-->

رواية عشقتها ولكن الفصل الرابع عشر 14 بقلم دينا دخيل

رواية عشقتها ولكن الفصل الرابع عشر 14 بقلم دينا دخيل

    رواية عشقتها ولكن الفصل الرابع عشر 14 بقلم دينا دخيل



    البارت الرابع عشر 🔥


    عند ريان وصل بيته ودخل لجدته أوضتها

    نجوي : انت جيت امتا يا حبيبي

    ريان : لسه دلوقتي

    نجوي : مالك يا ريان ..... شكلك مش تمام
    تعالي جمبي

    راح ريان جمب نجوي وحط دماغه علي رجليها وهي قعدت تمسح علي شعره و...

    نجوي : مش هتقولي مالك بقا

    ريان : غلطت وظلمت موظفه عندي ومش عارف اعمل ايه

    نجوي : طب كنت اعتذرلها

    ريان : عملت كدا بس بردو ضميري بيأنبني

    نجوي: كنت اصرفلها مكفاءة وهي هتفرح
    كل الموظفين كدا

    ريان : لا ...دي غيرهم كلهم

    نجوي بمكر : غيرهم ازاي .... وزعلان اووي انك زعلتها كدا ليه

    ريان : مش عارف بس كلامها ليا لما عرفتني أنها مغلطتش في شغلها والجفا اللي كان في طريقه كلامها خنقاني

    نجوي ابتسمت : هي دي البنت اللي قولتلي لما تتأكد من قرارك هتيجي وتقولي صح

    ريان : عرفتي ازاي إن هي نفس البنت

    نجوي : يبني عيب علي سني حتي
    بس قولي بقا بتحبها من زمان

    ريان رفع دماغه واتعدل
    بحبها!!!!!

    نجوي : اه بتحبها يا ريان

    ريان : لا يا نوجا
    انا مش عارف إيه الاحساس دا بس......بس مش حب

    نجوي : لا يا ريان يا حبيبي
    واللي يثبت دا إنك أول مره تهمك موظفة كدا
    وانك حاسس إن قلبك واجعك ومخنوق عشان زعلها
    ونفسك لو تعرف تراضيها
    فكر في كلامي وشوف احساسك وقلبك هيقولك إيه

    ريان كان بيسمعها ومركز في كل كلمه قالتها وسابها ودخل اوضته

    فكر في كلام جدته وافتكر إنه كل ما يشوف اسراء قلبه بيدق جامد اووي
    وبيحس إنه مش عايزها تمشي وتفضل معاه
    واد إيه هو مخنوق إنه زعلها

    ريان بتوهان : بحبها ..... ريان يحب في يوم
    وابتسم ....بحب إسراء
    اه بحبها ....قلبي بيقولي كدا

    ورن علي مالك

    مالك بنوم : إيه يبني ....انت لسه منمتش

    ريان بفرحه : بحبها يا مالك ....بحبها

    مالك : هي مين دي يابن الهبله

    ريان : إسراء.....بحبهاااااا

    مالك بضحك علي صاحبه : اخيرا الحجر نطق 😂

    ريان : حاسس إني طاير يا مالك ومتلغبط
    بس الأكيد إني فرحان
    وفرحان اووي كمان

    مالك : وانا فرحان لفرحتك دي
    طب وهتعمل إيه

    ريان : مش عارف
    بس الأكيد لازم أصلح اللي عملته الأول ..... بس إزاي

    مالك :طب واللي يقولك ازاي تعمله إيه

    ريان : أبوسه

    مالك بهزار : عارف إن طول عمرك عينك مني
    هيهيهيهيهيهيهي

    ريان : هههههههههههه يبني يخربيت هبلك هههههههههههه

    مالك : تعالي أقولك بقا

    ريان : ها

    مالك : بص ...........
    ها فهمت

    ريان : اه فهمت أوي
    تسلملي يصاحبي

    مالك : عشان تعرف بس إنك من غيري ولا حاجه 😌
    ريااان .... ريااان ... ألو
    وبص في موبايله لقي ريان قفل في وشه
    قفلت 🙂 ..... اخدت غرضك مني ورمتني اهيئ اهيئ
    ماشي يا أبو الصحاب 😂ونام مالك

    عند ريان قعد يظبط اللي هيعمله بكرا لإسراء وخلص وكان تعب جدا ف نام وهو فرحان لأول مره من قلبه

    تاني يوم في النادي

    سميرة: يعني كمان المره دي عدت منها

    إلهام بغيظ : اه كانت عامله نسخه للمشروع
    انا لو اطول كنت قتلتها

    سميره: اهدي بس كدا .... وكل حاجه وليها حل
    اهم حاجه نفكر في حاجه نبعدها عن ريان غير إن نبوظ شغلها
    لأن كدا ريان هيتأكد إن حد قاصد يوقعها وهيحاول يعرف الشخص دا وكدا هيبقي خطر علينا

    إلهام : طب هنعمل إيه

    سميره: هقولك .........

    إلهام: والله يا طنط إنتي دماغك دي ألماظ

    سميره: هههههههههههه أهم حاجه متنفذيش دلوقتي
    عشان مش يبقي كله وراء بعضه
    استني شويه لما الدنيا تهدي

    إلهام: حاضر
    همشي بقا أنا عشان الشغل

    سميره: باي يا حبيبتي

    إلهام: باي
    ومشيت إلهام وهي بتفكر في كلام سميرة و ...
    هههههههههههه هعمل اي حاجه عشان تبقي ليا يا ريان انت وفلوسك هههههههههههه
    وهبقي مرات ريان الاسيوطي اغني أغنياء البلد
    وركبت عربيتها في طريقها للشركه

    عند اسراء وأمل وصلوا الشركه و...

    هناء : في يا بشمهندسات إجتماع للشركه كلها كمان عشر دقايق

    أمل: مين اللي عامل الاجتماع يا هناء

    هناء : مستر ريان اللي عامله
    ومشدد كله يحضره

    أمل: أوك يا هناء

    إسراء: تفتكري عايز إيه

    امل: ممكن في مشروع كبير عايزنا كلنا نشتغل فيه

    اسراء: اممممممم
    طب هروح المكتب اشوف كام حاجه واجي

    امل: وانا بردو
    يالا اشوفك هناك

    ودخلت إسراء مكتبها : ولقت بوكيه ورد وعلبة شيكولاته جلاكسي كبيره
    ومكتوب علي ورقة ( Sorry)

    إسراء ابتسمت وأول حد جه في بالها كان ريان

    وبعدين راحت الاجتماع
    وكانت كل الشركه موجوده ومنها مالك اللي مبتسم وفاهم سر الاجتماع
    وأمل وحتي إلهام

    ريان : ادخلي يا إسراء
    ودخلت إسراء وقعدت علي كرسيها

    ريان : طبعا كلكم مستغربين إن جمعتكم النهارده
    حضراتكم طبعا سمعتوني وانا متعصب امبارح بسبب الشغل اللي كنت فاكره باظ وكانت إسراء السبب

    كله شاور بدماغه أنه عارف كدا
    واسراء مستغربه ليه فتح الموضوع تاني

    ريان :فأنا جمعكم دلوقتي عشان اعتذر لإسراء قدامكم
    زي ما اتخانقت معاها بردو قدامكم

    كله متفاجأ إن ريان الاسيوطي يعتذر لحد وكمان موظفه
    ومالك فرحان ومفتخر عشان دي فكرته اللي قالها لريان
    وامل مبسوطه عشان إسراء
    والهام تقريبا بتولع من غيظها

    أما اسراء فالنقاب كان ساتر ليها لأنها كانت فاتحه بقها علي آخره ( 😂😂 )
    وعينيها مبرقه من صدمتها
    عمرها ما كانت تتوقع إن ريان يعتذرلها وقدام الكل

    ريان : انا بعتذر يا بشمهندسه علي سؤء ظني بشغلك
    والحسابات صرفتلك مكافأة شهر عشان نجاح المشروع اللي عملتيه ولوحدك

    اسراء كانت متلغبطه ومكسوفه وفرحانه
    شويه مشاعر فوق بعض ملغبطنها

    وردت قالت : احم.... خلاص حصل خير يا بشمهندس ولا يهمك
    انا مش مضايقه خلاص وشكرا للمكافأة

    ريان كان فرحان انها سامحته
    وبيبص لمالك ف مالك غمزله وإن الفكره نجحت

    وخلص الاجتماع وكل واحد راح علي مكتبه

    وأمل كانت مع اسراء في مكتبها
    امل بضحك : أول مره اعرف ان المدير لو غلط في حد بيعتذره قدام الشركه كلها

    إسراء: قصدك ايه يعني

    أمل: مقصديش حاجه خالص 😉

    بت استني
    مين جايب الشكولاته والورد دول

    اسراء بتوتر : احم .....معرفش

    أمل: ازاي متعرفيش 😑
    هيكون حد جه حطهم ومشي

    اسراء: لقيتهم علي المكتب وجمبهم الورقه دي

    امل : مكتوب سوري
    وتقوليلي معرفش
    دا المدير يعنيا

    اسراء: اممم

    أمل: هههههههههههه ع فكره المدير بيحبك

    اسراء بصتلها وبرقت ولسه هتعترض

    امل: متقوليش حاجه
    عشان انتي كمان بتحبيه .... هسيبك واروح مكتبي بقا

    اسراء اول ما امل قالتلها كدا قلبها قعد يدق بعنف
    وبعدها مسكت الورقه وبصت للورد
    وابتسمت وفرحت اوووي و ....
    معقول اكون حبيتك يا ريان
    اووووف انا متلغبطه ومش فاهمه حاجه
    احسن حاجه اقعد اشوف شغلي ولما أروح أبقي افكر براحتي

    عند أمل راحت مكتب مالك

    مالك : كدا تمام يا امل .... ظبطتي الحسابات دي وتابعي معايا

    امل: حاضر يا بشمهندس
    عن اذنك

    مالك : امل

    امل لفت وبصتله
    نعم يا بشمهندس.....في حاجه أضيفها في المشروع

    مالك :. لا ...كنت عايزه أسألك سؤال شخصي

    امل باستغراب: اتفضل

    مالك : هو باباكي هيجي من السفر امتا

    امل : وحضرتك عرفت إن اهلي مسافرين ازاي

    مالك : ازاي دي هتعرفيها بعدين
    بس قوليلي هيجوا امتا

    امل : معاد نزولهم الاسبوع الجاي أن شاء الله

    مالك بفرحه كويس اوووي

    امل : بس ليه

    مالك : هتعرفي بعدين
    أهم حاجه لما يجوا ياريت تبلغيني وتاخديلي منهم معاد أقابلهم فيه

    امل واقفه متنحه ومبرقه وفاتحه بوقها

    مالك بضحك : هههههههههههه انتي عامله كدا ليه
    شكلك مسخره

    امل: هو .... يعني
    حضرتك يعني ..... عايز بابا في إيه

    مالك : هتعرفي وقتها

    امل: انا مش فاهمه حاجه

    مالك : مش مهم تفهمي دلوقتي
    بس المهم عندكم في البيت شربات أصل بحبه اووي ونفسي اشربه لما اجي عندكم

    امل كانت في حاله لا تحسد عليها من سرعه دق قلبها
    وكلام مالك اللي مالوش غير معني واحد وهو....

    مالك : امل ... انتي نمتي ولا ايه

    امل فاقت من تفكيرها ووشها كان احمر ومكسوفه وخرجت برا المكتب بسرعه وراحت علي مكتبها

    مالك : هههههههههههه
    يالهوي عسل وهي مكسوفه وخدودها زي الطماطم كدا

    عند أمل حست إن وشها كله بيخرج حراره وخصوصا خدودها

    فراحت الحمام وغسلت وشها وكانت فرحانه اووي

    وطول اليوم حاولت متتقابلش مع مالك خالص

    ونفس الكلام عند إسراء كانت كل ما تشتغل يجي ريان في تفكيرها ومكنتش مركزه نهائي
    بس كل ما تفتكر كلامه والورد تبتسم

    وكل دا شرارة حب بتنبت بقلوبهم
    ولكنه حبُ حلال وصادق أيضا وليس فيه معصيه للخالق

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .