recent
روايات مكتبة حواء

رواية عشقت الندي الفصل الثاني 2 بقلم مروة جلال

رواية عشقت الندي الفصل الثاني 2 بقلم مروة جلال

 حسام : انتي طالق

ندي بصدمة : ايه انت عارف اني مستحملة قرفك واهانتك وكل حاجة علشان ما تقولهاليش وفي الاخر كده تقولها بسهولة خلاص مش هامك خالك ومرضه خلاص ماعدش عندك احساس معقولة
حسام بضيق : خلصتي يلا لمي هدومك وماشوفش خلقتك
ندي بصوت عالي وضيق: بس قبل ما الم هدومي عاوزة اعمل حاجة
لتذهب الي نعمه وتمسكها من شعرها
ندي بضيق: تعاليلي بقي علشان انا ساكتالك من بدري
لتصرخ نعمه بشدة
*****حسام بغضب وهو يضربها بالالم : لمي نفسك يا
ندي وهي تتوجع من الالم : مش هلم يا حقير بس تصدق انتوا الاتنين لايقين علي بعض تعرف ناقصكم اولاد زيكم كده واراهنك أن الشيطان هيتعلم منكم ده لو ماكنش بيتعلم اساسا
لتغادر ندي وتجمع ملابسها
لتخرج بعد فترة
ندي : احلفلك يا حسام ان لو بابا حصلوا حاجة هقتلك
لتغادر مسرعة و الدموع متراكمه في عينيها
بعد فترة قصيرة تصل إلي منزل والدها
وتسمع صوت صراخ عالي يصدر من غرفته وما كان هذا الصوت الا صوت اختها الصغيرة مي
ندي وهي تطرق الباب بشدة : افتحي يا مي
بعد مده قصيرة تفتح مي الباب وعيونها تملاها الدموع : ندي بابا يا ندي ابيه حسام كلمه وقالوا انكم اتطلقتوا
لتسرع ندي الي غرفة والدها
ندي بصراخ : عااااااا بابا فوق يا حبيبي بابا ما تسيبناش احنا محتاجينك يا بابا قوم بقي انت سندي يا بابا مين بعدك ليا يا حبيبي
لتحتضن اختها وهما تبكيان بشدة
بعد مرور شهر علي موت والد ندي
ندي بتعجل : يلا يا مي هنتاخر
مي بحزن : يعني خلاص هنسيب القاهرة
ندي بحزن هي الأخري: لازم نعمل كده يا مي الإيجار ما عدش مكفي ومفيش غير بيت جده الله يرحمه اللي عندنا وبعدين يلا بقي علشان نلحق القطر
مي بحزن : يلا
ليركبا القطار وبعد مرور بعض الوقت وصلا اخيرا الي وجهتهما الي الاسكندريه عروس البحر المتوسط
مي بتعب : يعني انتي ما تعرفيش هو فين العنوان
ندي : استني هسال وان شاء الله هنلاقي المكان
ندي وهي تسال شخص : لو سمحت يا عمو
الشخص بنظرة حقيرة : نعم يا مزة وبعدين انا لسة صغير عمو ايه بس
ندي وهي ترمقة بغضب : اه ما هو انت فعلا مش عمو انت واحد حقير وهزأ وعايز تتربي
الشخص بغضب : وانتي هتربيني بقي يا ختي
ندي بغيظ : ايوة هربيك يا معلم
مي وهي تسحب ندي : خلاص يا ندي احنا اسفين يا عم
لتغادر ندي مع مي
ندي : ما سيبتنيش عليه ليه
مي : مش عاوزين مشاكل استني كده ده انا مش مصدقة نفسي
ندي باستغراب : فيه ايه
مي : ده عمر الالفي واحد لسة جاي من تركيا وهو يوتيوبر مشهور اوي وكمان من عيله غنيه واصله مصري
ندي : طب و احنا مالنا
مي : مالنا ازاي ده انا مش هينفع امشي غير لما اتصور معاه
ندي : مي وحياتك انا تعبانه ومش ناقصة محن عالمسا
مي : محن طب اتصدقي انا غلطانة اهو مشي
ندي : احسن يلا بقي مي انتي روحتي فين
مي برقة غير معهودة : لو سمحت يا أستاذ عمر
ليلتفت إليها عمر وينظر إليها بتفحص : نعم
مي : ممكن صورة بس انا متابعة حضرتك ومعجبه بيك جدا انا واصحابي وهما هيفرحوا جدا
عمر بابتسامة خبيثة: طبعا ينفع
ليمسكها عمر بشدة من وسطها وتخجل مي
لتلاحظ ندي الوضع وتسرع إليهما وتسحب مي منه لتضربه ندي بالالم
.............:عمر بصدمة
يتبع ..........

google-playkhamsatmostaqltradent