رواية طفلة اوقعت الشيطان كاملة بقلم سلمي صلاح

رواية طفلة اوقعت الشيطان كاملة بقلم سلمي صلاح

    رواية طفلة اوقعت الشيطان كاملة بقلم سلمي صلاح 





    البارت الاول .💞

    طفله اوقعت الشيطان..
    كاتبه سلمي صلاح
     الفتاه بدموع: ي ماما أرجوكي انا مش عايزه أتجوز قولي لبابا يرجع عن قرار الجواز ارجوكي
    الام بوجع: مش هقدر ي بنتي أبوكي دماغه زي الحجر ومحدش يقدر يرجعه عن قراره .
    الفتاه بانهيار / يعني اي يعني هتجوزوني واحد اكبر من بكتير
    يعني حياتي خلاص اتدمرت واعدت تبكي بشده ..
    الام بحنان . مش يمكن ي حبيبتي الراجل دا يكون حنين عليكي ويحبگ وتحبي ...
    الفتاه ضحكت بوجع: حنين ضحكتني راجل معروف عنه انه قاسي والكل بيخاف منه وملقب بالشيطان وتقولي حنين ويحبني انتي بتكدبي ع مين ي ماما واعدت تبكي ...
    الام نظرت إليها بوجع وحزن ..
    ف إحدي الاماكن ..كان يقف شاب ويقول بعصبيه: طائف انت فاهم بتقول أي عايز تتجوز وحده عندهاا 17 سنه ...
    طائف ببرود: وأي يعني ي عمر ..
    عمر بعصبيه :ي خربيت البرود بتاعگ ي أخي ...
    طائف ببروده المعتاد: عمر واحد وبايع بنته ليا...ممكن تكون حلوه .هرفض ليه ...
    عمر بصدمه من كلامه . حرام عليك انت عندك 30 سنه وهي طفله ي طائف متخليش الماضي بتاعك يأثر ع حياتك ي طائف .
    طائف بعصبيه : متكلمش عن الموضوع دا تاني ي عمر فهمت وقام ومشي ...
    عمر بص عليه واتنهد بحزن ....
    ////......//////////....///////.
    اما عن طائف خرج وركب عربيته واتصل بحد وقال بغرور:جهز بنتك لأني هجيب المأذون وجاي .. قفل السكه ومشي بسرعه رهيبه ....
    اما ف بيت بطلتناا ..
    دلف الاب لغرفة ابنته وقال لزوجته بأمر : جهزي ايه يلاا ..
    ايه بدموع : ليه ي بابا ...
    الاب بضحكه استفزاز: عشان كتب كتابك انهارده ي عروسه ..
    اتصدمت بشده وقالت بتوسل / ونبي ي بابا وحيات أغلي حاجه عندك متخلنيش اتجوزوا ...
    الاب بكل قسوه: هو لعب عيال ي بت انتي الراجل جاي ومعاه المأذون وقال لمراته: عقلي بنتگ ي وليه عشر دقايق والاقيها جهزت وخرج من الغرفه ..
    ايه بصت ع امها بتوسل وقالت: ارجوكي ي امي انا مش عايزاه اتجوزوا ونبي ..
    الام بحزن شديد ع حالة بنتها: صدقيني مش بإيدي ي بنتي
    ايه بصت عليها بحزن ..
    بعد ربع ساعه ..جيه طائف ومعه المأذون ...
    فقال طائف بغرور: فين بنتك ي حسين ..
    حسين : دقيقه بي هجيبها وجاي ...
    طائف ببرود / ي ريت بسرعه بس ..
    دخل الاب وقال ببرود/ يلا ي ختي العريس بره ..
    ايه بصت ليه بتوسل ..
    فراح ليها وامسكها بقوه وخرج من الغرفه ..
    الاب قال لطائف الذي يلعب ف فونه ...طائف بيه اهي بنتي
    رفع طائف عيونه وبص لقاه ملاگ نازل من السماء.شعرها البني وعيونها الخضراء..ووجها الطفولي..
    فقال بتوتر/ امممم عاديه بس مش فهم يلا ي شيخنا نبدأ.
    فقال آيه بتوسل: أرجوك انا مش عايزه أتجوزك .
    طائف بصلها وراح عندها وقال /

    الجزء الثاني من هنا


    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .