recent
روايات مكتبة حواء

رواية بريئة احيتلي قلبي كاملة

رواية بريئة احيتلي قلبي كاملة



 ((بريئة احيتلي قلبي))

((الحلقة الاولي))
قبل ما نبدا اول مشهد في حكيتنا لازم نتعرف علي شخصية بطل القصة دي وهو (مراد سلام المنشاوي ) مراد شاب في نهاية الثلاثين . مغرور . متكبر. قاسي لابعد حد . تقريبا قلبة ميت . بيكره الستات والبنات وشايفهم كلهم خاينين وكادبين . وده لسبب حنعرفة بعدين . ومع ذالك كل ليلة لازم يقضيها مع بنت بكر ولو ملقاش يبقي اي واحدة وخلاص ومكنش بيهتم اذا كانت متجوزة او لا . ولما كان بيعمل كدة كان ليه اسلوب همجي ومتوحش كان بيحس انه بينتقم من كلةواحدة بتكون معاه . لكن مراد مكنش يعرف انه في اليوم ده حياخد قرار حيغير. حياتوا للابد. مراد رجل اعمال كبير وبيدير شركات والده سلام المشاوي بس بجانب كدة . كان ليه شغله الخاص بيه مع شريكه ياسر . وده الشغل الخفي والقذر في نفس الوقت .
بتبدا الحكاية في مكتب مراد في شركته . مراد قاعد خلف مكتبه في منتهي الكبرياء والجبروت . بيتكلم مع فهمي مدير. الحسابات
مراد: امممم يعني انت عايز تقولي انك مدير حسابات اكبر مجموعة شركات في مصر ومتعرفش ازاي اختفي من عندك شيك خاص بالشركة بمليون جنيه لا وكمان الشيك لحامله . اممم ده انت كدة شغال في الشارع
فهمي:عرقان وخايف وبيتلجلج في الكلام . ااااانا بعتزلك انا معرفش ازاي ده حصل بس انا شاكك في الولد المحاسب الجديد اكيد هو اللي سرقة
مراد :هو انت فاكرني مش عارف مين اللي سرق الشيك .
فهمي :خاف . هو حضرتك تعرف مين هو
مراد:قام من علي مكتبه وحط ايده في جيبه . وضحك بسخرية . هههه طبعا والا مبقاش مراد سلام . ده مش بس عارف هو مين ده انا كمان عارف صرف الشيك ازاي وعمل بيه ايه . الشخص ده سرق الشيك واداه لواحد تاني علشان يصرفه. وكمان اداله جزء من المبلغ 100الف جنيه . وكمان لعب بباقي المبلغ علي ترابيزة قمار في فندق ..... لا وكمان خسرهم . تعرف مين الشخصي ده . انت يا فهمي يا حرامي يا سكري يا امرتي
فمهي :ارجوك ابوس ايدك سامحني انا ماعرفش عملت كدة ازاي . الخمرة والقمار ضيعوا دماغي ارجوك انا اسف
مراد :ده شئ ميخصنيش تسكر. تلعب قمار مش مشكلتي . لكن فلوسي لازم ترجع . واوعي تفتكر اني عرفت الكلام ده متاخر لا انا عارف كل حاجة من اول ماخرجت بالشيك من الشركة
لحد ما خسرت الفلوس . هتقولي ليه ممنعتكش . اقولك انا ليه اصل بصراحة لقيت اني هتسلي واضيع وقت لطيف وانا بهزاك واذل فيك زي دلوقتي كدة . وكمان قولت يمكن ميبقاش معاك المبلغ وده اكيد وبكدة انا ممكن اسجنك واشردلك عيالك ويتقال ان ابوهم حرامي . مش بذمتك حاجة لطيفة
فهمي : بيبكي . ارجوك انا كبيرت ومش حمل السجن والبهدلة .
مراد: مش مشكلتي انت حتمضي دلوقتي وانت خارج عند ميادة 10 شيكات كل شيك ب100 الف وفي خلال 48 ساعة لو الفلوس مكنتش علي مكتبي حقدم الشيكات للنيابة واسجنك .
فهمي :لا لا ارجوك اوعي تعمل كدة . انا عندي حل . انا عارف ان حضرتك بتحب تقضي كل ليلة مع بنت بكر وساعات مش بتلاقي .
مراد :وده دخلوا ايه في موضوعنا . هو انت بخلاف انك سكري وحرامي وبتاع قمار كمان قواد ؟
فهمي :لا لا ابدا انا بس بعرض عليك انك تاخد بنت من بناتي قصاد المبلغ
مراد:اتصدم . انت يا راجل انت عايز تديني بنت من بناتك اقضي معاها ليلة قصاد الفلوس . ده انت فعلا قواد وقواد قذر 😡😡
فهمي :لا انا مقصدش كدة انا اقصد انك تتجوزها. وبدل ماتقضي معاها ليلة تبقي شهر شهرين وبعدين لما تزهق طلقها
مراد :هههههههههه لا ده انت دمك خفيف كمان . وكمل مراد كلامه بحدة. انت عايزني انا مراد سلام اتجوز بنتك انت وليه ايه اللي يجبرني علي كدة وكمان ادفع فيها مليون جنية ليه هي مين اشحال ان ماكانت بنتك .
فهمي :اصل انا بناتي متربين ومش حيوفقوا انهم يعملوا كدة من غير جواز
مراد : وانا مالي انا متربين ولا لا . وبعيدين بصراحة اشك ان انت بناتك يكونوا متربين
فهمي :لا اصل امهم الله يرحمها هي اللي ربتهم وبعد ماماتت كانوا عايشبن مع خالتهم في اسكندرية وهي اللي ربتهم من بعدها
مراد :انت هتحكيلي قصة حياتك . انا عايز فلوسي انت فاهم ولا لا يا إماحسجنك
فهمي :طيب شوفهم حتي يمكن واحدة فيهم تعجبك . بص دي صورهم . دي سجي الكبيرة عندها 19 سنة... ودي نهي عندها 17 سنة .. هاه ايه رايك
مراد . شاف الصور واول ماشاف صورة سجي عجبته . بس ماهتمش .
مراد:امممم طيب سبني افكر . بس تحاول تحضر المبلغ علشان لو موافقتش . مش حيبقي قدامك حاجة غير الدفع او السجن . يلا امشي وقبل ماتمشي امضي الشيكات عند ميادة هي مجهزاهم .
خرج فهمي وهو قرفان من نفسه انه عايز يعمل كدة في بناته بس هو شاف ان مقدموش حل غير كدة والا يتسجن مع ان كان اشرفلوا ان يتسجن ولا انه بيع بنته بالشكل ده . ومضي الشيكات عند ميادة السكرتيرة
مراد:بيتكلم في الانتركم ميادة تعالي بسرعة
ميادة :دخلت لمراد . افندم حضرتك .
مراد: فهمي مضي الشيكات
ميادة :ايوة 10شيكات زي ماحضرتك فهمتني
مراد: طيب هاتيلي الفايل بتاع المناقصة الاخيرة واندهيلي شريف .
ميادة : حاضر يا فندم . عن اذنك
مراد:استني . وقام مراد من علي مكتبه وقرب منها وحط ايده علي خصرها . انتي مش شايفة ان الجيب اللي انتي لابساها دي طويلة شوية
ميادة: لا حضرتك دي فوق الركبة ازاي طويلة
مراد :وهو بيعبث في كل جزء فيها بيإيده بمنتهي الإستفزاز . انتي بتشتغلي في اكبر مجموعة شركات ومش مع اي حد مع مراد سلام يعني لازم تكوني متحضرة بلاش تخلف ورجعيه فاهمة
ميادة:وهي مش طايقاه ولا طايقة لامساتها اللي كلها اهانة وتجريح ليها . حاضر حقصرها . حاجة تانية
مراد :شدها جامد وباسها بطريقة همجية . لا خلاص مش عايز حاجة تاني دلوقتي بس بعد شريف ما يخرج من عندي تعاليلي علشان نكمل .
مراد رجع قعد علي مكتبه ومسك الصور ولقاهم الاتنين حلوين بس سجي الكبيرة احلي .
مراد:امممم مش بطالة هو اينعم انتي مش استايلي . حجاب وحشمة كدة بس مش مهم اهو الواحد يجرب حاجة جديدة .لما نشوف حتعرفي ازاي تبسطي مراد سلام
اما ميادة كانت بتعيط وبتكلم نفسها . منك لله يا مراد علي اللي بتعملوا فيه انا لولا مصارف علاج ماما كل شهر مكنتش استحملتك وسبتك تعمل فيه كدةلو مكانتش تكاليف غسيل الكلي مكلفةوالله مكنت قعدت
مراد:ميادة فين شريف
ميادة:ثواني ويكون عند حضرتك . مسحت دموعها واتصلت بشربف ..... ايوة يا شريف مراد بيه عايزك بسرعة
شريف . دراع مراد اليمين :. خبط ودخل . حضرتك طلبتني
مراد:ايوة تعالي . عارف فهمي مدير الحسابات . دي صور بناته الاتنين عايزك تعرفلي عنهم كل حاجة بالتفصيل . متسبش حاجة. بيقبلوا مين مرتبطين بعلاقة مع حد كل حاجة
شريف :حاضر يا فندم 24 ساعة وكل المعلومات تكون عند حضرتك .
مراد :24 ساعة ده ايه انا عايز المعلومات دي تكون علي مكتبي بالليل قبل مامشي فاهم . انت جرالك ايه كبرت ولا ايه
شريف:لا لا تحت امرك يكونوا عندك بالليل عن اذنك
(بعد الظهر في بيت فهمي )
فهمي :مساء الخير
سجي: مساء النور يا بابا انا حضرت الغداء ثواني ويكون جاهز
فهمي:لا انا مليش نفس كلي انتي واختك
سجي:مالك يا بابا شكلك تعبان . او متضايق
فهمي:مفيش حاجة انا داخل انام علشان خارج بالليل
سجي:طيب مبلاش تخرج مادمت تعبان واقعد معانا النهاردة مش كل يوم سهر كدة
فهمي:وهو بيزعق . انتي حتحسبيني ولا ايه انا اخرج زي ما انا عايز وبعدين انتي حتتعبيني بالعافية . اوعي كدة خليني ادخل انام.
نهي:خرجت . في ايه يا سجي بابا بيزعق ليه
سجي:مش عارفه ماله انا بس كنت بقوله يقعد معانا النهاردة وميخرجش علشان شكله تعبان قام هب فيه كدة زي ماسمعتي .
نهي : خلاص هو حر مالناش دعوة . كفاية ان احنا مستحملين عميله دي كل ليه . واحد غيرة كان هو اللي يخلي باله مننا مش العكس .
سجي :عيب يا نهي متتكلميش علي بابا كدة والله هو طيب وحنين بس هي الخمرة دي اللي بتضيع عقله
نهي :والله انا ماعارفة ايه اللي خالانا نرجع نعيش معاه كنا قاعدين عند خالتوا صفيه ومرتاحين انتي اللي اول مادخلتي الجامعة وعموا ابراهيم جوزها رجع من السفر صممتي نرجع هنا
سجي :يا نهي مكنش ينفع نقعد معاهم. احنا مش ولادوا وماينفعش نفضل قاعدين كدة من غير صفة انا عارفة انهم بيحبونا وعمه ابراهيم راجل طيب وطول عمره بيخاف علينا بس كمان هو من حقه يعيش براحتة في بيته واكيد وجودنا هيضايقوا
نهي :يلا مش مهم . علي فكرة خالتو صفية كلمتني النهاردة وقالتلي اول مانخلص الامتحانات نروح نقضي معاها الاجازة
سجي:ان شاء الله . بس اطمن علي بابا انا قلبي حاسس ان في عنده مشكلة كبيرة .
( في المساءفي مكتب مراد)
شريف:اتفضل حضرتك دي كل المعلومات اللي انت طلبتها
مراد:حطها عنك .قولي بإختصار لحد ما اقراها بنفسي . عرفت ايه
شريف:حضرتك الكبيرة سجي كلية حقوق واختها في فنون جميلة والاتنين مشهورين بادبهم واخلقهم وهما عموما في حالهم مش مختلطين بحد اصحابهم معدودين
مراد:وايه اخبار العلاقات مفيش واحدة فيهم مصاحبة ولا حاجة
شريف:لا يا فندم بس سجي عرفت لما كنت في الكليه انها وواحد زميلها اسمه رامي معجبين ببعض بس مفيش علاقة بالمعني الحقيقي لابتخرج معاه ولا بتتكلم يعني تقدر تقول حب من بعيد لبعيد
مراد :كدة تمام سيبلي الملف انا حقراه بالتفصيل .
ميادة تعالي عايزك .
ميادة:حاضر ... دخلت ميادة . نعم. حضرتك عايز حاجة قبل مامشي
مراد : تعالي عايزك شوية قبل مامشي قربي ................
(في فيلا مراد )
مراد:مساء الخير يا عم صالح .
عم صالح الطباخ :مساء الخير يا مراد بيه . احضر لحضرتك العشاء
مراد: لا مليش نفس
صالح :طيب حضرتك احنا ماشين حضرتك عارف بكرة اجازتنا وكنا مستنين حضرتك ترجع . حضرتك تؤمر بحاجة
مراد:وهو طالع علي السلم . لا بس متتأخروش بعد بكرة عايز اصحي الاقيكم فاهم
صالح:ان شاء الله
شوقي الصفرجي :ياه . انا معرفش انت بتحب الراجل ده ازاي ياعم صالح ده فظيع تحسه كدة مش بني آدم
صالح:اوعي تقول كدة مراد ده كان زي الفل بس اللي حصله زمان هو اللي خاله بقي كدة . قلبه مات منها لله اللي كانت السبب
شوقي :هي مين يا عم صالح . انا بقالي هنا 10 سنين. عمرك ماحكتلي حاجة عن مراد بيه ولا عيلته . احكيلي علشان خاطري
صالح :نقعد بقي نحكي ونسيب شغلنا . قوم يالا نقفل الفيلا قبل مانمشي
شوقي : حاضر خليك كدة كل ما اسالك تهرب مني
عم صالح:سرح ورجع فلاش باك
مراد كان عنده 13 سنة واخوه مازن عنده3 سنين . مراد في ليلة كان قاعد سهران بيكلم واحد صاحبه في التليفون وكان باباه مسافر شغل وبعد مامراد خلص مكالمة لقي نفسه مش جايلوا نوم قام ينزل الجنينة وهو معدي من عند باب أوضة امه وابوه سمع صوت زي ماتكون امه بتكلم حد وكمان سمع صوتها اكنها بتتألم اوبتستغيث وطبعا لصغر سنة مكنش يعرف انها مش كدة وان الموضوع حاجة تانيه . مراد خاف علي امه وحاول يدخل بس لقي الباب مقفول فراح يلف من التراث لان كل الاوض بتطل علي تراث واحد واول ماوصل عند بلكونة مامته شاف اصعب مشهد ممكن يشوفه طفل في سنه شاف امه في حضن راجل غريب غير ابوه وكمان في سريره . مراد اتصدم وخاف وجري بسرعة علي تحت في الجنينه وقعد يعيط وفجاة لقي عربيه بتدخل الفيلا بص لقاه باباه .
مراد:خايف ومش عارف يقول لابوه ايه . بابا انت جيت امتي
سلام :مراد حبيبي انت ايه اللي مسهرك كدة مانمتش ليه .
مراد : بحزن . مش جايلي نوم
سلام :طيب روح نام وانا حطلع لماما علشان انا عملها مفاجاة
مراد:بابا ممكن تقعد معايا شوية
سلام :الصبح يا مراد مش وقته
مراد قعد يعيط وخايف من اللي حيحصل لماباباه يشوف اللي بيحصل . ومرة واحدة سمع مراد صوت رصاصى مراد خاف وجري علي أوضة مامته . لقي باباه ضربها بالرصاص هي واللي كان معاها مراد قعد يعيط وينده لمامته تصحي
مراد:ماما . ماما اصحي . علشان خاطري. ليه عملتي كدة ليه ياماما سيبتينا ليه طيب ومازن ياماما مازن بيحبك وانا كمان بخبك. ماما ردي يا ماما
سلام:مراد . روح علي اوضتك بسرعة واوعي حد يعرف اللي حصل انت فاهم .
وفي الوقت ده طلع صالح علي صوت الرصاص وسلام خالاه يساعده يلبسهم هدومهم ويحط المسدس في ايد كل واحد منهم علشان تبان انهاجريمة سرقة وانها لما قاومت هو قاتلها . وفضل ده سر بين سلام وصالح ومراد . ومن يومها مراد بقي قاسي وبيشوف كل الستات خاينة ومتستهلش الحب ولا ثقة اي راجل. لان المثل والقدوة اللي كانت كبيرة في عنيه امه كانت خاينة .

google-playkhamsatmostaqltradent