recent
روايات مكتبة حواء

رواية احفاد الحديدي الفصل الثالث 3 بقلم رنا احمد

رواية احفاد الحديدي الفصل الثالث 3 بقلم رنا احمد


البارت الثالث من احفاد الحديدي :

😘😘😘😘😘😘😘٠😘😘
في جنينه منزل صالح :٠٠٠
-كان ينظر صالح الي بدران بنظرات ترقب ليعرف قراره بعد ماتفوه به بخصوص زواج زين وسليم وليث من شهد وشمس وحور ليقف الاخر بغضب ليتحدث بغضب شديد.
بدران بغضب وحزن :مكنتش متخيل واصل انك تقول كده ي صالح.
ليقوم الاخر باستغراب ودهشه فهو لم يغلط باي شى ليتحدث اخير بنبره حائره.
-صالح :كلام ايه الي انا جولته ي بدران يخليك تقول كده ي اخويا انا غلط في ايه عاد.
-ليتحدث الاخر بنبره حزينه مكسوره وبنبره مهزوزه.
بدران بحزن :عايزتعطف علي بناتي ي صالح صعبه عليك فجولت تعطف عليا بكده عايز تجوز ولاد صابر غصب ل بناتي متشكرين يصالح انا بناتي مش معيوبين ولا بايرين وقريب اوي انشاء هيراوحوا للي يستاهلهم.
صالح بصدمه وعتاب:اني اني ي بدران ابقا كده هي دي العشره برضو ي اخويا انت تقول كده دول بناتك هما بناتي وولاد صابر ولادك انت الي مربيهم عاد وبعدين ده ادفنهم بالحياه لو واحد فيهم فكر يأذي واحده من بناتك كده برضه ي بدران وبعدين انت ناسي انها كانت وصيه صابر الله يرحمه ومتقلقش بناتك وقت مايوفقوا هيعيشوا هنا ملكات البيت.
بدران بحزن واسف:انا اسف ي صالح انا مقصدش ي اخويا بس انا مش عايز ارخص بناتي ولا هسمح باي حد يوجعهم ولا يجرحم.
صالح بحنان :دول بناتي ي بدران معاش ولا كان الي يوجعهم وانا موجود انتي عارف ولادنا زين علي قد شددته وعصبيته الا انه احن شخص في الدنيا وسليم كمان ههههه اما بقا العفريت الصغير ليث فانت اكتر واحد عارفه حنين وطيب بطريقه غريبه صدقني ي صابر فاتح انت بس البنات وصدقني ي اخوي هنشيلهم في عنينا ماشي ي اخوي.
-بدران باقتناع وامل هو يتمناه فهو كان دائما يتمني زين وسليم وليث لبناته ليتحدث اخيرا بنبره صادقه:ماشي ي اخوي حاضرربنا يقدم الي فيه الخير.
صالح بسعاده:انشاء الله ي اخوي انشاء الله.
😍😍😍😍🌴🌴🌴😘😘😘😘😘😘😘😘😘😘😘
في الجريده التي تعمل بها نور :٠٠٠٠
من داخل مكتب رئيس التحرير :٠٠٠
كانت تجلس نور بترقب وهي تنتظر رد (رافت) رئيس التحرير عن طلبها ليتحدث اخيرا رافت بنبره جاده.
-رافت بنبره جاده:نور انا مش عارف انتي عايزه ايه بالظبط هو مش كفايه شريف الصواف الي حطاه في دماغك كمان زين الحديدي مالك بايه.
-نور بنبره ثقه :حضرتك عارف اني شكي في شريف الصواف في محله وعارف الي وراه كويس اوي وكل الي هو فيه جابه منين وهو دلوقتي بقا شريك اساسي ل زين الحديدي ده غير اني شاكه من زمان فيهم هو وعمه صالح انا عارفه انهم بالأصل اغنياء لكن شركات الادويه الي اتفتحت في اغلب المحافظات ده غير طبعا الشركه الام الاساسيه الي مقرها الصعيد وده طبعا ظهر فجاه اول مالشراكه ضهرت بينهم وبين شريف الصواف ارجوك ي افندم ساعدني اني اكشفهم وخلص الناس من اذايتهم.
رافت بتنهيده :طب قوليلي عايزه تعملي ايه.
نور بحماس:من حسن الحظ حضرتك ان شركه الحديدي طالبه مواظفين انا هروح وانا لبسه نقاب زي لبس كل الصعايده واقدم ببطاقه مضروبه باسم متغير وادخل في وسطهم ارجوك حضرتك انا متأكده ان انشاء الله هنلاقي حاجه وهنعمل صبق صحفي محصلش.
رافت باقتناع:ربنا يوفقك المهم بكره هنتفق علي كل حاجه بالظبط.
نور بسعاده وحماس :شكرا جدا ي استاذ رافت انشاء الله هكون قد الثقه الي حضرتك اددتهالي.
👌👌👌👌👌👌👌👌👌👌👌👌👌👌👌👌👌👌
في منزل بدران :٠٠٠
كان يجلسون الفتيات في المطبخ يعدون الطعام فكانت شهد تقف هي تنتضج الطعام علي الشعله وشمس تعد لها ما تريد وهي جالسه علي كرسيها اما حور فكانت تجلس معهم تقرا احدا القصص لتتحدث حور باستغراب.
-حور بتساؤل :شهد هي شمس مش معانا ولا ايه.
شمس واخيرا انتبهت:واه مانا معاكم اهو ي حور انا هروح فين ي خيتي.
حور باندهاش:معانا كيف ي خيتي ده احنا مسمعناش صوتك من وقت مقاعدنا من الي واخد عقلك عاد.
شهد بغمزه وخبث:لا بصراحه في دي عندك حق ي حور ي اختي الي واخد عقلها هو هو الي واخده من سنين ومسيطر عليه كمان.
شمس بارتباك لتتحدث :ايه ايه الي بتقويله ده ي شهد ي اختي قصدك ايه.
شهد بمكر:واه عاد انتي فهميتي ايه انا مقصدش حاجه واصل بس الي على راسه بطحه بجا.
حور بتذمر وزعل طفولي: قصدكم ايه عاد متفهوموني معاكم انا مش فاهمه حاجه واصل.
شهد بخبث وضحك:هههههه معلش ي حور ي اختي انتي لساكي صغيره علي الكلام ده لما تكبري هقولك.
حور بطفوله:اكده ماشي.
شمس بغيظ:سيبك منها ي حور ياختي دي كلامها ماسخ.
شهد بضحكه ساحره:هههههه بقا كده ماشي.
ليقاطعهم دخول والددتهم بهانه.
بهانه بحنان:ها ي غالين خلصتم الوكل.
حور بخبث:خلصوا ايه ي اما عاد ولا بيعملوا حاجه واصل هما فاضيين من الكلام والرغي كل شويه.
شهد بغيظ:اكده اكده ي شبر ونص ماشي٠
بهانه بابتسامه:ربنا يسعدكم ي بناتي ويكرمكم يارب واطمن عليكم.
🌷🌷💕💕💕💕💗👐👐👐👐👐👐👐👐😘😘😘
في شركه الحديدي :٠٠
في مكتب صالح الحديدي :٠
-وقف الاخر بغضب شديد بعدما سمع عمه ميقول ليتحدث بغضب شديد ونبره غير قابله للنقاش ٠
-زين بغضب:كلام ايه ده الي بتقويله ي عمي انت عايزنا نتجوز بنات بدران الي قتل ابونا.
-ليهب صالح وقفا بغضب شديد وبنبره حاده.
صالح بغضب حاد :انت اتجننت ولا ايه ي زين بتعلي صوتك علي عمك متيجي تتضربني احسن ي زين.
-زين بعتاب وتانيب حاد لذاته ليتحدث باسف شديد.
-زين :انا اسف ي عمي انا مقصدش يتقطع لساني لو غلطت فيك ي عمي ده انا لعشت ولا كنت بس الكلام غريب ي عمي كيف بس نتجوز بنات بدارن.
صالح بنفاذ صبر:انا تعبت ي زين من كتر الكلام في الموضوع ده قولتلكم مليون مره عاد ان بدران ملوش صالح بقتل صابر احنا التلاته روحنا كانت في بعض كنا روح واحده ربنا يجازي بقا الي كان السبب والي دخل بينا وعمل عملته السوداء دي بس قسما بالله مهسيبه لو طال الزمن هجيبه وانتقم منه بس علي فكره بقا الي عايزك تعرفه ان جوازكم من بنات بدران كانت وصيه صابر ابوك الله يرحمه وانا لازم انفذها ودورك عاد انك تقنع اخواتك ليث ممكن ميعترضش لانه هو الوحيد الي واثق في كلامي مع انه كان صغير لكنه بيحب بدران اوي لكن سليم هو المشكله الكبيره لاني عارفه زيك عصبي ومتهور بس اذا كنت عمري مغصبتكم علي حاجه زمان فالجوازه دي مش هقبل انكم ترفضه واصل فاهمين ي زين.
-زين باحترام شديد لعمه :حاضر ي عمي حاضر.
صالح بنبره لا تحمل النقاش:ليث راجع النهارده من الاكاديميه متقولهمش حاجه انا الي هقولهم لان فيه حاجات كتيره لازم اوعيكم ليها ويويل حد فيكم لو فكر يعصاني.
😘😘😘😘😘😘😘😘😘😘😘😘😘😘😘😘😘😘
في منزل بدران :٠٠٠٠٠
كانوا يجلسون كلم منهما وهم ينظرون لبعضهم بنظرات لا يمكن تفسيرها من كلام والدهم ليتحدث اخيرا بدران بنبره مهزوزه.
بدران :ايه رايكم ي بنات.
شهد بصدمه:راينا في ايه ي ابوي انت عايز تجاوزنا لولاد عمي صابر الله يرحمه بعد الي هما بيقوله عنك.
بدران بنبره ثقه :اسمعي ي شهد اسمعوني كلكم ولاد عمكم صابر انا الي مربيهم زيكم بالظبط لكنهم في الأول والاخر عيال وصدقوا الي اتقال اتحرموا من ابوهم وامهم بدري بس صدقوني عمركم مهتلاقوا حد يحميكم قدهم.
شمس بالم وهي تضغط علي كرسيها لتتحدث :و يترا بقا ي ابوي هيستحملونا بالي احنا فيه ده ولا هيزلونا ويكسرونا.
شهد ققطه شرسه تحمي أخواتها لتتحدث :مين ده الي يذلنا ويكسرنا ده الي يقرب من واحده فيكم ولا بكلمه ده انا اكوله بسناني.
بهانه بامل:ربنا يكرمكم ي بناتي ويسعدكم.
-بدران بترقب لذلك الصامته :مالك ي حور ي بنتي ساكته ليه عاد.
حور بدموع الم ووجع :ساكته علي حالي ي ابوي شهد وشمس أنشأ الله هيكملوا حياتهم وتكون عاديه لكن انا ي ابوي انا اكيد ليث مش هيستحملني انا مبشوف ي ابا مبشوفش هيستفيد مني بايه مش هعرف اكون زوجه ولاام مش هعرف ي ابوي مش هعرف.
-ليحتتضنها بدران سريعا بحنان وهو يقبلها في رأسها ليتحدث بحنان ٠
-بدران :عارفه ي بت ي حور انتي بالذات مش قلقان عليكي واصل لان ليث حنين جوي جوي ي بنتي صدقيني عامل زي العيل الصغير وهيشيلك جوه عنيه المهم بس انكم تجمودوا قلبكم كده وترفعوا راسكم لفوق فاهمين وبكره ي شهد انشاء الله هنروح لدكتور بتاعك ونساله الاول.
بهانه بدعاء : ربنا يكرمكم ي بناتي واشوافكم احلي عرايس في الدنيا كلها.
🌿🌿♥️♥️♥️♥️♥️♥️♥️♥️🌿♥️😘😘😘😘😘😘
في منزل الحديدي :٠٠٠٠٠٠
كان يقف كلا من سليم وليث اعلي الدرج ليتحدث سليم بضحك.
سليم بضحك:هههههه حمد الله على السلامة ي حامي البلد.
ليث بغروره المصتنع ومرحه المعتاد:الله يسلمك ياخوي اينعم المسؤؤليات كانت عندي كتير ومع ذلك سبتها وجيه علشان عارف ان البيت ميمشيش من غيري.
سليم بضحكه ساحره:هههههه ماشي ي عم الجامد تعالا ننزل نشوف عمك عايزنا في ايه عقبال زين مايرجع.
ليقاطعهم سلمي.
سلمي بصوت عالي :ي ليث ي سليم.
ليث بابتسامه :ازيك ي سلمي عامله ايه.
سلمي بخجل متصنع :الحمد لله ي ليث سليم كنت عايزه اتكلم معاك شويه.
ليث :طب انا هستناك تحت ي سليم.
ليسرع ليث للنزول الي الاسفل.
سليم بزهق :خير ي سلمي عايزه مني ايه عاد.
سلمي بعشق:بعشقك وعايزاك ي ابن خالي مش عاوزه حاجه تاني من الدنيا واصل انت لو لفيه الدنيا كلها مش هتلاقي واحده تعشقك قدي ده انا مستعده ابوس التراب الي بتمشي عليه ي سليم بس تكون ليا.
سليم بغضب:هو فيه ايه عاد انا دايما ساكت علي تصرفاتك واقول معلش بنت عمتي ومش عايزه ازعلها لكن كفاياكي كده عاد لاني زهقت اسمعي ي سلمي انا وانت مستحيل نكون للبعض مستحيل سامعه ليسرع بالنزول الي الاسفل تحت نظراتها الغاضبه لتتحدث بغضب ونبره مجروحه ٠
سلمي بخبث ومكر :ماشي ي سليم مفيش غير حل واحد ي ابن خالي وهتكون ليا غصبن عنك. يتتتتتنننبع.

google-playkhamsatmostaqltradent