هي كمان يا حيوان يا قذر
برعي /لمي لسانك يا قطه كان لازم اقرص ودنك واوصلك رساله علشان انتي اتعوجتي عليا جامد وعلشان اعرفك ان ممكن في لحظه انفذ كلامي روحي كدا زي الشاطره علي العنوان دا هتلاقي العربيه مستنياكي بره
وتاخذ منه شجن الكارت ثم تبثق علي الارض
فينظر لها برعي باستهزاء ويقول كدا يا شوشو بتتفي علي الارض ماشي مقبوله منك يا قطه
وتذهب شجن الي نسرين لان الحبوب المخدره قد نفذت منها
شجن /نسرين عاوزاكي ضروري
نسرين /خير يا شجن في ايه
شجن / انا خارجه دلوقتي عندي شغل برا وال....... خلص عاوزه منه
نسرين / مش عارفه هلاقيلك ولا لا اصل تقريبا كدا خلصان من عندي
شجن / ينهار مش فايت لا اعملي معروف هاتيلي منه اتصرفي
طب استنيني هنا ثم تدخل غرفه تغيير الملابس وتبحث في الحقيبه تجد علبه المخدر ولكنها اوشكت علي الانتهاء وتجد معها الروشته التي تشتري بها الدواء كل مره فتخرج تجد شجن في انتظارها
نسرين/ بصي يا شجن الدوا اهو بس تقريبا هيخلص مش عارفه الكميه دي تكفي ولا ايه خدي الروشته دي معاكي لو عرفتي تقفي عن اي صيدليه في الطريق اشتريه واشتري معاه شويه ادويه للبرد والصداع علشان السواق مش ياخد باله
شجن/ خلاص تمام ثم تذهب وفي الطريق تشتري الدواء وتخفيه داخل حقيبتها وتشتري عده ادويه لكي لا يلاحظ السائق شئ فهو يبلغ برعي بكل شئ
وتذهب شجن الي الشقه وترن الجرس
يفتح سيف الباب ثم يدخلها الي المنزل
ويجلس معها ويقدم لها مشروب الخمر
شجن/معلش انا عندي مشكله في المعده ممنوعه من ااخمره بس ممكن اشرب عصير معاك تسمحلي اعملهولك
سيف /ماشي يا قمررر اعتبري البيت بيتك
ثم تذهب شجن الي المطبخ لتعد الشراب وتضع فيه المخدر ولكن تاخذ حذرها ان لا يراها سيف
سيف/ يااااه البت حلوه قوي طلعت بتفهم ياد يا عاصم
ثم تخرج شجن حامله صينيه عليها كوبان من العصير
وتقدم له العصير وتشرب هي الكوب الاخر
وعندما يشربه سيف يسقط علي الفور فتبذل شجن مجهود كبير في ايصاله الي السرير في غرفه النوم
تقوم بخلع ملابسه ماعدا الملابس الداخليه وترمي الملابس في انحاء الغرفه وتخرج بعد ان تشد الملايه (تكرمشها) وبعدها تذهب الي المطبخ وتخرج اكل من الثلاجه وتسخنه في الميكروويڤ وتاكل وبعدها تنظف الاطباق وتضعها مكانها ثم تخرج الي الصاله تجلس علي الكنبه الموجوده بها الي ان يغلبها النعاس وتنام علي الكنبه الي الصباح الباكر وعندما تستيقظ تذهب من الشقه
انتهاء الفلاش باك
عاصم/يلا هات الفلاشه اشوف ايه اللي حصل
سيف / انا مش عارف من بعد ما شربت العصير مش فاكر اللي حصل بعدها
ثم يشغل عاصم الفيديو الذي سجلته الكاميرات
فيري ما حدث فينصدم بشده
سيف / مممم يعني هي حطت منوم في العصير يابنت ال
عاصم /سيييييف
سيف /ايه
عاصم /اتلم
سيف/ممكن بقي تجاوبني علي الاسئله
عاصم/انا هقولك المختصر المفيد ومش تسأل كتير اتفقنا
سيف/ ماشي قول
عاصم / كنت معاها قبل كدا وبردو حطتلي مخدر في العصير افتكرتها حرميه قالتلي علي قصه كدا كنت عاوز اتاكد انها مش بتكدب
سيف /غريبه انا الخزنه عندي فيها باقي فلوس كنت هوردها للبنك وكانت الخزنه مفتوحه كان فيها ١٥٠ الف جنيه
عاصم /انا كدا أتاكدت
سيف/اتأكدت من ايه؟
يتبع............
بقلم✍️
مني سالم

google-playkhamsatmostaqltradent