-->

رواية اخويا وزوجتي كاملة بقلم دودا حودا

رواية اخويا وزوجتي كاملة بقلم دودا حودا

     رواية اخويا وزوجتي كاملة بقلم دودا حودا 



    #اخويا وزوجتي 
    #الحلقه الأولي 
    #بقلم دوداا حوده 
    انا دعاء 28سنه متجوزه بس معنديش اطفال مش علشان عندي مشكله لا مستنيه احس اني متجوزه راجل يعتمد عليه جوزي اسمه محمد مسافر السعوديه سكانه مع أهله باباه ومامته اول دور وانا التاني وأخو طارق التالت وليه أختين بنات اشرقت وشروق تؤام متجوزين تؤام برضه وطارق متجوز وعندوا ولدين بحس بحاجه غريبه منه عالطول مهتم بيا اوي نظرته ليا غريبه اوي اه طبعا ليه حق مهي مراته مفيهاش ربع جمالي ولا مهتميه بنفسها زي بسمعهم بليل وهما بيتخانو وانا والله ما يبقي ليا ذنب ساعت بخرج ارمي الزباله وهو طالع يشم البرفن بتاعي وهي طبعا اكيد ريحتها توم وبصل 
    دعاء قاعده عامله تكلم نفسها والجرس رن 
    دعاء :مين برا 
    طارق :انا طارق يا دعاء 
    دعاء :ثواني بس اجيب الروب اصلي لبسه لبس خفيف وفتحت ازيك يا طارق عامل اي 
    طارق وهو عامل بيص ليها :الحمد لله انتي مش عايزه حاجه 
    دعاء :اه عايزه اروح لماما بكره 
    طارق :طيب اصبري لما ارجع من الشغل اوديكي 
    دعاء :مش عايزه اتعبك 
    طارق :تعبك راحه وعايزه محمد يزعل مني ولا اي هو قايل خروج لوحدك لا 
    دعاء :عارفه وانا مخنوقه اوي والله نفسي اخرج واتفسح 
    طارق :عيني بكره اخرجك قبل ما اوديكي عند مامتك 
    وباب طارق اتفتح 
    دعاء :اطلع بقي لاحسن مريم فتحت الباب مش عايزه خناق ونكد ليك كل يوم 
    طارق :تصبحي علي خير وطلع شقته وهي قفلت شقتها 
    مريم :هو انا قولت كام مره متخبطش عليها 
    طارق :عايزه اي يا مريم 
    مريم :, عايزك تحترمني شويه 
    طارق :يالله نبدا النكد 
    مريم : مش نكد بس مينفعش تخبط عليها 
    طارق :دي مرات اخويا يا مجنونه انتي وبعدين اي اللي عماله في شعرك ده 
    مريم :مالو مانت عارف اني بفله طقيه بليل 
    طارق :,يا مريم شوفي دعاء جوزها مش موجود وعامله في نفسها اي عالطول ريحتها حلوة اوي وشعرها شكله جميل انا نسيت لون شعرك اب من الطقيه بتاعتك دي 
    مريم :, والله هي معندهاش اي حاجه تشغلها فلازم تبقي كده انت عارف ابنك في سنه كام تعرف بيحب اي وبيكره اي انت بتيجي عالنوم بس إنما أنا الام والاب هنا 
    طارق :, ارحمني مش كل يوم نكد كتك الاقرف 
    مريم :شكرا ليك اخرتها كده 
    طارق دخل اوضه الاطفال وفتح الواتس وشاف الحلات ولفاه دعاء كاتبه اكتر حاجه وجعاني عالطول الوحده 
    دخل كلمها طارق :, واحنا سابينك لوحدك 
    دعاء :, اخوك وحشني اوي والله نفسي يكون عايش معايا تعرف لو هو موجود كنت هعمل اي شي عالشان اخلي مبسوط 
    طارق :محمد ده عبيط الفلوس موجوده ليه يسافر  بس الحب والجمال ده يتساب كده حرام 
    دعاء :تعبت من اني عايشه لوحدي كل يوم بحط البرفن اللي بيحبه ويبقي نفسي يفتح الباب ويدخل اصحي القي دموعي نازله من عيني انا اسفه اني بتكلم معااك كده بس كنت محتاجه حد اتكلم معاه 
    طارق :لا طبعا خدي راحتك في الكلام ودخلت مريم الاوضه لبساه اشيك حاجه عندها وحطاه برفن 
    مريم :, مش عايزك تنام وانت زعلان مني 
    طارق اي الحلوه دي يخربيت كده امال ليه يابت الناس عالطول بالجلبيه القديمه 
    مريم : العشا جاهز يالله نأكل الاول 
    طارق :تمام يلا بينا وقفل الفون وكانت دعاء عامله تبعت رسايل 
    وفجاه سمعوا صويت من تحت نزلوا جري ومن لخمه 
    دعاء نزلت لحد شقه طارق بلبس اللي كانت لابسه 
    وشفتها دعاء اتجننت طلعت لبست مريم ونزلت علي خبر موت حماها ،،😭😭

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .