-->

رواية عروستي القاصر الفصل الثالث عشر 13 بقلم عليا المحسن

رواية عروستي القاصر الفصل الثالث عشر 13 بقلم عليا المحسن

    رواية عروستي القاصر الفصل الثالث عشر 13 بقلم عليا المحسن

    عروستي القاصر

    البارت الثالث عشر
    في القصر
    عمر : احمد لازم يكتب علي حبيبه
    ازهار : انت تخرس خالص انت ازاي كنت بتضحك علينا كل ده
    عمر : بس ياامي
    ازهار : مفيش يا امي متتكلمش
    احمد : وهو يقوم مفزوع مش انتو مش مصدقيني انا هثبتلكم ثم خرج خارج الغرفه
    وعد : ياجماعه انا مصدقه احمد هو لايمكن يعمل كده
    مريم : اه فعلا اكيد في حاجه غلط
    عمر : مش عايز اسمع صوتكم خالص دلوقتي
    خرج احمد ورجع بعد قليل برجل ذات عمر أربعين
    الجميع : عمي محمد البقال واي دخله بالموضوع
    احمد : مش هو عنده كاميرات مراقبه هيجيب ازاي انا كنت جااي هنا وإذا كنت سكران زي ما الست هانم بتقول ولا لا
    حبيبه بفزع : انت بتداري علي عملتك
    احمد: لا بس كل واحد هيعرف حقه دلوقتي
    ثم أخرج الرجل شريط فيديو مسجل من حوالي ساعه وظهر فيه أحمد كان يدخل مسرعا وبعد قليل خرج رجل ضخم يمسك بشئ ويقوم بعده وماهي الا فلوس حبيبه
    نظر الجميع الي حبيبه بدهشه
    عمر : اي دا اشرحيلنا اي اللي حصل
    حبيبه بخوف : معرفش اسئلوا احمد
    احمد : انا مش فاكر غير انك اتصلتي بيا وقولتلي ان فيه حراميه بتحاول تسرق البيت ثم أخرج هاتفه يريهم المكالمه
    عمر بغضب : قولي اي اللي حصل
    حبيبه: اه انا علمت كل ده عشان بحبه أنا جبته لحد عندي عشان ابينلكم أن انا وهو غلطنا عشان يتجوزني
    احمد : صدقتوني ولا لسه
    عمر : ليه عملتي كده انا كنت ممكن اموته
    حبيبه: انا ميهمنيش اي حاجه غير أنه يبقي معايا بس
    احمد : انتي وحدة وسخه اطلعي برة واحمدي ربنا اني مش هبلغ عنك
    حبيبه: انا هطلع بس استناني عشان هتبقي ليا
    ثم خرجت من القصر بأكمله
    عمر : احمد انا
    قاطعه احمد وهو يحتضنه : انت اخويا وعارف انك كنت خايف عليا من عقاب ربنا
    عمر : ربنا يديمك علي الصح ويفرح قلبك يلاا ياجماعه كله يطلع ينام بقي
    صعد كل منهم الي الغرفه وأحمد لسه هيطلع لاقي وعد وقفه ومش بتتحرك
    احمد : وعد اي مش هتطلعي
    وعد : لا اطلع انت انا هنام في اي حته هنا
    فهم احمد انها غير قادرة علي أن تبقي معه بمكان واحد ذهب إليه وسحبها خلفه علي مضض منها دخل الغرفه
    احمد : اسف مكنتش اقصد
    بكت وعد بشدة فاحتضنها احمد حتي هدئت
    احمد : ممكن نتكلم مع بعض شويه بصراحه وتفهميني
    وعد : ماشي
    احمد : طيب تعالي ثم جلسوا علي السرير بصي انا مش هقولك لسه صغيرة وطفله لاني عارف ان البنات بتكبر بسرعه وبتفهم في الحاجات دي بسرعه بس أنا عايز اديكي وقتك عشان مترجعيش تندمي انا اكبر منك ب ٩ سنيين
    وعد : عارفه كل ده بس أنا متاكده من مشاعري وبقولهالك تاني انا بحبك وبعد كده لو انا غلط زي مابتقول انا هنحمل نتيجه غلطي
    احمد : ماهي مش لاعبه طيب ممكن نتفق اتفاق
    وعد : اكيد
    احمد : احنا نقعد مع بعض السنه دي تمام ونعرف عن بعض كل حاجه اشطا ولو في حاجه معحبتكيش أو لاقيتي مشاعرك اتغيرت تقوليلي عالطول ادي نفسك فرصه اتاكدي تاني
    وعد: موافقه طيب لو مشاعري متغيرتش هتحبني
    احمد : اتاكدي الاول من مشاعرك وفي الفترة دي هنبقي صحاب جامد ومفيش حد هيخبي عن التاني حاجه تمام
    وعد : تمام
    احمد : يلا بقي عشان تنامي
    وعد : طيب
    ثم ذهبوا كي يناموا
    *****
    عدي الليل سريعا وعدت الايام سريعه وشهد وخالد ابتدوا يقربوا من بعض ووليد ونور لسه
    عند نور ووليد
    نور : كانت نازله سمعت وليد بيتكلم في الفون نور بتسمع كلام وليد
    وليد : هههه اي دا بجد دانتي مسخرة لا لا والله انا مش مرتبط ولا عمري ارتبط وانتي كمان
    نور بغضب : لا والله ولا عمرك ارتبطت مااشي
    ثم وقفت أمام وليد
    وليد بخضه مصطنعه : بسم الله الرحمن الرحيم انتي بتطلعي منيين
    نور: اي اتخضيت
    وليد ببردو: وانا هتخض من اي هو انا بعمل حاجه غلط لسمح الله
    نور : لا ابدا واقف بس تتمايص علي السلم
    وليد : وانتي مالك ليكي فيه
    نور : انا كنت نازله شغلي وحضرتك سادد السلم
    وليد : مفيش شغل
    نور : وانت مالك
    وليد : اهتمي بابني يلاا ياعسل
    نور : حضرتك انا مش الدادة اللي بتشتغل عندك
    وليد : خلاص تجيبي ابني وانا اجيب له وليا دادة قصدي اتجوز وتربي ابني
    نور : وانت مش عايز تتربي
    وليد : لمي نفسك مش عايز أمد ايدي عليكي
    نور : متقدرش
    وليد : طيب ثم حملها الي شقتهم
    نور : نزلني
    دلف الي شقتهم
    وليد : كنتي بتقولي اي
    نور بخوف : مقولتش حاجه وبعدين انت جبتني هنا ليه
    وليد : هو انا مقولتلكيش
    نور : لا مقولتليش
    وليد: اصل انا رجعتك تاني وهتفضلي هنا تكنسي وتطبخي وتمسحي
    نور : ازاي من غير مااعرف
    وليد وهو يزيحها لكي تجلس على كرسي: اصل في قانون بيقول انا الزوج يقدر يرجع زوجته قبل العدة ما تخلص من غير رأي الزوجه
    نور : ازاي دا
    وليد : هو انا جبت حاجه من عندي دي قوانين الدوله وتقدري تسالي
    نور : انت بتهزر صح
    وليد : لا ياروحي مش بهزر دي حقيقه
    ثم غادر وتركها في دوامه افكار
    وليد خارج الشقه : ماشي يانور هترجعي يعني هترجعي
    ****.
    عند خالد وشهد شهد سامحت خالد وأصبحت علاقتهم طبيعيه وشهد حامل
    خالد : شهد
    شهد : نعم
    خالد : لو جبتي بنت هنسميها عشق
    شهد : متقلقش هجيب ولد وهسميه ياسين
    خالد : لا هتجيبي بنت
    شهد : لا ولد
    خالد : بنت
    شهد بصويت مصطنع: الحقني ياخالد بولد
    خالد : بخصه طيب أعمل اي
    شهد: هههه هولد وانا في الشهر الثالث ازاي
    خالد : يابنت ال
    شهد : بنت ال اي
    خالد : بنت قلبي
    والي هنا ونقف يتبع.......
    اسفه لو كنت بتاخر بس كنت تعبانه ومكنتش بفتح وشكرا علي تعليقاتكم بس لو بتاخر يبقي اكيد مش بمزاجي عروستي القاصر
    البارت الثالث عشر
    في القصر
    عمر : احمد لازم يكتب علي حبيبه
    ازهار : انت تخرس خالص انت ازاي كنت بتضحك علينا كل ده
    عمر : بس ياامي
    ازهار : مفيش يا امي متتكلمش
    احمد : وهو يقوم مفزوع مش انتو مش مصدقيني انا هثبتلكم ثم خرج خارج الغرفه
    وعد : ياجماعه انا مصدقه احمد هو لايمكن يعمل كده
    مريم : اه فعلا اكيد في حاجه غلط
    عمر : مش عايز اسمع صوتكم خالص دلوقتي
    خرج احمد ورجع بعد قليل برجل ذات عمر أربعين
    الجميع : عمي محمد البقال واي دخله بالموضوع
    احمد : مش هو عنده كاميرات مراقبه هيجيب ازاي انا كنت جااي هنا وإذا كنت سكران زي ما الست هانم بتقول ولا لا
    حبيبه بفزع : انت بتداري علي عملتك
    احمد: لا بس كل واحد هيعرف حقه دلوقتي
    ثم أخرج الرجل شريط فيديو مسجل من حوالي ساعه وظهر فيه أحمد كان يدخل مسرعا وبعد قليل خرج رجل ضخم يمسك بشئ ويقوم بعده وماهي الا فلوس حبيبه
    نظر الجميع الي حبيبه بدهشه
    عمر : اي دا اشرحيلنا اي اللي حصل
    حبيبه بخوف : معرفش اسئلوا احمد
    احمد : انا مش فاكر غير انك اتصلتي بيا وقولتلي ان فيه حراميه بتحاول تسرق البيت ثم أخرج هاتفه يريهم المكالمه
    عمر بغضب : قولي اي اللي حصل
    حبيبه: اه انا علمت كل ده عشان بحبه أنا جبته لحد عندي عشان ابينلكم أن انا وهو غلطنا عشان يتجوزني
    احمد : صدقتوني ولا لسه
    عمر : ليه عملتي كده انا كنت ممكن اموته
    حبيبه: انا ميهمنيش اي حاجه غير أنه يبقي معايا بس
    احمد : انتي وحدة وسخه اطلعي برة واحمدي ربنا اني مش هبلغ عنك
    حبيبه: انا هطلع بس استناني عشان هتبقي ليا
    ثم خرجت من القصر بأكمله
    عمر : احمد انا
    قاطعه احمد وهو يحتضنه : انت اخويا وعارف انك كنت خايف عليا من عقاب ربنا
    عمر : ربنا يديمك علي الصح ويفرح قلبك يلاا ياجماعه كله يطلع ينام بقي
    صعد كل منهم الي الغرفه وأحمد لسه هيطلع لاقي وعد وقفه ومش بتتحرك
    احمد : وعد اي مش هتطلعي
    وعد : لا اطلع انت انا هنام في اي حته هنا
    فهم احمد انها غير قادرة علي أن تبقي معه بمكان واحد ذهب إليه وسحبها خلفه علي مضض منها دخل الغرفه
    احمد : اسف مكنتش اقصد
    بكت وعد بشدة فاحتضنها احمد حتي هدئت
    احمد : ممكن نتكلم مع بعض شويه بصراحه وتفهميني
    وعد : ماشي
    احمد : طيب تعالي ثم جلسوا علي السرير بصي انا مش هقولك لسه صغيرة وطفله لاني عارف ان البنات بتكبر بسرعه وبتفهم في الحاجات دي بسرعه بس أنا عايز اديكي وقتك عشان مترجعيش تندمي انا اكبر منك ب ٩ سنيين
    وعد : عارفه كل ده بس أنا متاكده من مشاعري وبقولهالك تاني انا بحبك وبعد كده لو انا غلط زي مابتقول انا هنحمل نتيجه غلطي
    احمد : ماهي مش لاعبه طيب ممكن نتفق اتفاق
    وعد : اكيد
    احمد : احنا نقعد مع بعض السنه دي تمام ونعرف عن بعض كل حاجه اشطا ولو في حاجه معحبتكيش أو لاقيتي مشاعرك اتغيرت تقوليلي عالطول ادي نفسك فرصه اتاكدي تاني
    وعد: موافقه طيب لو مشاعري متغيرتش هتحبني
    احمد : اتاكدي الاول من مشاعرك وفي الفترة دي هنبقي صحاب جامد ومفيش حد هيخبي عن التاني حاجه تمام
    وعد : تمام
    احمد : يلا بقي عشان تنامي
    وعد : طيب
    ثم ذهبوا كي يناموا
    *****
    عدي الليل سريعا وعدت الايام سريعه وشهد وخالد ابتدوا يقربوا من بعض ووليد ونور لسه
    عند نور ووليد
    نور : كانت نازله سمعت وليد بيتكلم في الفون نور بتسمع كلام وليد
    وليد : هههه اي دا بجد دانتي مسخرة لا لا والله انا مش مرتبط ولا عمري ارتبط وانتي كمان
    نور بغضب : لا والله ولا عمرك ارتبطت مااشي
    ثم وقفت أمام وليد
    وليد بخضه مصطنعه : بسم الله الرحمن الرحيم انتي بتطلعي منيين
    نور: اي اتخضيت
    وليد ببردو: وانا هتخض من اي هو انا بعمل حاجه غلط لسمح الله
    نور : لا ابدا واقف بس تتمايص علي السلم
    وليد : وانتي مالك ليكي فيه
    نور : انا كنت نازله شغلي وحضرتك سادد السلم
    وليد : مفيش شغل
    نور : وانت مالك
    وليد : اهتمي بابني يلاا ياعسل
    نور : حضرتك انا مش الدادة اللي بتشتغل عندك
    وليد : خلاص تجيبي ابني وانا اجيب له وليا دادة قصدي اتجوز وتربي ابني
    نور : وانت مش عايز تتربي
    وليد : لمي نفسك مش عايز أمد ايدي عليكي
    نور : متقدرش
    وليد : طيب ثم حملها الي شقتهم
    نور : نزلني
    دلف الي شقتهم
    وليد : كنتي بتقولي اي
    نور بخوف : مقولتش حاجه وبعدين انت جبتني هنا ليه
    وليد : هو انا مقولتلكيش
    نور : لا مقولتليش
    وليد: اصل انا رجعتك تاني وهتفضلي هنا تكنسي وتطبخي وتمسحي
    نور : ازاي من غير مااعرف
    وليد وهو يزيحها لكي تجلس على كرسي: اصل في قانون بيقول انا الزوج يقدر يرجع زوجته قبل العدة ما تخلص من غير رأي الزوجه
    نور : ازاي دا
    وليد : هو انا جبت حاجه من عندي دي قوانين الدوله وتقدري تسالي
    نور : انت بتهزر صح
    وليد : لا ياروحي مش بهزر دي حقيقه
    ثم غادر وتركها في دوامه افكار
    وليد خارج الشقه : ماشي يانور هترجعي يعني هترجعي
    ****.
    عند خالد وشهد شهد سامحت خالد وأصبحت علاقتهم طبيعيه وشهد حامل
    خالد : شهد
    شهد : نعم
    خالد : لو جبتي بنت هنسميها عشق
    شهد : متقلقش هجيب ولد وهسميه ياسين
    خالد : لا هتجيبي بنت
    شهد : لا ولد
    خالد : بنت
    شهد بصويت مصطنع: الحقني ياخالد بولد
    خالد : بخصه طيب أعمل اي
    شهد: هههه هولد وانا في الشهر الثالث ازاي
    خالد : يابنت ال
    شهد : بنت ال اي
    خالد : بنت قلبي
    والي هنا ونقف يتبع.......
    اسفه لو كنت بتاخر بس كنت تعبانه ومكنتش بفتح وشكرا علي تعليقاتكم بس لو بتاخر يبقي اكيد مش بمزاجي

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .