-->

رواية قصتي مع مصاص دماء الفصل الثامن 8 والاخير

رواية قصتي مع مصاص دماء الفصل الثامن 8 والاخير

    رواية قصتي مع مصاص دماء الفصل الثامن 8 والاخير

     الحلقة الاخيره الجزء الاول

    صحيت يارا من الحلم ..
    وتفجئت لما بصت ع اديها ..
    يارا ..: م ممصاااصي دماااااااء ..
    وقتها ..
    حس جااسر بقووه بدات ترجع له تااني ..
    سكت جاسر للحظاات وقال ..
    جاسر : قدرت تفك اللعنه ..
    مين البنت دي ..
    *****
    تاني يووم ..
    صحيت يارا والخوف مالي قلبها .. اتاكدت ان كالي حصل مكنش حلم ..
    مكنتش عارفه تعمل اييه
    يارا : انا مش هرووح الجامعه تاني .. لو رحت ممكن يموتووني
    بس ازااي مرحش تااني .. هتحجج بايه
    طيب ماهما ممكن يوصلوولي بردوو .. اكيد مش هتبقي حاجه صعبه عليهم
    آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه .. مش عاارفه افكر .. مش عارفه افكر
    وقتها .. حست يارا بان في حد ماعها ف نفس الاوضه ..
    لفت يارا وشها وهيه مرعووبه ..
    لقتها القطه .. واقفه ع الشباك ..
    قربت يارا من الشبااك .. وبصت ع القطه
    يارا : انتي حكيتك اييه .. وكل شوويه تظهريلي وتختفي
    لمحت وقتها يارا شخص واقف تحت شباكها
    شااب .. لابس اسود ..
    واقف تحت بيت يارا ...!!
    ومابيتحركش .. كانه مستني حد ينزل
    استغربت يارا وقتها ..
    وف لحظه .. دخل الخووف ل قلبها ..
    حطت اديها ع بؤها وقالت ..
    يارا :آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه .. احسن يكوون واحد منهم ..
    آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ياربي .. دوول مستنيني .. اكيد هيموتووني
    اعمل اييه ..
    حطيت يارا اديها ع وشها وهيه منهااره
    وجسمها بيترعش من الخووف
    يارا : مافيش فايده .. انا مصيري اتحدد ..
    طلعت يارا ع السرير وحطت الغطا ع وشها ..
    وهيه مرعووبه
    يارا : انا مش لازم اروح الجامعه دي تااني
    مش هرووووح ...
    وبعد ساعتين ..
    الام : يااراا .. ياااراا انتي لسه نايمه
    دخلت الام ع يارا لقتها مغطيه وشها
    شالت الام الغطا من ع وش يارا
    لقت دموعها ع وشها وبتترعش ..
    اتخضت الام .. وخدت يارا ف حضنها
    الام : ياااااااااااارااا .. يااراا ايه الي حصل
    فيي اييه ...!!
    يارا : مفييش .. مفييش .. انا .. اناا بس خايفه
    اتصدمت الام اول ما يارا نطقت بالكلمه
    الام : خاايفه .. خايفه من اييه فهميني
    يارا : مش عايزه ارووح الجامعه تااني .. مش عايزه ارووح الجامعه يا ماماا
    الام : فيي اييه .. لازم تحيكيل الي حصل
    اترددت يارا .. ف انها تقول الحقيقه لامها .. مستحيل تصدقها
    يارا : اصل .. اصل اناا .. اصل بصرااحه
    الام : فيي اييه فهمييني ..
    يارا : اصل في شبااب بيضيقووني اووي
    وبيرخمو عليه ..
    حطت الام اديها ع قلبها .. وقالت
    الام : الحمد لله ..
    يارا : مالك يا ماااماا ..
    الام : هه .. لا ولا حااجه .. بس اتوقعت ان في حااجه اكبر من كده
    بصي يا حببتي.. انتي اكيد عشان جميله ورقيقه ف هتلااقي شبااب بيرخمو عليكي كتيير
    دي اسمها معااكسه.. يعن يبيبقو معجبين بيكي .. وعشان يلفتو نظرك
    بيرخمو عليكي .. وانتي الي عليكي انك تطنشي
    قالت يارا لنفسها .. والدمووع مغطيه عنيها
    يارا : ياريت الموضووع جيه ع اد كده بس ..
    يارا : انا مش عايزه ارووح الجامعه مش اكتر يا ماماا
    الام : مااشي يا حببتي .. تقدري تريحي يوومين
    بس لازم ترووحي تاني عشان تعرفي ايه الي خدووه
    يارا : مااشي ..
    الام : انا هروح احضر الفطاار عشان تفطري معايا ..
    يارا : مااشي ..^^
    دخلت الام المطبخ وجسمها بيترعش ..
    غسلت وشها بالماايه .. وبدات تهدي نفسها
    الام: انا متاكده ان هيه هتبقي بخيير .. انا متاكده
    وبعد شويه ..
    كانت رزان جات .. من الجامعه
    رزان : انا جييت ..
    الام : اتاخرتي كده ليه يا ابله ..
    رزان : ابدا اصل كنت مع اصحاابي .. واتمشينا شويه
    ااه صح يا يارا مجتيش ليه انهرده
    يارا : اصل .. انا
    الام : هيه بس تعبانه شويه ...
    رزان : اممم .. طيب ع العمووم في حد انهرده سال عليكي
    سكتت ياارا للحظاات ..
    يارا : حد .. سال عليه
    رزان : ايوه .. شااب . سال عليكي
    وبيقول مجتيش ليه
    مردتش يارا تسال مين هوا الشااب
    الخووف سيطر عليها وقتها
    رزان : ايوه انتي عارفااه .. ورتهوولك قبل كده
    انا اتعرفت عليه .. حته اسمه كان مازن ..
    اول ما يارا سمعت الاسم .. قامت مفزووعه
    وباين ع ملامحها الرعب
    الام : خير يا ياارا
    يارا : انا .. انا عايزه ادخل ارتااح
    رزان : ع العمووم .. انا قلت له انك رحتي انهرده
    وكان بيسال .. لو فيكي حاجه ..
    دخلت يارا اوضتها واتجاهلت كلام رزاان
    الخوف سيطر عليها اكتر واكتر
    طلعت ع السرير ..
    وخطت وشها ..
    وهيه بتبص ع اديها ..
    ..
    حست الام بقلق اكتر واكتر ع يارا ..
    وبعد شويه ... دخلت الام
    الام : حببتي .. ايه رئيك تروحي تغيري جو عند جددتك شويه
    قامت يارا من ع السرير ..
    يارا : جددتي .. ارووح عندها
    الام : ايوه .. روحي اعدي معاها يومين
    هترتااحي شويه ... خصووصا ان الجو عندها مريح ..
    ابتسمت يارا وباست امها ..
    حست برااحه نوعا ماا ... بمجرد انها تبعد عن المدينه شويه
    وتروح ترتاح عند جددتها ..
    الام : انا هاجي اوصلك انا ..
    وقتها .. حضرت يارا هدومها .. وراحت مع مامتها عند جددتها
    والي بتعيش ف منطقه جبليه .. بتتميز بالاشجاار الكبيره ..
    والطبيعه .. والجو الحلوو ..
    والراحه النفسيه ..
    وبعد سفر دام 6 ساعاات ..
    وصلت يارا عند جددتها .. بس متاخر
    خبطت الام .. ومعاها شنطت يارا
    فتحت الجده .. وهيه مبتسمه
    دخلت يارا وسلمت ع جددتها ..
    الجده ..: حبيبت قلبيي .. وحشتييني
    يارا : وانتي كماان يا تيته
    الام : انا همشي انا بقي ..
    يارا : هتمشي دلوقتي يا ماما .. الوقت متاخر اووي
    الام : متقلقيش عليه ..
    سلمت ام يارا ع جددتها .. وهمست ف ودنها بكلاام
    وبعدها خرجت
    ..
    واول ما قفلت البااب .. نزلت دمعه من عين الام
    وقالت لنفسها : سمحييني ... انا السبب ف كل ده
    وقتها .. حطت يارا هدومها ف الاوضه
    وخرجت عشان تعد مع جددتها
    يارا : هيه ماما قالت لك اننا جيين
    الجده : لا .. مقلتش ..
    استغربت يارا من تصرف جددتها
    حست انها متوقعه قدومها
    حضرت الجده العشا وقتها
    اعدت يارا واتعشت مع جددتها
    يارا : انتي محضره العشا لشخصين
    الجده : ايوه يا حببتي ..
    يارا : تيته .. حضرتك دقييقه جداا
    وعمر ما بتعملي اكل بزيااده
    يعني كنتي عارفه اني جيه
    صح ...!!
    ابتسمت الجده ابتساامه غريبه
    الجده : مش ازم اعرف .. بس اتوقعت
    يارا : هه .. اتوقعتي
    الجده : كملي اكلك يالاا .. قدامناا وقت كبيير وطوويل
    وبعد ما كملت يارا اكلها ..
    قامت وغسلت الاطبااق
    وبعدها ..
    يارا : تحبي تتفرجي ع التلفيزون يا تيته
    الجده : ومااله ..
    شغلت يارا التلفزيون واعددت تفرج مع جددتها
    وبعد ما الساعه عدت 12 ...
    لفت الجده وشها وقالت ل يارا ..
    الجده : حبيتي ولا لسه
    يارا : هه .. حبيييت !!
    استغربت يارا من سؤال جدتها ..
    عادتا مابتسالهااش الاساله دي
    يارا : لاا لسه ..
    قامت الجده ..
    الجده : خلي باالك منه .. مش بالسهل يقع ف حبك
    ومش بالسهل هيديكي الاماان
    بس فايدك انك تتحكمي بمصيرك
    يا تبقي زيي .. انا وولدتك
    يا حياتك تختلف
    استغربت يارا من كلام جددتها
    الجده : عارفه انك مستغربه من الي بقووله
    ..
    يالا عشاان ننام دلوقتي
    وبكره ... بكره هتعرفي كل حااجه
    قامت يارا وطفت التلفزيون
    يارا : حااضر يا تيته ..
    بس انا عندي سؤال ..
    الجده : ايه يا حببتي
    يارا : مين هواا .. الي بتتكملي عنه
    ابتسمت الجده وقالت : الي هيغير حيااتك
    تصبحي ع خير
    دخلت الجده اوضتها وقفلت البااب
    ..
    فضلت يارا واقفه للحظاات ..
    حسه انها مش فاهمه حااجه ..
    دخلت اوضتها
    وناامت ...
    وكان ده اول يووم ماتحلمش بالمراه ..
    او باي كبوووس ..
    قامت يارا من نومها وهيه فرحاانه
    ومبتسمه .. ولاول مره بحياتها
    خرجت يارا من الاوضه .. وهيه بتدور جددتها
    لقت الجده واقفه تحضر الفطار
    يارا : بتحضري الفطاار بنفسك يا تيته
    مصحتنيش ليه ..
    الجده : هههه .. انتي جيه ترتااحي ولا تتتعبي نفسك
    انتي جيه تستجمي شوويه
    وقتها .. دخلت نسمه هوا منعشه من الشبااك
    راحت يارا ع الشبااك .. وبصت ع المنظر الطبيعي ..
    يارا : المنظر هناا .. المنظر هناا حلو اوووي
    هوا انا اقدر .. اخرج اتمشي
    وقتها .. اتغيرت ملامح الجده
    وقالت : لااا . متقدريش
    قفلت الجده الشبااك بسرعه
    وقالت : انا خلصت تحضير فطاار
    يالاا عشان تاكلي
    اعددت يارا وفطرت مع جددتها
    بس حست احسااس غريب ..
    ليه اتغيرت اول ما قالت انها تخرج تتمشي
    وبعد الفطاار .
    الجده : حببتي .. انا رايحه الداار ..
    يارا : هوا انتي لسه بتشتغلي ف داار المسنيين يا تييته
    الجده : خلااص دي بقت متعتي ..
    وكمان انا مابقتش اشتغل .. انا بقيت واحده منهم خلااص
    دوول بقو عشره عمر .. بس انهرده هروح في حد تعباان لازم ازووره
    يارا : مااشي يا تييته
    وقبل ما جددتها تخرج ..
    الجده : متخرجيش ابدااا من البيت .. مهما حصل
    يارا : حااضر ..
    وبعد ما خرجت جددتها
    اعددت يارا وشغلت التلفزيوون
    وبعد شويه .. حست بان الجو بقي حر
    ف قررت تفتح الشبااك
    واول ما فتحته
    دخلت نسمه هواا منعشه ..
    حست يارا برااحه نفسيه
    واول ما بصت ع المنظر الطبيعي لتاني مره
    حست بانجذااب غريب
    لانها تخرج..
    يارا : مش هيضر لو خرجت قريب من هناا
    مش هبعد ...
    خرجت يارا من البيت ..
    وبدات تتمشي شويه ..
    المناظر الطبيعيه .. بدات تلفت نظرهاا
    محستش وقتها .. انها بعددت عن البيت
    فضلت يارا ماشيه .. وهيه مبتسمه
    يارا : متوقعتش ان هنا في منااطق حلووه اووووي كده
    وقتها......
    سمعت يارا صووت بناات
    وقفت ورا الشجره .. وبصت عليهم
    لقت بناات وقفين قداام
    شيء .. شيء غريب
    مالهوش اسم .. معين
    بس احنا بنطلق عليه تبووت ..
    تبووت متزغرف بلالمااس
    مقفوول ..
    ومكتووب عليه كلمات غريبه
    فضلت يارا واقفه وبااصه ع البناات
    قالت بنت نهم ..
    بيقوولو ان التابووت ده جوااه امير ..
    امير اول ما هيصحي .. هيتجووز الاميره الي صحته
    ومكفئه ليها .. هيخليها جمييله طوول عمرها
    تسحر كل الي يشووفهاا
    ردت البنت التانيه وقالت : اتخيلي لوو صحي ..
    ياااااااااااه .. هقوول له انا حببتك
    ضحكو البناات وقالت بنت تانيه
    انتو بتصدقو الخراافاات ديي
    قال ايه في جوا امير .. وهيصحي .. هيخلي حببته اسعد ما تكوون
    والكون كله ملكها ..
    والي هتمنااه هتلاقييه
    ردت بنت وقالت : انا هتمني اني ابقي اغني بنت ف العالم
    فضلو البناات وقفين .. وبيضحكووو
    وبعد لحظاات
    سمعوو صووت ...
    بتعملوو اييييه هناا
    قالت البنت : يييييه .. الحاارس جييه
    يالااا بسرعه قبل ما يشوفنا
    جريوو البناات بسرعه ..
    ظهر الحاارس وقتها .. بس ملقااش حد وااقف
    وبعد ما مشي ..
    طلعت يارا من ورا الشجره
    وهيه مبتسمه ..
    يارا : هه .. اميير .. وناايم
    ومستني حببته .. الي تصحيه
    والي يديها كل الي بتتمناااه
    وقتها .. لقت التبووت نظر يارا ..
    قربت عليه .. اكتر واكتر
    لحد ما وقفت قداامه
    قالت لنفسها ..
    ااه لو ده حقيقي فعلا
    لو جواا هنا امير .. هيحقق لي اي طلب اطلبه
    اي امنيه ...
    انا مليش امنياات ..
    وقتها .. افتكرت يارا الكاابووس الي عايشه فييه
    حطت اديها ع قلبها ..
    حست بنبضتها بدات تتدق بسرعه
    وهيه خاايفه ومرعووبه
    وف لحظه .. لقت اديها بتتحرك تلقائيا .. ع التابووت
    غمضت عنيها ..
    واتمنت امنيه ..
    يارا : اتمني .. اتمني اني اعيش باماان .. ومحسش بالخووف بعد كده
    اتمني الاقي الي هيحميني طوول عمري
    نزلت دمعه من عيون يارا ع التبووت وقتها ..
    فتحت يارا عنيها ..
    يارا : هه .. ايه الي انا بعمله ده
    مسحت يارا دموعها
    بصت يارا ع الكلاماات الي مكتوبه ع التبووت
    حطت اديها ع الكلمات وهيه مستغربه ..
    اي لغه دي
    وقتها سمعت صووت الحاارس واقف وراهاا
    شالت يارا اديها بسرعه ..
    من ع التبووت
    *****
    وقتها .. وصلت جددت يارا البيت .. بس مالقتهااش
    اتصدمت الجده ..
    وقتها سمعت صووت البااب بيخبط
    راحت الجده بسرعه
    لقت الحاارس ماسك يارا ..
    الحاارس: النسه دي تبعك ..
    الجده : ايوه .. دي بنت بنتي
    الحارس : خلي بالك منها المره الجاايه
    الجده : انت لقتها فيين ..
    الحارس : قدرت توصل للمنطقه المحظوره
    اتصدمت الجده .. وبصت لياارا وهيه متعصبه
    وبعد ما مشي الحاارس
    الجده : انا مش طلبت منك متخرجيش
    يارا : اسفه .. بس حسيت .. حسيت
    الجده : بفضوول .. وانك عايزه تتمشي ف المكان
    يارا : بالظبطت كده
    الجده : كنت حااسه ..
    يارا : انا مش فاامه حااجه
    الجده : مصيرك هتفهمي .. مجااش الوقت الي احكيلك فيه ..
    دخلت وقتها يارا اوضتها وهيه مسترغبه كلام جدتها .. الي بيزيد استغرااب اكتر واكتر
    وقتها .. لمحت يارا دم ع صوابعها
    يارا : انا اتجرحت .. ومحستش ...!!!
    وبعد ما جي الليل ..
    يارا : انا هروح اناام يا تيته
    الجده : اتجاهلت الجده كلام يارا .. ومردتش عليها
    دخلت يارا الاوضه .. وطلعت ع السرير وناامت
    وبعد ما الساعه جات 12 ..
    *****
    قام ايااد مفزووع
    ايااد: حراااااااااااااااس
    دخلو الحرااس بسرعه ع ايااد
    اياد : ابعتوو ل جاسر .. بسرعه
    وبعد لحظاات .. وصل جااسر
    جاسر : اومرك سيدي
    اياد : ابعت ل بكونداا
    وقول لها جهزي نفسك ..
    جاسر : مستحيييل ... بدات مراسم الاستيقااظ
    اياد : بالظبط كده ..
    لازم العشيره كلها تعرف .. اننا ف انتظاار
    درااكووو ...
    ****
    قامت وقتها .. يارا مفزووعه من كابوووس
    يارا : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه .. ابعدوو عني
    فتحت يارا عنيها .. وهيه مرعووبه
    وبدات تاخد نفسها بالعافيا
    يارا : كبوووس .. ده مجرد كبوووس
    قامت يارا من ع السرير .. وراحت نحيت المطبخ عشان تشرب
    حست بخطواات .. وراها
    لفت يارا وشها وهيه مرعووبه
    مالقتش حد ..
    وبعد ما شربت
    رجعت تاني ع اوضتها
    وقبل ما تطلع ع السرير
    لمحت .. حااجهه سووده وااقفه جمب السريرر
    بتهمس بكلماات غرييبه ..
    وفجئه .. ظهرت عنيين حمرا ..
    رجعت يارا لورا .. وهيه مفزووعه ..
    وقبل ما تصرخ
    لقت بااب اوضتها اتقفل
    يارا : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ..........😱
    سمعت يارا الصووت بيقوول ..
    متخفيش .. انتي بقيتي ملكي .. ملكي اناا
    ياتراا ميين ده
    وايه الي هيحصل ليااراا
    ومين باكوندا ديي ..
    ومين هوا دراكوو
    وايه الي مخبيااه الجده ع يارا.......................
    كل ده هنعرفه فى الحلقه القادمة....................
    الجزء التاني ... شاهد كيف اثر الحب علي جاسر وكيف كان تاثير يااار علي مصاصي دماء واين تحول الانتقام من مصاصي دماء وارتواء قلبوهم بالدم الي ارتواء قلوبهم بالحب
    اتمني من الكل يقول رايه ويعلق بلمصقات كتير عشان توصل لاكبر عدد من الناس
    يتبع........

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .