-->

رواية مغسلة الموتي الفصل السابع 7 والاخير كاملة بقلم مي علي

رواية مغسلة الموتي الفصل السابع 7 والاخير كاملة بقلم مي علي

    رواية مغسلة الموتي الفصل السابع 7 والاخير كاملة بقلم مي علي




    الجثه اللي جت وقالو أنها كانت مرميه ف أرض زراعيه ومهريه ضرب ...جابوها علي المغسنه عشان اغسنها ....بعد ما أهلها رفضوا التحقيق ف الموضوع او تشريح الجثه....انا خفت لما سمعت كده معرفش ليه قلبي اتقبض....دخلت عشان اغسنها مكنش في حد معاها نهائي غير ست عجوزه دخلت ورايا ...حسيت اني شوفتها قبل كده ...دخلت المغسنه وقفلت الباب ورايا....والست دي دخلت معايا...قربت من الجثه وبشيل الغطا الابيض اللي كانت متغطيه بيه ولقيتها😲😱

    زينات😱😲

    جسمي اترعش وقلبي اتنفض ...لا إله إلا الله....زينات
    لا مش معقول مش ممكن.....اي اللي عمل فيها كده ...فضلت اكتر من نص ساعه واقفه قدامها مش قادره اعمل حاجه مش مستوعبه اللي بيحصل ...استجمعت بقيت القوه اللي فيا وقربت منها ...جسمها كلو مزرق ومهريه ضرب ف كل حته ....ووشها العروق محبوس فيها الدم لدرجه شفايفها ف قمه الزرقان ....اللهم سامحني انا مش قادره اقف....حاولت اغسنها وكل شويه احس بتعب واقف...استعنت بالله ...وابتديت ارفع دراعها ...كانت تقيله زي الجبل مش عارفه ارفعها....طلبت من الست اللي معايا دي تيجي تساعدني ....مش عارفين نرفعها .....فضلنا نحاول نرفعها ....أيدها تنزل وتكلبش ف الحديد اللي نايمه عليها.....انا اتخضيت

    اعوذ بالله من الشيطان الرجيم...لا إله إلا الله....فضلت ابص ف وش الست اللي جمبي اللي كانت مرعوبه هيا كمان ....حاولت أقنعها وانا الرعب ف قلبي أن ده عادي وسمينا الله ورفعناها تاني....لكن اللي حصل حاجه خلتني سبت المغسنه وخرجت اجري....كل أما نرفع ايديها والله بتسيب لوحدها وتروح ماسكه ماسكه ف الحديد بتاع سرير الغسن....سبت الست واقفه عند رأسها وروحت احاول ارفع رجلها لقيت الست صرخت صرخه وطلعت تجري ببص علي زينات لقيت وشها مزرق بسواد وفتحت عينيها...

    لا اله الا الله...لا اله الا الله....طلعت اجري.....

    عم ابراهيم...الحقني
    - اي يابنتي اللي حصل

    - انا لا يمكن اغسنها ..
    اغسن واحده حيه

    - حيه؟! حيه ازاي يا بنتي بس
    - والله العظيم حيه....انا مش هغسلها الا لما تجيب دكتور يشوفها

    - طيب اهدي بس واحكيلي

    - مش هنطق بكلمه...هاتولي حد يشوفها

    راحو فعلا جابو ناس من الصحه والدكتور كشف عليها واكدلي انها ميته......

    - يا جدعان ميته ازاي دي مكلبشه ف الحديده...وعينها فتحت...حتي اسألوا اللي كانت واقفه معايا ....مش صح ياست. ...وانا والله ما هغسلها

     كان في شيخ واقف معاهم قالي طيب استني نشوف حريم نخليهم يدخلو معاكي وهما يغسلوها انتي بس تقوليلهم يعملو اي ...

    - طيب أن كان كده ماشي ....وجابو كام وحده وانا قعدت بعيد وقولتلهم يعملو اي واحده واحده....شافو الويل ف تغسينها.....وخلصو ...وخرجوا معادا الست اللي كانت معايا من الاول ...جت وقربت عليا وقالت

    - انتي مش فكراني يا فتحيه

    - مين....معلش العتب ع النظر

    - بصي ف ملامحي كويس ....

    - مين😱😲. ....انتي اخت سميه هانم الله يرحمها انتي اللي كنتي حاضره معانا الغسن يوم ما ماتت.....وانتي بردو خالت زينات....لا...لا....لا حول ولا قوه الا بالله

    - شفتي الدنيا دواره ازاي يا فتحيه ......انا عشت وربنا مد ف عمري عشان خاطر وصيه امي ..اني هشوفهم بيموتو وهحضر خاتمتهم ...زي محضرت ظلمهم طول حياتهم

    - بس ...بس...بس زينات ....اي اللي عمل فيها كده

    - يعني مش عارفه يافتحيه

    - لا والله ما اعرف انا هعرف منين

    - انتي يا فتحيه انتي ...وامها بس قبل كل ده أعمالها

    - انا ؟!!!.... طب وانا مالي بس

    - انتي نسيتي هي عملت اي فيكي وف ابنك

    - مسمحااااها لو بالمنظر ده مسمحاها والله ...

    - المسامح ربنا...وفات الاوان يا فتحيه ...ده دين امها مع أن أمها عملتو سابق ....ودينك اللي بيترد ...تموت...وتترمي ف الشارع زي ما رمتك انتي وابنك....بس بيترد الضعف......

    - 😢😢😢

    - متعيطيش يا فتحيه .....متستاهلش....طبعا انتي اتخضيتي لما لقيتيها مسكت ف الحديده

    - انا كنت هموت من الرعب يا ست ..

    - انا هفهمك ليه يا فتحيه.....عارفه هيا كانت بتعمل كده ليه حتي وهيا ميته؟!

    - ليه؟!

    - عشان ماسكه ف الدنيا.....لاخر لحظه وهيا ماسكه ف الدنيا ....والزرقان فيها وعلي بوقها بالاخص سببه لسانها اللي مكنش بيرحم حد ...مكنتش بتسيب حد الا أما تشتمو ....مبتسبش حد الا لما تجيب ف سيرته وتوقع بينه وبين اللي حواليه....كانت تروح بيوت الناس عشان تنقل الاخبار وتشمت ف ده وف ده ..مسبتش ظلم الا لما ظلمته....كل الناس كرهتها ...ولما ملقتش حد توقع بينه وبين حد تاني...وقعت بين اخواتها....لحد ما خلتهم رفعوا علي بعض سكاكين والنتيجه علاء مات وإبراهيم هيتشنق .....ماسكه ف الدنيا حتي بعد ما ماتت....الله يرحمك يا امي ....كلامك صح....كما تدين تدان وكل اللي بيعمل حاجه بيلاقيها ....الله يرحمك يا امي

    مشيت ...وانا كنت هتجنن ....ودفنوها ....ودفنتها كانت فاضيه ....ولاول مره مروحش ادعي لحد أدفن بعد ما الجنازه تخلص وكلو يمشي....نفسيتي تعبت اوي ....اوي ....حياتي بقت شريط بيتعرض قدام عيني....يارب اغفر لي
    ...يارب ...ارضي عني مش حمل عذابك

    عدي علي وفتها اسبوع ...وحالتي بتسوء ونفسيتي تعبت معرفش ليه...لحد ما فيوم كنت جوه ف الترب قاعده قدام قبر ابويا وامي....ومكنش في حد ..رجب كان عند خاله...وعم ابراهيم بره
    جايه اقوم واطلع لقيت حد حط ايدو علي نفسي وكتفني ....وهو بيقول

    - اهدي ...اهدي....انا هسيبك بس متصوطيش
    وفعلا سابني...لفيت وشي ليه ....واتصدمت بيه ...جمال المحامي

    - قولتله....انت؟!

    - عرفتيني ....ايوه انا ...انا يا فتحيه

    - جاي ليه ...ومتخفي كده ليه ؟!

    - اسمعيني يا فتحيه.مفيش وقت....انا جايلك عشان تسامحيني يا فتحيه

    - اسامحك ...اسامحك علي ايه؟! هو انت عملتلي حاجه؟!

    - اه يا فتحيه..عملت...انا اللي عملت كل حاجه....انا اللي خونت الامانه وزرعت الشر وحصدته ...انا اللي ظلمتك وظلمت ابنك لما زورت الورق وقولت أن جوزك مسبلكيش حاجه وهو كان سايب لرجب كل حاجه

    - ايه انت بتقول اي؟!!!!!

    - ايوه يا فتحيه....سيد بيه كان كاتب لرجب كل حاجه وسايب الربع لعياله ....وانا ..انا زورت الورق ..عشان زينات ....وخليتكو ملكوش حاجه.....مقابل العزبه.....انا اللي ضميري مات يا فتحيه.....وربنا خلص تارك مني بالقوي فيا وف عيالي وف صحتي وف حياتي

    - وانت جايلي دلوقتي عشان اسامحك!!!!

    - اه يا فتحيه....عاوزك تسامحني .....سامحيني يا فتحيه الشيله تقلت عليا اوي ....هعيش ظالم واموت قاتل

    - قاتل؟!!!.....قتلت مين

    - قتلتها......قتلتها ....بير المصايب...الظالمه القادره

    - مين انطق

    - زينات....

    -😢😲😱انت اللي قتلتها......قتلتها ليه؟!

    - عشان اخلص منها ....واخلص الناس من شرها.....جاتلي وكانت عوزاني اساعدها تاخد السرايا وتخلص من محمود اخوها.....ولما رفضت قالت إنها هتفضحني ....مع أن هيا اللي كانت ورا كل ده وهيا اللي كانت السبب ف قتل اخواتها.....واللي محدش يعرفو أنها هيا كمان اللي قتلت صلاح المعاق وفضلت تديلو دوا غلط لحد ما مات.....وجيالي وعوزاني اساعدها ف قتل محمود هددتني..وكانت عاوزه تاخد العزبه....هودتها وفهمتها اني هعملها كل اللي هيا عوزاه وروحت قولت لمحمود علي كل حاجه وقولتلو اني هساعدو نخلص منها وبكده تكون كل حاجه ليه.....واتفقت معاه اني هبعتلها تجيلي وعليه هو يأجر ناس يقومو بالموضوع....وف اليوم ده فضيت العزبه نهائي ...وكل حاجه حصلت ف الديرا ومن سكات....وسلمتهلم ونزلو فيها ضرب لحد ما ماتت....ورموها بليل ف الارض اللي جمب الخزان...منطقه هوس هوس بليل ومحدش بيشوف حاجه
    ومحمود طبعا ادا فلوس للناس وخلعو وهو أثبت انو مكنش هنا اليوم بحاله ....وجاب طه يشهد علي كده...وطلع منها ....لكن انا بعد الموضوع ده مبقتش بنام وبقيت بشوفك قدامي ...واخدت بالي أن ربنا انتقم مني طول السنين دي ف عيالي اللي تعبو وصحتي اللي راحت....مفوقتش غير لما اتحملت روح ماسكه ف رقبتي وخفت ...الرعب مسك قلبي وكل شويه اشوفك قدامي.....ومحمود بعدها جالي...بس بعد مكنت فوقت وقررت اني لازم ارجعلك حقك....كفايه عليا عذاب القتل اللي ارتكبته بسبب الظلم....محمود جالي ولما قولتله اني نويت ارجعلك كل حاجه هددني بالقتل ...وانا هددته اني هبلغ عنه...وفعلا سلط عليا حد عشان يقتلني ....انا عارف اني كده كده ميت ..وقررت ابلغ عنه واسلم نفسي يمكن ربنا يسامحني....بس قبل كل ده عاوز ارجعلك حقك وحق ابنك...... امسكي

    - اي ده ؟!😢

    - ده كل الورق اللي يثبت حقكو.....وده تنازل مني عن العزبه بإسمك ....كده كل حاجه رجعتلك...فاضل بس قمضتك علي الورق....واهم من ده كلو....ابوس ايدك ابوس رجلك

    - استغفر الله العظيم

    - سامحيني

    - مسمحاك.....مسمحاك

    - الحمدلله....ربنا يعمر بيتك.....ادعيلي ربنا يغفر لي...علي كل اللي عملتو

    - توب وارجعله....عمرو مهيردك....توب توبه من قلبك...روح انا مسمحاك وربنا يسامحك

    - يارب.....ربنا يريح قلبك...مع السلامه

    ومشي ..... بصيت للورق اللي ف ايدي.....بعد كل السنين دي...حقي وحق ابني رجعلي وانا واقفه...يارب انت عظيم وحنين اوي يارب

    روحت لرجب وفرحته....واخويا جه وحكتله...وقالي

    - الحمدلله يافتحيه ....الف حمد وشكر لله...ده جزاة صبرك

    - الحمدلله يا اخويا بس جزاة صبري عند ربنا هو هيديهولي

    - انشالله...انتي طيبه يا حبيبتي وربنا عمرو مهيكسر بخاطرك.....المهم انتي بقي تسيبي الترب دي ..وترجعي السرايا....ده بقي بيتك

    - لا حد الله.....عمرنا منعتبها.....انت تشوفلها بيعه وتحافظ علي فلوسها لرجب....وتنزلو العزبه ...وتشغلوها وتعلموا وتخلي بالك منو

    - طب وانتي ؟!

    - انا هنا ....وهفضل طول عمري هنا.....خلاص ده مكاني ...ف الاول مكاني وف الاخر مكاني

    - طيب اللي يريحك....ومن ناحيه رجب فهو ف عيني يا امي

    - ربنا يباركلي فيكم يارب

    عدي بعد الموضوع ده وقت طويل اوي .....ورجب كبر وبقي راجل وبقي عندو٢٣سنه واتعلم احسن تعليم...وبقي شايل شغل المزرعه كلو...وبيصل رحمو ...وبار بيا.....كل حاجه كنت بعملها مع ابويا وامي ....رجب بيعملهالي ....لو قولت اه يجري بيا.....وانا كنت بدعيلو الدعوه اللي ابويا كان دايما يدعيهالي.....ربنا يسترك يافتحيه يابنتي....بدعيها لرجب......دعوه ابويا ليا ...ربنا شالهالي واستجاب.....هو فعلا سترني....وأواني ...الحمدلله علي كل حال....ولسه عم ابراهيم ربنا مطول ف عمرو ربنا يديلو الصحه

    وانا دلوقتي بعد كل ده بقي عندي٥٩ سنه ...ولسه ف الترب عايشه...ولسه بعمل كل حاجه بعملها ...لحد ما حسيت بقرب أجلي وبقيت بشوف ابويا وامي دايما ف احلامي وجايين ياخدوني....بحس بيهم ....

    لحد ما فيوم رجب جالي.....طلبت منو يجمعلي اخواتي كلهم....وفعلا جمعهملي لان التلت بنات رجعو واستقروا ف مصر.....اتجمع اخواتي حواليا
    كنت مبسوطه اوي ووصيت علاء علي رجب ووصتهم علي بعض..والكل كان مستغرب انا بتكلم لي كده.....بس انا قولتلهم اني راضيه بكل حاجه ووصتهم أنهم يحمدو ربنا ويشكرو فضلو ف كل حاجه....وكنت مبسوطه فعلا أنهم متجمعين حواليا

    وف اليوم ده وبعد ما مشيو ....ندهت علي رجب وقولتلو تعالي...اقعد جمبي

    - ايوا يا امي يا حبيبتي

    - بص يا حبيبي ...انا عاوزه اقولك حاجه

    - قولي يا امي

    - انا لما خرجت بيك من بيت ابوك زمان وكنت حتت لحمه حمرا ...كنت بجري بيك وانا حضناك ووعدتك قدام ربنا اني هتقي الله فيك عشان ربنا يرعاك عشان ف الايه الكريمه فيما معناه بتقول أن اللي بيخاف علي ذريه ضعيفه ف ليتق الله....واللي بيخاف ربنا وبيحبو ربنا عمري ميكسفه ...وانا ربيتك وعلمتك وكبرتك وشوفت فيك حصاد اللي زرعتو من صبر وبر وعمل صالح.....عوزاك تحافظ علي كل ده ...عشان لو جرالي حاجه ....ابقي ميته مرتاحه ومطمنه

    - اي يا امي الكلام ده....بعد الشر عليكي......وبعدين ربنا هيطولي ف عمرك

    ،- الموت مش شر يا حبيبي ....الموت اخرت كل بني آدم ومهما طال عمرنا اخرتنا هنا .....لربنا ....اسمعني يارجب.....انا مسبتلكش حاجه....لا معايا فلوس ولا اراضي ولا بيوت....وحقك رجعلك بفضل الله وده كان ورثك من ابوك انا مسبتلكش حاجه.....لكن فكرت اسبلك اي تفتكرني بيه طول عمرك.....ربنا هداني لفكره ....انا فيوم خبطت علي عمك ابراهيم سبت معاه امانه ليك وقولتلو لما اموت يبقي يديهالك.....عوزاك تروح تاخدها منه دلوقتي...قولو هات الامانه اللي ادتهالك امي

    - حاضر....حاضر.....هروح أجبها...بس انتي كلامك غريب وانا قلبي مش مرتاح

    - ارتاح يا حبيبي....روح بقي هات الحاجه متخفش

    - طيب هقوم اهو

    - ربنا يسترك يا رجب يابني

    وفعلا خرج رجب......بصت فتحيه فوق وجسمها مفرود ع السرير وابتسمت وقالت.....يااااه يا حبايبي خلاص جايلكم.....هموت وانا مرتاحه واديت رسالتي ف الدنيا....وحشتوني اوي.....وعينها بكت وقالت....يارب انت راضي عني؟!
    يارب ارضي عني يارب وثبتني ساعه سؤالي.....احمدك واشكر فضلك يارب ..احمدك واشكر فضلك

    وف اللحظه دي كان خلص أجل فتحيه...... وماتت وهي مرتاحه وراضيه واتشاهدت ...ماتت مبتسمه.....ست من أعظم الستات ...اللي قاسو واتحملو لكن فضل قلبها عامر بذكر الله وحدة وشكرو وماتت بدون مرض بصحه ربنا ادمها عليها ف الدنيا عشان تقدر تستحمل كل اللي كاتبه لها ربنا بصدر رحب وتقول الحمدلله

    راح فعلا رجب وجاب الامانه من عم ابراهيم ولكن لما رجع .....انفطر قلبه علي امه اللي ماتت وملوش غيرها....
    دموع الدنيا بحالها عمرها متكفي فراق اعز الحبايب
    اللي من غيرهم الدنيا ولا تسوي
    قام رجب وعم ابراهيم وف خلال ساعتين كان كل اخواتها موجودين وف غسنها اخواتها البنات وقفو وكانت خاتمتها كلها رضا وكانت ريحتها زي ريحه ابوها لما مات واكتر......كلهم كانو زعلانين عليها وقلبهم انفطر....لكن اللي مع ربنا عمرو ميتخاف عليه ابدا

    خلصت الدفنه وكلو مشي ماعدا رجب اللي مرديش يتحرك ومبطلش بكا علي امه وقعد قدام قبرها يدعيلها ....وافتكر الامانه اللي خدها من عم ابراهيم ساعت مبعتته....كان ظرف مطوي.....طلعه من جيبو وفتحو ....كانت ورقه مكتوب فيها كلام وصيتها ليه
    مكتوب فيها.....

    "وقت متكون بتقرا الورقه دي انا هكون مت يا رجب....بقيت مع حبايبي وف رحمه ربنا ....كتبتلك الورقه دي ....دي وصيتي ليك يارجب....خلاصه اللي اتعلمته ف حياتي اللي علمهولي الزمن ودفعت تمنه عمري كلو ....هقولهولك دلوقتي وكل حرف لازم تعمل بيه......اياك تظلم يا رجب.....اوعي الظلم يدخل قلبك ....اوعي تظلم ...الظلم حسابه عسير يابني... تنام مظلوم احسن متنام ظالم عشان احنا مش قد حسبي الله ونعم الوكيل.....وتاني حاجه....اوعي تيأس يا رجب دايما اصبر واتحمل وخلي لسانك عامر بالحمدلله ف الصغيره قبل الكبيره.....وتالت حاجه....اوعي تنسي ربنا يا رجب ....احفظ الله يحفظك....صلاتك وزكاتك وصدقتك وتتقي الله....لازم تفكر نفسك بأخرتك يارجب....رابع حاجه...عوزاك تبر اهلك ...ومتنساش فضل حد عليك وتصل رحمك صله الرحم بتوسع الرزق وتحفظك وربنا يحبك...واعمل باللي انت شايفه خير ملكش دعوه بمعامله حد ليك انت بتعامل ربنا مش البشر يابني....وودنا يارجب....حتي واحنا ميتين تعالي زورنا واقرالنا الفتحه..احنا واموات المسلمين اجمعين.....واخر حاجه يابني خاف ربنا ف كل حاجه بتعملها وخلي بالك من نفسك وحط ف بالك أن مهما الظلم طال ....واتظلمت كتير ....الحق مسيرو يرجع يا رجب...الحق راجع راجع....ومبدومش لحد كله رايح...منه له "

    فضل رجب يعيط 😢دموعه بتنزل بحر ....بكل كلمه كتبتها امه....

    وعدي وقت طويل بعد موت فتحيه ورجب بقي عنده ٢٨سنه واتجوز وربنا كرمه بطفل ...عمره ما فلحظه نسي كلمه قالتها امه وكان بينفذ كل كلامها بالحرف وكان بيحافظ علي انو يعلم ابنه ويربيه ويزرع ف قلبه الطيبه والرضا اللي كانت بتزرعهم ف قلبو فتحيه زمان وبيحصده خير دلوقتي

    وف يوم راح رجب كالعاده يزور امه وابوه ف الترب ويقرالهم الفاتحه ...ليهم ولامه المسلمين اجمعين.....ووقف قدام قبرها ولقي ناس واقفه ف الحوش قدام القبر وبيقرولها الفاتحه....ودي مكنتش اول مره يشوف المنظر ده كان دايما يجي يلاقي ناس غريبه واقفه بتدعي قدام قبرها....كان بيبتسم لانه كان بيشوفها بتعمل كده قدام كل قبر تقف قصادو تعرفو أو متعرفوش....لما شافهم كده ابتسم وقال...

    - شايفه يا أمي ....ناس غريبه كتير بتيجي تقرالك الفاتحه مع انهم ميعرفوكيش ......ده اللي كنتي بتعمليه دايما ⁦♥️⁩....وحشتيني اوووي....الله يرحمك يا امي ويجعل مأواكي الجنه ويجمعني بيكي علي خير..ويرحمني......

    ويرحم أموات المسلمين أجمعين.

    # تمت بحمد الله....

    بقلمي :: مي علي 💜⁦🖋️⁩

    وبكده تكون انتهت الروايه دي اتمني تكون عجبتكم وقولولي رأيكم......وشكرا لمتابعتكم ليا جدا ودعمكم...واشوفكو ف روايه جديده واحداث جديده....بحبكم جدا واتمني ليكم الصحه
     ودوام الخير ⁦❤️⁩

    مي علي 💜

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .