-->

رواية الخادمة والمليونير الفصل الثامن 8 - زهرة الهظاب ومحمد السبكي

رواية الخادمة والمليونير الفصل الثامن 8  - زهرة الهظاب ومحمد السبكي

    رواية الخادمة والمليونير الفصل الثامن 8 كاملة 






    في مطبخ القصر جلس الجميع.

    على ....طاولة العشاء..... وهكذا آراد  سكندر حتا تكون حنين معهم بعد رفضها...... الجلوس معهم في قاعة الطعام الخاصة .......بعد تلك المره التي سمعت سكندر يقول هي خادمة وليست من الإسياد كيف تجلس.. معنا تعقيب على طلب زين الذي
    «»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»
    طلب من حنين الجلوس معهم
    لكنه ندم..... على كلامه....... وآراد تصليح...... الخطاء بي......... طريقة ممكنة ووجد الجلوس معها في المطبخ ......آنسب طريقة
    دق جرس الباب قام      زين وفتحه بختة .......متسائلة من تراه جاء
    في هذا........ الوقت سكندر ومن يعني لبدا آنهم....... آصدقاء زين حتا...... سمع هذا الصوت ههههههه لسيد السكندر
    الكبير يجلس في المطبخ مع الخدم .......سكندر ...تجمدت الدماء في عروقه........ وتحول لونه وجهه......... لآحمر
    حتا حنين التي كانت... تجلس مقابلا
    له خافت من منظره بختة سترك يارب .....هذه ملذي جاء بها نائلة كيف حالك بختة
    كنت بخير قبل....... آن آراكي نائلة هههه
    إيتها .....العجوز مزلتي كما كنتي لسانك..... صاليط سكتدر قام ووقف وقال .......بصوت ممزوش بلغضب .......والقرف في نفس الوقت ملذي....... جاء بيك لبيتي نائلة آود....... الكلام معك لآمر مهم
    سكندر لم يعد...... هناك من كلام بيننا
    نائلة بل ......هناك وعليك سماعي آو سوف....... آتوجه للمحكمة وهى ترسل لك محضر..... قضائي سكندر يزداد .....غضبه مالذي تهلوسين بيه فقدت....... رشدك.......... لماذا تشتكين عليا هل طلقت ولم آعطيكي........ نفقة نائلة ههه
    آصبت هي النفقة...... على بنتك بختة تقع على الكرسي من هول الصدمة
    سكندر....... ماذا مهذا الهبل والجنون........ نائلة تخرج من حقيبت يدها ورقة وتقول له خوذ وآقرآها .......وساتعرف
    سكندر يقرا الورقة ويصدم بيما فيها وتتعرق....... جبهته ويقول هي بنا
    إلى المكتب في حالة من الصدمة
    بين الجميع
    دخلو ...وجلست نائلة ووضعت رجل على راجل..... وبدت مرتاحة جالت ببصرها ثما قالت المكان لم يتغير..... انتا كما كنت لا تحب التغير......... وتفضل
    الآحتفاض......... بكل ماهوي قديم وله
    ذكرى ....سكندر ليس كل الذكريات
    آحب الحفاض ........عليها هناك ذكريات...... ماتت ودفنتها في مقبرة .....النسيان
    نائلة تتنهد ............وتاحول تغير الموضوع
    كيف حالك سكندر كما قالت بختة
    كنا بخير... حتا دخلتي .......علينا كيف هاذا كيف تكون بنتي هل هذه آحدا
    الآاعيبك .......القذرة........... نائلة لا طبعا لا كيف........ آكذب في هذا سكندر كيف إذ
    نائلة وآنا لم آكن آعرف بعد نفصالنا
    بوقت قليل عرفت آني حامل ولم
    آدري
    وسكتت قال سكندر بسخرية لم تعرفي........ ممن هوي فقد كنتي تعاشرين ثنين في وقت..... واحد خائنة....  نائلة ......... آووف حدث ماحدث
    تعرف .........انك السبب سكندر ماذا ماذا
    انا آعطيتك قلبي وروحي كنتي كل
    شيء بنسبة......... لي آنتي خذلتني وخنتني كيف مازلتي...... تقولين لي
    هذا الكلام ......نائلة كان عندي طلب........ واحد وهوي العيش خارج..... الجزائر
    فقط آردت....... العيش بحرية بدون......... قيود المجتمع المتخلف سكندر
    هههههه حق نحن شعب متخلف عندنا لهذا الكلاام الفارغ بل نحن شعب..... متحظر........... وعلى دين وخلق نحن نمارس الحياة بكل... آطوارها نحن.... شعب له آنفة وكبرياء نحن شعب ....متحرر فيما يستوجب التحرر ومحافظن في ما يستوجب المحافظة..... عليه وتحفظ بل آنتي آردتي العيش على هواكي لقد غركي.... جمالك وزادك إخطلاتك بي السياح الآجانب ...غرور ونسقتي وراء..... طمعك في العيش البذيئ ولنحلال الآخلاقي.... مائلة هاي هاي
    انا لستو.... منحلة آحترم نفسك آنا ساكتة... فقط إحترام لك لآنك والد
    ليليان سكندر كيف حدث كل هذا
    فسري لي ولماذ ....
    لم تخبربني من قبل نائلة قلت لك لم آدرك ذالك
    تزوجت ..بسرعة ومرت آشهر الحمل
    وآنجبت في الشهر الثامن... يعني لم
    آكمل لشهر .....التاسع بسبب جفاف الطفلة وعملت عملية ولم آدرك الآمر كانت .....عندي شكوك لكنها بقيت مجرد.... شكوك ...ومع الوقت نسبت الآمر تمام حتا حدث سكندر
    يرفع ...حاجبيه مستائل عما حدث نائلة تكمل كنا في..... الطريق من مرسيلية إلى اليو الزيارة.... عائلة فتحي ووقع لنا حادث ولم نتاآذا انا وفتحي.... لكن ليليان حدث معها نزيف كبير... فقد رجت جروح كثير من تطاير الزوجاج..... آخذناها للمستشفى طلبو نقل دم وعندها عرفت.... آنها ليت إبنت.... فتحي وبعد
    آن تعافت آخذت... منها عينا وحللتها
    في مخبر خاص وضهرت النتائج كما ...ترا هي بنتك سكندر وقعدت المفاجئة لسانه.... جلس على طرف الإريكة.... فاتح قدميه واضع. ييده بينهما شابك .....آصابعه مع محتار
    فيما حدث معه لا يعرف كيف يتصرف...... لقد جاهد نفسه وفلبه حتا
    ينسا هذه المرآة وعندما طاب جرحه ....تعود ومعها كاثرة كبيرة بل
    مصيبة كهذا كان يفكر كيف يرطبت بها بطفلة..... لم يعرفها ولم يدرك .....وجودها كيف تكون بينهم ثمرة خديعة نطفة ....محرمة كبرت وآثمرت كيان بشري لا لا ووقف لا
    هذا مستحيل لا آريد شيء يربطني بيك نائلة تقف..... بل سوف تعترف بها شائت آم آبيت تعترف بلحسنة آم
    بلغصب.... هذه بنتك وآنا نفصلت عن
    فتحي وليس عدي مكان آذهب إليه آنا والطفلة وعليك التكفل بي وبها فهمت سكندر ....ههههههههه والله
    فعلا آنتي وقحة بيك وبيها هي ممكن لكن..... آنتي لا نائلة بل بي وبها
    هي في حضانتي اه على فكرة لد
    زرت آهلك .... وهم يعرفون كل شيء وقد قال لي والدك ....آننهم سوف..... يتكفلون بي وببنتي سكندر كيف..... هذا هم لم يخبروني نائلة نعم لقد طلبت ..  ..منهم كتم الآمر عنك حتا آخبرك بنفسي ولما توراه زين عاد
    في هذا ......الوقت والديك آرسلوه حتا يكون معك... وقت معرفتك بلآمر
    سكندر ينطفض من مكانه ...ويقف
    إذا الكل.... يعرف وآنا آخر من يعلم
    ............................................
    نائلة قلت لك : هذا كان طلبي وهم
    وافقو عليه ...هذا حقي الآتوريد، ،
    رؤية إبنتك ...سكندر هزته هذا الكلمة بنتك ..حركت.... فيه شعور لا
    يعرفه ولم يختبره ربما هى الآبوة
    سكندر لا .... ليس لآن ... نائلة هيه
    خوذ وقتك ...آعرف وقع الاخبر لم
    يكن سهل وآنا آتفهم ذالك ...فكر
    على...... مهلك.... وآنا وليليان في الفندق
    هذا العنون ....ورقم الغرفة ..عندما تود ....رؤيتها تعال إلينا فقط. وقمت
    وغادرت المكتب بينما كان الجميع
    في الخارج ....على آعصابه ....عادا زين
    الذي كان على علم.... مسبقا بلخبر
    نائلة ....تخرج تتمايل ..ترمي نظرة خاطفة .....على الجميع وتكمل طريقها
    ثما تقف.... وتستادير...... وتقول هاي بختة ......جهزي.... الي جناح... الفردوس سوف  فيه قريبا....بختة الله لا يقدر
    نائلة ...هههههه. بل قدر..... وغادرت سلام
    َ؟؟؟ بختة ماذا..... تعني بهذا هل سكندر سوف.... يعيد هذه.. الوقحة لا
    سوف... آدخل له زين.......... توقفي لا آنصحك.... بهذا ليس لآن، ،،، بختة ملذي يجري ....نتا تعرف شيء .... صح زين يصمت ..بختة
    قل بني ....آنا صحيح دخلت هذا
    البيت خادمة لكنني ...عتبرتكم مثل آولادي ...آخاف عليكم كما??
    تخاف...... لآم على ....آطفلها آنا لم
    🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺
    آجرب...... لآمومة ولم آنجب لكنني شعرت........ بها معكم زين يقف ويضمها
    إليه وهوى........ يحاول تخفيف عنها هذا
    الحزن....... هااااي بخوتة لا تحولي لآمر
    إلا تراجيديا ......نحن نحبك مثل ماما
    ولم ......نعتبركي يوم ......خادمة فلا...... تقولي
    هذا مره ثانية بختة بدهاء إذا قولي ملذي... يحدث مع آخوك
    حسنا. ..آجلسي....... حنين عن إذنكم
    💖💖💖💖💖💖💖💖💖
    زين...... لا آبقي عليك... سماع هذا آنتي الآخرة لا آدري ......لماذا آشعر آنكي لن
    تكوني...... مجرد خادمة في هذا البيت
    وبدا....... في سرد القصة كما سمعها من
    نائلة....... عندما ........زارتهم في باريس بعد النتهاء ....من سرد القصة لهم ....بختة تضرب على خدها ....بكفها يتقول آحوجي يانا
    ملذي ينطضرنا .....مع هذه لحيا
    هل حق سوف تعيش معنى في هذا اليت ..زين ممكن جدا... هذا
    لقد عادت من فرنسا ..وليس لها
    آحد في الجزائر غيرنا وبعد ظهور
    هذه ....الطفلة ....وقد آثبتت آنها
    إبنت سكندر ....
    بما لا يدع مجال لشك ....آصبح هذا واشيك كوني مستعدة للكنة
    الجديدة ......يابختة هههههههههههه
    بختة بعد الشر علينا فالك في ذفارك .......زين والله هذه الحقيقة
    آبي لن يسمح.... بفضيحة في العائلة
    لهذا..... سوف يجبر سكندر على الزواج بنائلة ..... ولإعتراف....ببنته حنين التي..... تشعر ...بلقرف من كل الذي تسمعه...... تقوم وهي تقول آستغفر..... الله العظيم........ من كل ذنب.... عظيم في آزمن نحن بل في. إي بلاد .....نحن هل هي آمريكة .......آو ربما ......نحن في مسلسل ....... مكسيكي. هذه
    الآمور.... لا. ....تحدث في الجزائر
    زين بل.... تحدث .....في كل العالم

    ليس هناك.  المدينة .الفاضلة حنين
    بقرف. .....وشمئزاز جيل الكيراتين
    توقع ......منه .....كل شيء ودخلت غرفتها ......وهى تغلي لكنها كانت ....غاضبة ولا تعرف السبب......... تشعر ........بحرقة في قلبها...... وتكاد..... دموعها تنزل
    وتشعر ....بختناق  وكره كبير آتجاه
    نائلة ....وبدون .... سبب آو هذا ما تعتقده هى الغيرة......... التي تحرق قلبها
    وهى....... لم تدرك هذا
    بعد هى واقعة ......في حبه بدون آن تفهم....
    سكندر في .مكتبه محتار من الذي
    وقع فيه.. كيف عليه .......التصرف وماذ
    يجب ......عليه .....عمله بعد ليلة
    طاويلة مرت على الكل خرج عليهم
    سكندر... من مكتبه...... بختة بني لم تنم
    سكندر...... لاثما....... آضاف جهزو الجناح...... الشمالي سوف آحظر نائلة ......والطفلة ....بختة ولاكن
    سكندر دون نقاش وصعد إلى غرفته
    يتبع
    20 ملصق ونكملو الجاي نار آحداث كثيرة وموجهات نارية بين
    نائلة وحنين
    ززززززززززززززززهرررررررررررررة
    الجزاااااااااااااااااااائرررررررررررررر





    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .