عذراء على حافة الهاوية الفصل الخامس 5 كاملة بقلم زهرة الهضاب

عذراء على حافة الهاوية الفصل الخامس 5 كاملة بقلم زهرة الهضاب

    عذراء على حافة الهاوية الفصل الخامس 5 كاملة بقلم زهرة الهضاب









    عذراء على حافة الهاوية ملذي فعلته المسكينة حتا تخوض غمار هكذا تجربة مؤلمة للنفس وللجسد
    زواج ثاني وتكشف على نفسها من
    جديد
    وطبيبة بمشرط تحاول فك شفرتها
    التي حتارفي فكها زوجان من آعتا الرجال من ناحية القوة الجسدية
    شيفاء،تغمض عيونها من الخوف فليس من
    السهل آن تتقبل آن تفتح بمشرط بدل آن تفتح مثل بقيت العذارى



    طبيعيا رنا تقترب وتحاول فك




    غشاء البكارة بلمشرط لكنه نقلب




    ودخل في يدها ومزقها تمزيق وبدل فتح غشاء بكارة شيفاء فتح

    يد رنا وبدل نزول دماء شيفاء



    سالت دماء رنا: لتي :صرخت اااااه

    يدي يدي وتجمعت حولها



    الممرضات وهى تسب وتشتم من شدة: الآلم فقدة: عقلها بينما: شيفاء

    تحاول للملمت نفسها: لتقوم وهى
    تنظر.نحو رنا التي كانت دماؤها تسيل الكل في الغرفة تمجع حول الدكتورة رنا، التي رمقت شيفاء



    بنظرة حاقدة جعلت شيفاء تخاف منها ولبست ثيابها بسرعة وخرجت

    لتجد ناصر آمامها ناصر ماذا نتهيتي شيفاء والدموع تملاء مقلتيها لا الدكتورة رنا آصابت يدها
    ناصر بخوف ماذا
    ودخل مسرعة، في دهشة من شيفاء التي ترتجف مما حدث وقد
    شعرت براحة كبيرة في نفس



    الوقت هى لم تكن تود آن تفتح بمشرط بل مثل كل فتات تتمنا تكون ليلة الآول وتجربتها الآول مع




    الحبيب تفتح على يده وليس بمشرط طبيبة تبدو مثل فكرانكنشاتين 😱😱😱 الطبيب المجنون

    بينما شيفاء متزال واقفا آمام مكتب رنا سمعت صوتها من



    الداخل تصرخ على ناصر قائلا خوذ

    هذه :الملعونة من عيادتي قبل آن
    آخرج والله لو ناصر حسنن نحن



    ذهبان: وخرج وقد: بدا عليه لتوتر والقلق

    الشديد شيفاء ماذا حدث هل هى بخير ناصر بغضب لا هى بنا للبيت
    وكانت ملامحها متغيرة، وفي حالة
    من القلق ممزوجة بلخوف والغضب
    وهذا شئ غريب بنسبة لواحد مثل
    ناصر آستاذ جامعي كبير وله باع وصيط ملذي قلب كيانه هكذا بعد دخوله عند الدتكورة. رنا خرج



    وهوي في حال غير الحال

    بعد وصولهم للبيت ناصر دخل مباشرة للحامم وآغلق على نفسه



    بدون كلامة لشيفاء ???التي توجهت لغرفتها جلست على السربر




    مستغرقة في التفكيرها ملذي يحدث معها هل هى ملعونة فعلا كما قال حسام

    وبقيت تفكر في هذا الغز كيف لم يقدر على فك هذا الغشاء رجولان ومشرط إيض
    -----------------
    بعد لحظات وجدة ناصر داخل عليها شيفاء ما آن رائته توترت لكنه بتسم في وجهها قائل من ماذا
    نسج غشائك حتا المشرط عجز آمام وتحول ليد الطبيبة وفتح فيه
    ذقب بدل من فتحه الغشائك شيفاء
    ربما ملعون فعلا ناصر ههه لا ليس هذا بل هوى ممطط من المطاط الصلب
    ومرت الحظة واليوم بل إيام ولم يتغير شئ في حيات شيفاء مع ناصر حتا تلك اليلة، ناصر مالذي عليا فعله حاولت وفشلت وآنتي فشلتي
    نحن لن نجد واحدة فيها كل المواصفات غيرها عليكي بصبر وهذا الحل الواحيد لا ليس إعجاب



    وآنتي تعرفين هذا هذه مجرد وعاء

    حسنن آنتي الحب والقلب يارنا
    شيفاء بدون قصد سمعت كل هذا



    وقد صدمها ماسمعته

    رنا هل هى نفسها الدكتورة كيف هوى متزوج وهى تعرف لكن هل تكون رنا هى زوجته معقول وملذي يعنيه آنها مجرد وعاء للحمل هل



    ناصر تزوجها فقط حتا تنجب وبعدها لالالالا هذه الكلمات التي كان صداها يتردد في عقلها




    نسحبت نحو غرفتها وجلست على السرير تكاد تبكي مماسمعته لكنها

    فضلت التريث حتا تتبين الآمر



    ناصر يدخل مبتسم حياتي هل نحاول من جديد شيفاء وهى تتذكر كلامه وقوله هذا ليس حب

    وإنما هى مجرد واسيلة ووعاء كما قال هوى هذا كلام قاسي جدا



    شيفاء ممكن سؤال ناصر هههههههه

    هل تتهربين مني شيفاء لا بل هذا سؤال يجول بخاطري منذ مدا



    وكنت خجلا من آن آسائلك إياه

    ناصر حبيبتي كيف تخجلين مني آنا زوجك حبيبك قولي ماشائتي



    وآدلي بدلوك شفياء من هى زوجتك ولماذا منذ زواجنا لم تذهب عندها وتنام هناك ولامره ولماذا تزوجتني عليها من الآساس




    والماذا لم آرا من عائلتك غير آختك

    وا ناصر هاي هاي براحة يا شيفاء هذا تحقيق وليس سؤال شيفاء من



    هى زوجتك كم ولد عندك هذه آسائلة من زوجتك آنا لستو غريبة عنك نحن جسد واحد روح واحده

    لكنني مزلت غريبة عن آهلك عن



    حياتك آود آن آكون منكم

    ناصر نحن روح واحدة قلب واحد آما جسد واحد امممم مزلنا لم نصل لتلك الحظة ههههه شيفاء



    ترفع حاجبيها وتنظر له بحنق هل هذا وقت التنكيت

    ناصر آحم حسنن زوجتي طبيبة
    وهي عاقر بصراحة ليس عندنا



    آولاد شيفاء تترنح وهي جالسة قبلها يدق بسرعة إذا ماسمعته صح




    رنا هى زوجته لكن لماذا آخفا عنها هذ وملذي كانت تقوله له ملذي يحدث

    ناصر يقترب منها ويحاول تقبيلها لكنها تصده ناصر مابك حبيبتي
    شيفاء من الوعاء ومن رنا هل هى لدكتورة رنا زوجتك
    ناصر يرتبك ويحاول الهروب من عينيها لكنها حاصرته هل كنت تود



    مني فقط طفل هل تزوجتي بسبب

    هذا وليس بسبب الحب والا حتا الإعجاب
    ناصر لااا آنتي فهمتي خطاء فقط شيفاء فهمني آنت إذا ناصر نعم رنا زوجتي وهى عاقر فعلا وقد حاولنا



    كثير آن ننجب لكننا لم ننجح لهذا قررنا وسكت شيفاء كمل قررتم ماذا آنا ساآقول لك قررتم جعلي وعاء للحمل ولآنجاب وبعده ماذا ترموني

    تائخذون مني الطفل وترموني نعم
    آنتم عندكم المال والجاه قادرين على هذا لماذا يناصر هل تعرف آنني آحببتك ووثقت فيك كم آنا غبية
    ناصر لا لا ليس هذا شيفاء إذا ماذا



    قول ناصر يصمت للحظات ثم يرد نعم هذه الخطة منذ البداية والله




    آنكي خارقة كيف قلتي كل ماتفقنا عليه بكل دقة وكائنكي معنا شيفاء




    تنهار على الآرض تبكي وتصرخ وتمزق قميصها من شدة الآلم والحزن

    لماااااذا لمااااذ آنا ملذي فعلته لكم حتا تكسروني وتذلوني هكذا منكم الله
    ناصر يجثو على ركبتيه محاولا ضمها إليه قائل ساميحني والله هذ
    كان قبل آن تدخلي قلبي ساميحيني شيفاء تبعده آبتعد عني مخادع ناصر لا ياشيفأء لقد آحببتك والله يشهد وآنتي زوجتي
    ولن آتركك شيفاء طلقني طلقني ياناصر وا يتبع
    عقلو بما نشائون وضعو من للملصقات كما تكرمتم وشكر


    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .