-->

رواية احببت مختلة عقليا البارت الثاني 2 بقلم نورهان خالد

رواية احببت مختلة عقليا البارت الثاني 2 بقلم نورهان خالد

     

    رواية احببت مختلة عقليا البارت الثاني 2 بقلم نورهان خالد

    _أيه!!!!
    =في اى مالك؟
    _ها لا مفيش بس وسواس من ناحيه اى؟
    =بتخاف كتير وبتتخيل انها بتكلم ناس في عقلها الباطل.. هى لسه في الأول بس لو فضلت كده للأسف مش هعرف اعمل حاجة.. هى جاتلى تتعالج بس مع كده بردو لسه خايفه
    _اه اه.. تمم انا ماشي بقي يصاحبي عاوز حاجة
    =سلامتك يا غالى
    مشيت وانا مستغرب.. ربنا يشفيها يا رب متوقعتش انها تبقي مريضه كنت فاكرها تنكة او حريصه..
    روحت البيت ودخلت غيرت هدومى.. اه مهو يوم باين من أوله هاكل اى انا دلوقتي.. نسيت اجيب اكل من تحت.. اعمل قهوة طيب.. انا حاسس انى شويه كده وهشم القهوة او اخدها حقن.. نزلت جبت حاجات من السوبر ماركت جبت فرخة وصلصه ومكرونة وطلعت.. اه لما الحلو يبهدله الايام اطبخهم ازاى دول بقي.. اشوف من اليوتيوب!!
    روحت فتحت اليوتيوب وكتبت طريقه عمل الفراخ المشويه حاسس انها اتحرقت سيكا لا لا عشر سيكات الله اكبر اى دا انا بطبخ الفرحة على نار ولا النار على فرخة امرى لله هاكل وخلاص اهو اى حاجة تملى التنك
    بليل طلعت بقهوتى كالعادة ومعايا الروايه إلى بقرأها لقيتها قاعدة على المرجيحة إلى في البلكونة بتاعتها وبتشرب قهوة اكيد قهوتى احلى مفهاش كلام دى..
    _تعرفي انى بحس لما اتكلم معاكى إن مفيش حاجة اسمها كرامة ودى حاجة فوق العظمة بمرحلتين تلاتة كده
    ضحكت ولو ضحكت يبقي قلبها مال معروفه.. الهضبه إلى قال كده هنعارضه ولا اى.. بس اى دا اول مرة اشوف ضحكة حلوة كده يختى حلوة بتكبسنى على طول يختى
    دخلت جوا وبردو سابتنى جاوبينى بصراحة عوزانى ارمى نفسي من هنا ويقولوا المنتحر اهو!!
    دخلت انا كمان مش عارف لى مسك فونى وبدأت ابحث عن مرضها.. الوسواس القهرى دا بيجى من الخوف الزيادة وطبعا ملحوظ في لبسها ورعشتها وساعات بتبقي انطوائيه هايل يعنى مش طيقانى.. وبتتخيل ناس في عقلها الباطل وبتفضل تتكلم معاهم طب ماتتكلم معايا انا هو انا قصرت معاها في حاجة ولا هو عاجبها شغل سعد بيحب البيض دا!!
    نمت وانا بفكر فيها بفكر في ضحكتها طريقتها هدوءها وقصف الجبهات التحفه إلى تاخد عليها أوسكار دى.. معروف انى واد تقبل كده مش عارف لى انا معاها كده
    صحيت الصبح عملت قهوتى وفتحت الباب لقيتها بنفس المشهد وهى واقفه بتكلم حد وهو مش موجود
    _ااااه هموت.. لا مش قادر حاسس انى ايامى بقت معدودة
    بخوف وتوتر:م مالك؟
    _انا كويس انتى اخبارك اى
    =...
    _بصي انا مليش لا حبيب وقريب ولا حتى غريب تصورى وانا جارك والمفروض جارى يجارى يحته سكرة.. فممكن تطقينى شويه طيب
    =أطيقك؟
    _ايوة معلش تعالى على نفسك
    ضحكت يبقي خلاص انزل اجيب المأذون دلوقتي طب اى حاسس انى مدلوق سيكا في اى يعمر متتقل شويه مش ناصح الا تقول للبنات لاء مليش في الارتباط جاى عند دى ولصقت لاصقه أمريكى
    _أنا عمر وأنتى؟
    =أنا قمر
    _قمر
    =بعد اذنك
    دخلت وانا نزلت إلى هو قمر في كل حاجة والاسم بردو إلى هو والله اهلك معاهم حق
    حياتى روتينيه من الشغل للبيت إلى هو تقولش مطلقه وبتجرى على عيالها
    روحت البيت لقيتها نازلة عرفت ساعتها انها راحة للدكتور طلعت منا مش همشي وراها على طول يعنى لازم اتقل خلصانة همشي مرة ومرة لاء اصل كرامتى عندى عاليه اوى.. ططلعت ولقيت باب الشقه بتاعها مفتوحة الفضول خدنى وأفلام الاكشن والعصابات والصراحة كان نفسي ادخل اشوف البيت دا عامل ازاى.. دخلت لقيته بيت كئيب اكنه ميت كل حاجة فيه منظمة جدا إلى هو بالكربون يا حبيبي بالكربون دخلت الاوضه بتاعتها كل ركن هادى ومنظم جدا انا عايش في مزبلة وانا إلى كنت فاكر انى نضيف!!
    لقيت على الكوميدينو مذكرة صغيرة مسكتها وقبل مفتحها لقيت صوت جاى من ورايا
    _أنت اى إلى جابك هنا!!!

    الثالث من هنا

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .