recent
روايات مكتبة حواء

رواية زوجتي المصون الفصل التاسع 9 بقلم ملك ابراهيم

رواية زوجتي المصون الفصل التاسع 9 بقلم ملك ابراهيم

لفصل التاسع

🌸🌸
امام شقتهم
هنا بستغراب/ ايه صوت الاغاني العالي ده
عمر بستغراب هو الاخر/ مش عارف
وسريعا اخرج عمر المفتاح الخاص بالشقة لفتحها وعندما فتح الباب وجد 😮
سرين / مفاجأه
عمر بستغراب / سرين انتي جيتي مصر امتى ودخلتي الشقة ازاي
سرين وهي تتقدم منه بدلع وتضع يدها علي كتفيه/ وحشتني اوي ولما لقيتك هتطول في مصر قولت اجي واعملهالك مفاجأه ايه رأيك
عمر وهو ينزع يدها من علي كتفيه بهدوء
/ ودخلتي الشقة ازاي
سرين / مش مهم دخلت ازاي المهم اننا دلوقتي مع بعض
عمر بعصبية من طريقة سرين خصوصا قدام هنا/ سرين لأخر مرة هسألك دخلتي الشقة ازاي
سرين / انت كنت سايب نسخة مع الامن تحت عشان الناس الا بتيجي تنضف
انا اخدتها منهم لما عرفوا انا ابقا مين
هنا بعصبية/ وانتي بقا تبقي مين
سرين / انا ابقا حبيبة عمر انتي بقا الا مين
عمر بغضب/ سرييين هنا تبقا مراتي وانتي عمرك ماكنتي حبيبتي احنا اصدقاء وبس وياريت تتفضلي ترجعي زي ماجيتي
سرين ببكاء مزيف/ كدا ياعمر بتتردني من بيتك
عمر/ اتفضلي
خرجت سرين وهي تغلق باب الشقة بقوة
وبعد ان خرجت ظهرت علي وجهها ابتسامة شريرة وهي تتوعد بأنهاء هذا الزواج في اسرع وقت
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
بعد خروج سرين وغلقها للباب بقوة ذهبت هنا ايضا لأحدى الغرف وغلقت الباب بقوة اكبر بدون ان تسمح لعمر بتوضيح امر سرين بالشكل الكافي
نظر عمر في طيفها وهو يعلم ان في انتظاره ايام صعبه مقبله
🌸🌸🌸🌸
بعد قليل خرجت هنا بفستانها تخبط علي باب غرفة عمر
حيث كان عمر قد خلع قميصه لتغير ملابسه وعندما سمع صوت الباب فتح سريعا
هنا بخضه وهي تضع يدها علي عينيها بعد ان ادارت جسدها للأتجاه الاخر / عاااااا ايه الا انت بتعمله ده
عمر بستغراب من حالة هنا / في ايه ايه الا حصل
هنا/ انت واقف قدامي ازاي كدا
وبعد ان فهم عمر بأن مايزعجها هو رؤيتها له هو عاري الصدر
عمر/ هنا لفي وشك هنا وكلميني
هنا برفض مثل الاطفال وهي تهز رأسها/ لاء
قام عمر بلف هنا لتكون امامه ثم تحدث بغضب مصطنع/ هنا شيلي ايدك وبصيلي
وقام بمسك يدها برقة يبعدهما عن عينيها وتحدث برقة/ افتحي عينك
فتحت هنا عينيها ببطئ وهي تموت خجلا من ان تنظر اليه حاولت ان تنظر ارضا لأخفاء خجلها الواضح
عمر وهو يرفع وجهها بيده تحدث بطريقة رقيقه جدا/ كنتي جايه ليه
هنا بتوتر شديد/ ككنت جايه عايزاك تساعدني
ثم نظرت له لحظة وقامت بدفعه بعيد وجريت علي غرفتها
عمر بأبتسامه / شكلك هتتعبيني معاكي اوي ياهنا
دخلت هنا غرفتها وهي تحاول تنظيم انفاسها وتخفيف توترها الزائد ثم سمعت صوت عمر من الخارج يدق علي بابها
قامت هنا بفتح الباب وجدت عمر وقد قام بأكمال ملابسه
عمر بمرح/ انا جاهز هتدخلي الحمام وانا اقف بره وافتح سوستة الفستان للنص وانتي تدخلي بسرعة وتقفلي الباب في وشي تمام كدا ولا نسيت حاجه
هنا بضحك علي طريقة عمر / لا تمام مانستش حاجه اتفضل
وبعد ان دخل عمر غرفة هنا اقترب منها لمساعدتها وقفت هنا بتوتر شديد وهي تعطي ظهرها لعمر
بداء عمر في فتح السحاب ببطئ ومع ظهور اول جزء من ظهرها توتر كثيرا وحاول مقومة الا يلمسه وهو يرى بشرتها الناعمه ناصعة البياض حاول عمر كثيراً مقاومة شعوره ولكنه فضل ان يخرج من الغرفة سريعا قبل ان يفقد سيطرته ويفعل شئ يندم عليه
استغربت هنا من خروجه السريع بدون اضافة اي كلمة وذهبت لغلق الباب خلفه واستكمال تغير ملابسها
وقضي كلاً منهما ليلتهم يفكرون في الايام القادم كيف تكون بينهم
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
في الصباح الباكر استيقظت هنا في غرفتها وهي لا تعلم ماذا تفعل هل تخرج لتعد وجبة الفطار لهما ام تذهب لأستيقاظه للعمل ام تذهب هي لعملها وتتركه نائما فقد انتهت أجازتها أمس وسط تفكيرها سمعت صوته خارجا يدق باب غرفتها فتحت هنا سريعا وجدت عمر يقف أمامها وهو يرتدي ملابسه الخاصه بالعمل
عمر / صباح الخير
هنا بأعجاب شديد بوسامته/ صباح النور
أبتسم عمر بعد ان لاحظ نظرتها المعجبه به
عمر / انا رايح الشركة محتاجه حاجه قبل مانزل
هنا بخجل بعد ان شعرت بأن عمر فهم نظرتها
هنا/ انا كمان هروح الشركة اجازتي خلصت امبارح
عمر / مفيش مشكلة تقدري تاخدي اجازة النهارده كمان
هنا/ لاء انا مش عايزه اجازه تاني ومش عايزه في شغلي اي تميز او مجاملات كوني اني مراتك
عمر/ برحتك اتفضلي البسي وانا هستناكي ننزل سوا
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
في منزل دينا
استاذ عبدالله/ انا مارضتش اتكلم معاكي امبارح بليل وقولت أجل الكلام للصبح ممكن اعرف ليه مش عايزه تتدربي في الشركة انتي عارفه اني في ملاين بيتمنو تجيلهم الفرصة دي ويشتغلو في شركة os
دينا/ يابابا حضرتك ماشوفتش مازن ده كان بيسخر مني ازاي وعايز يرسم نفسه عليا
استاذ عبدالله/ الا انا شوفته ان الراجل كان بيتكلم بكل ذوق وأدب وبعدين اسمه بشمهندس مازن انتي ماتعرفيش الراجل ده شاطر في شغله اد ايه والمفروض فرصة زي دي تفرحك وتمسكي فيها مش تطبطري علي النعمه وتقولي لاء
دينا/ خلاص يابابا أنا أسفه
استاذ عبدالله/ أسفة دي تقوليها للراجل الا انتي حرجتيه امبارح
دينا/ لاء طبعا انا مستحيل اعتذرله
واستاذ عبدالله/ هتيجي معايا الشركة دلوقتي يادينا تعتذريله وهتوافقي علي التدريب
دينا / حاضر
وهي تحدث نفسها اماوريتك يامازن مبقاش انا دينا
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
في بيت والد هنا يسمع صوت جرس الباب ويذهب ليفتح يجد سمر
سمر وهي تتقدم لداخل المنزل / ماكنتش اعرف اني رخيصه عندك كدا
والد هنا/ انا ماقولتلكيش تمشي ياسمر انتي الا سبتيني وسبتي بيتك ومشيتي
سمر بمكر / ومقدرتش علي بعدك ورجعت ايه موحشتكش
والد هنا بحب/ وحشتيني طبعا نورتي بيتك
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
بعد وصول عمر وهنا للشركة و تفاجاء جميع الموظفين من حضورهم يوم صباحيتهم
داخل غرفةرئيس مجلس الأداره يجلس عمر علي مكتبه وأمامه مازن
مازن/ انا بجد عمري ماشوفت كدا عريس وعروسه ينزلو شغلهم يوم الصباحيه بصراحة انت دايما بتفاجأني
عمر / ولسه هتتفاجاء اكتر لما تعرف مين جت مصر امبارح
مازن/ مين
عمر/ سرين
مازن/ مش معقول وعرفت ازاي انت شوفتها
عمر/ امبارح في شقتي.... كانت في انتظاري انا وهنا
مازن/ لاااا ماتقولش وايه الا حصل احكيلي
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
في غرفة هنا والاء في الشركة
الاء/ وحشتيني اوي ياهنا بس مش غريبه تيجي الشغل يوم الصباحيه انتم المفروض دلوقتي تبقو في شهر العسل
هنا بأحراج/ اصل عمر عنده شغل مهم فأجلنا شهر العسل لحد مايخلصه انتي عارفه اتجوزنا بسرعه وملحقش يرتب اموره وكدا
الاء/ اه مش مهم المهم ماتكونيش زعلانه ولازم تعرفي ان اي زوجة راجل اعمال ناجح لازم تضحي شويه
هنا / اااه مانا عرفه
دخلت دينا مسرعه علي هنا وهي تحتضنها بقوة / هنااااااا مصدقتش انك موجوده في الشركة فعلا
هنا بستغراب/ دينا انتي بتعملي ايه هنا
دينا/ انا هتدرب معاكي في الشركة
هنا بفرحه/ بجد من امتي
دينا/ لسه النهارده جيت اقابل بشمهندس مازن واول معرفت انك موجوده جيت اشوفك الاول😀 هروح انا عشان بابا مستنيني في مكتبه
هنا/ بالتوفيق ياروحي
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
في غرفة مازن دخل استاذ عبدالله ومعه دينا بعد ان سمح لهم مازن بالدخول
مازن وهو ينظر لدينا/ اهلا استاذ عبدالله نورت مكتبي
استاذ عبدالله/شكرا يابشمهندس انا كنت جاي اسأل حضرتك علي موضوع تدريب دينا في الشركه الا عرضته عليا امبارح
مازن / اه طبعا انا بس هحتاج اعمل انترفيو مع الانسه دينا لوحدنا ولو مؤهله اكيد هتتقبل في الشركة
استاذ عبدالله/ تمام وانا منتظر في مكتبي
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
بعد خروج استاذ عبدالله بداء مازن في الحديث
مازن/ مستعده نبداء
دينا وهي تنظر بمكان اخر / اتفضل
مازن/🤔 اسمك ايه
دينا / احنا هنهزر
مازن/ دا مش مكان للهزار انا عايز اعرف اسمك ايه
دينا بغيظ/ 🤨اعتماد
مازن/ اهلا انسه اعتماد قوليلي بتدرسي ايه
دينا/ بدرس اقتصاد منزلي بعرف اعمل حلة محشي تاكل صوابعك وراها
مازن/ بجد دا انتي كدا فيكي كل الموصفات الا الشركة محتاجه
دينا/ شوفت بقا
مازن/ شوفت واتأكدت ان وجودك مهم في شركتنا جدااا وتقدري تبدائ من بكره لو حبيتي
دينا/شكرا عن اذنك
اتجهت دينا للخروج ولكنها رجعت اليه مرة أخرى
دينا/ علي فكرة دمك مش خفيف
مازن بضحك/ بس انتي دمك خفيف
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
في المساءبعد ذهاب عمر وهنا لشقتهم
عمر/ انا هطلب دليفيري تحبي تكلي ايه
هنا/ وتطلب دليفيري ليه انا ممكن اعمل اكل هنا لو تحب يعني
عمر/ انتي بتعرفي تطبخي
هنا بثقه/ اه طبعاً انا احسن واحدة تعمل مكرونه وبانيه
عمر بأبتسامه/ يبقا ناكل مكرونه وبانيه
هنا/ حالا نص ساعة والاكل يكون جاهز
بعد قليل دخل عمر المطبخ وهو ينظر لها بحب يزداد يوم بعد يوم وعندما لاحظت هنا وجوده
عمر/ انا ممكن اساعدك
هنا/ بجد يعني ممكن تعمل السلطة
عمر بمشاكسه/ لا طبعا مش لدرجة السلطة انا ممكن اجهز معاكي السفره
هنا/ والله كتر خيرك بس انا كدا هتعبك
عمر/ خلاص صعبتي عليا ممكن اعمل السلطة
وبعد ان وضعت هنا امامه طبق لأعداد السلطة لاحظت مهارته في تقطيع الخضار بسرعه وطريقة احترافيه
هنا/ مش معقول اكيد دي مش اول مرة تدخل المطبخ صح
عمر/ صح انا الا كنت دايما بعمل لنفسي الاكل
هنا/ ليه هو انت كنت عايش لوحدك
عمر/ تقريبا
هنا/ وولدتك
عمر/ ولدتي اتجوزت بعد وفات والدي علي طول وانا قررت اعيش لوحدي
لاحظت هنا تغير وجهه عندما ذكر زواج والدته من رجل اخر بعد والده وهي تعلم جيدا هذا الشعور لأنها عاشت نفس الشعور من فترة قريبه حاولت هنا تغير الموضوع
هنا / احم الاكل جاهز ايه رأيك ناكل في البلكونه الجو النهاردة تحفه
عمر بأبتسامه/ تمام
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
اثناء تناولهم الطعام حاولت هنا ان تسأله عن علاقته بسرين
هنا/ ممكن أسألك علي حاجه لو مش هيضيقك
عمر/ اه طبعا اتفضلي
هنا/ البنت الا كانت هنا امبارح فعلا حبيبتك
عمر بمشاكسه/ يهمك تعرفي
هنا بتوتر/ لاء طبعا انا بس عايزه افهم مش اكتر
عمر بأبتسامه/ انا و سرين متربين مع بعض وهي بالنسبالي مش اكتر من صديقة
هنا/ وبالنسبالها؟؟
عمر/ المهم هي بالنسبالي ايه مش انا بالنسبالها ايه صح
هنا/ صح
وفي هذه الاثناء رن هاتف عمر ولكنه تجاهله وبعد اعادة رن الهاتف مرة اخرى نظر عمر للهاتف وجد الاتصال من ايطاليا
قام عمر بالرد علي هاتفه سريعاً وبعد للحظات وقف عمر في حالة صدمة ثم وقع الهاتف من يده وهو يصرخ بكل صوته / لااااااااا

google-playkhamsatmostaqltradent