recent
روايات مكتبة حواء

رواية وعصفت بنا الاقدار الفصل الثاني 2 بقلم زهراء

رواية وعصفت بنا الاقدار الفصل الثاني 2 بقلم زهراء

 وعصفت بنا الاقدار... البارت الثاني

للكاتبه زهراء ( روزايه)...

ردني ردني
يالبگتني
بليلة أجيتك
دورت روحي اعلى روحي
لا شفتها ولا لگيتك ..
....

ساهره.. بنتتيييييي ياناس ياعالم قتلوا بنتي
ياظالم الله ينتقم منك الله يشوفك اللوعه بجهالك
الله يصليك بنار جهنم

شلون قتلتوا بنتي زغيره بعده اريد بنتي
ياظلام يا ماعدكم مخافه الله وين اخذتوا بنتي!!

الحجيه بركات.. ياساهره ربج يشوف وهسه يصب غضبه
على جبار بس رحمة ربج تخلصنه من هذا الحكم والجبروت
تعالن كومنهه !!

ساهره.. انتي كلتي هسه يلحك عليهم السبع وينه؟!
الحجيه.. مالحك ياساهره مالحك !!

لبابه ..صريخ ماما وشعرهه المنفوش ايدي الترجف
وملابسي الممليه دم!!
جسمي الفقد توازنه واحس نمل ويمشي ويه دمي..

عيوني مغوشه وحلگي متروس تراب
روحي البدت تغيب مثل ماتغيب الشمس !!

هذا القصر اشوفه مثل القبر وانسد عليه
اريد الهوه !! اريد اخذ نفس !!

حته البجي هنا ممنوع كلهه عايشه تحت
جبروت الشيخ ..

اختي!!
ماما!!
بابا!!
كلهم بديت افقدهم بالسره واني طفله
مااذكر غير دم اختي طفر على ملابسي ...

مااتذكر بس رجفتي وعيوني الصورت
المنظر والايد الي حمتني والفت عليه ودفعني وراا

لزمة ايدي واني اصر على تشيرته بقوه
وهو لازم معصمي بكل قوته
ويدفعني ويميل جسمه كلما اتحرك
حته لا اشوف المنظر ...

صوت طلقات متتاليه خلت اذني اطن
ووكعت بالكاع بس بعدهه ايده لازمتني
ويحاول يحميني...
والكل صاااح
جرااااااااااح لاترمي عمك!!!

بديت استعيد وعي وذاكرتي ورجعت لذاك المكان
رجعت لاختي شهد الظلت ع تراب سابحه بدمهه
وعينهه مفتوحه..

جراح ابن عمي بس مشايفته هوايه بالصدفه
كلهم نفس الجبروت واكثر من طلقه طلعت من مسدسه
كل الي اتذكره جبار مات مدري تصوب؟!

سعود مثل مايسمو الذراع اليمين للشيخ جان صوته
طاغي وهو يتوسل بجراح لاترمي عمك ..

الشيخ جان بدون سلاح بس السجين بيده
ينزل دم اختي منه
ولو مارحمه الله جان هسه احنه نايمين بصفهه..

من ضرب الشيخ سعود وكف بوجه جراح
جانوا اثنين وياهم ركضوا على جبار ويسعفون بي
وسعود مثل الثور الهائج تلاوه ويه جراح

جانت عيني تسجل بكل اتقان عمري ماراح
انسه هاي المواقف شلون جراح دفع سعود
بقوه وكع قريب ع الشيخ وضربه طلقه برجله
ماراد يقتله..

ويه كل طلقه تطلع اشد على ايد فجر وحاول اخبي
راسهه ماممكن راح نطلع سلامات بعد هاليوم
والله العالم شنو من مرض راح يصيبنه !!

تقرب علينه جراح ومسدسه بيده صار كدامنه
وكانوا يريد يحمينه بظهره ودار وجهه ع شهد
كل الي سمعته!!

وهو يكول لا اله الا الله مرتين كالهه
ورجع فرك وجهه والتفت علينه !!

نفسهم هو اكيد مدام بسهوله قتل
اكيد هذوله عايشين على الدم مثل ماكال
بابا..

اريد اشوف اختي اريد احضنهه
اريد اكلهه هناك يم العلي القدير
اشكيله وكولي اني بريئه..

(واذا الموؤده سألت بأي ذنبُ قُتلت)

هناك اسألي بأي ذنب انقتلتي وانذبحتي
مثل الحيوان؟!
هناك المكان الوحيد بي امان انتي خلصتي
وارتاحت روحج بس احنه ماراح نطلع من هاي الحفره..

كلما اتحرك جراح يمنعني
صار حاجز كدامنه صاح بصوت قوي
محد يشيل لاجبار ولا سعود !!

بحركه سريعه اندار علينه وسحبني من ايدي
وايده تسحب بفجر ابد ماقبل نوكف
هنااا طلع صوتي وكمت اصرخ شششششهد!!

اريد اختي !! خلي اروح اكلهه احنه مسامحيج
اختي بعدهه عينهه مفتوحه !!
بس ابد ماانطانه مجال خلانه بالسياره

وطلع تليفونه يخابر جان بهذاك الوقت هستوهه
نازله التليفونات وموكلهه عدهه!!

وراح للجنطه مال السياره طلع وصله جبيره
يغطون بيهه السياره وراح ع شهد اني وفجر
انباوع من الجامه الخلفيه..

كعد كدامهه وخله ايده على عيونهه وسدهن
اشوفه يحرك شفايفه يمكن اشاهدلهه
وغطاهه ورجع!!

وجبار فاقد الوعي وسعود يصرخ من الم رجله
بس الواكفين هذوله الاثنين ماخطوا خطوه
والظاهر جراح عنده سلطه عليهم...

صعد بالسياره وحركهه جان يسوق بسرعه
هائله والسياره هدوء بس صوت البجي
مالتنه حته مارفعت راسي وشفت الطريق
لحدما وكفت السياره..

نزل كدامنه رفعت راسي اجينه لجهنم
اجينه للقصر المهجوم شراح اكول لماما
شراح نحجي ؟!

فتحت الباب ونزلت واني اسحب بفجر
احسهه راح تنشل ماتكدر تتحرك
هوايه رياجيل جانوا واكفين بس كلهه مدنگه!!

بس من دخلت سمعت جراح يحجي ويه واحد
اسمه ضرغام ويكله حظر السياره الثانيه
واخذ هويتك وياك واذا خابر السبع لاتحجي شي!!

اول خطوه خليتهه بالباب واحس الروح
تهرب مني وارجعهه بالقوه تأبى تدخل لهذا المكان
او بالاحرى روحي ظلت يم اختي المذبوحه..

طبيت اني وفجر نمشي بالطرمه الجبيره
طويله حيل وجانت صبحيه والكل طالعه للشغل
لحدماوصلنه الباب الداخلي واسمع صوت ماما
وهي تصيح بنااااتي!!

الدموع جفت بمحاجرنه
والروح ذابت مثل الشمعه!!
والگلب مثل ورقه واجتهه ريح عاليه ..

دفعت باب المطبخ مااتذكر بالضبط شفت منو؟!
ومنو جانت واكفه بس اتذكر الصوت وهي تصيح
اجن البنات اجن!!

بعدهه مااتذكر اي شي!!
لا اني ولافجر اثنينه لهنا وانتهت الطاقه
وصرنه مثل السنبله الفارغه الضعيفه شكد
تحاول تستقيم بوسط الريح وتاليتهه تنكسر...

فتحت عيني واني راسي بحضن الحجيه
وفجر بحضن عمه زينب ام جراح
وماما منتهيه شبه فاقده!!

لازمات اديهه وجانت مشلعه شعرهه
ومن كدما باجيه وصارخه صوتهه مختفي
ونفسهه ثگيل اساسا هي عدهه ربو وضيق
بالتنفس..

تريد تحجي تريد دكول شلون عفتن شهد
بس ماتكدر بس عيونهه تتحرك ودموعهه
مثل الشلال ..

اباوع بالوجوه شكد اكو ناس بنات عمي عشيره
وجناينهم وبنات عماتي احس روحي
تصيح ارحميني وين جنت ووين صرت؟!

الحجيه.. خديجه الله يرضى عليج يمه كومي
اخذي البنات لغرفتهن وانتي ام جراح عينج على ساهره

ام جراح.. وين ترحين شيخه؟! محد حجه وكل ازلامنه
مخبوصين ومانعرف شكو؟!

الحجيه.. اريدن اروح اشوف ماكو زلمه يحجي
الصار وينه جبار ؟! مو كتل البنت لو صار مثل ابن ادم
حاير شلون يدفنهه؟!

خديجه.. شيخه انه شفت ضرغام وجراح واخذوا واحد
وياهم ماشفته منو وجان جراح عصبي..

لبابه.. حجيت واني اصك سن بسن بعدهم مايعرفون
جبار عدل لوميت اصلا مايدرون جراح هيج
سوه!!

كحيت احس بلاعيمي مجرحه من بين اسناني
وشفايفي الترجف طلع صوتي ..

جراح ضرب الشيخ وسعود وعافهم هناك
وجابنه ورجع اخذ ضرغام!!

بعدني ماكملت كلامه شكو وحده عايشه تحت
سكف جبار الظالم صرخت بصوت عالي!!

صارت وحده تضرب بالثانيه حته عمه زينب
ام جراح كامت تركض وتلطم ع صدرهه وتصيح
يمه ابني !!

زحفنه اني وفجر ع ماما بوسط ضعفهه
والمهه ضمتنه بحضنهه وتبجي وهي دكول
جانت خايفه شهد!!

شهوده الهادئه جانت خايفه!!
كامت ترجف موو؟! وبجت ومحد حماهه؟!

اجتهه خديجه زوجه جبار الثانيه
كومت ماما واحنه وياهه واخذتنه للغرفه
طيبت خاطرهه ع الاقل بالكلام ..

حجت ماما بصوت مبحوح كومي لبابه اخذي اختج
وروحن غسلن وسمي ع جسمج بي دم وملابسج خليهن
بعلاكه وطلعيهن من الحمام ..

كمت اريد اخذ فجر ماتتحرك اسحل بيهه
سحل دكول رجليه مايساعدني
بس ضغطت عليهه واول وحده دخلتهه للحمام
وحضرتلهه ملابسه

سبحت وطلعت واني وراهه كعدت ع طبله صغيره
واشيل مي من النجانه واغسل ودموعي تتسابق
منظر اختي كدامي ..

احس نفسي بعدني ممستوعبه الصار
احس اني بعدني نايمه مثل كل يوم واحلم
بكوابيس واكيد هذا كابوس وراح يخلص
واكعد والكه شهد نايمه بصفي..

اباوع لماما هاي الانسانه العظيمه شكد تحملت
وشكد صبرت ؟! رغم هاي المصيبه ولسانهه ماوكف
عن قراءه الايات

كلساع اسمعهه كالت لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم..

مدت رجليهه وكل وحده بينه نامت ع رجل
وكمنه نحجيلهه شلون طلعنه وشلون انقتلت شهد..

كلما نكول اسمهه تشهك وتلطم صدرهه
وتصيح يابنتي دمج مايروح هدر..

ساهره.. ليش هيج طاوعتنهه ليش ماحجيتولي
حته احميجن وامنعكم!!

انت تدرن اني قررت اتزوج جبار حته احميكم
ليش هيج؟! اني شلون ربيتكم يايوم ضميتن عني...

لبابه .. ماما غلطنه مافكرنه شهد جانت دكول حافظه الطريق
وبس نروح لخالوا نخلص
ساهره.. واني مافكرتن بيه؟! وخالجن رجال مسالم
يكدر يحميكم من واحد ظالم ..

ساهره.. ليش يابناتي كعدت الصبح مفزوعه ادور عليجن
عبالي ماخذيجن للخدمه من الصبح
طلعتن مهزومات؟!

امجن الجانت شامخه بزود ابوكم
اني المعلمه مربيه الاجيال انضرب وانهان
وانسب ويعيروني بتربيتي

وتالي شحصلت اختجن لاودعتهه ولا حضنتهه
ولاراح يسووله فاتحه مثل الناس وتندفن بدون
ماتوكف امهه على راسهه..

لبابه.. ماما بدت تتعب ونفسهه صار حيل
ثگيل كمت جبتلهه حبايه ع الاقل تنام
وماتسمع الهوسه..

اذني ع البرا كلساع اكول هسه يفوت جبار
علينه ويذبحنه ويكمل علينه
عشنه برعب وخوف

اباوع لفجر مانايمه بس جبرت نفسهه مغمضه
عيونهه والبؤبؤ يتحرك بصوره عشوائيه
وضامه نفسهه بحضن ماما...

تقربت ع الباب وارتجيت ع الحايط
اريد اسمع شصار اخاف اطلع احس
كل الموجودين عدهم القتل عادي..

مرت نص ساعه واني عيني ع الساعه
اباوع شلون تتحرك العقارب واشوف
صوره شهد كدامي..

فزيت على صوت جراح وهو يحجي ويه
الحجيه ويكلهه شايفه واحد عار يموت
شايفه ظالم صار بي شي موالله يريد حطب
لجهنم !!

الحجيه.. واذا كتلته شيخلصك من العشيره
منو راح يكول جبار ظالم راح يطلعوا ابو الكرم
والدووايين

وانت ياجراح هاي اخر سنه وتصير ضابط
وتطلع من كليتك العسكريه اذا سمعوا مو يطردوك

ماتفكر بروحك فكر بامك واختك منو الهن
ويصيرن تحت رحمه جبار واولاده

جراح.. وين عايشين بيا قذاره بيامستنقع
بنيه عمرهه ١٧ سنه تنذبح مثل النعجه
وحته ماعنده دليل عليهه وهن انهزمن من جوره

زينب.. جراح انت عندك كليه موكالك سبع
لاتغلط اي غلط التريده اطلبه من ابن عمك هو يسوو
ليش ماخابرته

جراح.. وليش سبع كبش فداء شكو سالفه عوجه
تشمروهه براسه لان ماعندي اهل وماعنده عائله

زينب.. لا ابني موهيج بس سبع هو يكدر يوكف
بوجه الشيخ موانت ياجراح موانت..

انتظرك يوم يوم تصير واطلعني من هذا الگبر
اني واختك لو ناوي تدفني هناا..

الحجيه.. تعال ياجراح دفنت بنت عمك
وشلون خلصتوا السالفه من الشرطه!!

جراح.. دبرهه ضرغام بهويته
وراحت لرحمه ربهه..

وجبار وسعود كلشي مابيهم مسويلهم عمليه
قصرت ماضربته بكلبه وخلي اروح سجن
المهم اخلص الناس من شره ومن انسان فاشل مثله..

هيام.. والله وكبرت ياجراح وبعدك ماصارت عندك
نجمه حته هيج تحجي ويه عمك

الحجيه... هيااااام انطمي واسكتي امشي عن وجهي
ميلي غاد ..

جراح.. كافي اسكتن جبار مااشتكه وكال طلقه تايهه
وعينكم ع البنات وامهن حالتهن النفسيه تعبانه

العصر يوصل السبع واكيد راح يدري بالسالفه
محد يضم عنه وهاي انه ماراح احجي
اتوقعوا كلشي منه..

سمعت خطواته صعد الدرج البصف غرفتنه
وظلن النسوان قال وقيل لحدماصاحت بيهن الحجيه..

اذن اذان الظهر كمت توضيت وصليت وماما وفجر
غاطات بالنوم ماكعدتهن خليهن يرتاحن
ع الاقل النوم احسن الهن من يكعدن ويصيحن وين شهد..

مديت ايدي ع الباب مترده اطلع لولا
اخاف اطلع والكه جبار بس لا مايجي
اكيد مايطلع هسه من المستشفى..

فتحت الباب بسرعه ومشيت منصيه راسي
مباشرة لغرفه الحجيه الباب مفتوح طبيت وسديته

جانت تصلي كعدت بالكاع واباوعلهه شلون توكف
وشلون تركع بصعوبه..

الحجيه بركات مو ام بابا لااا
جدو ابو بابا متزوج ٣ الاولى حجيه بركات
مخلفه ولد واحد هو عمو ابو السبع متوفي

ومتزوج اثنين وراهه وحده ام جبار وواحد شهيد بحرب
ايران و٣ بنات متزوجات واصلا صايرات حجيات

والثالثه مخلفه ابو جراح وبابا و اثنين ولد رايحين
من هم شباب بسالفه عشائر وقاتليهم

كملت صلاتهه والتفتت عليه وكالت
تعالي هنا يابنتي ..
تقربت من عدهه وكعدت بصفهه وهي بعدهه
ع السجاده وبيدهه السبحه..

الحجيه.. انتي تصلين؟!
لبابه.. بلي حجيه صليت هسه
الحجيه.. فدوه لهالحلك والبلي امج نامت

لبابه .. اي نامت هي وفجر
شيخه ليش ممهتمين لاختي حياتكم ماشيه
موالمفروض هسه عدكم فاتحه

الحجيه.. يابنتي بعدج صغيره ماتعرفين
التنكتل مثل المرحومه يسموو غسل عار مايسووله
فاتحه

ومنو يكدر يسوي فاتحه انروح ننفضح
راح نكول راحت يم خوالهه وشهر ونكول تمرضت وماتت
هناك ..

لبابه.. واختي محد ياخذ حقه!؟
الحجيه.. حقهه؟! ربج ياخذه

خلت ايدهه ع رجلي وطبطبت عليهه
لاتخلين ابالج ثار ولاتفكرين تاخذين حق اختج
ترى تضيعين مثل ماضاع السبع بالثار!!!

بعدهه تسولف وصافنه بوجهي انفتح
الباب بصوره سريعه ..

شفت الضحكه والعيون لمعت وكالت هله
هله بطوايفي هله بسبع بيت جريان..

التفتت علي اول مره اشوفه شكد اسمع بي
وبين سطر وسطر ينذكر بس ماتوقعت راح
اشوفه..

السبع ابن عمي عمره بالثلاثين دنك ع الحجيه
باسهه من راسهه واني ادنيت على جهه

جان لابس دشداشه نيلي ولاف غتره نيلي
وبيهه نقط حمره خفيفه
ع راسه اكو اثر بحاجبه مثل الطبره
بشرته سمره بصراويه اصيله..

الحجيه.. ليش تاخرت هالمده؟!
السبع.. عندي شغل جده شبي وجهج مكدر ومهموم؟!

الحجيه.. مكدر ع فراكك وفراك عمك المرحوم
السبع.. الله يرحمه والتفت عليه..

ورفع حاجبه عين ع الحجيه وعين عليه
ويحجي اول مره اشوف هيج شخص متحكم
بعيونه وراسه ويكدر يباوع لشخصين بلحظه وحده

سألني منو انتي؟!

الحجيه.. حقك ماتعرفهه هو انت منو يشوفك
هاي بنت عمك
المرحوم لبابه الوسطانيه .

لبابه.. ماحجه اي كلمه بسرعه كام
ونظرته انكلبت بعصبيه مدري بحقد
يمشي ويحجي ..
انه راح اروح لغرفتي ..

موقفه ظل ابالي شبي؟!ليش ضاج
من شافني وسمع بنت المرحوم
ردت اسال واكتفيت لهنا لان بين التعب عليه..

كمت من يم الحجيه ورجعت لغرفتنه حشكت
نفسي بصف ماما واحاول اطلع صور اختي
بس لكيت نفسي اشهك من البجي...

نمنه كلنه بدون اكل وشرب
كل وحده بينه دموعهه يابسه ع خدهه

مافتحت عيني غير على صوت اذان المغرب
باوعت الغرفه فارغه خفت حيل خفت اخذوا
ماما وفجر..

كمت بسرعه فتحت الباب وطلعت صار الهول
كدامي لكيت ماما كاعده وفجر بصفهه
وعماتي الي انكول عماتي وحته مااميز بيناتهن

كلهه كاعده بوسط هدوء يعزن ماما مدري
يشمتن مدري يذمن ماعرفت الغايه بالضبط!!

كعدت بصف ماما وعيني عليهن
وحده وحده يضحكن طبيعي ويسولفن
مدري شلون عايشات

وهن من الصبح ياخذوهن يكربون عليهن بالزرع
اني سامعه يكولون نسوان الشيخ يكونن معززات
مكرمات

لا هنا بالعكس هن اتزوجوهن للخدمه
وقابلات بالوضع وفرحانات ونسوان الشيخ
يتاسبقن منو تفوز بالشيخ قبل الثانيه..

جبار عنده ٣ بنات اثنين متزوجات ووحده
ممتزوجه تقريبا بعمر شهد الله يرحمهه
بس ابد متحجي ويانه اسمهه ايناس..

اثناء ماكاعدين وانسولف كالت الحجيه
كومي خديجه شوفي السبع وين؟!

دزي ضرغام يكله الحجيه تريدك طلع من حجرتي
وماشفته بعد ماادري دره بسالفه بنت المرحوم
لوبعده ..

ايناس.. كمزت من يمهه شيخه اني راح
اشوفه لان هو من طلع من حجرتج شفته
راح لصوب البستان القديم..

لبابه.. خزرتهه امهه هيام كعدت وظلت ساكته
بس الحجيه من كالولهه للبستان القديم
مدري شصار بيهه

هي وام جراح حته خديجه انخبصن ويكللهه
خلي يجي ضرغام ياخذج شيخه هم رجع
للبستان القديم..

مااعرف شبيهن بس عيني جانت تراقب
واذاني تسجل كلشي ممفتهمه كلشي
غريب هنا!!!

عيني سرحت بالفراغ ومرت نسمه هوه
دافيه واني عبالك شميت عطر بابا
واختي ..

وراحت ذاكرتي للبعيد رجعت لحياتنه
القديمه والابتسامه مرسومه ع وجهي...

الثالث من هنا
google-playkhamsatmostaqltradent