-->

رواية ضحية العادات والتقاليد الفصل الرابع 4 بقلم ميمي

رواية ضحية العادات والتقاليد الفصل الرابع 4 بقلم ميمي

    رواية ضحية العادات والتقاليد الفصل الرابع 4 بقلم ميمي 

    حلقة_4

    قيس : ﻭﺍﻟﻘﺮﺍﻥ ﺍﻟﺸﺮﻳﻒ ورحمة بوي ﻣﺎني متحرك ﺧﻄﻮة ﻭﻫﺎذﻱ لابسة هكي و ﺑﺪﻭﻥ عباية ..
    منال : ههههي ﺷﻨﻮ ﻫﺎذﻱ .. ﻋﻨﺪﻱ ﺍﺳﻢ راهو ..
    قيس : سكري فمك احسن مانضربك ونكسرهولك مرة وحدة .. مش كان اهلك اهني وامك واقفة نسمحلك انه ﺻﻮتك يعلي عليا .. وربي ندفنك في مكانك ومايقدر حد يتكلم .. المراة اللي تعلي في ﺣﺴﻬﺎ عندنا .. نقصوا لسانها ونحذفوه ...
    هيا قعدت اتمتم ﻭﺍﻣﻬﺎ تقرص فيها بيش مانسمعهاش .. لبسناها بالسيف عباية وطلعت .. شبحتلها عيونها ﺣﻤﺮ ﻣﻦ كثر البكي ..
    ﻣﺸﻴﺖ لي ولد ﻋﻤﻲ صلاح قتله نبي الحافلة توصلنا للمزارع قال اوكي يالله مشينا .. خذي ﺍﻣﻪ وطلعنا .. ﻭ 3 ﻣﻦ عائلات اﻋﻤﺎﻣﻲ ﺭﻛﺒﻮا معانا .. قعمزوا ﻭﺍﺣﺪ ﻓﻮق الثاني السيارة مسموح فيها 21 ﺭﺍﻛﺐ .. واللي ركبوا فيها 80 ﻫﻬﻬﻪ ..
    والفروخ قريب يهبلوا ﻣﻦ العياط والعرايك مع بعض .. والنساوين ﺭﺍﺡ ﺻﻮﺗﻬﺎ ﻣﻦ العياط عليهم ..
    خيرية : قيس ياوليدي انت يخافوا منك عيط عليهم خليهم يهفتوا ويركحوا ..
    قيس : يما خليهم يلعبوا .. ﺻﻮﺕ ﺍﻟﻔﺮﻭﺥ ﻭﻻ ﺻﻮﺕ ﺍﻟﺼﻮﺍﺭﻳﺦ ﻭﺍﻟﻘﺼﻒ .. ربي ﻳﺨﻠﻴﻬﻢ ﺳﺎﻟﻤﻴﻦ ﻭخلهم يلعبوا براحتهم .. امالا اني علاش ﺟﺎﻳﺒﻬﻢ .. ﻏﻴﺮ نبي نطلعهم ﻣﻦ ﺟﻮ ﺍﻟﺤﺮﺏ ﺍﻟﻠﻲ ﻛﺘﻢ ع انفسهم مساكين من الخوف ..
    وصلنا للمزارع والصغار طول انطلقوا ههههه .. والنساوين قعدن ﻳﺴﻠﻤﻦ ع بعض .. واحني الرجالة طلعنا نلفوا ع المزارع و نسلموا ع قرايبنا اني ﻭﻋﻤﺎﻣﻲ .. ﺍﺳﺘﻘﺒﻠﻮنا ﺍﺣﺴﻦ ﺍﺳﺘﻘﺒﺎﻝ جابوا الغدي بازين وكسكسي وعصبان ولحم مشوي ﺍﺷﻜﺎﻝ ﺍﻟﻮﺍﻥ .. ﻛﻤﻠﺖ ماكلة و ﻃﻠﻌﺖ بنغسل ايديا وفمي لقيت منال واقفة في الباب .. فنصت فيها واشرتلها تخش الداخل .. خشت ووقفت قدام ﺍﻟﺒﺎﺏ والشباب خاشين طالعين نخاف يشوفوها .. ﻏﺴﻠﺖ ﻭﻣﺸﻴﺘﻠﻬﺎ ..
    قيس : ﻫﺎﺍﺍ خيرك واقفة اهني ..
    ﻣﺎ ﺭﺩتش عليا متكنطية مني .. شوفي وين النساوين يتغدن٠ ﺍﻣﺸﻲ كولي معاهن ..
    منال : ﻣﺎ نحبش البازين والكسكسي ﻭﺍﻟﻠﺤﻢ اني ..
    قيس : امالا شن تبي تاكلي ..
    منال : نبي حاجات خفيفة وشوكلاطات ..
    قيس : يانهار اسود مافيك ﺧﻴﺮ ﻫﺎذﻱ ﺧﻴﺮﺍﺕ من ربي لحم وعصبان وتبي شوكلاطات مش راح يشبعوك راهو وانتي مدلعة .. ﻣﺎ ﺭﺩتش عليا .. ﻓﻮﺗﻲ انتي توا واني نمشي نجيبلك ونجي ..
    منال : ﻻ شكرا دزيت واحد من الصغار مشي بيجيبلي ..
    قيس : سلامتك فيهم .. هاذوا ﺷﻴﺎﻃﻴﻦ مش صغار .. تلقيه خذي ﻓﻠﻮسك وهرب واكيد توا خذي بيهم حاجات ليه وللي معاه ..
    ________________________________💔💔💔
    ﺩﺧﻠﺘﻬﺎ وسكرت ﺍﻟﺒﺎﺏ .. ﺗﻤﺸﻴﺖ .. لقيت محل صغير قاعد فيه راجل كبير في العمر .. ﺳﻠﻤﺖ وشريتلها شيبسات وشكلاطات .. وطلعت .. فتحت ﺍﻟﺒﺎﺏ .. لقيتها واقفة جنب ﺍﻟﺒﺎﺏ ..
    قيس : يانهار اسود من بكري واقفة اهني هاك خوذي ..
    ﺿﺤﻜﺖ شفت ﻓﺮﺣﺔ ﻃﻔﻞ ﺑﻌﻴﻮﻧﻬﺎ ﻟﻤﺎ ﺷﺎﻓﺖ الشوكلاطات .. ﺧﺬﺗﻬﻦ وقعمزت ﻋﻠﻰ ﺟﺬﻉ ﻧﺨﻠﻪ مقصوصة ومدايرنها طاولة وكراسي .. قعدت ﺗﺎﻛﻞ .. شبحتلها ﺍﺑﺘﺴﻤﺖ وجيت قعمزت جنبها ..
    قيس : قصدك يشبعوا فيك هاذوا ..
    منال : ﺍﻱ ..
    قيس : صحتين و ﺑﺎﻟﻌﺎﻓﻴﻪ ..
    خليتها ﻭﻣﺸﻴﺖ للنساوين .. ﺳﻠﻤﺖ ﻋﻠﻰ ﻋﻤﺎﺗﻲ وعزيازنا ﺍﻟﻜﺒﺎﺭ .. شبحت ﻟﺨﻮﺍﺗﻲ ..
    قيس : ﻫﺎﺍﺍ مشيتن للمزرعة ..
    خواتي : لالا مزال ..
    قيس : نوضن البسن هيا ..
    ناضن ﻟﺒﺴﻦ وخذيتهم معاي للمزرعة متاع ﺧﻀﺮة و ﻓﻮﺍﻛﻪ .. خشن ﺧﻮﺍﺗﻲ يلقطن في طماطم مع ﺍﻫﻞ المزرعة اللي هم اعمام بوي .. واني مشيت جيهة البقر شديت وحدة منهن ..
    قيس : عمتي ﻫﺎذﻱ ﺣﺎﻣﻞ ..
    عمتي رقية : ههههه قصدك عشرة ﺍﻱ .. ﺑﺲ هذيكا كيف ولدت ..
    قيس : اكيد فيها ﺣﻠﻴﺐ ..
    عمتي رقية : ﺍﻱ هاذي ما شاء الله تعطي في ﺣﻠﻴﺐ هلبا الله واكبر ..
    عمتي حطت الطنجرة تحتها وقعدت ﺗﺤﻠﺐ فيها واني نشبحلها .. شبحت ع جنب لقيت منال تراقب فيها ..
    قيس : ﺍﺣﻠﺒﻴﻬﺎ ﺍﻧﺘﻲ ..
    منال ﺿﺤﻜﺖ : ﻣﺎ نعرفش اني ..
    قيس : ﺟﺮﺑﻲ شن خاسرة ..
    عمتي رقية ناضت : قربي اﺣﻠﺒﻴﻬﺎ ..
    قعمزت ع الكرسي ﻭﺑﺄﻃﺮﺍﻑ ﺍﺻﺎﺑﻌﻬﺎ قعدت تحلب فيها ..
    قيس ضحكت ﺑﺼﻮﺕ ﻋﺎﻟﻲ : قتلها ماتحلبيهاش بأظافرك توا تتوجع واحتمال تخبطك وتعفس عليك ..
    منال : باهي كيف نديرلها ..
    قيس : اشبحي وتعلمي وانتي مدلعة .. ﺗﻘﺮﺑﺖ وشديت البقرة ﻭﺣﻠﺒﺖ ﺷﻮية هيا ماتت عليا ﺿﺤﻚ .. ﺻﻔﻨﺖ في ضحكتها اللي تقول موسيقي ..
    منال : خيرك تشبحلي هكي ..
    قيس : لا مافي ﺷﻲ يالله ﺍﺣﻠﺒﻲ زي اني ..
    شدت ﺑﺄﻃﺮﺍﻑ صوابعها ..
    منال : هكي والا لا ..
    خذيت يدها ﻭﺧﻠﻴﺘﻬﺎ تحلب ﺑﺮﺍﺣﺔ ﻳﺪﻫﺎ ..
    قيس : اضغطي توا ..
    ضغطت ﻃﻠﻊ ﺣﻠﻴﺐ ..
    منال ﺿﺤﻜﺖ : ﻳﺎﺍﺍﺍﻱ قداش ﺣﻠﻮ ..
    ﺿﺤﻜﺖ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻫﻬﻬﻬﻪ .. ﻭﺧﺮﺕ يدي ﺭﺟﻌﺖ هيا شدتها ﺑﺎﻃﺮﺍﻑ صوابعها .. وبتضغط عليها نطت البقرة لانه انجرحت من ظوافر منال .. ﺿﺮﺑﺘﻬﺎ ﺑﺬﻳﻠﻬﺎ بالقوة و طيحتها وقعدت تعيط يا ﻣﺎﻣﺎﺍﺍﺍﺍﺍﺍﺍ .. والبقرة ﺗﺠﻌﺮ ﺑﺼﻮﺗﻬﺎ .. قعدت ميت من الضحك ﻋﻠﻴﻬﺎ نبي انقيمها وهيا تبكي ..
    قيس : نوضي احسن ماتجي تعفسك .. قعدت تبكي وبس .. شديتها ﻣﻦ كتفها وقمتها بالسيف .. ارتمت في حظني وهيا تبكي .. ﻣﺎ نعرفش شن صارلي .. ﻧﻤﻞ ﺟﺴﻤﻲ ﻭﺧﺮﺕ من عليها .. ﻻ معاش تبكي يالله خلاص بلاش دلع ..
    منال : ﺿﺮﺑﺘﻨﻲ بقوة ﺑﺬﻳﻠﻬﺎ ..
    ﻭﺩﻣﻮﻋﻬﺎ ﻳﺠﺮﻥ ..
    قيس : مش قتلك ما تشديهاش ﺑﺄﻃﺮﺍﻑ صوابعك .. توا تتوجع وتضربك .. هذا علاش ضرباتك ﻻنك وجعتيها بظوافرك واكيد جرحتيها ..
    ﻗﺮﺑﺘﻬﺎ للبقرة .. ﻭﺧﻠﻴﺖ ﻳﺪﻫﺎ علي ﺟﺴﻤﻬﺎ ﻭﺗﻤﺴﺢ عليها ﺿﺤﻜﺖ ..
    قيس : ﺍﻧﺘﻲ زي البيبي تبكي في لحظة وتضحكي في لحظة .. ﻣﺎ ﺭﺩتش قربت من وجه البقرة .. قتلها راهو تعضك نطت .. ضحكت عليها ﻫﻬﻬﻬﻬﻬﻪ ..
    ________________________________💔💔💔
    قيس : يالله امشي ..
    خذيتها ومشيت ﻟﻠﺒﺴﺘﺎﻥ خذيت تفاحة .. ﻣﺴﺤﺘﻬﺎ وكليت ..
    منال : ﺍﻭﻝ ﻣﺮﻩ نشوف هكي .. مزارع والاجواء هاذي .. بقر وناس تزرع وتحلب ﺑﺲ اجواء ﺣﻠﻮة ..
    قيس : ﻳﻌﻨﻲ مش مدورة قبل قصدك .. هاذا اصلك .. وكل من ﻳﺮﺟﻊ ﻻﺻﻠﻪ .. ﻭﺍﻟﻠﻲ ﻋﺎﻳﺸﻪ معاهم ﺧﻮﺍلك مش راح يخافوا ويغيروا عليك زينا ..
    منال : ﺍﻧﻲ ﻣﺎ نكرهكمش ﺑﺲ ﻣﺎ نحبش نعيش اهنايا ﻣﺎ نتحملش ..
    قيس : ﺗﺘﻌﻮﺩي ..
    منال : ﻣﺴﺘﺤﻴﻞ ﺍﻧﻲ ﺑﺎﻧﻴﻪ ﻣﺴﺘﻘﺒﻠﻲ غير هكي .. ﻣﺴﺘﺤﻴﻞ ندير في روحي هكي ونجي اهنايا وندمر مستقبلي واحلامي ..
    قيس : ﻭﻳﻦ ﺑﺎﻧﻴﻪ مستقبلك مع ﻋﻤﺮ .. طبست راسها .. تحبيه .. ﻣﺎ جاوبتش .. ﺍﻟﻨﺎﺭ ولعت في جسمي .. ﻭﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ جثتي ﻳﺎﺧﺬك .. تحجيري ليك بيقعد ﻟﺤﺪ ﻣﺎ ﺍﻧﺘﻲ تملي وتوافقي بروحك عليا .. ﻻنه اللي يتقرب منك او يخطبك ﻳﻌﺮﻑ روحه ميت ﻭﻳﻨﻬﺪﺭ ﺩﻣﻪ ﻟﺬﻟﻚ ماحدش ﺭﺍﺡ ﻳﺠﺮﺏ ﻳﺘﻘﺮﺏ منك ..
    منال : في أحلامك .. نقتل ﺭﻭﺣﻲ ﻭﻣﺎ نوليش مرتك ﻟﻮ ﺗﻤﻮﺕ ..
    شديت يدها بالقوة بأيديا جيت بنعيط عليها .. شديت روحي بالسيف .. دفيتها ﻭﻣﺸﻴﺖ .. ناديت ﻋﻠﻴﻬﻦ ..
    قيس : يالله اني مروح هيا ..
    عمام بوي : مزال بكري خليكم شوي هدرزوا ..
    قيس : ﻻ ﺿﻐﻄﻲ ﻧﺰﻝ ﻭﺭﺍﺳﻲ يوجع فيا .. فنصت في خواتي ﺗﻤﺸﻦ او ﻻﺍﺍﺍﺍﺍﺍ ..
    جن بسرعة ركبن في السيارة ﺳﻠﻤﺖ ﻋﻠﻰ ﻋﻤﺎﻣﻲ وركبت .. قعمزت ﻟﺤﺪ ﻣﺎ ركبوا ﻛﻠﻬﻢ ﻭﺗﺤﺮﻛﺖ ﺍﻟﺴﻴﺎﺭة واني ﺍﻋﺼﺎﺑﻲ ﻧﺎﺭ ..
    ________________________________💔💔💔
    وصلنا للحوش ﺑﺪﻟﺖ ورقدت ﺷﻮﻱ ﻭﻃﻠﻌﺖ ﻟﺠﻤﺎﻋﺘﻲ .. غادي قدرت نتواصل مع ﺍﻟﻌﻘﻴﺪ متاعي ..
    العقيد : قيس غدوا ﻻﺯﻡ ﺗﻠﺘﺤﻖ راهو هكي تعتبر ﻫﺎﺭﺏ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﺮﺏ وفيها حبس راهو ..
    قيس : ﺍﻧﺸﺎﻟﻠﻪ غدوا نكون غادي ..
    ﺭﺟﻌﺖ للحوش لقيته مظلم .. كلهم راقدين فوق .. ركبت خذيت طرف دخان و ولعته .. نشبح لي منال راقدة .. الدنيا ظلام ﻭﻣﻼﻣﺢ وجهها مش واضحة .. ﻣﺠﺮﺩ ﻫﻴﺌﻪ .. خيرني خايف وغاير ﻋﻠﻴﻬﺎ .. ومانفكرش انها تكون مرت حد ثاني .. ﺑﻨﺎﺕ ﻋﻤﻲ مكثرهم .. ﺍﻻ ﻫﺎذﻱ ﻭﺭﻃﺖ ﺭﻭﺣﻲ معاها .. ﻛﻤﻠﺖ دخاني .. جيت بنرقد ناضت ﺍﻣﻲ ..
    خيرية : ﻫﺎ ياوليدي ﺟﻴﺖ ..
    قيس : ﺍﻱ يما وغدوا ﻣﻦ ﺍﻟﺼﺒﺢ بنلتحق ..
    خيرية : ياوليدي ماتمشيش وضع البلاد ما يطمنش ..
    قيس : ماتجيش يما ﻻﺯﻡ نرجع كنهذا يحبسوني ..
    خيرية : يما قلبي بيقعد والع ﻧﺎﺭ ﻋﻠﻴﻚ ومشغولة ..
    قيس : يما ادعيلنا ﺍﻧﺸﺎﻟﻠﻪ ﻧﻨﺘﺼﺮوا ..
    خيرية : يما ﺩﻋﻴﺘﻠﻜﻢ ربي ﻳﺤﻤﻴﻜﻢ ﺑﺠﺎﻩ حبيبنا محمد ..
    قيس : ريي يخليك ويديمك ﻓﻮق روسنا .. ﺧﻠﻴﺖ دخاني و ولاعتي جنب ﺭﺍﺳﻲ ورقدت .. نضت ﺍﻟﻔﺠﺮ ﺍﻟﺴﺎﻋﻪ 4 لا توا الضي ماطلعش .. ﺑﺲ ندوة نازلة وصقع شوي .. و ﺧﻮﺍﺗﻲ ﻭﺣﺪﻩ خاشة في الثانية ﻣﻦ الصقع .. ﻏﻄﻴﺘﻬﻦ ﻭخذيت ﺑﻄﺎﻧﻴﺘﻲ ﻭ حطيتها ﻋﻠﻴﻬﻦ .. شبحت لي منال مخليه ﺭﺍﺳﻬﺎ في ظهر ﺑﻮﻫﺎ ﻭﻻﺑﺪﻩ ﻣﻦ الصقع و ﺭﺟﻠﻴﻬﺎ باينات .. ﻧﺰﻟﺖ ﻋﻴﻨﻲ .. ﻣﺎ نحبش نشبح ﻟﻌﺮﺿﻲ ﺑﺎﻟﺤﺮﺍﻡ .. ﻭﺍﺻﻼ نهبل لو نظرة ﺣﺮﺍﻡ تجي ﻋﻠﻴﻬﻦ ﺣﺘﻰ ﻟﻮ ﻣﻨﻲ اني .. خليتها ﻭﻧﺰﻟﺖ .. ﺑﺪﻟﺖ ولبست ﻋﺴﻜﺮﻱ ﻭﻃﻠﻌﺖ .. في القراج كليت كيكة وعصير ﻻني ﺟﻌﺖ .. ﻭﺗﻮﺟﻬﺖ لكتيبتي .. الطريق كلها بوابات وزحمة ﻭﻷني ﻋﺴﻜﺮﻱ ﻳﺴﻤﺤﻮﻟﻲ نفوت .. ﺍﻟﺘﺤﻘﺖ مع ﺟﻤﺎﻋﺘﻲ .. ﺑﺲ كانت ﺍﻳﺎﻡ ﺻﻌﺒﻪ ﺻﻌﺒﻪ ﺟﺪﺍ .. ﻛﻞ ﺛﺎﻧﻴﻪ نشهدوا .. ﻻنه بينه ﻭﺑﻴﻦ ﺍﻟﻤﻮﺕ ﺷﻌﺮة .. جتنا ﺍﺧﺒﺎﺭية ﺍﻟﻤﻘﺮ متاعنا ﻣﺴﺘﻬﺪﻑ .. طلعنا الذخيرة منه ﺑﺴﻴﺎﺭﺍﺕ كيف بعدنا بشارعين .. ﻭﺗﻔﺠﺮ ﺍﻟﻤﻘﺮ ﺑﺼﺎﺭﻭﺥ .. ﺍﻟﺪﻡ ﺟﻤﺪ في اجسامنا .. ﻣﺎ كنتش خايف من ﺍﻟﻤﻮﺕ بقد ﻣﺎ كنت خايف ع ﺍﻣﻲ ﻭﺧﻮﺍﺗﻲ ﻣﻨﻮ ليهن في غيابي .. ﻳﻀﻴﻌﻦ .. ﺗﻤﻨﻴﺖ ﺑﻮﻱ ﻣﺘﺰﻭﺝ علي ﺍﻣﻲ ﻭﺟﺎﻳﺒﻠﻲ ﺍﺥ ﻭﻻ هالقهر ﻫﺬﺍ .. ﻫﻤﻬﻦ ﺻﻌﺐ ﻻ نقدر نرجعلهن ﻭﻻ نقدر نقعد ﻋﺎﻳﺶ ﻭﺑﺎﻟﻲ معاهن .. دعيت ربي يااارب ﻣﺎ ﻋﻨﺪيش حسنة معاك ﺍﻓﻀﺎﻟﻚ ﻧﺎﺯلة عليا ﻭﺍﻏﻼﻃﻲ لا تعد ولا تحصي .. نطلبها ﻣﻨﻚ ﺑﺠﺎﻫﻚ ﻟﻮ تبي ﺗﺮﺣﻤﻨﻲ ﺍﺭﺣﻤﻨﻲ ع خاطر خواتي وامي .. ﻳﺎﺭﺏ مش راح نرﺗﺎﺡ ﻟﻮ خليتهن وما عندهن ﺣﺪ غيري .. ﻣﺮﺕ ﺍﻻﻳﺎﻡ واحني قلوبنا ﻓﺮﻏﺖ ﻣﻦ ﺍﻟﺨﻮﻑ ﻭﻣﻦ ﺷﺪﺓ ﺍﻟﻘﺼﻒ ﻭﺍﻟﻤﻮﺕ ﺍﻟﻠﻲ نشوفوا فيه في كل ﻣﻜﺎﻥ
    لعند ﻳﻮﻡ 20/10/2011 طاحت سرت واستشهد معمر ومعتصم .. كنا كيف طالعين منها .. شبحتلها ﻛﻠﻬﺎ ﻧﺎﺭ ﻭﺩﺧﺎﻥ ﻭﺍﻟﺤﺰﻥ ﻋﺎﻡ ﻋﻠﻰ ﺷﻮﺍﺭﻋﻬﺎ .. ﻓﻌﻼ ﻫﺰﻧﻲ ﺍﻟﻤﻮﻗﻒ .. ﺳﻘﻮﻁ ﺑﻠﺪﻙ ﻳﻌﻨﻲ ﺍﻟﻤﻮﺕ .. نشبحلها محروقة ﻭﺑﺲ ﺩﺧﺎﻥ نحس فيها تبكي .. خشوا الثوار .. وخذوني ﻣﻦ ضمن الاسري .. فتشونا ﻭﺣﻘﻘﻮا معانا وكان عندي صاحبي معاهم قدر يطلعني وينقذني منهم قاريين مع بعض في الكلية العسكرية .. ﻭﻃﻠﻌﺖ ..
    ﺍﻭﻝ مكان مشيتله .. حوش ﻋﻤﻲ ﻳﺎﺳﻴﻦ اللي في طرابلس .. ﻻنه قالوا صارت خنبة للحياش ﻭﺍﻟﻤﺤﻼﺕ اللي مش موجدين فيها هلها .. ﻓﺘﺤﺖ الحوش ﻣﺎ فيه ﺷﻲ .. قعدت فيه ﻳﻮﻣﻴﻦ .. ماقدرتش نسيبه .. بالسيف ﺣﺼﻠﺖ حوش ﺍﻫﻠﻲ وكلمتهم .. ﺍﻣﻲ ﻣﺮﺗﻔﻊ عندها ﺍﻟﻀﻐﻂ وراقدة في المستشفي لما قاﻟﻮﻟﻬﺎ سرت طاحت والجيش فيه اللي مات وفيه اللي ﺧﺬﻭﻫﻢ اسري .. تحسابني متت مع العقيد .. كلمتها وردن عليا ﻣﺎ فهمتش ﺷﻲ ﻣﻦ كثر ﻣﺎ يبكن ويعيطن مع ﺑﻌﺾ خلي امي نحكي معاها الاول .. ﺍﺧﺮ ﺷﻲ عيطت عليهن قتلهن نبي ﻋﻤﻲ ﻳﺎﺳﻴﻦ اعطنهولي .. خذي عمي الهاتف وقعد يحكي هو معاي ..
    قيس : ﻋﻤﻲ ﺍﺭﺟﻊ لحوشك راهو في خنبة للحياش الفاضيات ..
    ياسين : ﺍﻧﺸﺎﻟﻠﻪ ﻣﻦ غدوا راجع لطرابلس ..
    قيس : ﺍﻧﺸﺎﻟﻠﻪ وسلملي عليهم ..
    سكرت الخط وقعدت نشبح للحوش .. قعدت مقعمز قريب ساعة .. نضت ﺑﻌﺪﻫﺎ ﻓﺘﺤﺖ دار منال .. ﻓﺘﺤﺖ دولابها .. لقيت ﺭﺳﺎﻳﻞ ﻓﺘﺤﺘﻬﻦ .. ﻣﻦ صحباتها ﺫﻛﺮي والقصص متاع البنات .. نقلب فيهن ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻠﻞ .. لقيت ﻣﻦ ﺑﻴﻨﻬﻦ ﺭﺳﺎﻟﻪ ﻟﻠﺴﺎﻗﻂ متاعها .. ﻓﻌﻼ ﺍﻟﻮﻟﺪ ﺍﺳﻤﻪ ﻋﻤﺮ ﻭﺗﻨﻜﺮ ﺍﻟﺤﻘﻴﺮة .. خذيت ﺍﻟﺮﺳﺎلة مزقتها وحرقتها .. نحس في ﺭﻭﺣﻲ فرت لما ﻗﺮﻳﺖ كيف ﻳﻐﺎﺯل فيها ﺑﻜﻞ ﻭﻗﺎحة .. ﻟﻮ ﺑﻴﺪﻱ نشدها ﻣﻦ شعرها ونجرها وناخذها ﺑﺲ ﻣﺎ نبيش اندير هالشي ﺧﻠﻴﻬﺎ الكلبة ﻏﺼﺒﺎ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺗﻘﺒﻞ بيا .. طلعت من ﻏﺮﻓﺘﻬﺎ ومشيت رقدت .. قضيتها ﻧﻮﻡ ﻟﺤﺪ ﺛﺎﻧﻲ ﻳﻮﻡ .. نضت دوشت وفطرت ﻭﻃﻠﻌﺖ وقفت في اﻟﺸﺎﺭﻉ .. للظهر ﻭﺻﻞ ﻋﻤﻲ وعيلته ﺳﻠﻤﺖ عليهم ..
    قيس : ﺍﻟﺤﻤﺪﻟﻠﻪ ع السلامة ..
    ياسين : ﺍﻟﻠﻪ ﻳﺴﻠﻤﻚ ..
    قيس : ﻫﺬﺍ ﻣﻔﺘﺎﺡ الحوش ﻋﻤﻲ .. ﺍﻣﻨﺘﻨﻲ ﻋﻠﻴﻪ واهو سلمتهولك ﺑﺎﻟﺤﻔﻆ ﻭﺍﻟﺼﻮﻥ ..
    ياسين : نشكرك ياوليدي والله ﻣﺎ ﻗﺼﺮﺕ انت سيد ﺍﻟﺮﺟﺎلة .. ﺍﺳﺘﻘﺒﻠﺘﻨﻲ في حوشك ﻭﺣﻔﻈﺖ حوشي ﺍﻟﻠﻪ ﻳﺤﻔﻈﻚ ﻟﺸﺒﺎﺑﻚ ﺍﻧﺸﺎﻟﻠﻪ ..
    قيس : معقولة ياعمي معاش تقول هكي عيب ﻫﺬﺍ ﻭﺍﺟﺒﻲ راهو انت ﻋﻤﻲ ﻭﺣﺰﺍﻡ ظهري ودمك هو دمي انت من ريحة الغالي ..
    ﻣﺎ شبحتش لي منال بكل بودي انشدها ونقتلها ع الرسايل اللي قريتها .. ﺳﻠﻤﺖ ﻋﻠﻴﻬﻢ ﻭﻃﻠﻌﺖ وروحت لحوشنا ..
    ﺍﺳﺘﻘﺒﻠﺘﻨﻲ ﺍﻣﻲ بالزغاريط والذبايح والاغاني ﻋﻠﻰ ﺳﻼﻣﺘﻲ .. ﻭﺧﻮﺍﺗﻲ نفس الشي .. ﻭﻓﺎﻃﻤﻪ كانت ﻣﻮﺟﻮﺩة ﻣﻦ ﺑﻴﻨﻬﻦ ﻋﻴﻮﻧﻬﺎ تبكي ﻣﻦ الفرحة .. قعدت معاهم تغدينا وبعدها مشيت للدار .. ﺟﺘﻨﻲ ﻓﺎطمة ..
    فاطمة : استاحشتك حمد لله ع سلامتك ..
    قيس بستها ع راسها : الله يسلمك واني ﺍﻛﺜﺮ ..
    فاطمة : امتي نتزوجوا ..
    قيس : ﺍﻧﺸﺎء اﻟﻠﻪ ﺑﺲ ﺗﺴﺘﻘﺮ ﺍﻣﻮﺭﻱ هالشهرين ﻧﺘﺰﻭجوا ..
    فاطمة : ومنال ..
    قيس : خير امها دراه الكبد ..
    فاطمة : مش راح ﺗﺘﺰﻭﺟﻬﺎ ..
    قيس : اني حجرتها وهيا ﻣﺎ تبينيش .. نخليها لعند ما هيا تتعب وتوافق عليا ..
    فاطمة : سيبها خلاص .. ﻭﺍﻟﻠﻪ نجيبلك 12 ولد ..
    قيس ضحكت : هيا مش بالصغار .. ﺑﺲ اني في شي في راسي قصة ﻋﻠﻴﻬﺎ ..
    فاطمة : ﺷﻨﻮ ﺷﺎﻳﻒ ﺷﻲ عليها .. ﺷﺎﻳﻔﻬﺎ مع ﻭﺍﺣﺪ ..
    قيس عيطت عليها : ﺷﻨﻮ هالكلام .. ﺍﺣﺘﺮﻣﻲ نفسك وما تخليش دمي يفور عليك .. بنت ﻋﻤﻲ ﻣﺘﺮبية ﺍﺣﺴﻦ ترباية .. ﻣﺎ نسمحلكش تجيبي سيرتها ع لسانك ..
    فاطمة : توا ولت بنت ﻋﻤﻚ ﺍﺣﺴﻦ ﻣﻨﻲ وتعيط عليا ..
    قيس : ﺍﻧﺘﻲ بنت ﺧﺎﻟﻲ .. وهيا بنت ﻋﻤﻲ .. شرفي و ﻋﺮﺿﻲ .. كيف تحكي ﻋﻠﻰ ﻋﺮﺿﻲ وتقولي ﺷﺎﻳﻔﻬﺎ مع ﻭﺍﺣﺪ ..
    فاطمة : حتي اني ﻋﺮﺿﻚ وشرفك مش اني ﻣﺮﺗﻚ ..
    قيس : ومنال ﺍﻟﻴﻮﻡ او غدوا حتي هيا بتولي ﻣﺮﺗﻲ ..
    فاطمة : لكن اني ﻣﺎ نتحملش نبيك ليا اني وبس ..
    قيس : اني حكيتلك وقتلك هاذا ﻭﺿﻌﻲ .. تقبلي بيا براحتك .. مش راضية بيا نطلقوا ﻭﺗﻨﺘﻬﻲ القصة بيناتنا ..
    فاطمة : و انهون ﻋﻠﻴﻚ ..
    قيس : لا ﻣﺎ تهونيش عليا .. اني قتلك نحبك ﺑﺲ نبي بنت ﻋﻤﻲ ..
    فاطمة : قيس انت تحبها ..
    قيس ﺳﻜﺘﺖ ..
    ﻓﺎطمة : قيس اني سألتك انت تحبها ..
    قيس خذيت ﻧﻔﺲ : ﻣﺎ نعرفش ..
    ﻓﺎطمة : قيس انت ﻋﻨﺪﻙ قلب واحد ﻭﻣﺎ يحملش اثنين ..
    قيس : شن تبي ﻣﻨﻲ توا .. قتلك بنت ﻋﻤﻲ ليا وماياخذهاش حد غيري ﺍﻟﻴﻮﻡ او غدوا مرجوعها ليا يا بنت ﺍﻟﻨﺎﺱ قابلة بي هالوضع ﺍﻫﻼ ﻭﺳﻬﻼ مش قابلة براحتك .. وما ادوخينيش راهو ﺭﺍﺳﻲ بيتفجر ﻣﻦ كثر ﺍﻟﺘﻌﺐ نبي نرقد ..
    ﺳﻜﺘﺖ ﻭﻃﻠﻌﺖ و ﻣﺎ قالت ﺷﻲ .. ﺍﻭﻑ يا منال شن درتي فيا .. ﺩﺭﺕ ﻭﺟﻬﻲ ورقدت ..
    فاتت ﺍﻻﻳﺎﻡ .. ﻭﺍﻧﺘﻘﻞ ﻣﻘﺮ ﺷﻐﻠﻲ لمنطقتي .. ﻛﻮﻧﺖ ﻧﻔﺴﻲ ﻭﺟﻬﺰﺕ دار النوم ﻭدرت العرس و ﺍﺗﺰﻭﺟﺖ ﻓﺎطمة .. هيا بنية ما شاء الله وهيا مراة مطيعة وتسمع في الكلام وتخدم فيا ﺑﺲ ﺗﻐﺎﺭ هلبااا والسبب منال .. وهيا ماحدش تكلم عليها او جاب سريبها .. يوميا ﺗﺴﺄل فيا مزال تبيها .. ﻭﺗﺒﺪا ﺍﻟﻌﺮكة .. قعدت ﺍﺳﻄﻮﺍنة ﻛﻞ ﻳﻮﻡ ..
    جوني ﺧﻮﺍﻝ منال عشان يقنعوني نفك التحجير عليها .. وناض خالها صالح يتكلم ..
    خالها صالح : مادامك يا قيس اﺗﺰﻭﺟﺖ فك التحجير ﻋﻦ بنتنا ..
    قيس : للمرة الالف منال مش بنتكم وبنقولها وبنعاودها منال ليا ﻭﻣﺎ ياخذهاش حد غيري ..
    صالح : ماهو انت ﺗﺰﻭﺟﺖ ..
    قيس : ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺸﻲ مايمنعش اني نتزوجها .. ان شاء الله نتزوج ﻋﺸﺮة منال مسكر ﻋﻠﻴﻬﺎ ..
    قعدوا يحكوا معاي ويحاولوا يقنعوني ﺟﻮ اﺛﻨﻴﻦ ﻣﻦ ﻋﻤﺎﻣﻲ تكلموا معاهم وقالولهم ﺍﻃﻠﻌﻮا ﻣﻨﻬﺎ البنت بنتنا واحني بكيفنا ﺍﻟﺨﻮﺍﻝ شن دخلهم بينا ..
    _______________للكاتبة_ميمي_______________
    بعد مرور 4 سنوات
    عند قيس
    فاتوا 4 ﺍﺳﻨﻴﻦ ﻭﺍﻧﻪ قعد ﻋﻨﺪﻱ 2 صغار ﻣﻦ ﻓﺎطمة ﻣﻄﺼﻔﻰ ولدي الكبير ﻭ ﻣﺮﺗﻀﻰ ولدي الصغير .. ﻛﻞ هالسنين ﻭﻣﺎ نسيتش منال .. ﻛﻞ ﻟﻴﻠﻪ نتذكرها ومستناها توافق .. نقدر نجبرها ونجيبها معاي ﺑﺲ نبيها ﺗﺠﻲ بروحها ..
    في ﻳﻮﻡ كنت مقعمز نشتغل في المركز متاعي .. ﺑﻌﺪ ﻣﺎ ﺗﺮﻗﻴﺖ وقعدت ﻧﻘﻴﺐ .. اتصل بيا ﻋﻤﻲ ﻳﺎﺳﻴﻦ .. فتحت ﺍﻟﺨﻂ ..
    قيس : اهلين يا ﻋﻤﻲ كيف حالك ..
    ياسين : قيس الحقني ﻣﺼﻴﺒﻪ وطاحت ﻋﻠﻰ ﺭﺍﺳﻲ ..
    قيس نضت ﻣﻦ ﻣﻜﺎﻧﻲ : ﺧﻴﺮ يا ﻋﻤﻲ شن فيه شن صار ..
    ياسين : مناااال ..
    _______________________________💔💔💔
    عند منال
    منال .. ﺑﻌﺪ ﻣﺎ رجعنا لحوشنا وكملت ﺍﻟﺤﺮﺏ ﺭﺟﻌﺖ لحياتي الطبيعية .. ﻋﻤﺮ ﺍﻭﻝ ﻓﺘﺮة انقطعت ﻋﻨﻲ اخباره ﺑﻌﺪﻳﻦ ﺗﻮﺍﺻﻠﺖ معاه من جديد ﻋﺮﻓﺖ انه ﻗﺎﺗﻠﻴﻦ بوه لانه كان يعطي في احداثيات للناتو .. يعني تبع الثوار .. ﻭﻋﻤﺮ ﻭﺍﻫﻠﻪ ﻣﻦ ﺑﻌﺪﻫﺎ انتقلوا لمنطقة ثانية .. ﻣﻦ لما خشيت ﺍﻭﻝ سنة كلية ﻃﺐ ﺍﺳﻨﺎﻥ تلاقيت مع عمر في الجامعة هو كان سنة ثالثة .. عاود كذا مرة ..
    ﺭﺟﻌﺖ علاقتنا زي قبل وحبينا ﺑﻌﺾ اكثر من قبل نمشوا مع بعض ونروحوا مع بعض .. ﺑﺲ ﺑﺘﺨﻔﻲ ﻻنه بوي ﺍﺳﺘﺎﺫ في ﺍﻟﺠﺎمعة .. يعني مانخشوش للجامعة مع بعض .. ﻣﻠﺘﺰﻣﻪ بقروبي مشيات جيات مطاعم وطلعات مع قروبي .. في الحوش بس نقول بوي لكن في الجامعة ﺍﺳﺘﺎﺫ ﻳﺎﺳﻴﻦ ..
    فاتوا سنين ﻭﺍﻧﻲ نقرا ونحاول ﻣﺎ نبعدش علي ﻋﻤﺮ ﻻﻥ نحبه هلباااا ﺑﺲ قيس ولد ﻋﻤﻲ ﻟﻠﻴﻮﻡ حاجرني .. ﻛﺮﻫﺘﻪ اكثر من قبل ﻻنه ﺍﻧﺎﻧﻲ ﺳﻤﻌﺖ ﺑﻴﻪ تزوج وقالوا قعد ﻋﻨﺪﻩ صغار ﻭﻣﺎﻧﻌﻨﻲ نعيش زيه .. كنت نقول ﻟﺒﺎﺑﺎ طالعة اني وقروبي لكن اني نمشي ﻟﻌﻤﺮ .. نمشي لحوشه نقعدوا نهدرزوا ونضحكوا ﺑﺲ ﻫﻮ ﻳﺤﺎﻭﻝ يتقرب مني ويضايقني بتصرفاته هاذي انوض من جنبه ..
    عمر : امالا كيف يصير بعدين وانتي تضايقي مني كل مانقربلك نقعد بس نشبحلك ..
    منال : ﺧﻠﻲ ﻧﺘﺰﻭجوا قبل ياعمر غلط هكي وحرام ..
    عمر : وولد عمك ..
    منال : ﺧﺎﻳﻒ ﻣﻨﻪ ..
    عمر : ﻻ ﺍﻧﻲ مش خايف ﻣﻨﻪ ﺑﺲ نخاف ﺗﺼﻴﺮ مصيبة وهو سمعت انه حتي توا واصل ..
    منال : امالا كيف تبي ﺗﺘﻘﺮﺏ مني بدون ماتتزوجني ..
    عمر : لو ﻋﺮﻑ انك ﺍﻧﻜﺴﺮﺗﻲ ومعاش بنت معاش ﻳﻘﺒﻞ بيك ويخليك ﻭﺍﻧﻲ اللي ناخذك ..
    منال : انت لا توا ماتعرفش عمامي .. ﺍﺫﺍ درت هكي ع الاكيد ﻳﻘﺘﻠﻮﻧﻲ ﻭﻣﺎ يخلوكش تاخذني لا انت ولا غيرك نموت طول ..
    عمر : امالا شنو الحل برأيك ..
    منال : ﻧﺘﺰﻭجوا ..
    عمر : كيف ﻭﻣﻨﻮ ﺣﻴﻮﺍﻓﻖ لا اهلي ولا اهلك راح يرضوا ..
    منال : ﺍﻧﻲ وانت وهذا المهم ..
    عمر : و كيف ..
    منال : نطلعوا برا البلاد ﻭﻧﺘﺰﻭجوا ..
    عمر : ﻭﺍﺫﺍ شدونا نريحوا رابش ..
    منال : مافيش حد راح ﻳﻌﺮﻑ ﻣﻜﺎنا ماتخافش ..
    اتفقنا ﻧﻄﻠﻊ اني وياه ﻳﻮﻡ ﺍﻟﺨﻤﻴﺲ ﺍﻟﺼﺒﺢ ناخذ حوايجي والحاجات اللي نبيهم ونطلعوا .. كنت ﺧﺎيفة ﺑﺲ نقوي في روحي ونتذكر انه ﻫﺬﺍ هو ﺍﻟﺨﻼﺹ ﺍﻟﻮﺣﻴﺪ ﻣﻦ قيس ﻭﺟﺒﺮﻭﺗﻪ وقوته .. لعند ما ﺟﺖ ﺍﻟﺴﺎﻋﻪ ﺍﻟﻠﻲ بنطلع فيها ..
    ﺍﻟﺼﺒﺢ ﺍﻟﺴﺎﻋﻪ 4 ﺍﻟﻔﺠﺮ خذيت حوايجي كلهم ﻭﻃﻠﻌﺖ لقيت ﻋﻤﺮ واقف ﺑﺴﻴﺎﺭﺗﻪ في الشارع خذاني للشقة متاعه .. كنت ﻣﻴﺘﻪ ﺧﻮﻑ ﺣﺎﻭﻝ ﻳﻬﺪﻳﻨﻲ ﻭﺍﻧﻲ نرجف جي يبي ﻳﺒﻮﺳﻨﻲ ..
    منال دفيته : مافيش لعند ما تقرا عليا الفاتحة ..
    عمر : ﺧﻼﺹ وانتي وليتي مرتي ..
    منال : اني لعند توا نعتبر خطيبة قيس .. اعقد عليا بيش نولي مرتك ونطلع ﻣﻦ ﺫﻣﺔ قيس ..
    عمر : غدوا ان شاء الله ..
    منال : ﻫﺬﺍ جواز سفري ديرلنا ﺍﻟﻔﻴﺰﺍ ع خاطر نسافروا وانت اختار الدولة اللي تبيها ..
    عمر : ﺑﻌﻴﻮﻧﻲ انت ماتخافيش ﺍﺭﺗﺎﺣﻲ ..
    عمر جي بيرقد جنبي ..
    منال : عمر ما نقدرش بعد من عليا .. تكنطي وناض طلع بكل وقعدت بروحي في الشقة ..
    انطق ﺍﻟﺒﺎﺏ .. شبحت من العين السحرية لقيت ﻣﺮاة ﻣﺎ نعرفش كيف ﺷﻜﻠﻬﺎ مش مريح ابدا كانت ﻋﺠﻮﺯة ﻭﻣﻜﻴﺠﻪ ﻣﻜﻴﺎﺝ ﺍﻭﻭﻭﻭﻓﺮ ﻭﻣﺪﻧﺪﺷﻪ ﺍﻛﺴﺴﻮﺍﺭﺕ ومن دون ﺣﺠﺎﺏ .. ﺧﻔﺖ ﻭ مافتحتش الباب .. قعدت ﻟﻠﻴﻞ نفكر ﺑﺄﻫﻠﻲ توا شن صاير فيهم .. ﺳﺎﻣﺤﻨﻲ يا ﺑﺎﺑﺎ ﺳﺎﻣﺤﻴﻨﻲ يا ﻣﺎﻣﺎ ﺑﺲ ﻣﺎ نقدرش نقعد ﺗﺤﺖ ﺭﺣﻤﺔ قيس ﺭﺑﻲ ﺻﺒﺮﻫﻢ .. ﻭﻫﺪﻱ قلوبهم عليا ..
    في اﻟﻠﻴﻞ جي ﻋﻤﺮ كانوا ﻋﻴﻮﻧﻪ ﺣﻤﺮ تقول امبزعين فيهم دم ..
    منال : خيرك عمر شن صايرلك ..
    عمر : مافيا ﺷﻲ ..
    منال ﺧﻔﺖ : لا شكلك مش طبيعي ..
    عمر ﺍﺗﻘﺮب : انحبك يامنال انحبك ..
    منال : وحتي اني نحبك ..
    عمر : ﺍﺫﺍ فعلا ﺗﺤﺒﻴﻨﻲ اقربيلي ..
    منال : لما غدوا تقرا عليا الفاتحة نقربلك ونولي ملكك ..
    عمر : جيبي ﺍﻟﻠﻲ ﻳﺼﺒﺮﻧﻲ لغدوا ﻣﺎ انتحملش ﻭﺍﻧﺘﻲ ﻫﻨﺎ ومعاي ..
    منال شدني ﻣﻦ ايديا ﺑﻌﺪﺗﻪ : انت شارب صح ..
    عمر ﺿﺤﻚ : لا حاجب ههه ..
    منال : مانبصرش اني انت سكران ياعمر هذا علاش مش ع وعيك ..
    عمر : ﺍﻱ لكن ﺷﻮﻱ مش هلبا ..
    منال : ﺭﻳﺤﺘﻚ ماتنطاقش بعد من عليا ..
    عمر : تعااااالي جاي ..
    وشدني بالسيف وحاول ﻳﺒﻮﺳﻨﻲ ..
    منال : ﻋﻤﺮ بعد من عليا ﻋﻤﺮﺭﺭﺭ اصحي ع روحك .. ﻳﺎ ﺍﻟﻠﻪ .. بعد اني قتلك ..
    دفيته وطلعت نجري ﻟﻠﺤﻤﺎﻡ وهو يجري وراي جيت بنسكر ﺍﻟﺒﺎﺏ وقف يدف ﻭﺍﻧﻲ اندف في الباب غلبني هو وفتحه .. قعدت نعيط ..
    منال : ﻋﻤﺮﺭﺭﺭﺭﺭﺭ بعد من عليا ﻋﻤﺮﺭﺭ بالله عليك مش توا ﺑﺲ ﺍﺳﻤﻌﻨﻲ ..
    وهو زي المجنون ﻓﺎﻗﺪ وعيه ﻭﻳﺒﻮﺱ في رقبتي ﻭﻳﺤﺎﻭﻝ يمزق حوايجي ﺑﺲ ماعنداش حيل .. قعدت اندف فيه ونبكي لعند ما ﺳﻤﻌﺖ ﺻﻮﺕ ﻗﻮﻱ كأنه ﺍﻧﻔﺠﺎﺭ .. ﻃﻠﻊ ﺻﻮﺕ ﻛﺴﺮ ﺑﺎﺏ ﺍﻟﺸﻘﻪ .. ونسمع ﺻﻮﺕ قيس بأعلي صوته منااااااااااااال .. ﺟﻤﺪ قلبي ﻣﻦ ﺍﻟﺨﻮﻑ ﻋﻤﺮ ﺑﺲ ﺳﻤﻊ الصوت جري للبلكونة نقز للشقة الثانية ..
    ﺛﻮﺍﻧﻲ وخش قيس ﺿﺮﺑﻨﻲ كف بقوته وشدني ﻣﻦ ﺷﻌﺮﻱ …
    ________________________________💔💔💔
    نرجعوا لي قيس ..
    قيس .. لما اتصل بيا ﻋﻤﻲ ﺍﻟﺼﺒﺢ الساعة 9 (( نرجعوا للمكالمة ))
    ياسين : قيس الحقني مصيبة وطاحت ﻋﻠﻰ ﺭﺍﺳﻲ ..
    قيس ﺍﻧﺘﻔﻈﺖ : ﺧﻴﺮ ياعمي شن فيه شن صار ..
    ياسين : منال مهناش مالقيتهاش ..
    قيس : كيف ﻳﻌﻨﻲ مهناش فهمني ..
    ياسين : نضت ﺍﻟﺼﺒﺢ ﺍﻟﺴﺎعة 7 نبي انوضها ﻣﺎ لقيتهاش واخذة حوايجها وهربت من الحوش يافضيحتي ..
    قيس : ساعتين ونكون عندك يا ﻋﻤﻲ ..
    سكرت ﺍﻟﺨﻂ وبحوايجي ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﻪ خذيت ﺳﻴﺎﺭﺗﻲ وع طول لطرابلس انطفيها غادي .. ﻭﺻﻠﺖ ..
    قيس : ﻫﺎ ﻋﻤﻲ لقيتوها او عرفتوا مكانها ..
    ياسين : مافيش شي ﻣﺎ لقينلهاش ﺍﺛﺮ ..
    قيس : خليني نشوف دارها ..
    خشيت ندور ﻋﻦ ﺷﻲ ﻳﻮﺻﻠﻨﻲ ليها مافيش ..
    ياسين : اتصلت باﻟﺸﺮطة وقالوا ﻣﺎ نقدروش انديروا شي لعند ما ﺗﻤﺮ 24 ﺳﺎعة بيش نعتبروها ﻣﻔﻘﻮﺩة ..
    قيس : يا ﻋﻤﻲ راهو ﺍﻟﻘﺎﻧﻮﻥ ﻓﺎﺷﻞ معاش زي قبل ﺧﻠﻴﻬﺎ عليا وما تقولش لحد ع اﻟﻠﻲ ﺻﺎﺭ وماتخليش حد ﻳﻌﺮﻑ بيش ماتصيرش فضيحة وخليك عادي .. ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺗﺮﺟﻌﻠﻚ ﺑﻨﺘﻚ ..
    خليته ومشيت كلمت ﺻﺪﻳﻖ ليا في طرابلس ﻋﺴﻜﺮﻱ في اﻟﻮﺯﺍﺭة ﻭﻗﻴﺎﺩﻱ في الجيش ..
    قيس : خيرات يامهند كيف الحال ..
    مهند : ياهلا قيس تي شن امورك اني كويس والحمد لله ..
    قيس : الحمد لله ﻣﻬﻨﺪ اني جايك في موضوع وياريت تساعدني ..
    مهند : ادلل يا ﺧﻮي عيوني ليك وان شاء الله ربي يسترني معاك ونقدر نساعدك ..
    قيس : ﺍﺳﺘﺮﻧﻲ ياخوي وما اطلعش ﺳﺮﻱ بنت ﻋﻤﻲ هربت ﻭﻣﺎ لقينلهاش ﺍﺛﺮ ..
    مهند : توا اﻧﻄﻠﻊ جماعتي ﻳﻄﻠﻌﻮﻫﺎ ﻣﻦ تحت الارض ويجيبوها لعندك ..
    قيس : اهم شي ﺍﻟﺠﻤﺎعة ثقة مش يشهدروا بيا ..
    مهند : ما ﺗﺨﺎفش ثقة كلهم .. واعطيني مكانك شوي ونكون عندك ..
    ﺟﺎﻧﻲ ﺑﺴﺮﻋﻪ ومشيت معاه ﻟﻠﻤﻜﺘﺐ ..
    مهند : ﺗﺸﻚ بي حد او مكان ممكن تمشيله ..
    قيس : اي نشك في ﻭﺍﺣﺪ ﺍﺳﻤﻪ عمر ﺣﺴﻦ وبوه ﺍﺳﺘﺎﺫ ﺟﺎﻣﻌﻲ ..
    مهند : لحظة ندوروا عليه ..
    ﻧﺺ ﺳﺎعة وردوا علينا وقالوا ﻫﺬﺍ بوه كان يعطي في احداثيات للناتو وشدوه وقتلوه جماعة النظام السابق .. ﻭاﻟﻮﻟﺪ ﻭﺍﻫﻠﻪ انتقلوا لمنطقة ثانية ..
    قيس : ﻭﻳﻦ مكانهم ..
    مهند : توا ندوروا عليه شوي بس ..
    فاتوا ﺩﻗﺎﻳﻖ ..
    مهند : لقيناه ..
    قيس : ﻭﻳﻦ مكانه بسرعة ..
    مهند : حوش ﺍﻫﻠﻪ في ال.............. (( سمي اسم المنطقة )) ..
    قيس : ﻣﺎ ﻋﻨﺪيش ﺩﻟﻴﻞ انه ﻫﻮ اللي مهربها ..
    مهند : وقت توا مش زي قبل يارفيقي ماعليك فيه احني نطلعوا ﺩﻟﻴﻞ ..
    قعدوا يدوروا واني ندور معاهم ﺑﺴﻴﺎﺭﺗﻲ ﻣﻦ ﻣﻜﺘﺐ ﻟﻤﻜﺘﺐ ﻭﻣﻦ ﻣﻘﺮ ﻟﻤﻘﺮ .. ﺍﺧﺮ ﺷﻲ شدينا ﺧﻮﻩ ﻋﻤﺮﻩ 15 سنة قمناه ﻭﺧﻠﻴﻨﺎﻩ ﺑﺎﻟﺴﻴﺎﺭة وطلعنا بيه للمقر ..
    اللي يحقق معاه : ﺧﻮﻙ ﻭﻳﻦ ﻳﻌﺮﻑ البنت هاذي (( وروه ﺻﻮﺭﺓ منال )) ..
    عامر : مانعرفهاش ..
    في الاول ماباش يعترف شديناه واحني 7 رجالة واحد اعرض من الثاني ..
    المحقق بصوت عالي : تكللللم احسنلك ..
    عامر وهو يبكي : نتكلم ﻭﺍﻟﻠﻪ ﺑﺲ خلوني وماتضربونيش ..
    قيس قمته ﻣﻦ حوايجه ع الحيط : ﻭﻳﻦ ﺧﻮﻙ تكلللم .. وعيطت في وجهه ..
    عامر : عمر ﻋﻨﺪﻩ ﺷﻘﻪ يمشيلها ديما ..
    قيس : ﻭﻳﻦ مكانها بسرعة ..
    عامر : في ال................... (( وسمي مكانها وين )) شبحت ﻟﻤﻬﻨﺪ ..
    مهند : قيس ﻫﺎذﻱ ﺷﻘﻖ ﺩﻋﺎﺭة ..
    قيس : ﺍﻟﺸﻘﻪ في اي ﻋﻤﺎﺭة بالزبط ..
    عطاني ﺍﺳﻢ و وصف ﺍﻟﻌﻤﺎﺭة .. خليته ﻭﺗﻮﺟﻬﻨﺎ ﻟﻠﻌﻤﺎﺭة ﺍﻟﻠﻲ فيها ﺷﻘﺔ هاذكا ﺍﻟﻜﻠﺐ .. سألنا ﺍﻟﺤﺎﺭﺱ في البداية ماباش يحكي ..
    ﺗﻘﺪﻡ ﻣﻬﻨﺪ ﻋﻠﻴﻪ وطلعله البطاقة متاعه : ﺍﻧﻲ ﻗﻴﺎﺩﻱ في كتيبة ال......... تتكلم وتقول والا وربي نصفيك ﻭﻧﺼﻔﻲ ﺍﻟﻌﻤﺎﺭة ﻛﻠﻬﺎ ﺗﺤﺖ ﻣﺴﻤﻰ ﺍﻟﺪﻋﺎﺭة ..
    الحارس : بالله عليكم اني ﻣﺎعنديش دخل ﺑﻴﻬﻢ اني مجرد حارس للعمارة ..
    مهند : قتلك ﺍﻟﻮﻟﺪ هذا ﻭﻳﻦ ﺷﻘﺘﻪ ..
    الحارس : في اﻟﻄﺎﺑﻖ ﺍﻻﻭﻝ ﺭﻗﻢ 4 ..
    خليناه وطلعنا .. وصلنا ﻟﻠﺒﺎﺏ جيت بنفتحه وشدني ﻣﻬﻨﺪ ..
    مهند : لحظة ﺷﻨﻮ ﺍﻟﺼﻮﺕ هذا ..
    ﺍﺗﺼﻨﺘﺖ ﺻﻮﺕ منال تعيط بعد من عليا ﻋﻤﺮﺭﺭﺭﺭ ..
    قيس وبصوت عالي : ﻫﺬﺍ ﺧﺎﻃﻔﻬﺎ ..
    قلت هكي بيش نبعد الفضيحة من عليها قدام ﺟﻤﺎﻋﺘﻲ وانلفلفها ..
    بخبطة وحدة من رجلي طيحت ﺍﻟﺒﺎﺏ ع الارض .. ﺻﺮﺧﺖ ﺑﻜﻞ ﺻﻮﺗﻲ منااااااااااال .. ﻃﻠﻊ ﺍﻟﺴﺎﻗﻂ يجري ونقز ﻣﻦ البلكونة ﻭﻣﻬﻨﺪ وجماعته لحقوه .. ﻭﺍﻧﻲ مشيت لي منال في الحمام ﺍﻭﻝ ﺷﻲ درته ﻣﻦ حرقت قلبي ﻭﺍﻟﻨﺎﺭ اللي فيا ﺿﺮﺑﺘﻬﺎ كف وشحيتها ﻣﻦ ﺷﻌﺮﻫﺎ ﻃﻠﻌﺘﻬﺎ .. ﺑﻌﺪﻳﻦ وقفت .. ﺟﻤﺎﻋﺘﻲ معاي ﻭﺍني نطلعها هكي صاعبة عليا .. رميت الجاكة متاعي وقتلها ﻟﻔﻲ روحك فيها واﻻ وربي نسلخ جلدك وانتي حية ..
    هما مشوا وراه لحقوه ﻭﺍﻧﻲ شحيتها ﻭﺭﻛﺒﺘﻬﺎ في ﺳﻴﺎﺭﺗﻲ وع طول طلعت لحوش ﻋﻤﻲ .. ﻭﺻﻠﺖ كريتها كر ﻣﻦ ﺍﻟﺴﻴﺎﺭة ﻣﻦ ﻳﺪﻫﺎ ﻭﺩﺧﻠﺘﻬﺎ للحوش وحذفتها جنب ﺭﺟﻠﻴﻦ ﻋﻤﻲ ..
    ﻋﻤﻲ شدها ضربها كفوف ﻭﺑﻮﻛﺴﺎﺕ ﻭﺍﻧﻪ اتكيت ع الحيط وحطيت يدي ع ﺭﺍﺳﻲ .. ﻣﺎ نحسش ﺍﻻ و ﻋﻤﻲ ﺳﺤﺐ ﺍﺳﻼﺣﻲ ﻣﻦ ﺧﺼﺮﻱ ﻭﺳﺤﺐ الزناد ..
    ياسين : الليلة الا مانغسل ﻋﺎﺭﻱ ﻣﻨﻬﺎ ..
    قيس ﺍﻧﺘﻔﻀﺖ ﺑﺴﺮعة : ﻋﻤﻲ لحظة راك تتهور ..
    وقفت قدامه وهيا تعيط وتبكي ﻭﺍﻣﻬﺎ ﻓﺮﻓﺤﺖ ﻣﻦالبكي ..
    ياسين عيط بصوت عالي : قيس بعد من قدامي ﻧﺰﻟﺖ ﺭﺍﺳﻲ ﺑﻨﺖ ﺍﻟﻜﻠﺐ ليش اديري هكي ليش .. في ﺷﻨﻮ قصرت معاك بيش تهربي مع هالكلب .. مستعجلة ع الزواج ﻭﺍﻧﺘﻲ حتي الكلية مزال ما كملتيها وتبي تنهي مستقبلك بايدك اللي حاولت نبنيهولك ليش ..
    قيس : ﻋﻤﻲ اهدأ مش هكي ﺗﻨﺤﻞ ﺍﻻﻣﻮﺭ ..
    ياسين : قيس بعد اني قتلك خلي نغسل ﻋﺎﺭﻫﺎ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻛﻠﻬﺎ بتاكل ﻭﺟﻬﻲ ﻣﻦ ﻋﻤﻠﺘﻬﺎ ..
    منال ﻟﺒﺪﺕ ورا ظهري وشدت في جسمي ﻣﻦ الخلف ﺗﺘﺨﻔﻰ بيا خايفة ﻣﻦ ﺑﻮﻫﺎ ..
    قيس : قاعد ماولدتاش امه ياعمي اللي يحاول يشوه سمعتك او يجيبها ع لسانه نقصهوله طوول .. ﻭﺍﻟﻠﻪ الا مانكسر ظهره وظهر اللي جابوه ونمسحه مسح من الوجود .. ﻭﺑﻌﺪﻳﻦ ماحدش يعلم بالقصة ﻏﻴﺮ اني وانت ما تفضحناش ﻭﺗﻜﺒﺮﻫﺎ .. وبنت ﻋﻤﻲ ﻋﺮﺿﻲ ﻭﻣﺎ ﻳﺴﺘﺮش ﻋﺮﺿﻲ ﻏﻴﺮﻱ اني ناخذها ونسترها وما ﻳﺼﻴﺮ ﺷﻲ .. لاغسل عار ولا قتل ..
    منال نطت من ورا قيس وتعيط بصوت عااالي : اني مانبيكش افهم يامخلوق ..
    قيس شديتها ﻣﻦ ﺷﻌﺮﻫﺎ : وعندك ﻋﻴﻦ تتكلمي وترفضي ..
    كريتها ﻣﻦ ﺷﻌﺮﻫﺎ للدار .. ﺍﻣﻬﺎ جت تجري ﻭﺭﺍﻱ ..
    امل : ياخالتي بالله عليك راهو قاعدة فرخة ما اديرلها شي ..
    سكرت ﺍﻟﺒﺎﺏ وشديتها ﻣﻦ حوايجها ..
    قيس : احكي لمسك هو تقرب منك احكي ..
    منال : مادخلكش لمسني او لا مالكش علاقة ..
    قيس ﺿﺮﺑﺘﻬﺎ كف ﻃﺒﻊ ﻛﻔﻲ ع خدها : ﺑﻌﺪ اللي صار ﻛﻠﻪ وليك ﻋﻴﻦ بكل وقاحة تردي عليا وترفضيني واني اللي بنسترك ..
    منال : اني ﻣﺎ نبيكش افهم نموت احسنلي ..
    قيس شديتها ودفيتها ع الحيط : قولي توا تقربلك ولمسك او ﻻ ..
    ﺳﻜﺘﺖ ﻭﻧﺰﻟﺖ ﺭﺍﺳﻬﺎ .. ﺧﻠﻴﺖ يدي ﻋﻠﻰ رقبتها وخنقتها ..
    قيس : تكلمي واﻻ وربي نقتلك توا وفي هالساعة و بين ايديا .. ﺍﺷﺮﺕ ﺑﺮﺍﺳﻬﺎ ﻭﺍﻧﻲ خانقها لا .. سيبتها امالا احكي هيا ..
    قعمزت ع الارض وقعدت ﺗﻜﺢ .. لفيت وجهي من عليها .. ﻣﺴﺤﺖ ﻭﺟﻬﻲ وشديت ﺭﺍﺳﻲ ﺭﺍﺡ ﻳﻨﻔﺠﺮ ﻣﻦ ﻏﻀﺒﻲ .. وبعدين لفيتلها ..
    قيس : ﺟﺎﻭﺑﻴﻨﻲ تقربلك ولمسك او لا ريحيني ..
    منال : ﻻ ﻭﺍﻟﻠﻪ ما قربني ..
    قيس : اني سمعتك بوذاني كيف تقوليله ﻋﻤﺮ بعد من عليا شن دارلك احكي الصادقة احسنلك .. قعدت تبكي .. حذرتك ﻣﻨﻪ اني وﻻ .. عيطت عليها .. قتلك ﺑﻌﺪﻱ ﻣﻦ الطريق هاذي او ﻻ .. ﻣﺎهو هذا علاش حجرتك اني لانه عرفتك هبلة و ﻭﺍﺣﺪ ﺳﺎﻗﻂ صايع ضايع زي هاذا بيستغلك ويمشيك ويضحك عليك .. معقولة ﻧﺴﻴﺘﻲ تربايت اهلك .. معقولة ﻣﺎ جتش في عينك ﺗﻌﺐ بوك عليك ..
    منال : انت السبب ﻛﻠﻪ ﻣﻦ ﻭﺭﺍﻙ انت وبسببك انت ..
    قيس : ﻻنه نبيك وناويك وشاريك بالحلال ﻣﺎ تبينيش ﻟﻮ جيتك بالحرام ﻭﻛﻼﻡ ﻓﺎﺭﻍ كنهذا راهو حبيتيني ورضيتي بيا .. طبست ﺭﺍﺳﻬﺎ وقعدت تبكي .. تعرفي انه ﻣﺘﺰﻭﺝ ..
    منال رفعت ﺭﺍﺳﻬﺎ : ﻣﻨﻮ المتزوج ..
    قيس : ﺍﻟﺴﺎﻗﻂ متاعك ..
    منال : ﻻ مش متزوج ..
    قيس : يا غبية اني مانسألش فيك اني نقولك ﺗﻌﺮفي انه ﻣﺘﺰﻭﺝ او ﻻ .. تعرفي انه متزوج وعنده حتي ولد ..
    منال : ﻻ ﻣﺴﺘﺤﻴﻞ ..
    قيس : ﺗﻌﺮفي الشقة اللي خذاك ليها ﺷﻘﺔ ﺩﻋﺎﺭة وربك ﺳﺘﺮ لحقتك كنهذا اعتدي عليك وكسرك وقعدتي ﻭﺣﺪة ﻣﻦ ﻋﺎﻫﺮﺍﺗﻪ يجيك امتي ما يبي ..
    منال حطت ﻳﺪﻫﺎ ﻋﻠﻰ وجهها وقعدت تعيط بقوة وتبكي بقهر : ﻻ ﻣﺴﺘﺤﻴﻞ ﻻﺍﺍﺍﺍﺍﺍﺍﺍﺍ ..
    قيس : ربي يهديك ﺍﻣﻨﺘﻲ روحك ﻋﻨﺪ ﺍﻟﻐﺮﻳﺐ ﻭﻣﺎ ﺍﻣﻨﺘﻴﻬﺎش ﻋﻨﺪﻱ واني ﺍﻟﻠﻲ نخاف عليك ﺍﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺭﻭﺣﻲ .. انتي من دمي ولحمي ..
    قعدت ﻣﺨﻠﻴﻪ ايديها ﻋﻠﻰ وجهها وتبكي .. نشبحلها وماقدرش نتحمل انها تبكي قدامي .. نحس في وﺟﻊ ﺑﺪﺍﺧﻠﻲ وفي قلبي لما نسمع صوت بكاها .. ﺣﺎﻭﻟﺖ نهديها ﻣﺪﻳﺖ يدي جيت بنقيمها ﻭﻣﺎ قدرتش ﻫﺰﻳﺖ ﺭﺍﺳﻲ ﻭ خليتها ﻭﻃﻠﻌﺖ …
    ﻳﺘﺒﻊ...


    الخامس من هنا

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .