-->

رواية ايلاف وادهم الفصل السابع عشر 17 بقلم شوشو محمد

رواية ايلاف وادهم الفصل  السابع عشر 17 بقلم شوشو محمد

    رواية ايلاف وادهم الفصل  السابع عشر 17 بقلم شوشو محمد

     حلقه السابعة عشر


    عدى اسبوعين

    ادهم وايلاف رجعوا الفيلا

    رائد راح جابهم من المطار

    اول ماوصلوا الكل رحب بيهم طبعا ماعدا مي وهند اللي كانوا في اوضهم

    تاني يوم ما رجعوا
    ايلاف فتحت عيونها ببطء
    كان ادهم واقف بيلبس قدام المرايا

    ايلاف وقعدت صباح الخير

    ادهم وهو يعدل رابطة عنقه وبيبصلها في المرايه

    صباح النور

    ايلاف:انت خارج

    ادهم وهو يرتدي جاكت بدالته ايوه رايح الشغل

    ايلاف ونزلت من على السرير مش كنت ترتاح النهارده احنا راجعين بالليل من السفر

    ادهم :مينفعش انا بقالي اسبوعين مروحتش الشركه كتير اووي وفي شغل متعطل

    ايلاف وهي تقف امام وتعدله الكرفته طيب ليه مصحتنيش اول ماصحيت

    ادهم وانفجر في الضحك انا على فكره صحيتك مرتين وانتي ولا هنا ...غريبه انتي على فكره ياما تفضلي سهرانه ومتناميش ولما تنامي مش بتبقي عايز تقومي

    ايلاف بخجل:مكنتش كده الاول مش عارفه ايه اللي جرالي

    ادهم وهو يضع قبله خفيفه على شفاتيها براحتك ياحبيبيتي بس اجهزي يلا عشان الفطار كلهم تحت

    ايلاف :حاضر ..انت هتتاخر

    ادهم :هرجع في ميعاد شغلي

    ايلاف:اوك متتاخرش عليا عشان هتوحشني

    ادهم وهو يمسك وجهها بين ايده وانتي كمان ياقلبي هتوحشني هحاول ارجع بدري عشانك

    ادهم نزل الاول
    الجميع كان على مائدة الطعام

    مي اول ماشافت ادهم نازل لوحده

    قالت بسخريه اهو مصحينا من بدري والسنيوره لسه نايمه

    امجد بصلها بتحذير

    مي بصتله بضيق وديرت وشها

    ادهم نزل السلم ووصل السفره

    كانت ايلاف نزلت هي كمان بسرعه على السلم

    ادهم صباح الخير

    الجميع :صباح النور
    ادهم وقعد بعد ماقبل ايد زهيره
    جاءت ايلاف بعده والقيت التحيه وبردوه سلمت على زهيره وقعدت

    مي كانت بتبصلها بضيق
    ايلاف كانت ملاحظه ده
    وقررت انها هتخلص فطار وتطلع على الاوضه عشان ماتخطلتش بيها

    وفعلا بعد الفطار عملت كده بعد ادهم ما مشي

    في اخر اليوم نزلت عشان تكون في استقبال ادهم

    وهي نازله على السلم
    مي كانت طالعه
    مي وخبطت فيها
    مي :مش تحاسبي يا اسمك ايه انتي

    ايلاف وهي ترفع حاجبيها بتعجب معلش ما اخدتش بالي

    وجاءت تنزل مي مسكتها من ذراعها معلش انا عذراكي اصلك اكبر سلم طلعتيه كان5دراجات
    ثم اكملت بخبث والا انتي متعوده على الرصيف بس اصلي نسيت ان مامتك كانت بياعه واكيد كنتي معها

    ايلاف نظرت لها ببرود عكس اللي جواها مش فاهمه ايه مشكلتك في اللي انتي قولتيه هو بالنسبالي مفيش مشكله مقولتيش حاجه غلط او حتى حرام مش عارفه بقا انتي شايفه ايه الصراحه

    مي وبصت لها بضيق بطلي بقا شغل المثاليه والبراءه اللي انتي راسمها على وشك دي انا فاهمكي كويس وعارفه انتي بتفكري في ايه وعايزه ايه

    ايلاف بعدم فهم وهي تربع ايدها ياريت تعرفني لاني بصراحه مش عارفه

    مي بضيق:بطلي استعباط بقا انا مش عارفه بت زيك جربوعه قدرت تضحك على ادهم

    ايلاف ابتسمت بسخريه والله ابقي اساليه يمكن هو هيرد عليكي كويس

    ايلاف نزلت بخطوات سريعه وسابتها

    كانت سما قاعده وزهيره

    ايلاف قعدت جمبهم ومش مركزه اضايقت من كلام مي

    سما بصتلها وكمان زهيره
    اللي قالتلها مالك يا إيلاف

    إيلاف وهي بتحاول تكون طبيعيه مفيش ياتيتا
    وقامت بسرعه معلش مسلمتش على حضرتك

    ايلاف وقامت سلمت عليها وقبل ايدها

    زهيره وهي تنظر لها مالك انتي تعبانه او حاجه

    ايلاف بابتسامه مصطنعه لا انا كويسه خالص

    وجلست بجانب سما

    سما قالتلك ايه العقربه دي انا شايفها واقفه معاكي على السلم

    ايلاف:مقالتش حاجه

    سما:ايلاف انا عارفها كويس بتحدف طوب دايما

    ايلاف :عادي ياسما قالت اللي نفسه تقوله من اول يوم شافتني

    سما كانت هتتكلم
    بس لاقت ايلاف وقفت وبتبص على الباب بابتسامه

    سما بصت لاقت ادهم ورراه امجد ورائد

    ايلاف واتحركت من مكانها وجريت على ادهم وحضنته حمدلله على السلامه

    ادهم وهو يبادلها الحضن الله يسلمك ياحبيبتي

    ادهم وماسكها من ذراعها الاتنين وبص في عيونها انتي كويسه
    ايلاف وهي تهز دماغها اه كويسه

    ادهم وحاسس انها مضايقه
    لما بتكون مضايقه لون عيونها بيبقا متغير مفهوش اللمعه اللي بتبقى موجوده فيها

    ادهم مرضيش يتغضط عليها خصوصا والكل واقف

    ساب ايلاف واتجه ل جدته وسلم عليها

    بعد كده اقعدوا على الغداء

    ادهم :فرح رائد وسما اول الشهر الجاي

    الكل اتصدم وبصله من غير ما حد يتكلم

    رائد بسعاده ومتلخبط من الصدمه يعني بعد عشرة ايام

    ادهم :اه

    سما:بس انا مش هلحق اجهز ولاحتى اجيب الفستان

    ادهم:لا ان شاء الله هتلحقي والفستان موجود وجاي من باريس ومن ذوق صاحبتك والا انتي مش بتثقي في ذوق صاحبتك

    سما بابتسامه واسعه وهي تنظر ل ايلاف لا طبعا بثق جدا كمان

    سما بصت لرائد بابتسامه واسعه

    رائد وحدف لها بوسه في الهواء

    سما وبصت في الطبق اللي قدامها بخجل

    ابتسمت ايلاف اللي كانت متابعاهم.

    .........

    في اوضتة ادهم وايلاف

    داهم كان قاعد على السرير
    وايلاف نايمه على صدره
    وادهم وهو بيحرك صوبعه في شعرها حبيبي مش هيقولي ماله

    ايلاف وهي شارده وكأنها بتفكر مفيش حاجه انا كويسه

    ادهم:بس انا مش حاسس كده فيكي حاجه متغيره

    ايلاف:لا عادي بس حاسه اني مصدعه شويه

    واتحركت ونزلت من على السرير
    رفعت الهاتف الموجود بالغرفه

    ايلاف ايوه يامديحه هاتيلي اي حاجه للصداع ..دلوقت

    ادهم نزل هو كمان من على السرير دماغك وجعك بجد اتصل بالدكتور
    ايلاف:لا دول شوية صداع والمسكن هيضيعهم

    الباب خبط
    ايلاف ولبست الروب عليها وفتحت الباب
    مديحه :اتفضلي ياهانم المسكن

    ايلاف بابتسامه خفيفه شكرا يامديحه

    مديحه:حضرتك تؤمريني بحاجه تانيه

    ايلاف:لا شكرا
    مديحه مشيت وهي قفلت الباب

    دخلت ملقتش ادهم سمعت صوت من الحمام فعرفت ان هو جوه

    مسكت كوباية الميه واخدت المسكن وقعدت بتعب وهي بتفرك دماغها تفتكر كلام مي

    ايلاف وتنهدت بضيق هو انا مش هبطل تفكير في كلامها بقا دا انا هسمع منه كتير الايام الجايه
    نزلت دموع من عيونها لازم اكون اجمد من كده عشان اعرف اوجهها كويس

    سمعت صوت باب الحمام بيتفتح
    مسحت دموعها بسرعه ورسمت ايتسامه على وجهها

    ادهم خرج وهو لافف البشكير على وسطه
    بصلها بشك مش مرتاح في حاجه
    Shimaa

    دخل اوضتة اللبس
    لبس وخرج
    ادهم:حبيبي انا نازل المكتب تحت هخلص شوية شغل

    ايلاف:ماشي وانا شويه وهجهز واجي

    .....

    هند كانت قاعده في اوضتها
    رن موبيلها برقم مجهول

    هند:الو
    مفيش رد

    هند:الو..الو..الو
    سامعه اتفاس بس صوت مفيش

    هند وقفلت الخط
    رن تاني
    قفلت الموبيل وحطته على الكمودينو

    خرجت من الغرفه

    نزلت تحت ملاقتش حد

    خرجت الجنينه
    لاقت ايلاف قاعده لوحدها

    هند وقفت وبصت عليها شويه
    وقررت انها تروح تقعد معها

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .