recent
روايات مكتبة حواء

رواية منورة يا حماتي (حماتي ملاك) الفصل العاشر 10 بقلم هايدي محمد

رواية منورة يا حماتي (حماتي ملاك) الفصل العاشر 10 بقلم هايدي محمد


ماعرفت ليه
ماتفاعلتو عليها رغم أنها احلى ااتكتب والله
ريحانة بعياط : ياماما ضربونى وأهانونى
أم ريحانة تخبط على صدرها : يا ضنايا يا بنتى ازاى
ريحانة : أول ما وصلنا الشقه أمه خلتنى أحضر العشا وأنضف الشقة و ...
أم ريحانة : والله لأخرج لها بنت ال...
ريحانة بعياط : ياماما أنا قلت همشي قالت هجرسك واقول للكل إنك معيوبة ومش بنت
أم ريحانة : معلش يابنتى استحملى شوية هنعمل إيه الناس مش هتسيبنا فى حالنا وهى مفترية
ريحانة بعياط : لحد إمتى بس يا ماما ماشوفتيهوش ضربني ازاى
تدخل أم رتيبة : ايه ياام ريحانة هتفضلى قاعده كدا كتير وسايبانا لوحدنا
أم ريحانه : احنا خارجين أهو
خرجت ريحانه وأمها من أوضة النوم للصالة كان لسه ممدوح وأبو ريحانه وأم رتيبة قاعدين بره
أبو ريحانه : ريحانه بنتى دى جوهرة ياممدوح لازم تحافظ عليها انت عارف دى الحيلة اللى عندى هى وأختها
ممدوح : طبعا ياعمى دى فى عينيا
أم رتيبة بلوى شفايفها : ايه يعنى هو احنا هناكلها ولا إيه
أبو ريحانة : لا يا أم رتيبة مقصدش كل القصد انه ..
أم رتيبة بمصمصة شفايفها : ولا تقصد ياخويا ... ماقلتليش صحيح ازاى تيجي لبنتك الحيلة كدا ايد ورا وايد قدام مش شايلين حاجة خالص
ريحانة بغيظ : كفاية إنهم دخلوا يا طنط
قالتها وهى بتبص لممدوح بنظره فهمها
ممدوح : معلش ياعمى أصل أمى بتحب تهزر كتير
أم رتيبة : أه صح
أم ريحانة : احنا جينا نطمن على بنتنا وجبنا خزين يكفيها شهرين موجود فى التلاجه ده انتى حتى يا أم رتيبة معملتيش كدا مع بنتك ولا نسيتي هههههه
أم رتيبة بغيظ : أيوا عشان حماتها المفترية يا ضنايا رفضت اهئ اهئ اهئ لكن لو عليا كنت جبلتها حتى من السما
أم ريحانه : اه عارفه يا حبيبتي .. المهم حنا ماشيين ياريحانة دلوقتى وربنا يهدى سرك انتى وجوزك
وخد بالك يا ممدوح تخربش بيتك بإيدك
أم رتيبة : وابني هيخرب بيته ازاى الست هى اللى تعمر .. وعلى رأى المثل الست تطفش والراجل يعشش
أم ريحانه : لأ يا حبيبتي انتى عاكسة المثل الست تعشش والراجل يطفش عموما يابنتى وقت ماتعوزيني هاجيلك سلام
ريحانة وممدوح : عليكم السلام ياطنط
وبمجرد ما أهل ريحانة يمشوا .. أم رتيبة بسماجة
أم رتيبة : عالم قليلة الذوق بصحيح مش عارفه ايه البجاحة دى
ريحانة : لوسمحت ياطنط بلاش غلط
أم رتيبة : اهئ اهئ حقك تزعقيلي يا بنتى مانا لو ورايا رجالى ماكانوش خلوا واحده زيك تتكلم وتعلى صوتها عليا
ممدوح : لمى لسانك يا ريحانة أحسن ابوكي لسه فى الشارع
ريحانة : مش شايف والدتك بتعمل ايه
ممدوح : تقول اللى هى عاوزاه
يدخل سامح على صوت زعيقهم .. ايه ياعريس مالك ياعروسه ليه الزعاق ده انتوا لسه فى الصباحية
ريحانة : صباحية منيلة
ممدوح يرفع ايده عشان يضربها ييجي سامح يمسك ايده ويقول
سامح : ايه ياعم مش كدا مالك
ريحانه : يرضيك مامتك تهزأ أهلى لما ييجوا
سامح : هزأتهم ازاى
ريحانة : تقول لابويا جاى لبنتك ايد ورا وايد قدام ولما يمشوا تشتم فيهم
سامح : بس يا أمى كدا غلط ... مش مفروض عليهم يجيبوا حاجه بعد ما ملوا لهم التلاجة دى حاجة منهم هما
ريحانة : وفى الآخر أخوك بيزعق بيقول تغلطيش فى أمى
سامح بعصبية : ده بدل ماتقول لمراتك معلش بتتعوج على إيه
أم رتيبة : اهئ أهئ اهئ اخص عليك بتيجي معاها على أمك
سامح بصوت عالى : يا أمى عيب كدا احنا مش جايبيبن بنات الناس معانا نبهدلهم ولو هتفضلي تغلطى فيها وفى أهلها يبقي نشوفلهم شقة فى عمارة تانيه أحسن وانت ياممدوح عيب أوى الكلام ده يحصل منك انت ايه يا أخى
أم رتيبة : بس يابنى
سامح بصوت عالى : هما أحرار يا أمى فاهمة
أم رتيبة بخوف : ماشي يابنى انت عارف مش قصدى اعمل حاجه من دى
سامح : ريحانة أى حاجة تحصل تجيلي فاهمه
ريحانة : نعم الأخ انت يا سامح والله
وتبص لممدوح بنظرة جانبيه : وبخت اللى هتتجوزك بيك والله
.........
نرجع تانى للحاضر
رجعت ريحانه مع ممدوح وابنها من عند الدكتور طلعوا على بيتهم
ريحانه أول ما وصلت دخلت أوضة النوم على طول ن غير ماتتكلم كلمة واحده
أم رتيبة : ها طمنى يابنى الولد حصلله حاجة
ممدوح : اطمنى يا ماما خيطناله الجرح وخد خمس غرز
أم رتيبة : منها لله اللى كانت السبب انا لازم ...
ممدوح مقاطع : يللا يا ماما أنا لازم أوصلك
أم رتيبة : طب ومقصوفة الرقب هدى هتعمل فيها ايه
ممدوح : انا هتصرف
أما ريحانة أول مادخلت أوضة نومها قعدت على السرير وخدت أحمد ابنها فى حضنها وبدأت تسرح تاني
بدأت تفتكر سامح وطلبه منها انها تروح معاهم عشان يخطبوا همسة وقالت فى نفسها
بختها بيك يا سامح والله كنت نعم الأخ ليا ونصرتنى زمان عليهم يوم ماخلتنى أخرج من العمارة بتاعتكوا زمان
بدأت تسرح بخيالها وتفتكر بعد ما أجازة العريس خلصت
يومها أم رتيبة صحيت الساعه 4 الفجر
أم رتيبة : أما أقوم الحق أصلى الفجر
توضت وصلت وبعد كدا
أم رتيبة : أعمل ايه دلوقتى أقوم أنزل أجيب عيش ونزلت قابلت أم عبدالله جارتها
أم عبدالله : أهلا أم رتيبة عامله ايه واحشانى
أم رتيبة : ماتشوفيش وحش يا حبيبتي
أم عبدالله : وعامله ايه مع مرات ممدوح
أم رتيبة : اسكتي ياختشي دى مشربانى المر
أم عبدالله : ليه كدا ياختي بس
أم رتيبة : عاوزه تفضل نايمه للظهر سيادتها وقال إيه أنا اللى اخدمها
أم عبدالله : لا حول ولا قوة إلا بالله يا حبيبتي دى لسه عروسة جديدة وبتتدلع عامليها زى بنتك هترتاحى
أم عدلات تيجي وهى شايلة القفص : صباح الخير عليكوا
الكل : صباح النور
أم عدلات : يوه يوه يوه يا ام رتيبة انتى بنفسك اللى نازله تجيبي العيش أومال فين مرات مندوح
أم رتيبة بلوى شفايف : اسكتى ياختى دى كانت جوازه هم ونكد
أم عدلات : لا لا ياختى اسكتى وماتعوديهاش على كدا لحسن تركب وتدلدل وتلاقي نفسك انتى اللى بتخدميها بعد كدا
أم عبدالله : يا شيخه حرام عليكي دى لسه جايه من بيت أبوها جديد و..
أم رتيبة : قوليلي يا أم عبدالله عامله ايه انتى مع مرات ابنك
أم عبدالله : الحمد لله بتعامل معاها بما يرضي الله
أم رتيبة بلوى شفايف : الدنيا حظوظ والله
أما أقوم بقي عشان ألحق أصحي مندوح يلحق ينزل شغله (نقاش) ابقي أشوفكوا بليل بقي سلام عليكوا
يرد الجميع عليكم السلام
تشيل أم رتيبة قفص العيش على دماغها وتروح بيتها
تطلع فوق وتخبط على ممدوح ورتيبة
أم رتيبة : مندوح قوم كفايه نوم جنب الهانم قوم يا حبيبي
ريحانة جوه البيت : قوم يا ممدوح عشان امك
ممدوح : افتحلها وقوليلها انى قايم
تخرج ريحانة وتفتح الباب
ريحانة بابتسامة : صباح الخير يا طنط
أم ممدوح بلوى شفايف : خير هييجي منين الخير هو اللى يشوف وشك يشوف خير
فين مندوح عشان يفطر وينزل
ريحانة : قايم أهو على بال ما أحضرله الفطار
أم مندوح : طيب يللا عشان البيت عندى عاوز تنضيف كمان
ريحانة : حاضر
وفطروا كلهم وكل واحد راح شغله وفضلت ريحانه مع أم رتيبة لوحدهم فى البيت
أم رتيبة : شيلي السجاد حطيه فى الشمس
ريحانة : حاضر
أم رتيبة : امسحى الشقه كلها وعلقى عالغسيل
ريحانه : حاضر
أم رتيبة : جهزى الاكل وكتريه كله أصلى عازمه رتيبة وجوزها وعيالها النهاردة بنتى الغلبانه حماتها مطلعه عينها دى خست خالص ومبتاكلش عاوزه أعزمها عشان تاكل وتتغذي كويس
ريحانة : حاضر
عدت سنين على نفس الحال ريحانة بتخدم ومابتتجرأش تتكلم ... سنين من العذاب المتواصل حتى وهى حامل أم رتيبة ماكانتش بتسيبها فى حالها
لحد ماجه اليوم اللى ريحانه طلبت فى من ممدوح انها تروح تقعد يومين عند اهلها عشان تعبت مش قادرة
ممدوح وافق وقالها تبقي تقول لأم رتيبة وهى نازله
جت ريحانة جهزت نفسها وخدت العيال وهى خارجه من باب العمارة
أم رتيبة : على فين العزم
ريحانة : رايحه يومين عند ماما
أم رتيبة : لا ياختى مافيش مرواح
ريحانة : بس ممدوح موافق
أم رتيبة : عاوزه تروحى يبقي من غير الواد
ريحانة : بس ازاى
أم رتيبة : هو كدا
دخلت ريحانه عشان تكلم ممدوح
أم رتيبة تخطف التلفون من ايد ريحانه وتقول بسرعة
أم رتيبة : شوفت مراتك ياخويا أقوللها رايحه فين تقوللى مالكيش دعوه أقولها قولتى لجوزك تقوللى ماحدش له دعوه بيا أدخل وأخرج على مزاجي
ممدوح بعصبية : طب طلاق بالتلاته ماتروح فى حتى
ام رتيبة : طب قولها انت ياخويا أخاف اقولها انا تزعقلى .. أه مانت متجوز واحده قادرة ومفترية
يقفل ممدوح السكه بعصبية وهو بيقول : أنا جاى
ييجي سامح من جوه : ليه ياماما تعملى كدا البنت ماقالتش حاجه وفيها ايه تروح عند اهلها كم يوم
أم رتيبة : اسكت انت ماتفهمش الكلام دة
شويه وييجي ممدوح من بره بمنتهى العصبية : هى فين بنت ال....
سامح : اهدى شويه ياممدوح مش كدا
ممدوح : ازاى تقول أخرج وادخل على مزاجى هي مفكره نفسها ايه ....
سامح : اهدى ياممدوح مش ده اللى حصل مراتك معاها حق ... أنا شايف انكوا تسيبوا الشقه اللى فوق دى هتعمل مشاكل كتير بين امك ومراتك ولإنى كمان عاوز نصيبي فى ورث أبويا
ممدوح نسي الموضوع القديم
ممدوح : يعنى ايه
سامح : يعنى شوفلك شقه ايجار قديم وهشوف حد يشترى الشقه اللى فوق دى وكل واحد ياخد نصيبه
أم رتيبه تقعد تخبط على صدرها : يالهوى يالهوى يالهوى عاوزين تدخلوا الغريب جوه بيتنا
سامح : لو ممدوح ومراته طلعوا من العمارة هسيبها ولو فضلوا انا هبيعها وده حقي
ممدوح : بس انت عارف الإيجارات ولعت و...
سامح : هاشوفلك حاجه ايجار قديم
ممدوح : ماشي
أم رتيبة : عاوز ابنى يبعد غنى
سامح : انا قلت


google-playkhamsatmostaqltradent