-->

رواية معشوقة الاسد البارت الرابع 4 بقلم نادين صالح

رواية معشوقة الاسد البارت الرابع 4 بقلم نادين صالح

     

    رواية معشوقة الاسد البارت الرابع 4 بقلم نادين صالح

    بارت الرابع)
    كانوا يتناواون طعامهم حتي اتي هاتف للجد جعله ينتفض ويقول

    الجد بفزع: ايه بتقول ايه..... طيب طيب انا جاي جاي

    وقف الجميع بقلق

    يوسف: خير يا بوي حوصل ايه

    الجد بتوهان: اسد عمل حادثه وفي المستشفي

    الكل بصدمه: ايه😳😳

    فاطيمه ببكاء ونحيب: ااااااه ولدي ولدي يا حبيبي يا ولدي ودودني ليه

    عزيز: اهدي بس يا ام اسد انشاء الله هيكون كويس يلا احنا نروحله علشان مايبقاش لوحده

    كانت لا تعلم لما شعرت بنغزه في قلبها وقلق عليه

    ساره: انا عايزه اروح لولد عمي

    يوسف وهو يتحرك هو والجد وعزيز: معندناش حريم بتروح مستشفيات انا مش هاخد حريم يلا يا حاج وخرجوا ولم يتبقي سوي دنيا .. اكرم.. ساره.. كريمه..فاطيمه التي صعدت وطلبت منهم ان يتركوها بمفردها

    ساره: كلوا منك يا وش النصايب

    دنيا بصدمه وهي تشير لنفسها: انا انا اللي سبب ليه هو انا كنت اللي كنت عاملتله الحدثه

    ساره بغل: لااا انتي خرجتيه من اهنا متعصب بسبب خيال الميقاته اللي واقف جارك ده و قله الحيا اللي حوصلت دي

    اكرم بعصبيه: خيال ميقاته مين يا بت اتلمي كده واظبطي

    ساره: ايه يا سبع الرجال اتحدت دلوقتي علشان السنيوره

    كريمه بزعيق: باااس بااااس انتي ايه يا شيخه مش رحمه بنتي من ساعه ما جت ليه حطاها في دماغك ليه

    ساره ببرود: انا مهحطاش بدماغي عاد عمايلها هي اللي غلط

    اكرم بزعيق: علي اساس ان عمايلك انتي اللي كويسه اوي يعني

    ساره: يا خوي قبل ما تتحدت قولي كيف تسمح لنفسك تحضن اي واحده اكده وعلي فكره لو حوصل حاجه لاسد مش هعمل حساب لاي حد

    دنيا: بصي بقي نهايه الكلام انا كنت ناويه اسافر بس احتراما لجدي وعمي مش هسيبهم في الظروف دي واه صحيح هقولك مع أني مش مجبره ابررلك اكرم يبقي ابن خالتي واخويا في الرضاعه وده بس علشان تعرفي اني مش اي حد بحضنه انا متربيه كويس اوي علي فكره.... تركتها وصعدت لغرفتها

    اكرم وهو يضع يده بجيوب بنطاله وينظر بثقه: ايه ده مالك اتخرستي ليه كده

    نظرت ساره بغيظ له وصعدت لغرفتها

    اكرم: ايه البت دي

    كريمه: مالكش دعوه بيها سبحان الله وارثه امها في كل حاجه

    اكرم: هو ايه الموضوع

    كريمه تعالي معايا اقولك وجلسوا في حديقه المنزل

    كريمه: الموضوع كله ان...........
    .........................................................................
    في المستشفي امام غرفه العمليات

    يوسف: جيب العواقب سليمه يارب ده ولدي اللي ماليش غيره
    عزيز وهو يربت علي كتفه: اهدي يا يوسف اسد شديد وانشاء الله هيقوم من اللي هو فيه

    كان الجد يقف امام الغرفه وهو يدعي الله ان يقوم حفيده بخير

    وبعد وقت خرج الطبيب من غرفه العمليات

    ذهبوا اليه مسرعين

    الجد بحزم وهدوء: حفيدي في ايه يا دكتور

    الدكتور بعمليه:استاذ اسد قدر الحمدالله يستحمل الحادثه هو بس شويه خدوش بسيطه وكدمات في جسمه وكسر في دراعه اليمين بس هو مفيهوش اي حاجه تاني الحمدالله

    يوسف:طب ممكن نشوفه يا دكتور

    الدكتور:هو هيتنقل دلوقتي غرفه عاديه هناك تقدروا تشوفه

    الجد:تسلم يا دكتور و ذهبوا للغرفه التي انتقل اليها اسد وجدوه مازال تحت تأثير البنج


    وبعد قليل ابتدي اسد يفوق

    اسد بتأثير من البنج:اممممم لسه بتحضنه وبتزعق ليا اممم(يا عم انت في ايه ولا في ايه 😂😂)

    يوسف:اسد يا ولدي انت فايق

    اسد وهو يفتح عيونه ويغلقها ليتعود علي الضوء:ااااااه انا فين

    الجد يابتسامه: حمدالله علي سلامتك يا اسد الرجال

    اسد: الله يسلمك يا جدي ونظر بعيونه في ارجاء الغرفه وكان يبحث عنها

    لاحظ الجد نظراته فأبتسم بخبث: خير يا ولد بدور علي حاجه اياك

    اسد بأحراج: ها احم لا لا مش بدور انا بس مصدع شويه

    عزيز: دلوقتي الدكتور يجي ويديك مسكن الحمد الله انها جت علي قد كده وفي تلك اللحظه رن موبايل عزيز (اه هي الموكوسه😁😁)

    عزيز: ايوه يا دنيا

    عندما سمع اسمها لايعلم لما قرع قلبه كالطبول واستمع الي الحديث بأهتمام

    دنيا: احم اسد كويس يا بابا

    عزيز: اه يا حبيبتي الحمدلله فاق

    نظر اسد بصدمه مهلا هل هي تسأل عنه هل هي قلقه عليه

    دنيا: فاق طب الحمدلله روح ادخلهم بقي

    عزيز بأستغراب: ادخلهم فين انا في الاوضه اصلا

    دنيا بصدمه: اوضه لا ثانيه انتي رضيت عليا وقولت ايوه دنيا وسمعتهم اني بسأل علي اسد وهو فايق وانت واقف قدامه دلوقتي وانا بتكلم(معلش الاخت غبيه شويه🤭🤭)

    عزيز: ايوه فيها ايه يعني

    دنيا: لا لسمح الله مفيهاش اقفل يا بابا اقفل يا حبيبي وقفلت

    الجد بخبث: مالها دنيا يا عزيز

    عزيز: مفيهاش يا حاج كانت بتطمن علي اسد بس

    الجد: اومال ولد عمها ولازمن تتطمن عليه ولا ايه يا اسد

    اسد: احم اه اه

    عزيز: بص يا اسد انا عارف انو مش وقته بس لازم تقولك انا بعتذرلك علي اللي دنيا قالتهولك الصبح هي عصبيه شويه وبعدين انت اضايقت من اكرم ليه صح

    اسد بصدمه: وه اضايقت ليه واحد واقف وفي حضنه بت عمي

    يوسف: واخته

    اسد بأستغراب: ايه

    الجد: انت متعرفش يا اسد ان اكرم ابن خاله دنيا واخوها في الرضاعه ولا ايه

    اسد بأحراج: احم وانا هعرف منين


    عزيز بمرح: معلش يا اسد اصل دنيا واكرم دول لو حد جه علي اي احد فيهم ولا ضايقه بيعملوا منوا بوفتيك هههههه الاتنين دول اجن اتنين شوفتهم وهتشوفم يتخانقوا وصلحوا ويهزروا في نفس الوقت

    الجد: صوح يا اسد انت عملت الحدثه كيف يا ولدي

    اسد بتوتر: ها لا مفيش بس عربيه جت فاجئه اكده ومخدتش بالي منيها وتذكر كيف فعل الحادثه

    Flash back
    كان يقود السياره بسرعه شديده وغضب بسبب ما فعلته

    اسد: بجي تقف وتحضنه اكده قدامي ولا كأني موجود لا وبتبجح فيا وتزعقلي اعمل فيكي ايه يا بت الدمنهوري ثم اكمل بعصبيه: بتحضنه (يا عم انت علقت ولا ايه🤭😅😅)

    ومن كثره غضبه لم يلاحظ تلك الشاحنه القادمه باتجاه وانقلبت السياره به

    Back

    كان شارد في ما حدث ولم يلاحظ دخول الطبيب والقاء التعليمات عليه

    الدكتور : استاذ اسد يا استاذ

    اسد: ها بتقول ايه

    يوسف: وه يا ولدي كل ده ما سمعش

    اسد : معلش يا بوي ياريت يا دكتور تكتبلي خروج علشان مهحبش قعده المستشفيات

    الدكتور: لازم تقعد يومين علشان نطمن عليك

    اسد بحزم: انا جولت هخرج من اهنا يعني هخرج من اهنا وهكمل باقي العلاج في البيت

    الدكتور بخوف من نبرته: احم حاضر هروح اكتبلك علي خروج

    وذهب وتركهم وبعد قليل غادروا من المستشفي الي القصر
    .................................................................
    في القصر بغرفه دنيا بعد مكالمتها مع والدها

    دنيا: يالهوووووي علي الكسوف يعني ممرمطه بكرامته الارض الصبح واتصلت وسألت عليه وهو موجود اه يا ني هو ايه العيله الي مبتسترش دي يا اخواتي واحد يضحك ويقولي بتقولي هولاكوا والتاني يتكلم قدامه اوووووووف بقي هوريولي وشي اذاي... بس كويس اني اطمن عليه كنت قلقانه اوي

    : وكنتي قلقانه ليه
    كان هذا صوت اكرم

    دنيا: وانت مالك يا بارد

    اكرم وهو يجلس بجوارها علي الاريكه: والنبي انا بارد اتلمي يا بت كنتي قلقانه عليه

    دنيا بكسوف: احم ابن عمي يعني وبعدين اه احم مش عليه يعني اووي انا ا اقصد ج جدو علشان ميتعبش

    اكرم بخبث وهو يغمزلها: جدو برضه يا بت

    دنيا بتهرب: ولا بقولك ايه انت مش جاي مفرهد من السفر قوم اتخمد

    اكرم: لا مش مفرهد وبعدين قال لها بهمس: وبعدين هو القصر ده مفهوش مزز ليه الاقعده ناشفه كده ليه

    دنيا وهي تمسكه من ياقه قميصه: يخربيتك مزز ايه انت هنا في الصعيد مش الساحل يعني اي حاجه هيكا ولا هيكا (بصوت الرقاصه اللي كانت في فيلم اللمبي😁) هتتنفخ هما حلين لتتقتل لاما هتجوز واحد من بتاعت عريس يا بوي

    اكرم بصدمه: يا نصبطي عريس يا بوي يا نهار اسود لا وعلي ايه الواحد يقعد محترم اليومين دول من غير حاجه بس برضوا المفروض يبقي فيه حته حلوه كده هو عمك مجبش بت ليه حاجه كده غير السلعوه اللي موجوده دي (ساره)

    دنيا بسخريه: دلوقتي سلعوه مش دي اللي كانت ملاك من شويه ولا انا بيتهيألي

    اكرم: ايه ده انا قولت كده لا مش انا ده فرج

    دنيا: لا والله
    ثم سمعوا صوت ضجه من الاسفل

    اكرم: هو في ايه جدي بيتجوز

    دنيا: بطل استزراف وتعالي ننزل نشوف في ايه

    ونزلوا للاسفل وجدوا اسد يستند علي والده وذراعه الايمين في جبس ويوجد خدوش بسيطه في وجهه

    عندما وصل اسد كان يبحث عنها بعينه حتي وجدها تنزل برفقه اخيها من علي الدرج وتنظر بتوتر له

    اتت كريمه: حمدالله علي سلامتك يا حبيبى

    اسد بأبتسامه: الله يسلمك يا مرت عمي

    نزلت فاطيمه مهروله ايه واحتضتنته: حمدالله علي سلامتك يا غالي

    اسد: الله يسلمك يا ست الكل

    نزل اكرم ودنيا التي حاولت الانسحاب ولكن اكرم انزلها معه

    اكرم وهو يبتسم: حمدالله علي سلامتك

    اسد بهدوء وهو ينظر الي الدنيا التي تحاول عدم النظر الي عينيه:الله يسلمك معلش مكنتش اقصد سوء التفاهم اللي حوصل الصبح

    اكرم:لا محصلش حاجه

    دنيا بتوتر:احم ح حمدالله.. عل علي سلامتك يا اسد

    اسد لنفسه:(وه هو اسمي احلو اكده ليه ولا انا لسه تحت تأثير البنج)....(لا وحياتك تحت تأثير السهوكه🤭🤭)

    اسد بابتسامه لها:الله يسلمك يا دنيا

    نزلت ساره وجرت اليه وقالت بقلق مزيف:انت زين يا سيد الرجال

    اسد بهدوء:زين يا ساره انا هطلع اوضتي اريح شويه

    ساره وهي تتقدم منه : تعال اطلعك اني ولكن اوقفها صوته الحاد

    اسد:تطلعني فين يا ساره اتخبلتي عاد هتسند علي حرمه مهيصحش اكده انا هطلع لحالي وتركهم وكان سيصعد ولكنه احس بدوار وكان سيفقد توزانه جرت اليه دنيا وامسكت يده بسرعه

    دنيابقلق:حاسب يا اسد

    نظر اسد الي عيونها القلقه وضغط بخفه علي يدها التي تمسك يده وكأنه يقول لها لاتتركيني

    اسد بابتسامه لها للمره التانيه(لا تتحسد مرتين في اليوم غلط عليك يا بني كده😂😂)
    اسد:انا زين يا دنيا ثم همس لها بصوت لا يسمعه سواها:هولاكوا ماهيوقعش ابدا

    ابتسمت بخجل وقالت:تعالي اساعدك كان سيهم بالموافقه ولكنه تذكر رده علي ساره فقال:احم احم لا انا زين وهطلع لحالي مهيصحش تسنديني

    فجأء اكرم وامسك يده التي تمسك يد دنيا:طب تعالي انا هطلعك ولا مهيصحش بردوا ده حتي شكلي هيبقي وحش قدام الرجاله الواقفه دي ضحك الجميع ابتسم اسد:

    اسد: لا يصوح تعالي يا اكرم واسنده وصعد به للاعلي

    دخل اسد ليأخذ حمامه بعد معاناه

    كانت دنيا تسير بأتجاه غرفتها وجدت فاطيمه تنادي عليها

    فاطيمه: دنيا يا دنيا التفتت لها دنيا

    دنيا:نعم يا فاطوم

    فاطيمه وهي تمسك صنيه طعام:معلش يا حبيبتي دخلي الوكل ده لاسد لاحسن يا حبه جلبي مكلش حاجه من الصبح

    دنيا بحرج:احم طب هو مينفعش حد من الخدم يدخله

    مثلت فاطيمه الحزن:خلاص يا دنيا هدخله انا اخس عليكي للدرجادي لسه زعلانه منه
    دنيا مسرعه:لا والله مش قصدي خلاص هاتيها

    ابتسمت فاطيمه بخبث وهي تعطيها الصنيه: خودي يا حبيبتي ربنا يخليكي يارب اخذت دنيا الصنيه منها بتوتر وذهبت الي غرفته

    طرقت الباب فلم يجب احد فتحته وكانت الصدمه:.....

    الفصل الخامس من هنا

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .