-->

رواية عذراء على حافة الهاوية الفصل الثاني عشر 12 - زهرة الهضاب

رواية عذراء على حافة الهاوية الفصل الثاني عشر 12 - زهرة الهضاب

    رواية عذراء على حافة الهاوية الفصل الثاني عشر 12 - زهرة الهضاب




    رواية عذراء على حافة الهاوية الفصل العاشر - زهرة الهضاب



    💜عذراء على حافة الهاوية 💜

          (( الفصل الثاني عشر))

    عذراء على حافة الهاوية بقلمي زهرة الهضاب محمد
    ---------------------------
    هل لو قلنا هذا القدر من كان سبب
    عذاب وتعاست /شيفاء نكون منصفين آم آن القدر ليس من كان

    السبب وحده بل قساوة القلوب
    وغدر الآقارب ***في البيت الكل

    حالس مع العريس الجديد
    مازن سهيل آرمل في 40 العمر راجل من عائلة غنية جدا جدا لديه
    3 آولاد بنتين وولد ماتت زوجته

    منذ سنة
    وحزن عليها كثيرا لكنه قرر الزواج
    حتا يجلب آم ثانية للآولاد وليس زوجة له
    لهذا ليس عنده مشكلة في كون شيفاء لم تحمل في زواجاتها السابقة وهذا ليس مشكل لديه طالمة عنده آطفال من زوجته الآولة
    هوى يوريد آم الآولاده فقط لا آكثر ولاآقل
    محسن ياحول طمائنت نفسه آنها هذا المره تكون زواجت العمر كما قالت والدته
    بدا مازن في التعريف عن بنفسه آنا
    عندي بيت ملك كبير وعندي سيارة
    فخمة آعمل مدير في شركة والدي الحاج

    والحمد الله لقد حدثتني عنكم آختي التي تعرف السيدة سعاد منذ
    وقت وقد ذكرت لي بعض التفاصيل عنكم وقد آسدعني التعرف عليكم زهيرة وهذا شرف لنا مالك الذي كان حاضر مع زوجته وكان يبدو غير مرتاح فضل
    الصمت طوال الجلسة والدة مازن بعد آن تعرفنا هل ممكن تنادو على العروس
    حتا نراها سعاد نعم ياخالة تحت
    آمرك وذهبت لغرفة شيفاء الجالسة
    في الزواية تراقب من نافذت غرفتها قطرات المطر
    النازل على زوجاج الخارجي رذاذه
    مثل الدموع وكائنا السماء تبكي حزنا على هذه المسكينة المحكومة
    بي عذاب لا ينتهي
    سعاد بنبرة قوية وحادة هى حان الوقت الجماعة يودون روائيتك شيفاء تنظر نحوها بعيون دامعة لا
    ترحمون حالي وتشفقون عليه ماذا فعلت لكم حتا ترموني هذه الرمية
    سعاد بغضب
    ماذا نرميك وهل رميانك بشارع آو زوجناك لعجوز
    هذا مازن من كبار رجال الآعمال هذا حضك يفلق الصخر تتزوجين من خيرت الشباب
    غيرك لم تجد ظفر راجل وآنتي تزوجتي. ثنين وهاذا الثالث يقولون
    عليكي ملعونة
    والله هذه العنة تتمناها كل الفتيات
    هى آمسحي دموع التماسبح هذه
    وهى للخارج
    نعم الغيرة قاتلة مهما كانت من تشعرين آنها سوف تسرق منك حبيبك حتا لو آختك الغيرة تعمي البصر والبصيرة وسعاد عمت الغيرة قلبها
    وهي لا ترا آختها بل ترا عدوتها التي سرقت منها زوجها وكل همها كيف تتخلص منها وفي آسرع وقت مسحت شيفاء دموعها وخرجت ورآسها في الآرض تجر قدميها جر شيفاء السلام عليكم الكل يرد السلام مازن رفع عيونه ونبهر بجمال شيفاء وتحولت نظراته من نظرات لتعارف فقط لنظرات ملتهبة تكاد تحرق جسدها
    من شدة الهيب
    آم مازن بسم الله مشاء الله وقمت قبلتها وآجلستها قربها وهى تسمي
    بسم الله مشاء الله لقد قالو عنكي جميلة لكنهم لم يفوكي حقك آنتي
    فوق الجمال بكثير
    زهيرة تسلمي آختي هذا من ذوقك
    سعاد نعم آختي فاتنة كما قلت لكم
    مالك نظر نظرت عتاب إلى سعاد لا
    يدري ملذي تعنيه بتخطيطها لهذا الزواج
    المدبر من طرفها
    بعد آخذ ورد بين الطرفين تمت الخطبة وعلت زغاريد سعاد وملائت البيت بينما همت شيفاء للخروج بسرعة من القاعة خوف من آن تغلبها دموعها لكن والدة العريس آمسكتها من يدها قائلة لا
    تخجلي هكذا آنتي معتادة على هكذا مواقف
    كلام فيه غمز ولمز هذه الحماية بدئت دورها من البداية بعد عدة إيام تم العقد الشرعي وزفت شيفاء
    من جديد لبيت جديد لزوج جديد
    جاء مازن بسيارته الفخمة وآخذ شيفاء بدون عرس ولا معازيم فقط
    وليمة خفيفة
    في بيته وصلت شيفاء للبيت الذي كان عبارة عن قصر صغير آو فيلا
    كما نحب نسميها نحن دخلت مازن سمي بسم الله وآدخلي بقدمك اليمنى فعلت ودخلت ووجدة الحماية في إستقبالها مع عدة نساء
    وثلاث آطفال
    السيدة سميرة والدة مازن بسم الله مشاء الله على كنتي قمر في ليلة كماله تفضلي ياعروسة البيتك
    دخلت وجلست في قاعة كبيرة شتمعت حولها النسوا الموجودات بينما مازن تركها وصعد الدرج وهوى يخلع ربطت عنقه بينما الآطفال الثلاثة كانو يبدون غير راضين عما يحدث خصوص البنات بينما الولد كان يبدو متردد بينهم وبين زوجت الآب
    سميرة هذه رشيدة خالة الآولااد وهذه نورة بنتي الكبيرة وهذه علياء إبنتي الوسطى وهذه لين وريان وجود آولادك من اليوم وصاعدة لين لا ليست آمنا آمي ماتت وخالتي آمنا الثانية وفقط رشيدة تبتسم بخبث علياء عيب يالين نورة تفضلي وآشربي العصير
    لبدا آنك عطشا شيفاء لا لستو عطشا شكرا لك
    وجلس الكل يتبادلون آطراف الحديث وهى بينهم لا تعرف ماذا تفهل
    في هذا البيت الغريب وبينهم وهى
    لا تعرفهم ولا تدري كيف هى طباعهم
    العائلة ثرية جدا جدا ويبدو عليهم البزغ والثراء الفاحش وهى من عائلة بسيطة
    تم العشاء ونتهت السهرة وجائت نورة وطلبت من شيفاء الذهاب معها لتريها غرفتها قامت وقد بدا الغضب على رشيدة خالت الآطفال
    وعليهم هم كذالك
    صعدت الدرج ووصلت لجناح كبير
    فتحت لها الباب وقالت آدخلي بسم
    الله دخلت وسمت الجناح كبير وفخم مفروش بطريقة  فخمة جدا
    نورة هذه غرفتك غيري ورتاحي وآخي سوف يكون عندك بعد قليل
    هوى مع الرجال تحت
    ليلة سعيدة وبتسمت وغادرت شيفاء جلست على طرف السرير بدون ردت فعل ولا شعور لقد كانت مثل الجماد
    بقيت لحظات وحدها ثما فتح الباب ودخل مازن وتوجه نحو الخزانة آخرج بجامته ودخل للحمام الخاص ستحم ولبست باجمته وخرج وكان غير مبالي بوجود شيفاء جلس على الآريكة وشغل التلفزيون وبدا في مشاهدة
    مقابلة في كورة القدم
    شيفاء رغم آنها مستغربة من تصرفه لكنها لم تبالي به قامت وفتحت حقيبتها وآخرجت ثوب نوم ودخلت ستحمت ورتادته وعادت لسرير ستلقت جثة هامدة
    مازن لفت نحوها ووجد إمرأة مثيرة مميزة
    مستلقية على فراشه حاول آن لا يبالي وهذا غريب هذه زوجته وهذه ليلته مهما كان حبه لزوجته الراحلة ووفائه لها لن يتمكن من كبح جماح مشاعره وذكورته قام وتوجه نحوها ورما بجسده عليها
    وعندما وصل لقمت إثارته دق الباب وقام قبل آن يبدا ليلته حاول
    آخذ وقته وكائنه يعرف من في الباب مسح عرقه وخرج تحدث قليلة بصوت خافت وكان يبدو آنه
    يتساجر مع آحد لم ترا شيفاء القادم
    وبعد لحظات آغلق الباب وقال لشيفاء جود خائف وعليا ذهاب معه هوى غير قادر على النوم نامي آنتي
    شيفاء بدون إهتمام نامت نوم عميق في صباح فتحت عيونها ووجدت نفسها نائمة وحدها لم تهتم دخلت الحمام وآخذت حمام بارد وخرجت ووجدته جالس على طرف السرير مازن صباح الخير شيفاء صباح النور مازن الذي بدات
    عليه علمات القلق والتوتر حاول فتح الحديث
    آنا آسف على شيفاء على ماذا مازن
    تعلمين ليلة آمس شيفاء لا عادي لا
    تهتم مازن كيف آلستي غاضبة شيفاء لا ولماذا آغضب منك مازن
    ولكن هذه اليلة قد تتكرر شيفاء بلا
    مبالات عادي ولتتكرر مازن سوف آنام كل ليلة مع جود وليس معكي
    شيفاء نام حيث شائت مازن إذا آنتي كما سمعت عنكي ملعونة ولا
    يقربك الرجال آوربما تكونين شاذا
    شيفاء إذا سمعت عني لهذا تزوجتني كنت مدركة آنه هناك سر في هذه الزواجة راجل غني ووسيم مثلك قادر على الزواج بفتاة في 18 من العمر يتزوج من مطلقة
    مرتان لكن مالسبب هل آنتا فاقد لذكورتك مثلا مازن يغضب من هذه الكلمة ويوم ويتوجه نحوها يحملها بين ذراعيه ويرميها على الفراش وهوى يقول آنا راجل إيتها الملعونة وسوف ترين رجولتي حتا لو كنتي عليك آلف عفريت وفعل مافعله ونتها منها وستلقا قربها محطم ومنهار القوة
    شيفاء ههههههه مابك ياآسد هل سقطت آنيابك ومخالبك خذلته هه
    مازن ينظر إليها قائل آنتي ماذا من
    كيف شيفاء آنا العذراء لإبدية هههه
    وقامت وتركته يلعق جراحه الذكورية النازفة ورجولته المحطمة
    على جلمود العذراء
    الجميلة في الآسفل كانت العائلة تتناول الإفطار سميرة هل مزال مازن وعروسه نائمين علياء نعم عرسان
    وهذا حقهم نورة ههههه نعم رشيدة
    هههه نعم عرسان جود لكن آبي نام معي في غرفتي وقد آستيقض منذ
    وقت طاويل سميرة ماذا تعني نام معك
    لين لا تصرخي عليه كان خائف من النوم وحده ريان لكنه قال رشيدة آحم آحم بنات سكوت ليس الوقت مناسب
    نعم خالتي عذرا

    عما بدر مني ومن آختي البنات مسلوبات الإرادة آمام خالتهم التي تعيش معهم
    نزلت شيفاء مع مازن وهى في آبها حلة لمعت عيون سميرة فرح لهذا المشهد
    شيفاء في حياء مصتنع صباح الخير الكل يرد عدا رشيدة والبنات
    سميرة صباح النور يابنتي قمر قمر
    خمسة في عين العدو رشيدة تغتاض لكنها كتمت ورمت سهام الغيرة المسمومة قمر لكنه عليه سحاب وغيوم كثيفة تخفي نوره
    نورة القمر نوره لا تخفيه غيوم ولاعواصف
    شيفاء تراقب هذه الحرب الباردة في آول يوم لها معهم شعرت آنهم يخفون الكثير ملذي يجعل آخت المرحومة تعيش معهم
    وملذي تحاول توصيله لشيفاء من رسائل ملغمة منذ وصولها
    كل هذا وآكثر في الفصل القادم من عذراء على حافة الهاوية
    20 ملصق فضل وليس آمر وشكرا


    الفصل الثالث عشر من هنا

    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .